ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #71  
قديم 18-01-03, 11:32 PM
أبو عبدالله النجدي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

وبالنسبة إلى " تشليح " السيارات فنعم ، هكذا يسمى في نجد وما حولها ، وأما في منطقة الخليج فأظنهم يطلقون عليه " سكراب " ، أو نحواً من ذلك .


وهنا كلمة تتعلق بالمشلح ، وهي كلمة " شلحة " ، وتطلق في حاضرة نجد وباديتها على القميص الداخلي للمرأة ، تلبسه كالبطانة للثوب ، ولا أدري ما أصلها أيضاً ، وربما كان سبيلها ما ذكر في " المشلح " ، والله أعلم .
رد مع اقتباس
  #72  
قديم 18-01-03, 11:45 PM
أبو عمر السمرقندي أبو عمر السمرقندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-02
المشاركات: 1,287
افتراضي

أحسنتم ...
والتشليح عندنا في الحجاز هو على نفس ما ذكره الأخ أبو خالد .
وأما الشلحة فلأنَّ المرأة تتعرى حين تلبسه إلاَّ قليلاً ؟!
وهو ما ذكره امرؤ القيس حين ذكر أنه أتاها وهي في ثياب .... ( نسيت الكلمة ) وثقوها والبيت من معلَّقته ! ) .
قال أحد الشيوخ الأفاضل : هو الشلحة .
رد مع اقتباس
  #73  
قديم 20-01-03, 08:08 PM
أبو عمر السمرقندي أبو عمر السمرقندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-02
المشاركات: 1,287
افتراضي

قال امرؤ القيس في معلقته المشهورة :
فجئت وقد نضَت لنومٍ ثيابها ### لدى الستر إلاَّ لبسة المتفضَّل
---------------------------
ولترقب المشاركة القادمة غداً بعون الله تعالى وتوفيقه .
رد مع اقتباس
  #74  
قديم 21-01-03, 08:16 PM
أبو عمر السمرقندي أبو عمر السمرقندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-02
المشاركات: 1,287
افتراضي


• السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
22- يقول أهل مكة : شال فلان كذا ويشيله وشلْه ؛ يعنون : احمله .
• قال أبو عمر : ولهذا أصلٌ في كلام العرب ؛ قال في اللسان : (( شُلْتُ به شولاً من باب ( قال ) : رفعته ، يتعدى بالحرف على الأفصح .
وأشلته بالألف ، ويتعدى بنفسه ؛ لغة .
ويستعمل الثلاثي مطاوعاً أيضا ؛ فيقال : شلته فشال .
و شالت الناقة بذنبها شولاً عند اللقاح : رفعته ، فهي شائل ؛ بغير هاء ؛ لأنه وصف مختص ، والجمع شول ؛ مثل : راكع و ركع .
و أشالته لغة ، وشال الميزان يشول : إذا خفت إحدى كفتيه فارتفعت )) .
23- يقول أهل مكة : فقع فلان البيض ، يعنون : شقَّه أو كسره ،
• قال في القاموس : (( وانفقع : انشق )) .
24- يقول أهل مكة : صقع فلان فلاناً على رأه ؛ يعنون : ضربه .
• قال في اللسان : (( صقعه يصقعه صقعاً ضربه ببسط كفه ، و صقع رأسه علاه بأي شيء كان )) .
• وقال في القاموس المحيط : (( صقعه ؛ كمنعه : ضربه ، أو على رأسه ؛ كصوقعه )) .
25- يستعمل أهل مكة ( زحلق ) واشتقاقاتها في الدلالة على الانزلاق .
• قال أبو عمر : وله أصل في كلام العرب :
• قال في اللسان : (( زحلق ، الزحلوقة آثار تزلج الصبيان من فوق إلى أسفل .
وقال يعقوب : هي آثار تزلج الصبيان من فوق طين ، أو رمل إلى أسفل .
قال الكميت :
ووصلهن الصبا إن كنت فاعله ••• وفي مقام الصبا زحلوقة زلل
يقول : مقام الصبا بمنزلة الزحلوقة .
وتزحلقوا على المكان تزلقوا عليه بأستاههم .
المزحلق الأملس .
[ وقال ] الجوهري : الزحاليق لغة في الزحاليف الواحدة زحلوقة ؛ قال عامر بن مالك ملاعب الأسنة :
لما رأيت ضرارا في ململمة ••• كأنما حافتاها حافتا نيق
يممته الرمح شزرا ثم قلت له ••• هذي المروءة لا لعب الزحاليق
يعني : ضرار بن عمرو الضبي .
الزحلقة كالدحرجة )) .
• والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
رد مع اقتباس
  #75  
قديم 06-02-03, 03:04 PM
أبو عمر السمرقندي أبو عمر السمرقندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-02
المشاركات: 1,287
افتراضي

• السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

26- يقول أهل مكة : أسْرِي يا فلان ، وأنا سريت ، وفلان سرَى ؛ يعنون مشى ليلاً ، وقد يوسع بعضهم فيقولها للمشي نهاراً .
• قال أبو عمر : ولهذا أصل :
• قال في القاموس المحيط : (( سرى يسري سرى ومسرى وسرية - ويضم - وسراية ، وأسرى واسترى وسرى به وأسراه ، وبه ، و ( أسرى بعبده ليلاً ) : تأكيد ، أو معناه : سيَّره ، والسرَّاء - كشداد - : الكثير السرى ، والسارية : السحاب يسري ليلاً ، و[ الجمع ] : سوار )) .
• وأما ما يطلقه أهل مكة من هذه الكلمة على النهار = فله وجهٌ أيضاً .
• فقد قال في اللسان : (( سراة كل شيء : أعلاه وظهره ووسطه ، وأنشد ابن بري لحميد بن ثور :
سراة الضحى ما رمن حتى تفصدت ••• جباه العذارى زعفرانا وعَنْدَما
ومنه الحديث : فمسح سراة البعير وذفراه .
سراة النهار وغيره : ارتفاعه ، وقيل : وسطه ، قال البريق الهذلي :
مقيما عند قبر أبي سباع ••• سراة الليل عندك والنهار
فجعل لليل سراة ، والجمع سروات ولا يكسر .
التهذيب : سراة النهار وقت ارتفاع الشمس في السماء ؛ يقال : أتيته سراة الضحى ، سراة النهار ، سراة الطريق : متنه ومعظمه )) .
• قال أبو عمر السمرقندي : وفرق بين سراة النهار ، وبين السرى بالليل .
• ومن الأول ( السرى بالليل ) الشاهد النحوي المشهور :
سرينا ونجم قد أضاء فمذ بدا ••• محيَّاك أخفى ضوؤه كل شارق

=====================================

27- يقول أهل مكة وغيرهم من العرب -لمن أرادو معرفة قصده في الموسم – سائلين : حاج أو داج ؟
• بمعنى : هل أنت حاج ، أو مشتغلٌ بغير الحج ؟
• قال أبو عمر : ولهذا أصل :
• فقد أخرج الفاكهي في أخبار مكة (4/283) وبنحوه ابن أبي شيبة (3/415) ط دار الكتب العلمية ؛ كلاهما من طريق ابن عيينة عن عمرو بن دينار عن طلق بن حبيب قال : سأل عمر بن الخطاب رضي الله عنه زيد بن صوحان ؛ فقال أين منزلك ؟ ، قال : في الشق الأيسر ، قال عمر رضي الله عنه : الداج ؟! فلا تنزله ! قال سفيان : ثم يقول عمر رضي الله عنه : ومنزلي في منزل الداج .
• هذا لفظ الفاكهي ، وإسناد هذا الخبر مرسل .
• ففي المراسيل لابن أبي حاتم (ص/101) : قال أبو زرعة : (( طلق بن حبيب عن عمر مرسل )) ، وانظر أيضاً : تحفة التحصيل (ص/160) ، وجامع التحصيل (ص/202) .

• وأخرج الفاكهي في أخبار مكة (4/284) ، قال : حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا سفيان عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب قال : ( الداج : التجار الذين يأتون للتجارة ) .
• قال أبو عمر السمرقندي : هذا إسناد ظاهره الصحة .
• وأخرج الطبري في تفسيره : (2/284) ، وبنحوه الفاكهي في أخبار مكة (4/283-284) ؛ كلاهما بسنيدهما من طريق سفيان الثوري عن محمد بن سوقة قال : سمعت سعيد بن جبير يقول : ( كان بعض الحاج يسمون الداج ؛ فكانوا ينزلون في الشق الأيسر من منى .
وكان الحاج ينزلون عند مسجد منى ؛ فكانوا لا يتجرون ، حتى نزلت : (( ليس عليكم جناح أن تبتغوا فضلاً من ربكم )) فحجوا ) .
• قال أبو عمر : وهذا إسناد ظاهره الصحة .
• قال في لسان العرب (2/264) : (( قال ابن السكيت : لا يقال يدجون حتى يكونوا جماعة ولا يقال ذلك للواحد وهم الداجة .
وفي الحديث : قال لرجل أين نزلت قال : بالشق الأيسر من منى قال : ذاك منزل الداج فلا تنزله .
وأقبل الحاج والداج : الذين يحجون ، والداج : الذين معهم من الأجراء والمكارين والأعوان ونحوهم ؛ لأنهم يدجون على الأرض ، أي : يدبون ويسعون في السفر .
وهذان اللفظان وإن كانا مفردين فالمراد بهما الجمع ؛ كقوله تعالى : (( مستكبرين به سامرا تهجرون )) .
وقيل : هم الذين يدبون في آثارهم من التجار وغيرهم .
وفي حديث ابن عمر : رأى قوما في الحج لهم هيئة أنكرها ؛ فقال : ( هؤلاء الداج ، وليسوا بالحاج ) .
الجوهري : وأما الحديث ( ما تركت من حاجة ولا داجة إلا أتيت ) = فهو مخفف اتباع للحاجة .
قال ابن بري : ذكر الجوهري هذا في فصل ( دجج ) وهم منه ! ؛ لأن الداجة أصلها ( دوجة ) ؛كما أن حاجة أصلها ( حوجة ) ، وحكمها حكمها .
وإنما ذكر الجوهري الداجة في فصل ( دجج ) لأنه توهمها من ( الداجة ) : الجماعة الذين يدجون على الأرض ؛ أي : يدبون في السير ، وليست هذه اللفظة من معنى الحاجة في شيء .
ابن الأثير وفي الحديث قال لرجل : ما تركت حاجة ولا داجَّة ؛ قال : وهكذا جاء في رواية بالتشديد .
قال الخطابي : الحاجة القاصدون البيت ، والداجة الراجعون ، والمشهور هو بالتخفيف .
وأراد بالحاجة الصغيرة وبالداجة الكبيرة وهو مذكور في موضعه .
وفي كلام بعضهم : أما وحواج بيت الله ودواجه لأفعلن كذا وكذا .
وقال أبو عبيد في حديث ابن عمر : ( هؤلاء الداج وليسوا بالحاج ) ؛ قال : ( هم الذين يكونون مع الحاج مثل الأجراء والجمالين والخدم وما أشبههم ، وقيل : إنما قيل لهم داج ؛ لأنهم يدجون على الأرض ، والدججان هو : الدبيب في السير ، وأنشد :
باتت تداعي قربا أفـايـجا ••• تدعو بذاك الدججان الدارجا
قال أبو عبيد : فأراد ابن عمر أن هؤلاء لا حج لهم ، وليس عندهم شيء ، إلا أنهم يسيرون ويدجون ، ولا حج لهم .
أبو زيد : الداج : التباع والجمالون ، والحاج : أصحاب النيات ، والزاج المراؤون )) .
• قال أبو عمر : نسأل الله تعالى أن يجعلنا - أبداً - حجاجاً ، ولا يجعلنا من الصنف الآخر ،،، آمين .

• والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
رد مع اقتباس
  #76  
قديم 07-02-03, 05:39 PM
أبو عمر السمرقندي أبو عمر السمرقندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-02
المشاركات: 1,287
افتراضي

إلى الصفحة الأولى ... للفائدة .
رد مع اقتباس
  #77  
قديم 15-04-03, 08:14 PM
أبو عمر السمرقندي أبو عمر السمرقندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-02
المشاركات: 1,287
افتراضي

للرفع والإفادة .
رد مع اقتباس
  #78  
قديم 15-04-03, 10:45 PM
أبو الوليد الجزائري
 
المشاركات: n/a
افتراضي

من كلام الجزائريين: (بزاف) اي (شيء كثير ) قال شيخنا محمد سالم ولد عدود :اصلها؛بالجزاف كما يباع الشيء جزافا بلا كيل و لا ميزان .ومن كلام الشناقطة(وهي اللهجة الحسانية لبني حسان) واش طاري فيكم ياك ما طرى عليكم باس ..اي /وأي شيء طاريء(جديد)فيكم يا(للنداء والتنبيه)(واما الكاف هذه فمستعملة بكثرة بالمغرب العربي يقولون: ياك ; ويقصدون (اليس كذلك) ولم اعرف اصلها) ما طرأ عليكم بأس
رد مع اقتباس
  #79  
قديم 16-04-03, 02:43 PM
طلال العولقي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

بارك الله فيكم على هذا الموضوع الشيق
عندنا في منطقة ظفار وتحديداً في صلالة لهجة أخرى تسمى لهجة أهل الجبل وهم هناك في نزاع هل هي من لهجات العرب أم أنها من اللغات الدخيلة على اللغة العربية ومن ألفاظها: هطن هوت ؟ بمعنى أين كنت البارحه؟ فهل سمعتم عنها يا أهل اللغة وفقكم الله؟
رد مع اقتباس
  #80  
قديم 28-04-03, 08:36 PM
أبو عمر السمرقندي أبو عمر السمرقندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-02
المشاركات: 1,287
افتراضي

عفواً .. تكرار ( انظر التعقيب الآتي ) !
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:59 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.