ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-03-10, 01:37 PM
أبو الهمام البرقاوي أبو الهمام البرقاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-09
المشاركات: 6,346
افتراضي هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

بسم الله الرحمن الرحيم
ثم الصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين , سيدنا وحبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم .
وبعد
الفائدة الأولى (1)
جامع الطبري وبعض كتب المفسّرين !
2106- حدثني المثنى قال: حدثنا إسحاق قال: حدثنا ابن أبي جعفر، عن أبيه، عن الربيع، قال:"الأسباط" يوسف وإخوته بنو يعقوب، اثنا عشر رجلا فولد لكل رجل منهم أمّة من الناس، فسموا"الأسباط".
2107- حدثنا ابن حميد قال: حدثنا سلمة قال: حدثني محمد بن إسحاق قال نكح يَعقوب بن إسحاق -وهو إسرائيل- ابنة خاله"ليا" ابنة"ليان بن توبيل بن إلياس"، فولدت له"روبيل بن يعقوب"، وكان أكبر ولده، و"شمعون بن يعقوب"، و"لاوي بن يعقوب" و"يهوذا بن يعقوب" و"ريالون بن يعقوب"، و"يشجر بن يعقوب"، و"دينة بنت يعقوب"، ثم توفيت"ليا بنت ليان". فخلف يعقوب على أختها"راحيل بنت ليان بن(1) توبيل بن إلياس" فولدت له"يوسف بن يعقوب" و"بنيامين" -وهو بالعربية أسد- وولد له من سُرِّيتين له: اسم إحداهما"زلفة"، واسم الأخرى"بلهية"، جامع البيان للطبري ( 3/ 112)

الفائدة الثانية (2)لابن دقيق العيد
قال في " إحكام الأحكام شرح عمدة الأحكام " (1/27)
وقد قيل في حكمة تقديم المضمضة والاستنشاق على غسل الوجه المفروض: إن صفات الماء ثلاث - أعني المعتبرة في التطهير - لون يدرك بالبصر وطعم يدرك بالذوق وريح يدرك بالشم فقدمت هاتان السنتان ليختبر حال الماء قبل أداء الفرض به وبعض الفقهاء رأى الترتيب بين المفروضات ولم يره بين المفروض والمسنون كما بين المفروضات.

الفائدة الثالثة (3)للنوّاوي
قال في " المنهاج شرح مسلم بن الحجاج "(1/291)
قال الأزهري : قال ابن السكيت : يقال : هما ابنا عم ، ولا يقال ابنا خال . ويقال : ابنا خالة ، ولا يقال : ابنا عمة .

الفائدة الرابعة (4)للشيخ ابن عثيمين
قال في "الشرح الممتع في شرح زاد المستقنع " (2/48)
قوله: «يُقَاتَلُ أَهْلُ بَلَدٍ تَرَكُوْهُمَا» ، والذي يِقاتِلهم الإمام إلى أنْ يُؤذِّنُوا، وهذا من باب التعزير لإقامة هذا الفرض، وليس من باب استباحة دمائهم، ولهذا لا يُتْبَع مُدْبِرُهم، ولا يُجْهَزُ على جَريحِهم، ولا يُغْنَمُ لهم مالٌ، ولا تُسْبَى لهم ذُرِّيَّة؛ لأنَّهم مسلمون، وإنما قُوتلوا تعزيراً، ودليل ذلك: أنَّ الأذان والإقامة هما علامة بلاد الإسلام، فقد كان النبيُّ صلّى الله عليه وسلّم إذا غزا قوماً أمسك حتى يأتيَ الوقتُ، فإن سمعَ أذاناً كَفَّ، وإلا قاتلهم. فهما من شعائر الإسلام الظَّاهرة.
وقوله: «تركُوهُمَا»، يحتمل تركوهما جميعاً، أو تركوا واحداً منهما. فإن تركوهما أو تركوا الأذان فقتالهم ظاهر؛ لأن الأذان من العلامات الظَّاهرة، وإن تركوا الإقامة يحتمل أن يقاتلوا؛ لأنَّها علامة ظاهرة، لكنَّها ليست كالأذان؛ لقوله صلّى الله عليه وسلّم اهـ
قلتُ: ليفرَّق بين مقاتلة بلد ٍ لكفرهم , وبين مقاتلتهم لترك ِ شريعة !
فهل من مزيد ؟!
من الانتعاش لمثل هذه الفرائد , بالنسبة لك !
ــــــــــ
(1) وليا أكبر من راحيل كما ذكر بعض المفسرين ! ولم يًؤذن لبعد يعقوب بالجمع !
(2) وفي روح المعاني وتفسير القرطبي والبغوي والكشاف واللباب والرازي والسراج المنير وأبي السعود قريب مما ذكره الطبري
__________________
اللهم إني أسألك أن ترزقني :
" مكتبة عامرة "
HooMAAM#
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-03-10, 05:46 PM
العتيقي العتيقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-11-03
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 901
افتراضي رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

وَوَصَّيْنَا الإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلاثُونَ شَهْرًا حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَسورة الأحقاف 15
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-03-10, 07:22 PM
أبو الهمام البرقاوي أبو الهمام البرقاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-09
المشاركات: 6,346
افتراضي رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

الفائدة (5)
قاعدة " ترك ُ الاستفصال , في مقام ِ الاحتمال , ينزل منزلة العموم في المقال "..
__________________
اللهم إني أسألك أن ترزقني :
" مكتبة عامرة "
HooMAAM#
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-03-10, 08:35 PM
أبو همام السعدي أبو همام السعدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-09
المشاركات: 1,692
افتراضي رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

فائدة قرآنية

حدثنا الأستاذ القاضي أبو عبد الله المقري رحمه الله قال رأيت لبعض من ألف على كتاب الكشاف للزمخشري فائدة لم أرها لغيره في قوله تعالى " والراسخون في العلم " إذ الناس مختلفون في هذا الموضع اختلافاً كثيراً، فقال قوم الراسخون في العلم يعلمون تأويله، والوقوف عند قوله " والراسخون في العلم " وقال قوم إن الراسخين لا يعلمون تأويله، وإنما يوقف على قوله " وما يعلم تأويله إلا الله " فقال هذا القائل إن الآية من باب الجمع والتفريق والتقسيم من أنواع البيان، وذلك أن قوله تعالى " هو الذي أنزل عليك الكتاب " جمع وقوله " منه آيات محكمات هن أم الكتاب، وأخر متشابهات " تفريق، وقوله " فأما الذين في قلوبهم زيغ " إلى قوله " وابتغاء تأويله " أحد طرفي التقسيم، وقوله " والراسخون في العلم " الطرف الثاني، وتقديره وأما الراسخون في العلم فيقولون آمنا به، وجاء قوله تعالى " وما يعلم تأويله إلا الله " اعتراضاً بين طرفي التقسيم. قال وهذا مثل قوله تعالى " وأنا منا المسلمون " الآية فقوله وإنا جمع، وقوله " منا المسلمون ومنا القاسطون " تفريق، وقوله تعالى " فمن أسلم " " وأما القاسطون " تقسيم، وهو من بديع التفسير.
قلت ومثله أيضاً قوله تعالى " يوم يأت لا تكلم نفس إلا بإذنه " إلى آخر الآيات. ( الإفادات والإنشادات للشاطبي ) .
__________________
al.sa3dey@gmail.com
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10-03-10, 01:29 PM
أبو الهمام البرقاوي أبو الهمام البرقاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-09
المشاركات: 6,346
افتراضي رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

الفائدة ( 6)
اللُّؤلُؤْ :فيها أربع لغات :
1_ اللؤلؤ
2_ اللولو
3_ اللؤلو
4_ اللولؤ

شرح النووي على مسلم , الجزء الأول !
__________________
اللهم إني أسألك أن ترزقني :
" مكتبة عامرة "
HooMAAM#
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 24-03-10, 08:43 PM
القاسم بن محمد القاسم بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-09-09
المشاركات: 399
افتراضي رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الهمام البرقاوي مشاهدة المشاركة
الفائدة ( 6)


اللُّؤلُؤْ :فيها أربع لغات :
1_ اللؤلؤ
2_ اللولو
3_ اللؤلو
4_ اللولؤ


شرح النووي على مسلم , الجزء الأول !

جميل جدّاً.

شكراً لك أخي الفاضل فائدة أفدتنيها.


لكن ما قولكَ : مخمخت عليها ؟
__________________
يا قابضَ الروح من نفسي إذا احتُضِرَت = وغافرَ الذنب زحزحنِي عن النار
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 24-03-10, 08:48 PM
أبو الهمام البرقاوي أبو الهمام البرقاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-09
المشاركات: 6,346
افتراضي رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

أهلا بك أخي الكريم / القاسم بن محمد , وهات كيسك فائدة !
أما ( مخمخت ) فهي عندنا بالعامية , أي استمتعت واستلذذت بها , وجعل المخ يتمخمخ بها :)
__________________
اللهم إني أسألك أن ترزقني :
" مكتبة عامرة "
HooMAAM#
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 25-03-10, 10:41 AM
أبو الهمام البرقاوي أبو الهمام البرقاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-09
المشاركات: 6,346
افتراضي رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

قوله : ( حدثنا محمد بن المثنى ومحمد بن بشار قالا حدثنا ابن أبي عدي عن سعيد عن قتادة عن أنس)
قال مسلم : ( وحدثنا محمد بن مثنى حدثنا معاذ بن هشام قال : حدثني أبي عن قتادة عن أنس )
قال مسلم ( وحدثنا محمد بن منهال الضرير حدثنا يزيد بن زريع حدثنا سعيد بن أبي عروبة وهشام صاحب الدستوائي عن قتادة عن أنس )
قال مسلم : ( وحدثني أبو غسان المسمعي ومحمد بن المثنى قالا : حدثنا معاذ وهو ابن هشام قال : حدثني أبي عن قتادة قال : حدثنا أنس بن مالك )
قال مسلم ( حدثنا أبو الربيع العتكي حدثنا بن زيد حدثنا معبد بن هلال العنزي عن أنس )
{{ هذه الأسانيد رجالها كلهم بصريون ، وهذا الاتفاق في غاية من الحسن ونهاية من الندور أعني اتفاق خمسة أسانيد في صحيح مسلم متوالية جميعهم بصريون . والحمد لله على ما هدانا له }}.

المنهاج في شرح مسلم بن الحجاج (( ج/ 3/ ص / 80 أو قريبا ً منه لا أدري !))
__________________
اللهم إني أسألك أن ترزقني :
" مكتبة عامرة "
HooMAAM#
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 29-03-10, 03:05 PM
السوادي السوادي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-02-06
المشاركات: 1,038
افتراضي رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

بارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 29-03-10, 04:50 PM
أبو همام السعدي أبو همام السعدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-09
المشاركات: 1,692
Lightbulb رد: هات ِ لنا فوائد َ { مـَخْـمَخْتَ } عليها ...!

الفوائد الحديثية لحديث جامع الأعمال "إنما الأعمال بالنيات" لأخيكم أبو همام السعديّ .

[ نصّ الحديث ]
حَدَّثَنَا الْحُمَيْدِيُّ عَبْدُ اللهِ بْنُ الزُّبَيْرِ قَالَ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ قَالَ حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ الْأَنْصَارِيُّ قَالَ أَخْبَرَنِي مُحَمَّدُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ التَّيْمِيُّ أَنَّهُ سَمِعَ عَلْقَمَةَ بْنَ وَقَّاصٍ اللَّيْثِيَّ يَقُولُ سَمِعْتُ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ عَلَى الْمِنْبَرِ قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ إِنَّمَا الْأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ وَإِنَّمَا لِكُلِّ امْرِئٍ مَا نَوَى فَمَنْ كَانَتْ هِجْرَتُهُ إِلَى دُنْيَا يُصِيبُهَا أَوْ إِلَى امْرَأَةٍ (أَوِ امْرَأَةٍ) يَنْكِحُهَا فَهِجْرَتُهُ إِلَى مَا هَاجَرَ إِلَيْهِ .
في هذا الموضع ورد من طريق الحميدي عن سفيان بن يحيى بن سعيد بينما في الموضع الثاني ورد من طريق عبد الله بن مسلمة عن مالك عن يحيى بن سعيد, فنجد اختلافا في بعض الألفاظ والجمل بين الروايتين مثل قوله (فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله ) و(لامرئ ما نوى) حيث لم تذكر في هذا الموضع بينما ذكرت في الموضع الثاني وكذلك أفرد لفظ النية في الموضع الثاني بينما جمع في الموضع الأول بلفظ "النيات" .

[ سبب إيراد الحديث ]
قال شيخ الإسلام ابن تيمية في الفتاوى (18/253) :
وقد روى أن سبب هذا الحديث أن رجلا كان قد هاجر من مكة إلى المدينة لأجل امرأة كان يحبها تدعى أم قيس فكانت هجرته لأجلها فكان يسمى مهاجر أم قيس فلهذا ذكر فيه أو امرأة يتزوجها وفى رواية ينكحها فخص المرأة بالذكر لإقتضاء سبب الحديث لذلك ، والله أعلم .ا.هـ. وصحح إسناد هذه القصة كل من الهيثمي والعراقي وابن دقيق العيد, والسيوطي إذ يقول تحت "أسباب ورود الحديث" في الألفية:

مِثْلُ حَدِيثِ " إنَّمَا الأَعْمَالُ " ****** سَبَبُهُ فِيمَا رَوَوْا وَقَالُوا
مُهَاجِرٌ لأُمِّ قَيْسٍ كَىْ نَكَحْ ****** مَنْ ثَمَّ ذِكْرُ امْرَأةٍ فِيهِ صَلَحْ
وأنكر القصة الحافظ ابن رجب وابن حجر والشيخ أحمد شاكر والألباني والشيخ عبد المحسن العبّاد –رحمهم الله-, ولعله أقرب من إثباتها .

[ درجة وروّاة وطرق الحديث ]
هذا الحديث صحيح متواتر غريب مشهور ولم يصح إلا من هذا الطريق الفرد فلم يصح عن رسول الله إلا عن عمر ولا عن عمر إلا من رواية علقمة ولا عن علقمة إلا من رواية التيمي ولا عن روايته إلا من رواية يحيى وانتشر عنه وصار مشهورا فرواه أكثر من مائتي إنسان وقد وردت لهم متابعات لا يخلو أسانيدهم عن شيء كما حققه الحافظ في " شرح النخبة " وغيره .
قالَ مُحَمَّد بن عَلّي الخشاب: رَوَى هَذَا (الحَدِيث) عَن يَحْيَى بن سعيد نَحْو من مِائَتَيْنِ وَخمسين رجلا .منهم : الحمادان : حَمَّاد بن زيد وَحَمَّاد بن سَلمَة ، والسفيانان : (سُفْيَان) الثَّوْريّ وسُفْيَان بن عُيَيْنَة ، وَاللَّيْث بن سعد ، وَيَحْيَى بن سعيد الْقطَّان ، وَعبد الله بن الْمُبَارك ، وَيزِيد بن هَارُون وغيرهم .


[ من خرّج الحديث ]
هذا الحديث رواه البخاري في " صحيحه " في سبعة مواضع : في باب الوحي بلفظ : " إنما الأعمال بالنيات " وفي كتاب النكاح بلفظ : " العمل بالنية " وفي كتاب العتق بلفظ : " الأعمال بالنية " وكذا في الهجرة وفي كتاب الأيمان بلفظ إنما الأعمال بالنية وكذا في كتاب الحيل «يَا أَيُّهَا النَّاسِ إِنَّمَا الأَعْمَالُ بِالنِّيَّة» .
وعند مسلم في الجهاد " إنما الأعمال بالنية " وَأخرجه أَصْحَاب السّنَن الْأَرْبَعَة ، أَبُو دَاوُد فِي «سنَنه» فِي الطَّلَاق ، وَأَبُو عِيسَى التِّرْمِذِيّ فِي «جَامعه» فِي الْحُدُود ، وَأَبُو عبد الرَّحْمَن النَّسَائِيّ فِي لْإِيمَان وَالطَّهَارَة وَالرَّقَائِق وَالطَّلَاق ، وَأَبُو عبد الله بن مَاجَه الْقزْوِينِي فِي «سنَنه» فِي الزّهْد ، ثمَّ أَبُو الْحسن الدَّارَقُطْنِيّ ، وَأَبُو بكر الْبَيْهَقِيّ فِي (سنَنَيْهِمَا) ، وَأَبُو حَاتِم بن حبَان فِي «صَحِيحه» ، وَلم يبْق من أَصْحَاب الْكتب الْمُعْتَمد عَلَيْهَا من لم يُخرجهُ .
وذكر ابن دحية أنه أخرجه مالك في " الموطأ " ونسبه الحافظ ابن حجر في " فتح الباري " وفي " التلخيص الحبير " إلى الوهم وقال : صدر هذا الوهم من الاغترار بتخريج الشيخين له والنسائي من طريق مالك .! وردَّه السيوطي في " تنوير الحوالك " بقوله في " موطأ محمد بن الحسن " عن مالك أحاديث يسيرة زائدة على ما في سائر الموطآت منها حديث إنما الأعمال بالنية وبذلك يتبين صحة قول من عزى روايته إلى " الموطأ " ووهم من خطأه في ذلك . كما قد وهم من أزعم أن الحديث رواه غير عمر إلى أبي سعيد وأبي هريرة وهزال الأسلمي وأنس بن مالك وأكثر الأئمة على إبطال هذه الروايات كأبي حاتم وابن حجر والعراقي .

[ الحكم على رجال سند الحديث ]
قوله: «حدثنا الحميدي» هذا هو أحد مشايخ البخاري أبو بكر عبد الله بن عبد الله بن الزبير منسوب إلى جده الأعلى حميد، يلتقي مع النبي 0عليه السلام- في قصي بن كلاب ,وهو إمام كبير مصنف رافق الشافعي في الطلب عن ابن عينيه وطبقته، وأخذ عنه الفقه ورحل معه إلى مصر، ورجع بعد وفاته إلى مكة، وتوفي (219هـ).
وافتتح البخاري كتابة بالرواية عن الحميدي دون غيره من مشايخة لأنه قرشي، بل هو أفقه أهل قريش من أئمتنا لقوله - صلى الله عليه وسلم -: «قدموا قريشاً ولا تقدموها».
ولتقديمه مناسبة أخرى وهي أنه مكي فناسب أن يذكر في أول ترجمة الوحي لأن ابتداءه كان من مكة.
قوله: «حدثنا سفيان» هو سَُِفيان بن عينيه، والضم أشهر وهو هلالي كوفي، ثم مكي، وهو من تابع التابعين سكن بمكة ومات بها، وكان من الحفاظ المتقنين، وأهل الورع والدين، ومن العلماء بكلام رب العالمين، وسنة سيد المرسلين.قال الشافعي –تلميذ سفيان- في حقه: لولا مالك وسفيان لذهب علم الحجاز. وله مواقف عظيمة جدا يرهب القضاء ويخافه .
قوله «حدثنا يحيى بن سعيد» هو سعيد بن سعيد ين قيس بن عمرو بن سهل بن ثعلبة الأنصاري تابعي، اتفق العلماء على جلالته وعدالته وحفظه، وكانت وفاته سنه أربع أو ثلاث أو ست وأربعين ومائة بالعراق، وقيل: بالهاشمية. وروي عنه عن أَبُي عبيد قال : لَيْسَ من أَخْبَار النَّبِي - صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسلم - حَدِيث أجمع وَأكْثر فَائِدَة وأبلغ من هَذَا الحَدِيث .
قوله: « أخبرنا محمد بن إبراهيم التيمي» هو عبد الله محمد بن إبراهيم الحارث بن خالد بن صخر بن عامر بن كعب بن تميم بن مرة المدني القرشي التيمي، تابعي، وتوفي (111هـ).
قوله «سمع عَلقمة بن أبي وقاص الليثي» « توفي بالمدينة في خلافة عبد الملك بن مروان، وهو منسوب إلى ليث بن عبد مناف، وهو تابعي على قول الأكثر، وقال ابن منده: إنه صحابي.
قوله «سمعت عمر بن الخطاب» أمير المؤمنين أبو حفص بن نفيل بن عبد العزى بن رباح بن عبد الله بن قرط ...بن كعب بن لوي بن غالب العدوي، كناه بذلك رسول الله - صلى الله عليه وسلم - والحفص في اللغة: الأسد، واتفق العلماء على تسميته بالفاروق, لظهور الفرق بين الحق والباطل بإسلامه, أسلم بعد ستٍ من النبوة في وقت الاستواء .
قوله «أن النبي صلى الله عليه وسلم» محمد بن عبد الله -سمي محمد لكثرة خصاله المحمودة- بن عبد المطلب بن هاشم-لأنه هشم الثريد لقومه عند الجوع- بن عبد مناف بن قصي –المجمّع وصاحب دار الندوة لتمسكه زمام شؤون مكّة- بن كلاب بن مرة بن كعب بن لوئ ابن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانه بن مدركة بن إلياس -هو أول من أهدى البدن إلى بيت الله الحرام، وهو أول من وضع مقام إبراهيم للناس بعد غرق البيت وانهدامه زمن نوح، فكان إلياس أول من ظفر به فوضعه في زاوية البيت ولم تزل العرب تعظم إلياس- بن مضر بن نِزار بن معد بن عدنان. انتهى أشرف الأنساب عرفته العرب. وإلى هنا أجمع العلماء على نسبه الشريف .

ما يتعلّق بمصطلحات الأئمة على الحديث ؟
سبق أن ذكرنا أوصافاً للحديث وهي ما يلي:
(صحيح) لأن الشيخان وأصحاب السنن والكتب المعتمدة رووه بإسناد صحيح إجماعاً .
(متواتر) وليس باللفظيّ لأن التفرد وقع في أوّل السند, إنما تواتر تواتراً معنوياً. (ابن حجر).
(غريب) غرابة نسبيّة: أي: التفرد في بعض السند, أما الغرابة الطلقة: قتكون في جميع السند.
(مشهور) أي: اشتهر عند علماء الحديث عامةً, وتلقته الأمة بالقبول, ويضرب على صفـح وجهه منكره كما قال الشيخ ابن عثيمين –رحمه الله-.
فائدة : إذا حكم الإمام أحمد –رحمه الله- على راوٍ أنه يروي مناكير أو أحاديث فيها نكارة فتحمل على معنين :
الأول: الذي هو ضد المعروف . ومنه قوله : لا تكتبوا هذه الأحاديث الغرائب فإنها مناكير وعامتها عن الضعفاء. الثاني: الذي بمعنى التفرد فمثلا قوله في محمد بن إبراهيم التيمي: روى مناكير، ومحمد بن إبراهيم التيمي هو حامل لواء حديث (إنّما الأعمال بالنّيات..) فهو يرويه عن علقمة بن وقاص عن عمر بن الخطاب . فهذا الحديث غريب في أوّله –إلى يحيى بن سعيد الأنصاري- مشهور في آخره –ما بعد يحيى بن سعيد الأنصاري- .
وما اصطلح عليه أحمد في النكارة قول بعض أهل الحديث كابن معين من أهل الحديث.
فائدة : ما يؤدى بها الحديث، ولها مراتب:
الأولى: سمعت، حدثني، إذا سمع وحده من الشيخ، فإن كان معه غيره قال: سمعنا وحدثنا, والسماع أعلى من التحديث .
الثانية: قرأت عليه، أخبرني قراءة عليه، أخبرني، إذا قرأ على الشيخ.
الثالثة: قرئ عليه وأنا أسمع، قرأنا عليه، أخبرنا، إذا قرئ على الشيخ وهو يسمع.
الرابعة: أخبرني إجازة، حدثني إجازة، أنبأني، عن فلان؛ إذا روى عنه بالإجازة.
الخامسة: ناولني, شافهني, كتب إليّ, .
السادسة: عن , قال, مما يحتمل السماع وعدمه والإجازة وعدمها كذكر وروي.
وهذا عند المتأخرين، أما المتقدمون فيرون أن حدثني وأخبرني وأنبأني بمعنى واحد، يؤدي بها من سمع من الشيخ. وهناك من قدم الإملاء على كل صور التحمل ، لأن فيه مزيدا من الإعتناء ، فالشيخ يعتني بما يمليه ، وكذا الطلاب يدققون فيما سمعوه من الشيخ إملاءا ، ويستفسرون عما يعن لهم من الإشتباه في الألفاظ ونحوه . وعنعنة المعاصر محمولة على السماع مطلقا إلا من مدلس و اشترط بعضهم اللقاء ولو مرّة واحدة .


والله تعالى أعلم . (22/1/2010م)
__________________
al.sa3dey@gmail.com
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:55 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.