ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى تراجم أهل العلم المعاصرين

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #71  
قديم 10-06-07, 09:26 AM
أبو يوسف العامري أبو يوسف العامري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-10-05
المشاركات: 1,199
افتراضي

الدكتور محمد بن الهادي أبو الأجفان.


ترجموا له في ملتقى الاثنينية فقالوا :
(( السيرة الذاتية ))
- ولد في القيروان بتونس في عام 1936م، متزوج وأب لخمسة أبناء.
- أستاذ جامعي بالمعهد الأعلى لأصول الدين، جامعة الزيتونة بتونس، إلى سبتمبر ألف وتسعمائة وستة وتسعين، ثم انتقل إلى العمل في كلية الشريعة بأم القرى، حتى الآن.
- تلقى تعليمه الابتدائي في المدرسة القرآنية بالقيروان، من عام ألف وتسعمائة وأربعة وأربعين، إلى ألف وتسعمائة وتسعة وأربعين للميلاد.
- درس المرحلة الثانوية المرحلة الأولى بالفرع الزيتوني بالقيروان، التي خُتمت بشهادة الأهلية بملاحظة حسن جداً، سنة ألف وتسعمائة وثلاثة وخمسين للميلاد.
- المرحلة الثانية بجامع الزيتونة بتونس من ألف وتسعمائة وثلاثة وخمسين إلى ألف وتسعمائة وستة وخمسين. خُتمت بشهادة التحصيل في العلوم بملاحظة قريبٌ من الحسن.

التعليم العالي بالكلية الزيتونية للشريعة وأصول الدين في تونس:
- حصل على شهادة الإجازة في الشريعة بملاحظة حسنٌ جداً، مع جائزة رئيس الجمهورية دورة جون ألف وتسعمائة وخمس وستين للميلاد.
- التحق بالدراسات العليا في الكلية الزيتونية شعبة الفقه والسياسة الشرعية، من عام ألف وتسعمائة وثلاثة وسبعين، إلى ألف وتسعمائة وستٍ وسبعين للميلاد.
- حصل على الدكتوراه الحلقة الثالثة في الفقه والسياسة الشرعية بملاحظة حسنٌ جداً، سنة ألف وتسعمائة وواحد وثمانين للميلاد، ثم حصل على شهادة الماجستير في الفقه من كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود بالرياض بملاحظة جيد جداً، سنة ألف وتسعمائة وأربعة وثمانين ميلادي.
- حصل على الدكتوراه الثانية في الفقه المقارن من المعهد العالي في القضاء بالجامعة المذكورة (جامعة الإمام محمد بن سعود) مع مرتبة الشرف الأولى، عام ألف وتسعمائة وسبعة وثمانين للميلاد.
- وهو بذلك يحمل شهادتي دكتوراه، وشهادتي ماجستير، وهذا هو دأب العلماء والباحثين، ولعلي أذكر هنا الدكاترة: زكي مبارك، وربما نطلق على أستاذنا وشيخنا محمد بن الهادي الدكاترة محمد ابن الهادي أبو الأجفان.

- حصل على مجموعة من الجوائز والأوسمة: جائزة تحقيق التراث، من وزارة الشؤون الثقافية في أربع مناسبات.
- حصل على وسام الاستحقاق الثقافي الصنف الثالث سنة ألف وتسعمائة وتسعين للميلاد من وزارة الشؤون الثقافية بتونس.

- ولفضيلة ضيفنا الكريم خبرة طويلة في التدريس ابتداءاً من المرحلة الابتدائية ثم المرحلة الثانوية، وأخيراً تدرج في التعليم الجامعي منذ عام ألف وتسعمائة وخمسة وسبعين للميلاد بالكلية الزيتونية، إلى أن سعدنا به عضواً بهيئة التدريس بقسم الدراسات العليا الشرعية، كلية الشريعة جامعة أم القرى منذ عام ألف وتسعمائة وسبعة وتسعين وحتى الآن.

- يشارك فضيلته في ستة عشرة نشاطاً اجتماعياً منظماً ما بين رئاسة لجان وعضوية جمعيات ثقافية وأدبية ومجالس استشارية.

أما لائحة النتاج العلمي لضيفنا الكريم فتضم أكثر من مائة وعشرين مؤلفاً في مجالات تحقيق التراث منفرداً أو بالاشتراك مع علماء آخرين:

- له مجموعة من التآليف والبحوث والدراسات المتعلقة بأصول الفقه والاجتهاد والفقه والأحكام، والسيرة والتاريخ، والتراجم، والتربية والتوجيه الإسلامي، وعرض الكتب ونقدها.
ولعلّ القائمة التي بين أيدينا تحمل مجموعة كبيرة :

- الكتب الفقهية والفتاوى، (المسائل الفقهية) لابن قدّاح، (الرسالة الفقهية) لابن أبي زيد مع شرح غريبها لابن حمامة، (عقد الجواهر الثمينة في مذهب عالم المدينة) جلال الدين عبد الله، لديه جزء تراجم مجموعة كبيرة من التراجم، برهان الدين إبراهيم بن فرحون، الإمام أبو عبد الله المقري التلمساني، ولديه كتباً في الرحلات وبرامج الشيوخ ومنوعات في السنن والآداب لابن أبي زيد القيرواني، و (الجراب الجامع) لأشتات العلوم، وصلت إلى اثنين وعشرين مؤلفاً حتى الآن.

---------------
وقال آخر :
هذا بعض إنتاج أستاذي الكريم محمد بن الهادي رحمه الله تعالى:

تحقيق التراث:
• رحلة القلصادي،لأبي الحسن علي القلصادي الأندلسي ( حصل على جائزة التشجيع على التحقيق سنة 1979م ).
• انتصار الفقير السالك لترجيح مذهب الإمام مالك ، للشمس الراعي الأندلسي ( حصل على جائزة التشجيع على التحقيق سنة 1981م ).
• برنامج المجاري ، لأبي عبدالله محمد المجاري الأندلسي .
• الإفادات والإنشادات ، للشاطبي أبي إسحاق إبراهيم الأندلسي ( حصل على جائزة التشجيع على التحقيق سنة 1983م ) .
• الفتاوى للإمام أبي إسحاق الشاطبي الأنلسي.
• فصول الأحكام وبيان ما مضى عليه العمل عند الفقهاء والحكام ، للقاضي أبي الوليد سليمان بن خلف الباجي الأندلسي.
• بلاغات النساء ، لأبي طاهر البغدادي ( تقديم وفهارس).
• الجراب الجامع لأشتات العلوم والآداب ، لعبد الصمد كنون المغربي.
• كشف القناع عن تضمين الصناع،لأبي علي الحسن بن رحال المعداني.
• إرشاد السالك إلى أفعال المناسك ، لبرهان الدين إبراهيم بن فرحون.
• المسائل الفقهية، لأبي علي عمر بن قداح.
• مختصر أحكام النظر ، لأبي العباس أحمد القبقاب الفاسي.
• الكليات الفقهية، لأبي عبدالله المقري التلمساني .
• فتاوى ابن سراج الأندلسي .
• المذهب في ضبط مسائل المذهب، لابن راشد القفصي.
تأليف:
• الحياة الاجتماعية من خلال كتب الحسبة .
• الإمام أبو عبدالله حمد المقري التلمساني.
• برهان الدين إبراهيم بن فرحون اليعمري المدني.
تحقيق بالاشتراك:
• أحكام في الطهارة والصلاة ، لأبي لب الأندلسي.
• فهرس ابن عطية عبدالحق الأندلسي ( حصل عل جائزة التشجيع على التحقيق سنة 1980م )
• درة الغواص في محاضرة الخواص ( ألغاز فقهية ) للبرهان بن فرحون.
• تحفة المصلي ، لأبي الحسن الشاذلي المنوفي.
• الجامع في السنن والآداب والمغازي والتاريخ ، لأبي محمد عبدالله بن أبي زيد القيرواني.
• أصول الفتيا في مذهب الإمام مالك ، لابن حارث الخشني.
• الرسالة الفقهية ، لابن أبي زيد القيرواني ، مع غرر المقالة في شرح غريب الرسالة.لأبي عبدالله محمد بن منصور بن حمامة المغراوي.
• الفروق الفقهية ، لأبي الفضل مسلم الدمشقي.
• شرح حدود ابن عرفة ( الهداية الكافية الشافية لحقائق الإمام ابن عرفة الوافية ) لأبي عبدالله محمد الأنصاري الرصاع.
• التعريف بالرجال المذكورين في جامع الأمهات لابن الحاجب ، تأليف محمد ابن عبد السلام الأموي.
• عقد الجواهر الثمينة في مذه عالم المدينة ، لنجم الدين بن شاس .
تأليف بالشتراك:
• التربية من الكتاب والسنة ( كتاب مدرسي للثانية ثانوي )
دراسات وأبحاث:
• من الآثار الفقهية لابن حارث الخشني .
• العرف في المذهب المالكي،كتاب ملتقى الإمام ابن عرفة.
• الملكية وحمايتها في الإسلام ، كتاب النظام الاقتصادي في الإسلام.
• من علماء الأندلس ، أبوالحسن القلصادي .
• العلاقات بين فقهاء المغرب العربي ، كتاب بناء المغرب العربي.
• عناية الإسلام بالطفولة .
• كتاب مسائل السماسرة للإبياني ( تقديم وتعليق ).
• يحي بن عمر من خلال كتابه (الحجة في الرد على الإمام الشافعي).
• الوقف على المسجد في المغرب والأندلس وأثره في التنمية والتوزيع.
• الاستحسان في المذهب المالكي .
• أحكام عمارة المسجد.
• وضعية المخطوطات العربية بتونس.
• المذهب المالكي.
• إشعاع علمي لأعلام قيروانيين خارج بلادهم.
• موقف الإمام الشاطبي من الانحراف في مجالي الاجتهاد والتقليد.
• علاقة الإمام سحنون بالأندلس ، كتاب محاضرات ملتقى الإمام سحنون.
• رحلات الأندلسيين إلى الحرمين ، كتاب الأندلس ، قرون من التقلبات والعطاءات.
• كتاب الفائق لابن راشد القفصي.
• الاجتهاد الجماعي في تونس والمغرب والأندلس.

http://www.alithnainya.com/tocs/defa...;1;24;280;3178
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showth...C3%CC%DD%C7%E4
__________________
عن الليث بن سعدٍ قال :"لو رأيتُ صاحب هوىً يمشي على الماء ما قَبِلْتُه ! " .
ali09@maktoob.com
رد مع اقتباس
  #72  
قديم 17-07-07, 01:28 PM
سعد أبو إسحاق سعد أبو إسحاق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-10-05
المشاركات: 1,246
افتراضي

هذه إضافة لعلها تكون نافعة بإذن الله في ترجمة شيخنا أبو خالد وليد المنيسي
أود أن أبشر الأفاضل بأن فضيلة الشيخ وليد المنيسي قد انتهي من الدكتوراة وحاز عليها بتفوق والحمد لله
أيضاً الشيخ الآن يشغل منصب شيخ المقارئ في الولايات المتحدة الأمريكية
وفق الله الشيخ ونفع به آمين
__________________
أبو إسحاق
خويدم ومحب القرءان الكريم والسنة الشريفة
عفا الله عنه وعن والديه والمسلمين أجمعين
رد مع اقتباس
  #73  
قديم 17-07-07, 04:41 PM
يحيى صالح يحيى صالح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-07
الدولة: اسكندرية - مصر
المشاركات: 4,346
افتراضي

لماذا لا تقومون بضم هؤلاء الأفاضل لبقية التراجم السابقة ، لنقوم - نحن - بحذف الإصدار الأول ( من التراجم ) من " الشاملة " و إيداع هذا الإصدار الجديد مكانه ؟
فكرة والله . ( ابتسامة )
رد مع اقتباس
  #74  
قديم 25-08-07, 05:58 PM
عبدالله بن خميس عبدالله بن خميس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-04-03
المشاركات: 881
افتراضي

ترجمة الشيخ أبي محمد محمد عصام البشير المراكشي <<مشرف قسم اللغة العربية في ملتقى أهل الحديث>>>


سيرة الشيخ ومعلومات عن حياته :
الاسم والميلاد:
البشير بن محمد عصام المسفيوي المراكشي. ولدتُ سنة 1392 هـ بمدينة مراكش.
الدراسة:
أمضيتُ دراستي الأكاديمية الأولى بمدينة مراكش، ثم انتقلت إلى الرباط لإتمام الدراسة حتى حصلت على شهادة مهندس الدولة في الاتصالات من المعهد الوطني للبريد والاتصالات بالرباط. ثم التحقت مباشرة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، بشعبة الدراسات الإسلامية، سنة 1415 هـ:
حصلت بامتياز على الإجازة بعد أربع سنوات (أي سنة 1419 هـ). موضوعها: (حقيقة الإيمان من خلال تفسير فخر الدين الرازي – عرض وتحليل) بإشراف الدكتورة عائشة الهلالي. وفي هذا البحث مناقشات في مسائل الأسماء والأحكام خصوصا.

حصلت بامتياز على الماجستير (المسمى عندنا: دبلوم الدراسات العليا المعمقة) بعد ذلك بسنتين (أي سنة 1421 هـ) من وحدة (مناهج البحث في العلوم الإسلامية). موضوعه: (المنهج الإسلامي في دراسة
روايات السيرة النبوية) بإشراف الدكتور فاروق حمادة.
سجلت سنة 1422 هـ في الدكتوراة، تحت عنوان: (المصالح والمفاسد في المذهب المالكي وتطبيقاتها المعاصرة). بإشراف الدكتور أمحرزي العلوي والدكتور فاروق حمادة.

قرأت على جمع من الشيوخ أبرزُهم:
الوالد الشيخ محمد عصام المسفيوي خريج كلية ابن يوسف العتيقة بمراكش: قرأت عليه - منذ الصبا - في العربية كثيرا (في النحو والصرف على الخصوص)، وفي الفقه المالكي من شرح ميارة الصغير على
المرشد المعين، وفي غيرهما.
العلامة الفقيه اللغوي مصطفى النجار شيخ الجماعة بسلا: قرأت عليه في مسجده ومنزله في النحو والصرف والبلاغة والمنطق والفقه المالكي.
الشيخ المحقق الحسن الكتاني: لازمته لنحو أربع سنوات، وقرأتُ عليه في فنون متعددة من العقيدة، والفقه وأصوله وقواعده، والحديث رواية ودراية، والتزكية، وغير ذلك.
الشيخ محمد الرزكي: قرأت عليه في ألفية ابن مالك بشرحي ابن عقيل والمكودي.
الشيخ العلامة المتفنن مصطفى البيحياوي المراكشي نزيل طنجة: حضرت عنده في شرح صحيح البخاري وفي السيرة النبوية، وسألته واستفدت منه.
الشيخ الفقيه العربي كدار: قرأت عليه في كتاب الفرائض من مختصر خليل.
الشيخ الفقيه عبد القادر الإدريسي: قرأت عليه لبضعة أشهر في العقيدة من شرح الطحاوية لابن أبي العز الحنفي وفي الفقه المالكي من رسالة ابن أبي زيد بشرح أبي الحسن.
الدكتور الشيخ فاروق حمادة: قرأت عليه في علوم مختلفة، وفي مناهج البحث العلمي.
الدكتور الفقيه محمد الروكي: قرأت عليه في الفقه وقواعده.
الدكتور الأصولي أحمد الريسوني: قرأت عليه في أصول الفقه عامة، وفي الرسالة للإمام الشافعي خاصة.
الدكتور أحمد أبو زيد: في علوم القرآن.
وجمع من طلبة العلم التقيت بهم، وحضرت مجالس بعضهم، واستفدت منهم في بدايات الطلب خصوصا.

وقد أجازني جمع من أهل العلم في المشرق والمغرب، يتجاوز عددهم الثلاثين.

لي مجموعة من الأبحاث، نشر منها اثنان:
شرح منظومة الإيمان المسماة (قلائد العقيان بنظم مسائل الإيمان).
http://saaid.net/book/open.php?cat=1&book=1795
(شرع الله ليس غلوا).
والأبحاث الأخرى مخطوطة، وأغلبها في العقيدة والفقه وعلوم العربية
والشعر. نسأل الله السداد.

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=110632
__________________
عبدالله بن خميس!
رياض نجد
رد مع اقتباس
  #75  
قديم 20-01-08, 07:56 AM
أبو معاذ الأثري أبو معاذ الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-08-05
المشاركات: 144
افتراضي ترجمة شيخناأبي محمد القرشي

سيرة الشيخ ومعلومات عن حياته

--------------------------------------------------------------------------------

نبذة مختصرة عن
فضيلة الشيخ أبي محمد صلاح الدين بن علي بن عبد الموجود...حفظه الله.


نسبه ومولده:
هو صاحب الفضيلة راجي عفو الودود, الشيخ صلاح الدين بن علي بن عبد الموجود الميرىّ نسبًا القرشى أصلًا ثم المصري موطنًا.
ولد في ليلة السادس من شهر رمضان المبارك عام 1373هـ في القاهرة بجمهورية مصر العربية.


نشأته العلمية:
نشأ الشيخ ـ حفظه الله ـ بين أسرة ديِّنة، متواضعة منضبطة العادات والتقاليد فقد كان والده-حفظه الله-مولعا بنظم الأشعار مما كان له الأثر في هدوء نفسه، وإرهاف حسه، وحسن عبارته، وإرسال سجيته، وتكوين طباعه وسلوكه.
وكان والده يُسلمه لأحد محفظي القرآن قبل دخول المرحلة الإلزامية.
وكان عمره آنذاك خمس سنوات, فختم القرآن في سن مبكر، ثم انشغل بالتعليم العام حتى وصل إلى المرحلة الثانوية, ثم التحق بكلية الزراعة بجامعة القاهرة.


رحلته العلمية:
فبدأ الشيخ -حفظه الله- بالإقبال على حفظ القرآن، والدعوة إلى الله، ثم سافر إلى اليمن في مطلع شبابه، وهناك التقى بالعلامة المحدث مقبل بن هادي الوادعي-رحمه الله- فدرس عليه وعلى غيره في الحديث, والأصول, والفرائض، والتفسير, والتوحيد, والفقه, والنحو, وحفظ مختصرات المتون في هذه العلوم،وحثّه على طلب العلم، ووجّهه إلى علم الحديث.
ويُعدّ فضيلة الشيخ العلامة مقبل بن هادي الوادعي– رحمه الله – هو شيخه الأول؛ إذ أخذ عنه العلم؛ معرفةً وطريقةً أكثر مما أخذ عن غيره, وتأثر بمنهجه وتأصيله, وطريقة تدريسه، واتِّباعه للدليل.
ولقد قام –فضيلته- بالتدريس بمعهد صنعاء العلمي، وهناك التقى بجملة من المشايخ فقد درس القرآن باليمن على علامة اليمن الشيخ عبد الرزاق الشاحذي.
ودرس اللغة والفرائض على مفتي الديار اليمنية الشيخ أحمد سلامة، كما كان يلازم الشيخ إسماعيل الأكوع قيّم مكتبة الجامع الكبير بصنعاء،واستفاد منه كثيرا بنقل وتصوير جملة من مخطوطات الجامع الكبير-ولا زال شيخنا يحتفظ بصور هذه المخطوطات النادرة- وكان الشيخ يثني على الشيخ إسماعيل الأكوع ويقول هو من أهل السنة وتردد على مشايخ في كثير من العلوم، كالشيخ عايض مسمار، والشيخ حزام البهلولي.
ولسبع سنين خَلَت، بين الكتب والسهر وليال مَضَت، والعالي من استجمع قلبه مع جوارحه فَعَلَت فقد أجازه علامة اليمن الشيخ محمد علي الأكوع، والشيخ على الحرازي أسانيد كتب السنن، لما ظهر نبوغه وتنقّل من فنَن إلى فنَن.ثم حوّل قبلته، وأشعل همته،وزود طاقته، إلى أرض المملكة، وبها حضر مجالس الشيخ صالح بن عثيمين وغيره.


آثاره العلمية:
والشيخ على الرغم أنه متوقِّيا للشهرة إلا أنه قد ظهرت جهوده العظيمة –حفظه الله – خلال أكثر من خمسة وعشرين عامًا من العطاء والبذل في نشر العلم والتدريس والوعظ والإرشاد والتوجيه وإلقاء المحاضرات والدعوة إلى الله سبحانه وتعالى.
فلقد درَّس الحديثَ والمصطلحَ بالمعاهد العلمية التي تقوم بنشر السنة، وتحث على النهوض بالأمة، واهتم بالتأليف وتحرير الفتاوى والأجوبة التي تميَّزت بالتأصيل العلمي الرصين, وصدرت له العشرات من الكتب والرسائل والمحاضرات والخطب والمقالات.


كتب الشيخ -حفظه الله- ومصنفاته:
فلقد حوى الشيخ -حفظه الله- مكتبة حديثية يندر وجودها, هي مكانه وبُغيته، ومكان تواجده،ومنها ينهل طلابه، وعلى الرغم من قلة مصنفاته، وعدم نشر بحوثه وكتاباته، فقد كان لا يرى الكتابة إلا بعد الستين، ِلما سُطِّرت به الأوراقُ من أقلام المتأخرين، الذين تصدَّروا أغْمَارا ،وزاحموا أهل الفن كبارا وصغارا، حتى كَثُرَ الخَلْط، وعَظُم الغَلْط،ونقم الخَبْط، فَلَزِمَ النَّاقِلِينَ لِلْأَخْبَارِ، وَالْمُتَخَصِّصِينَ بِحَمْلِ الْآثَارِ، نَشْرُ مَنَاقِبِ الْأَئِمَّةِ الْأَعْلَامِ، وَإِظْهَارُ مَنْزِلَتِهِمْ وَمَحِلِّهِمْ مِن الْإِسْلَامِ، وَبَيَانُ فَضْلِهِمْ وَمَنَاقِبِهِمْ، وَالنَّشْرُ لِمَحَاسِنِ أَعْمَالِهِمْ وَسَوَابِقِهِمْ، عِنْدَ ظُهُورِ هَذَا الْأَمْرِ الْعَظِيمِ، وَالْخَطْبِ الْجَسِيمِ، واسْتِعْلَاءِ الْحَائِدِينَ، عَنْ سُلُوكِ الطَّرِيقِ الْمُسْتَقِيمِ؛فتَرْجَم سلسلةً لِسيَر الأعلامِ كـ

سعيد بن المسيب.
الزهري
سفيان الثوري
سفيان بن عيينة
ترجمة الإمام الأوزاعي
شعبة
عبد الله بن المبارك
ترجمة الإمام البخاري
ترجمة الإمام مسلم
ترجمة الإمام النسائي
ترجمة الإمام أبو داوود السجستاني
ابن الجوزي
ابن حزم الأندلسي
شيخ الإسلام ابن تيمية
الإمام محمد بن عبد الوهاب
ترجمة الإمام الترمذي
ترجمة الإمام ابن ماجة
نافع مولى ابن عمر
عدي بن حاتم
زيد بن ثابت
ترجمة الإمام الشوكاني
ترجمة الإمام الطبري
ترجمة الإمام النووي
ترجمة الإمام الطبراني
الإمام الأعمش
ومازال من السير تحت الطبع وقد ترجمت هذه الكتب إلى الإنجليزية والفرنسية والأردية.
كما نال الوعظ منه حظا في التصنيف، تجنَّب فيه الشَّطط والقول الضعيف، تنبه الغافل والناسي، كتبها للمنفعة واصلاح الناس، وغسل قلوبهم من الغل والحسد والوسواس، ودفع الأرجاس، يبشر فيها ولا ينفر، ولا يقنط فيها الراجي الآمل، ولا يُمَنِّي الخاشع العامل، وعلى صغرها لا تخلو من الروح، ولا أشلاء ممددة على الأوراق تفوح، يعرفهم فيها طريق الإسلام، ويرغبهم في الجنة بصفاتها، ويحذرهم من النار وآفاتها، يردع فيها المتكبرين، ويبشر الفقراء والمساكين، بأن الجنة لهم فضلاً منه ومنة. كـ
العبادة واجتهاد السلف فيها
مجموعة الهداية
بداية الهداية
الثبات على الهداية
نهاية الهداية
الكنز المفقود.
الاعتبار.
العفو.
أهوال اليوم العصيب


الطلب الحثيث إلى علم المواريث


مكدرات القلوب
الأمالي الجلية شرح العقيدة الطحاوية
كلمات في الحب.
القلوب وآفاتها.
المنهج وأثره في حياة أهل السنة والجماعة
وفي التحقيق له معان وبيان، وفقه وتصريف بإمكان، فقلمه في هذا ممدود،إلى يوم الأجل المعدود
1 - المحلى لابن حزم . كـ
2-رفع الملام عن الأئمة الأعلام "طبع"
3-تقريب التهذيب "طبع"
4-تهذيب التهذيب "قيد الإنشاء"
5-سنن أبي داود "قيد الإنشاء"
6-مستدرك الحاكم "قيد الإنشاء


منهج الشيخ حفظه الله:
فالشيخ يدعو إلى كتاب الله والتمسك بسنته، والتزام منهجه وشرعته، على فهم القرون الثلاثة الأولى، ويحذو حذوهم، ويتبع أثرهم، كَمَا رَامَ ذَلِكَ الْمُتَقَدِّمُونَ مِنْ أَشْبَاهِهِمْ، ويدعو إلى إصلاح القلوب، ومراقبة الخالق علام الغيوب، وعدم التحزب للجماعات، ولا الطوائف والأفراد والحزبيات.
كما أنه يرعى طلابه، ويحثهم على العلم النافع ومعرفة صوابه، بلا تعصب ولا تقليد زائغ، بل دليله الحق والحق دامغ.
وأن للشيخ أسانيد يمنية، ومصرية وحجازية، لكتب السنن وغيرها........وشرط الشيخ لإعطاءها قراءة الطالب علي الشيخ كتب السنن أو بعضها,,,,, يسّرالله–بمشيئته-ذكرها، وأعان على الموقع نشرها.
واللهَ أسال أن يحَفظَهُ وَيرْعَاهُ, وَيسَدّدَ عَمَلَهُ وَخُطَاهُ, وَيجْعَلَ دَارَ الْفِرْدَوْسِ مَثْوَاه، وأن ينفعَنَا بعِلمِهِ، ويمتعَنَا بِعمُرِهِ، إنه بكل شئ كفيل، وهو حسبنا ونعم الوكيل.


أسرة التحرير؛
http://www.salahmera.com/
__________________
يا جهولًا بقدر ربه فهو الإله الذي لا يعصى , إن كان قد أصابك الداء ؛ فابحث عن الدواء .
رد مع اقتباس
  #76  
قديم 28-02-08, 08:04 PM
العدناني العدناني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-01-06
المشاركات: 321
افتراضي

هذا الموضوع من أجمل مواضيع الملتقى
__________________
أنستُ بوحدتي ولزمتُ بيتي**فدام الأنسُ لي ونما السرورُ
وأدبني الزمــان فلا أبالــي**هـجـرت فــلا أُزارُ ولا أزورُ
رد مع اقتباس
  #77  
قديم 01-03-08, 01:26 PM
رامى محمد رامى محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-07
الدولة: مصر
المشاركات: 91
افتراضي

فعلا من أجمل وأمتع وأنفع مواضيع الملتقى والله أعلم
بارك الله فيكم
__________________
لا إله إلا الله
رد مع اقتباس
  #78  
قديم 16-03-08, 04:14 PM
عبد الرحمن الربيعي عبد الرحمن الربيعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-02-08
المشاركات: 57
Lightbulb

لاليس لدي رد ولكني اطلب ترجمة لكل من الشيخ البلوشي وعثمان الخميس الذيين ناظرا الشيعة على المستقلة
رد مع اقتباس
  #79  
قديم 16-04-08, 05:37 PM
أبو أحمد الهمام أبو أحمد الهمام غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-08-05
المشاركات: 376
افتراضي

الشيخ عبد المحسن القاسم امام المسجد النبوي

هو القارئ المتقن والقاضي المتمكن والخطيب المصقع والفقيه المتضلع
رجل يمتاز بأخلاق عالية وتواضع جم وحرص على العلم وتبليغه ونفع الناس
هو فضيلة الشيخ الدكتور عبد المحسن بن محمد بن عبد الرحمن القاسم ينتهي نسبه الى عاصم جد القبيلة الشهيرة بنجد من قحطان
ولد الشيخ بمكة المكرمة عام 1388من الهجرة
نشأ الشيخ في بيت علم ودين فجده ووالده هما من جمع فتاوى شيخ الاسلام ابن تيمية وفتاوى ائمة الدعوة النجدية
وبدأ الشيخ في طلب العلم منذ نعومة اظفاره فحفظ القران ولازم عددا من أهل العلم من أبرزهم
الشيخ عبد الله بن حميد رحمه الله
الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله
الشيخ صالح بن علي الناصر رحمه الله
والشيخ المحدث عبد الله السعد
وغيرهم من اهل العلم
كما ان الشيخ قد اجيز في عدة قراات من القراات العشر وممن قرأ عليهم
الشيخ احمد الزيات رحمه الله
الشيخ علي الحذيفي
الشيخ ابراهيم الاخضر
الشيخ محمد الطرهوني وغيرهم
تخرج الشيخ من كلية الشريعة بالرياض عام 1410
ثم واصل في المعهد العالي للقضاء وحصل على الماجستير عام 1413
عين بعد ذلك ملازما قضائيا في الرياض ثم عين قاضيا في منطقة تبوك في محكمة البدع
ثم عين الشيخ اماما للمسجد النبوي عام 1418 ونقل الى محكمة المدينة النبوية
والشيخ له عدة مؤلفات منها الخطب المنبرية ، تيسير الوصول شرح ثلاثة الاصول،والمسبوك حاشية تحفة الملوك (في الفقه الحنفي) وغيرها
والشيخ له درس في المسجد النبوي بعد صلاة العشاء في التوسعة الشرقية من المسجد
وهذا عنوان موقع الشيخ على الشبكة
www.alqasim.org
__________________
( من أصلح سريرته أصلح الله علانيته ، ومن أصلح مابينه وبين الله أصلح الله مابينه وبين الناس ، ومن اشتغل بأمر آخرته كفاه الله أمر دنياه )
رد مع اقتباس
  #80  
قديم 24-05-08, 07:32 PM
أبوطلحة الليث أبوطلحة الليث غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-11-07
المشاركات: 63
افتراضي

جزاكم الله خيراً
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:06 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.