ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى القرآن الكريم وعلومه
القسم الانجليزي التقويم .

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 20-09-15, 01:30 PM
أبو خزيمة السني أبو خزيمة السني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-12-13
المشاركات: 1,942
Arrow جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

الحمد لله وبعد :

جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى .

1- ليس في القرآن شيء زائد لا فائدة فيه ،وهذا ممتنع .
تفسير بن كثير ،النساء، آية المواريث .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 20-09-15, 01:38 PM
أبو خزيمة السني أبو خزيمة السني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-12-13
المشاركات: 1,942
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

2- للجوا في طغيانهم : أي (استمروا في طغيانهم يعمهون ،أي :يجولون في كفرهم ،حائرين مترددين .

تفسير السعدي -المؤمنون -
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 20-09-15, 01:41 PM
أبو خزيمة السني أبو خزيمة السني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-12-13
المشاركات: 1,942
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

3- إذا هم يجأرون : يصرخون ويتوجعون ويستغيثون

السعدي - المؤمنون
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 20-09-15, 02:01 PM
أبو خزيمة السني أبو خزيمة السني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-12-13
المشاركات: 1,942
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

4- كل من حكم بغير شرع الله فهو طاغوت

السعدي ، النساء آية 60،61
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 20-09-15, 10:43 PM
أبو خزيمة السني أبو خزيمة السني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-12-13
المشاركات: 1,942
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

أرجو تغيير العنوان إلى

جمع الفوائد التي تقابلني من كلام العلماء في تفسير كتاب الله سبحانه
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 23-09-15, 12:34 AM
أبو خزيمة السني أبو خزيمة السني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-12-13
المشاركات: 1,942
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

5-
قال العلامة ابن رجب الحنبلي رحمه الله تعالى في تفسيره : ج 02 ق 37 : في قوله تعالى في سورة الفرقان : ( أَوْ يُلْقَى إِلَيْهِ كَنْزٌ أَوْ تَكُونُ لَهُ جَنَّةٌ يَأْكُلُ مِنْهَا وَقَالَ الظَّالِمُونَ إِنْ تَتَّبِعُونَ إِلَّا رَجُلًا مَسْحُورًا )
�� قال ابن الجوزيِّ في "المقتبس " : سمعتُ الوزير يقولُ في قولِهِ تعالى :
( أَوْ يُلْقَى إِلَيْهِ كَنْزٌ أَوْ تَكُونُ لَهُ جَنَّةٌ ) ، قال : العجبُ كلُّ العجبِ ، لجهلهِم حين أرادُوا أن يُلقى إليه كنزٌ أَوْ يكونَ لَهُ جنةٌ .
ولو فهموا ، علموا أن كلَّ الكنوزَ له ، وجميعَ الدنيا مِلْكُهُ .
أو ليس قد قهرَ أرباب الكنوز ، وحكم في جميع الملوك ؛ وكان من تمام معجزته أن : الأموال لم تفتح عليه في زمنه ؛ لئلا يقول قائلٌ : قد جرت العادة بأن إقامة الدول ، وقهرَ الأعداءِ بِكَثرةِ الأَمْوَالِ .
فتمت المعجزةُ بالغلبة ، والقهرِ مِنْ غَيْرِ مالٍ ، ولا كَثْرةِ أَعوانٍ ، ثم فتحت الدنيا
على أصحابِهِ ، ففرقُوا ما جمعهُ الملوكُ بالشَّرَهِ ، فأخرجوه فيما خلق له ، لم
يمسكوه إمساك الكافرين ، ليعلموا الناسَ بإخراج ذلك المالِ : أن لنا دارًا سوى هذه ، ومقرًّا غير هذا .
وكان من تمام المعجزات للنبيِّ - صلى الله عليه وسلم - : أنه لما جاءهم بالهدى فَلَمْ يقبلْ سلَّ السيفَ على الجاحدِ ، ليُعلمهُ أن الذي ابتعثني قاهرٌ بالسيفِ بعد القهر بِالحجج .
ومما يقوي صدقَهُ : أنَّ قيصرَ ، وكِبارَ الملوكِ ، لَم يوفقوا للإيمانِ به ؛ لئلا يقولَ قائلٌ : إنما ظهرَ لأنَّ فلانًا الملكَ تعصبَ له فتقوَّى به ، فبانَ أن أمرَهُ من السماءِ لا بنصرةِ أهلِ الأَرْضِ .������

منقول
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 24-09-15, 11:17 PM
ابو ناصر المدني ابو ناصر المدني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-05-15
المشاركات: 772
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

جزاك الله خيرا.
=======================
للفائدة:

1-

قال تعالى:(وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ (67) ) .

قال الشيخ السعدي رحيقول تعالى: وما قدر هؤلاء المشركون ربهم حق قدره، ولا عظموه حق تعظيمه، بل فعلوا ما يناقض ذلك، من إشراكهم به من هو ناقص في أوصافه وأفعاله، فأوصافه ناقصة من كل وجه، وأفعاله ليس عنده نفع ولا ضر، ولا عطاء ولا منع، ولا يملك من الأمر شيئا.

فسووا هذا المخلوق الناقص بالخالق الرب العظيم، الذي من عظمته الباهرة، وقدرته القاهرة، أن جميع الأرض يوم القيامة قبضة للرحمن، وأن السماوات - على سعتها وعظمها - مطويات بيمينه، فلا عظمه حق عظمته من سوَّى به غيره، ولا أظلم منه.

( سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ ) أي: تنزه وتعاظم عن شركهم به.
=========================================
2-

قال تعالى:( كَيْفَ وَإِنْ يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ لا يَرْقُبُوا فِيكُمْ إِلا وَلا ذِمَّةً يُرْضُونَكُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ وَتَأْبَى قُلُوبُهُمْ وَأَكْثَرُهُمْ فَاسِقُونَ (8)

تفسير الجلالين:...(لا يرقبوا) يراعوا (فيكم إلا) قرابة (ولا ذمة) عهداً ...
======
والله أعلم.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 25-09-15, 12:40 PM
زياد نايف زياد نايف غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-12-11
المشاركات: 102
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

احسنت بارك الله فيك

ومتاااااااابع
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 25-09-15, 10:28 PM
عماد بن خليفة الدايني البعقوبي عماد بن خليفة الدايني البعقوبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-05-15
المشاركات: 8
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

احسنت جزاك الله خيرا
انا كان عندي مشروع منذ سبعة اعوام حول التناسب ارجع اليه بين الحين والاخر فيه كثير من غرر الفوائد في كلام الله فيما يخص التناسب قد ينفع في هذا المجال وقد انتفع انا ايضا مما عندكم
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 25-09-15, 10:32 PM
عماد بن خليفة الدايني البعقوبي عماد بن خليفة الدايني البعقوبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-05-15
المشاركات: 8
افتراضي رد: جمع ما يقابلني من فوائد في كتاب الله سبحانه وتعالى ، دعوة للمشاركة

القران الكريم والحديث الشريف هما العلم المخدوم وكل العلوم الشرعية الاخرى علوم خادمة اي قامت ووجدت لخدمة علم الوحي القران الكريم والسنة المطهرة على صاحبها افضل الصلاة واتم التسليم
فاستمر بمشروعك واسال الله ان يجعله مشرروع خير وعلم نافع
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:38 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.