ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى تراجم أهل العلم المعاصرين
القسم الانجليزي التقويم .

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #71  
قديم 20-08-11, 06:48 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)


الشيخ الألباني يتحدث عن المكتبة الظاهرية
وكيف لم يرَ شيخاً معمّماً يتردّد عليها طيلة حياته !!



قال رحمه الله :

عشت بين مخطوطات الظاهرية ، وفيها نفائس المخطوطات ، كنت أجد بعضها نسخت ثم لم تفتح مطلقاً ، والدليل أفتح وإذ بالورقة ملصقة بالأخرى ، لأن الحبر إلِّي كانوا يستعملونه فيه مادة صمغ ، فأفتح الورقة تكاد تتمزق من اللصق ، فأفتح بيسر وبطء حتى لا يتمزق ، دليل أن هذا الكتاب مهمل لم يدرس إطلاقا ، هذا من حيث الكتاب ،
ومن حيث الرواد ، ما رأيت ولا عمامة تردد على المكتبة الظاهرية طيلة حياتي ، هذا شيء مؤسف جدًّا .

========================

شريط سلسلة الهدى والنور ( 598 )


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #72  
قديم 20-08-11, 08:25 PM
ابن العربي السويفي ابن العربي السويفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-10
المشاركات: 85
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)

رحم الله شيخنا وجعله في عليين
رد مع اقتباس
  #73  
قديم 05-09-11, 06:04 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)

الألباني وتلميذه الباني


قال الشيخ محمد عيد عباسي : امتازَ الشيخ عبد الرحمن الباني بالوسطيَّة والاعتدال والإنصاف في وجهته العامَّة، وفكره الإسلامي، فهو بعيدٌ عن الغلوِّ والتطرُّف بجميع أنواعه وأشكاله، فكان مُنصفًا في حُكمه على الأشخاص والاتجاهات، يذكرُ الحسنات والسيِّئات، لا يَغْمِطُ حقًّا لصديق ولا عدو، ولا يتحاملُ على أحد، ولا يبخَسُه فضله، ولا يدَعُ عاطفتَهُ تميل به كما تشاء، بل يضبطُ ذلك بميزان الشرع، يَصدُر عنه ويَزنُ به .

ولا شكَّ أن للدعوة السلفية التي آمنَ بها منذ استوى عودُه ونَضِجَ فكرُه أثرًا كبيرًا في ذلك، فهي الدعوةُ التي تقوم على منهجٍ ربَّاني علمي قويم ثابت أصيل، مُستندٍ على الكتاب والسنَّة وفهم سلف الأمَّة، وهو منهجُ الإسلام نفسه، الذي هو وسطٌ بين الأديان، وأتباعُه هم الوسطُ بين الأمم والمذاهب ﴿ وكذلكَ جَعلناكُم أُمَّةً وَسَطًا ﴾ [البقرة: 283] .

وقد استفاد هذا المنهجَ من حضوره مجالسَ العلامة المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني في دمشق، ومن مُطالعاته لكتب شيوخ الدعوة السلفيَّة ورجال الإصلاح والبعث الإسلاميِّ الحديث، فوَعاها تمامًا، ووجدت لديه استجابةً كاملة، وصار داعيةً لها قويًّا. وكان الشيخ الألبانيُّ يعرف له حقَّه وفضله، فيستشيرُه في أمور الدعوة ونشاطها، وكان إذا انتهى الدرسُ كثيرًا ما سمَّى عددًا من خُلَّص أصحابه للاستشارة، وكان أولهم مترجَمُنا عبدالرحمن الباني، وطلب من الآخرين الانصرافَ راشدين .

وقد عرض على الشيخ الألبانيِّ أن يكونَ بيتُه في حيِّ المهاجرين على سفح جبل قاسيون مقرًّا للدعوة، فكانت تُعقَد فيه الدروس، حتى استأجرَ الإخوة مقرًّا متوسطًا في مدينة دمشق نُقلت إليه الدروس .

... وكان الشيخ الباني سببًا في تأليف ونشر بعض الكتب والرسائل النافعة؛ باقتراح تأليفها ككتاب ((آداب الزِّفاف في السنَّة المطهَّرة)) للعلامة الألباني رحمه الله، وسنَّ الأستاذ الباني سنَّةً حسنة حين وزَّعه على المدعوِّين إلى حفل زفافه .


... وقد حدَّثنا فقيدُنا السابق الشيخ الداعية الكبير عبدالقادر الأرناؤوط - رحمه الله تعالى - أن أهمَّ ما دفعه إلى تبنِّي العقيدة السلفية هو الأستاذ الباني رحمه الله، حيث كان يزور الشيخَ الألبانيَّ الذي كان يسكنُ في الحيِّ الذي يخطُب في مسجده الجامع الشيخُ عبدالقادر، فكان إذا صلَّى فيه ورأى في خُطبته بعضَ الملحوظات، أتاه وكلَّمه فيها بكلِّ مودَّة ولطف وحكمة واحترام، وأبان له رأيه مُرفقًا بالدَّليل الشرعي، وقد يدلُّه على بعض المصادر العلمية، فحبَّب إليه بذلك تلك الدعوة، فصار فيما بعد إمامًا فيها وداعيًا لها.


===========

نقل المقال كاملاً من موقع الألوكة الشيخ محمد زياد التكلة

__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #74  
قديم 11-09-11, 06:52 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)


مع الإمام الألباني في حجّته الأخيرة


قال الأخ عبد الرحمن الفاهوم حفظه الله :
سألت عمي الشيخ ( عزت خضر أبو عبد الله ) ... فقال أنه كان برفقة الشيخ - رحمه الله - في حجته الأخيرة ...

قال الشيخ عزت خضر : أنا لم أفارق الشيخ الألباني - رحمه الله - في حجته هذه إلا عندما كان يزور ابنته في جدة ،
وفي آخر يوم قال الشيخ الألباني للشيخ عزت : نريد أن نرجع إلى عمان ولن نرجع إلى المدينة ، لأنه كان قد وعدهم بالرجوع إليهم وإلقاء بعض الكلمات ، ولكنه لم يستطع لأنه كان متعباً جدًّا، حتى أن صوته قد ذهب - بُحَّ صوته من كثرة الكلام - فرجعوا مباشرة من جدة إلى عمان .

قال الشيخ عزت خضر : دعى الشيخ ابن باز الشيخ الألباني على طعام في منطقة العزيزية , فكان الشيخ الألباني متعب ولم يستطع الذهاب لتلبية الدعوة ، فقال للشيخ عزت خضر : اذهب للشيخ ابن باز وبلغه سلامي واعتذر له عني لأني متعب ولن أستطيع الذهاب ، فذهب الشيخ عزت لتلبية الدعوة وتلبية طلب الشيخ الألباني .

وأيضا قال الشيخ عزت أنه قال للشيخ الألباني وهم في منى وقد كانوا داخل الخيمة : لماذا لا نخرج خارج الخيمة ؟ فقال الشيخ الألباني : لا أريد الخروج ، أريد أن أذكر الله تعالى ، فلعلّي لا أحج بعد عامي هذا .
وبالفعل لم يحج الشيخ بعد حجته هذه، فكانت آخر حجة حجها رحمه الله .


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #75  
قديم 11-09-11, 09:36 PM
أبو عامر خالد أبو عامر خالد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-01-04
الدولة: الإمارات العربية المتحدة
المشاركات: 219
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)

بارك الله فيك يا أبا معاية و في الأخوة جميعا و رحم الله أسد السنة المجدد الألباني رحمة و اسعة و جمعنا و أياه تحت لواء نبينا و حبيبنا - صلى الله عليه وسلم - في مستقر رحمته.
رد مع اقتباس
  #76  
قديم 23-09-11, 07:22 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)

كلمة الشيخ مساعد بن بشير حاج السديرة عن الإمام الألباني رحمه الله


قال الشيخ مساعد بن بشير حاج السديرة عن الإمام الألباني رحمه الله :

... الرجل تشهد له الأمة الإسلامية بفضله وعلمه وورعه وتقواه وحبه الشديد للسنة والتفاني فيها.

كما عرفته رحمه الله صبوراً على الدأب العلمي والتمحيص وقد عرفته من عام تسعين وثلاثمائة وألف أو قبلها بعام وأنا آنذاك كنت مع جماعة أنصار السنة المحمدية ثم تركتها ومع ذلك ما كنت استغنى عن كتابات الألباني رحمه الله وربما أُراه آنذاك عدوّاً ! لكن هذا أمر أعرفه عند كثير من الجماعات الإسلامية ربما كادت له لكنها لا تستغني عنه، فإن الرجل مليٍّ {ثقة} يحتاج الناس لمعاملاته كما يُحتاج لمعاملة صاحب المال .

ويدل على ذلك هؤلاء النفر الذين حققوا كتاب " الترغيب " للمنذري فكانوا ينقلون نقلاً لا مرية فيه، كما يقال عندنا في السودان { نقل مسطرة}، ولمَّا توقف الشيخ بحيث لم يكمل الكتاب، تخبط هؤلاء الدكاترة كما فضحهم الشيخ لمَّا حقق الكتاب وأتمّه .

وللشيخ مآثر كثيرة جدًّا، وقد لقيته عام 1397هـ والعام الذي يليه وكان في بيت { البنا } بجدة، وكان منزلاً عامراً بارك الله فيه، وكنت قد سألته عن الإجازات وكنت ذا شغفٍ بها، فجزاه الله خيراً لم يكن ذا اهتمامٍ بها، وإنْ كان هذا رأي جماعة من إخواننا السلفيين المعاصرين، وهو ممَّا لا شك فيه خطأ غفر الله لنا ولهم، ومع ذلك فقد أجازني بكتبه، وأعْلَمني بإجازته عن علاّمة العصر الشيخ أحمد محمد شاكر رحمه الله، والحق أحق أن يتبع . هذا منهج الشيخ رحمه الله وهذا يوجد في المراجعات التي حصلت للشيخ تصحيحاً أو تضعيفاً فرح بها أصحاب الأهواء وطيروها كل مطير لمآربهم الفاسدة ، ونسوا وتجاهلوا أو أنهم حقيقة على جهل ولعله هو الصواب في كثير ممن انتقد الشيخ كما يقول هو بنفسه رحمه الله { العلم لا يقبل الجمود } . مثال تصحيحه لبعض الأحاديث ثم يطلع على آفاتها وعللها والسبب عدم وجود المراجع أو غياب كثير من المراجع وهو بما أُوتِيَ من همة ، يسر الله له كثيراً من المراجع، والناقمون على الشيخ في حقيقة الأمر إنما هم جهال ، وتغير الحكم في المسألة كأنها قاعدة معلومة عند أهل الفن ...

=============

مقتطف من مقالة للشيخ مساعد بن بشير حاج السديرة عن الشيخ الألباني رحمه الله، كتبها في الكويت فجر الخامس عشر من ربيع الثاني لعام ست وعشرين وأربع مئة وألف .
__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #77  
قديم 23-09-11, 08:19 PM
عبد الكريم الوهراني عبد الكريم الوهراني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-07-10
الدولة: المدينة النبوية
المشاركات: 92
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)

موضوع ممتع ومفيد وجميل...وو.. لا حرمنا الله من خيرك أستاذ أبو معاوية
رد مع اقتباس
  #78  
قديم 30-09-11, 02:20 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)


دقة الشيخ الألباني رحمه الله في المواعيد


قال الشيخ أبو إسلام صالح طه : كان الشيخ الألباني رحمه الله يُربينا على الدقة في المواعيد، ومِن أمثلة لك أنني كنت إذا دعوته الى زيارتي
أو صحبته الى دعوة كان رحمه الله لا يتأخر ولا يتقدم عن الموعد المضروب له ويقول:
الذهاب قبل الموعد كالتأخر عن الموعد، فالتأخر عن الموعد يُربك صاحب الدعوة،
وحدَث أن دعوته يوما عندي الساعة الواحدة ظهرا فوصل بسيارته قبل الموعد
بربع ساعة فبقي في سيارته جالسا ولم ينزل حتى حان الموعد ...
ولم أكن أعلم بوجود الشيخ إلا أنَّ الذين كانوا برفقة الشيخ ذكروا لي ذلك،
فلما سألتُ الشيخ عن ذلك فقال: لأنك قبل الموعد تكون مشغولا
بالاستعداد لاستقبال الضيوف في الموعد المحدد ... فإذا دخلنا عليك قبل
الموعد شغلناك عما أنت فيه من استعداد وتجهيز لاستقبال ضيوفك ...
فرحم الله شيخنا ...
ما أدق فقهه! وما أشدَّ حرصه على العمل بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وكان رحمه الله إذا دُعيَ لا يأخذ أحدا معه حتى يستأذن له صاحب الدعوة،
وذاتَ مرةٍ دعوته قائلا: يا شيخنا، أدعوكم للغداء عندي غدا،
وأنا أقصد دعوته هو وزوجته أمُّ الفضل، وفي اليوم الثاني جاء في الموعد وحده،
فقلت له: أين أمُّ الفضل؟
فقال: أنت لم تذكر لي أن أحضر أم الفضل معي، ونحن نلتزم الدقة في الكلام .

===============

نقلته من منتدى الألوكة
__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #79  
قديم 30-09-11, 02:51 PM
محمود الأزهري محمود الأزهري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-09
المشاركات: 278
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)

رحم الله الإمام

هلا تكرم أحد الأخوه ونسقها على ملف وورد
رد مع اقتباس
  #80  
قديم 04-10-11, 07:03 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)


نصرة الإمام الألباني للسنّة والحديث وهو تحت سيارة منقلبة !!
وتعليق الشيخ عبد العزيز الحربي الظاهري على الحادث



قال الشيخ علي خشّان : واللهِ ما أبصرت عيناي فيما أعلم أحداً أحرص على السنة، وأشدّ انتصاراً لها، وأتبع لها من الألباني .
لقد انقلبت به السيارة ما بين جدّة والمدينة المنوّرة، وهرع الناس وهم يقولون : يا ستّار يا ستّار، فيقول لهم ناصر الحديث وهو تحت السيارة المنقلبة : ( قولوا يا سِتِّير، ولا تقولوا يا ستّار، فليس من أسمائه تعالى الستّار )، وفي الحديث : " إن الله حيي ستّير يحب الستر "، أرأيتم من ينصر السنة والحديث في مثل هذا الموطن في عصرنا هذا ؟ اللهم إلا ما سمعنا عن عمر بن الخطّاب وأحمد بن حنبل وغيرهما من سلف هذه الأمة . اهـ .
" مقالات الألباني " ( ص 191 / دار أطلس للنشر والتوزيع )

====================
تعليق الشيخ عبد العزيز الحربي الظاهري على الحادث



قال الشيخ عبد العزيز الحربي الظاهري في كتابه الماتع " لحن القول " : هل يقال: يا ساتر ؟!
جاءتني رسالة على الهاتف الجوال من موقع (( مداد )) نصّها : (( تعرّض الشيخ الألباني - رحمه الله - مع بعض طلابه لحادثِ سَيْرٍ , وفي أثناء انقلاب السيارةِ صاح طُلّاب الشيخِ : يا ساتر ! فرّد عليهم الشيخ قائلًا : بل قولوا : يا ستِّير ! أما ساتر فليس من أسماء الله ..)) .
صحَّح الشيخ لهم ذلك ؛ لأن الأسماءَ - أسماءَ الله- مبنيَّةٌ على التوقيف . و الواردُ الثابتُ في السُّنة (( سِتِّير )) على وزن سِتِّين ؛ قال صلى الله عليه وسلّم : (( إنّ اللهَ سِتِّيرٌ يحبّ السِّتْرَ )) ولم يَرِدْ : ساتر ، ولا ستّار . ولكن يقال : هو يستر . و : قد ستر اللهُ . و: نحنُ في ستر الله . و : اللهُ ساترٌ . كل ذلك على سبيل الوصف والخبر ؛ اشتقاقًا من اسمه (( الستِّير )) فكل أسماءِ الله مشتقَّةٌ , يُشتقُّ منها أفعالٌ وصِفات .
ومَن قال : ( إن أسماءَ الله جامدةٌ لا يُشتقُّ منها وصْفٌ( فقد زَلّ زلَلًا مُبِينًا ؛ كأهْل الاعتزال ، ومَنْ وافَقَهُم ؛ كأبي محمَّدٍ بن حَزْمٍ . وتُعَدُّ هذه المسألةُ من أخطائه الغريبة التي لا تتفق مع عقْلِه الجبّار , وعِلْمِهِ الزّخّار , ومَيْلِهِ لحديثِ النبي المختارِ , وأخْذِه بالظاهر والآثار . وهذا الموضِعُ من أخطائه في تطبيقه لأصوله الصحيحة .. والقصدُ : أنّ ما قاله الشيخ الألباني - رحمه الله - موافق لما ورد اسمًا , لا وصفًا . وأمّا الوصف فإنّنا نقول : يا راحمَ الضعفاء , ومنتقمًا من المجرمين , ومعذِّبَ المستكبرين . كما نقول : يرحم , وينتقم , ويعذّب . وليس من أسمائه الرَّاحمُ ، ولا المنتقمُ ، ولا المعذِّبُ . وقد جاء (( المنتقم )) في الأسماء التي زادها الترمذي ولم يصححها المحققون . وعليه ؛ فلنا أن نقول : يا ساترَ العيبِ .
والفرقُ الدقيق بين الاسم والوصف : أن الاسمَ يُطلق ويُنادَى به دون حاجةٍ إلى مضافٍ أو متعلّقٍ ؛ مذكورٍ ، أو مقدَّر ؛ فنقول : يا رحمنُ , يا غفورُ , يا وهّابُ , يا ستّيرُ ، وأما الوصف فإنّه يحتاج إلى قيدٍ ، أو إضافةٍ ، أو نحوِها ؛ تحقيقًا ، أو تقديرًا .


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:44 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.