ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى اللغة العربية وعلومها

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #61  
قديم 27-04-11, 11:14 AM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,059
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

مش ذنبك ؟؟؟
طيب ماشي ... يظهر أنك بدأت في اختيار الأمثال الصعبة !!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة

- من أيام حرب المِسْكُبْ ( المِسْكُوْبْ ) ( قال أبو معاوية البيروتي : وهذا مثل قديمٌ عندنا سمعته قديماً من أحد " البيارتة " الكبار، وسألت إخواني الشباب عن معناه فلم يعرفه أحد، حتى وجدتُ الأديب ميخائيل نعيمة قال في كتاب سيرة حياته " سبعون " تحت عنوان " المدرسة الروسية في بسكنتا " : "الموسكوفي – نسبة الى موسكفا أو موسكو - انقلبت في لغتنا الدارجة الى مسكوبي، وأصبحت بلاد الروس تعرف عندنا ببلاد المسكب . اهـ . أما " حرب المِسْكُبْ " فلعلّي أحدّدها لاحقاً إنْ شاء الله )
- الناس بالناس والقطة بالنفاس . ( يُقال لمن كان منشغلاً في أمرٍ تافه بينما باقي الناس انشغلوا بأمرٍ كبير )
- ما أحب ( أو : أعزّ ) من الولد إلا ولد الولد . ( لا يوجد أحب أو أعز على المرء من ابنه إلا ابن ابنه ) -- يقال عندنا : أعز الوِلد وِلد الوِلد ( بكسر الواو في المواضع الثلاثة و سكون اللام ) .
- اللي بياخد مالك خود روحو . ( معناه في ظني تعريضٌ بأصحاب العمل الذين يُعاملون الموظفين عندهم كأنهم عبيد )
- ناسْ بتْوَدِّي ناسْ وهو غني عن كل الناس . ( الناس يحملون موتاهم إلى المقابر ورب الناس حي لا يموت وغني عن الكل )
- أختي من إمّي متل المخطة على تمّي .
- لولا الغيرة ما حبلت النسوان .
- شحّاد ومشارط ! ( تُقال لمن طلب غرضاً يحتاج إليه جدًّا لكنه يشترط أن يكون بمستوى أو نوعية معيّنة ) -- يقال عندنا : شحات و عينه جامدة !!
- علّمناه الشحادة سبقنا على الأبواب . ( تُقال لمن عُلِّم شغلاً ما أو طريقة عملٍ ما فأخذ يتسابق على معلّمه ويتعالم عليه ) -- هذا مثل مشهور جدا عندنا : يقال : علمناه الشحاتة سبقنا ع الأبواب .
- شراية العبد ولا تربايتو ( شراء العبد جاهزاً للعمل أفضل من جلبه صغيراً والتعب في تعليمه، ومعناه - كما شرحته لي والدتي حفظها الله : بدلاً من التكلف والتعب في صناعة غرضٍ ما - كطبخة أو حلويات مثلاً - اشتريه جاهزاً ووفّر التعب ) -- هذا مشهور عندنا كذلك فيقال : شرا العبد و لا تربيته .
- اللِّي استحوا ( وفي رواية : اختشوا ) ماتوا . ( يُقال عند رؤية قلة الحياء ) -- هذا أيضاً من أشهر الأمثلة لدينا فيقال : اللي اختشوا ماتوا .
- كشّر عن نِيابك كل الناس بتهابك .

__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس
  #62  
قديم 29-04-11, 07:32 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......


لعل صعوبة الأمثال لأنني في آخر خمسة مشاركات ذكرت أمثالاً من ذاكرتي البيروتية ولم أنقلها من كتاب " الأمثلة البيروتية " !!


- قالوا لعنتر : مين عنترك ؟ قال : ما لقيت حداً يردني ! ( مضى نحوه بلفظ : قالوا لفرعون : مين فرعنك ؟ )
- بعد العِشاء افعل ما تشاء . ( لم أستطع تحديد إنْ كان مثلاً بيروتيًّا أو مثلاً متداولاً بين طلبة العلم عموماً )
- حتى أنتَ يا بروتوس ؟! ( مثل يُقال لمن لم يُتَوَقّع أن يخون، وأصله مأخوذ من الثقافة الرومانية، من أيام إمبراطورية روما، يوم أحاطت حاشية القيصر به غادرة وطَعَنه الطاعنون، ومعهم بروتوس صديقه ووزيره الذى ظنه فوق الغدر، فقال قولته الشهيرة: حتى أنت يا بروتوس ؟ )
- طلعت من المولد بلا حمص . ( بمعنى المثل المشهور : رجع بخفي حنين، أي : خرجت خالي اليدين لم أكسب شيئاً )
- عاش مِين شافك . ( تُقال لمن لقيته ولم تكن قبلها قد رأيته منذ فترة طويلة )
- العز للرز، والبرغل شنق حالو ( البرغل هي حبوب الحنطة المجروشة، غذاء كامل يعتبر الغذاء الرئيسي بديل للرز عند القرويين، عندما انتشر استخدام الأرز في المنطقة العربية والشام أخذ الناس يتندرون على البرغل قائلين: "العز للرز والبرغل شنق حالو (نفسه)"، وذلك لأن الأرز قد حل مكان البرغل ) قال أبو معاوية البيروتي : نقلت الفائدة الأخيرة من منتديات الدرر الشامية - أمثال شامية
-



__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #63  
قديم 01-05-11, 08:27 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......


لعلّي يا أخي أبا صاعد أنقل في المرة القادمة من الكتاب لأُخَفِّف المعيار،
وتكون الأمثلة - كما يُقال عندنا - خفيفة الدم !


- ناس بسَمْنة، وناس بزيت ! ( ناس يعاملون برُقِي، وناس آخرون يُعامَلون بمستوى متدنٍ، يُقال للاعتراض على التمييز في المعاملة بين شخص وآخر )
- الضَّيْعة ضايعة . ( سألت الأخ ظافر من قرية الناعمة عن حالهم فذكر لي هذا المثل، وقال ابن منظور في " لسان العرب : الضَّيْعةُ : الأَرض المُغِلَّةُ والجمع ضِيَعٌ )
- الطاسة ضايعة . ( أي الوضع فوضى )
- مِشْ كل صابيعك مِتْل بعض .
- حاكْمَكْ ظالْمَكْ، تِشْكِي هَمَّكْ لَمِين ؟! ( يُقال عند ظلم الدولة للمواطن، فلمن يشتكي المرء ؟! قال سيدنا يعقوب صلى الله عليه وسلّم كما في الآية الكريمة : ( قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ ) يوسف، 86 )
- خيرها بغيرها .
- قَبَرَ الفقر . ( يُقال لمن أصبح غنيًّا جدًّا )
- كلمة يا ريت ما بتعمّر بيت . ( التمنّي والتحسر على ما مضى لا ينجزان شيئاً )
- خبّئ قرشك الأبيض ليومك الأسود .
- ما في محبّة إلا بعد عداوة .
- بَصِلْتُو ( بصلته ) محروقة . ( يُقال لمن كان مستعجلاً جدًّا )
- ألف مَرَّة ( وفي رواية : مئة ) جبان ولا مرّة الله يرحمو . ( يُقال عنك جبان وهربتَ من عراكٍ أفضل من مشاركتك بعراك قد يؤدّي لقتلك أو أذيتك بشكل كبير )
- كلّنا بالهوا سوا . ( أي كلَينا نعاني من نفس الورطة أو المشكلة )
__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #64  
قديم 01-05-11, 10:23 AM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,059
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

السلام عليكم ..
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة
لعل صعوبة الأمثال لأنني في آخر خمسة مشاركات ذكرت أمثالاً من ذاكرتي البيروتية ولم أنقلها من كتاب " الأمثلة البيروتية " !!


- قالوا لعنتر : مين عنترك ؟ قال : ما لقيت حداً يردني ! ( مضى نحوه بلفظ : قالوا لفرعون : مين فرعنك ؟ ) -- و هو بلفظ الفرعنة مشهور عندنا .
- بعد العِشاء افعل ما تشاء . ( لم أستطع تحديد إنْ كان مثلاً بيروتيًّا أو مثلاً متداولاً بين طلبة العلم عموماً )
- حتى أنتَ يا بروتوس ؟! ( مثل يُقال لمن لم يُتَوَقّع أن يخون، وأصله مأخوذ من الثقافة الرومانية، من أيام إمبراطورية روما، يوم أحاطت حاشية القيصر به غادرة وطَعَنه الطاعنون، ومعهم بروتوس صديقه ووزيره الذى ظنه فوق الغدر، فقال قولته الشهيرة: حتى أنت يا بروتوس ؟ )
- طلعت من المولد بلا حمص . ( بمعنى المثل المشهور : رجع بخفي حنين، أي : خرجت خالي اليدين لم أكسب شيئاً ) -- هذا مشهور عندنا بحروفه .
- عاش مِين شافك . ( تُقال لمن لقيته ولم تكن قبلها قد رأيته منذ فترة طويلة ) -- مشهور عندنا كذلك .
- العز للرز، والبرغل شنق حالو ( البرغل هي حبوب الحنطة المجروشة، غذاء كامل يعتبر الغذاء الرئيسي بديل للرز عند القرويين، عندما انتشر استخدام الأرز في المنطقة العربية والشام أخذ الناس يتندرون على البرغل قائلين: "العز للرز والبرغل شنق حالو (نفسه)"، وذلك لأن الأرز قد حل مكان البرغل ) قال أبو معاوية البيروتي : نقلت الفائدة الأخيرة من منتديات الدرر الشامية - أمثال شامية
-


__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس
  #65  
قديم 01-05-11, 10:27 AM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,059
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

السلام عليكم ..
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة
لعلّي يا أخي أبا صاعد أنقل في المرة القادمة من الكتاب لأُخَفِّف المعيار،
وتكون الأمثلة - كما يُقال عندنا - خفيفة الدم !


- ناس بسَمْنة، وناس بزيت ! ( ناس يعاملون برُقِي، وناس آخرون يُعامَلون بمستوى متدنٍ، يُقال للاعتراض على التمييز في المعاملة بين شخص وآخر ) -- يقال عندنا على مثل هذا : ( كوسة ) و لهذا القول قصة قديمة قرأتها فيما أظن .
- الضَّيْعة ضايعة . ( سألت الأخ ظافر من قرية الناعمة عن حالهم فذكر لي هذا المثل، وقال ابن منظور في " لسان العرب : الضَّيْعةُ : الأَرض المُغِلَّةُ والجمع ضِيَعٌ )
- الطاسة ضايعة . ( أي الوضع فوضى )
- مِشْ كل صابيعك مِتْل بعض . -- يقال عندنا : صوابعك مش زي بعضها .
- حاكْمَكْ ظالْمَكْ، تِشْكِي هَمَّكْ لَمِين ؟! ( يُقال عند ظلم الدولة للمواطن، فلمن يشتكي المرء ؟! قال سيدنا يعقوب صلى الله عليه وسلّم كما في الآية الكريمة : ( قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ ) يوسف، 86 )
- خيرها بغيرها . -- يقال عندنا : خيرها في غيرها .
- قَبَرَ الفقر . ( يُقال لمن أصبح غنيًّا جدًّا )
- كلمة يا ريت ما بتعمّر بيت . ( التمنّي والتحسر على ما مضى لا ينجزان شيئاً )
- خبّئ قرشك الأبيض ليومك الأسود . -- يقال عندنا : القرش الأبيض ينفع في اليوم الأسود .
- ما في محبّة إلا بعد عداوة . -- يقال عندنا : ما محبة إلا بعد عداوة .
- بَصِلْتُو ( بصلته ) محروقة . ( يُقال لمن كان مستعجلاً جدًّا )
- ألف مَرَّة ( وفي رواية : مئة ) جبان ولا مرّة الله يرحمو . ( يُقال عنك جبان وهربتَ من عراكٍ أفضل من مشاركتك بعراك قد يؤدّي لقتلك أو أذيتك بشكل كبير )
- كلّنا بالهوا سوا . ( أي كلَينا نعاني من نفس الورطة أو المشكلة ) -- يقال عندنا : كلنا في الهوا سوا .
__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس
  #66  
قديم 03-05-11, 06:22 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

وعليكم السلام ورحمة الله،
إزّايَك يا باشا ؟
ما زلت أورد الأمثال ممّا جادت به قريحتي،
والله المستعان !


- خِرْبِتْ جُوْنِيَة ( وفي الرواية التي سمعتها من والدي رحمه الله : هَبْطِتْ جُوْنِيَة ) ( مثل يُقال عند استبداد الجوع الشديد بالمرء، وجونية مدينة على الساحل اللبناني شمال مدينة بيروت، وأهلها الآن كلهم نصارى، وقد زارها الإمام الطبراني كما ذكر في " المعجم الصغير " فقال : حدثنا أحمد بن محمد بن عبيد السلمي بمدينة جونية . اهـ . ويوجد بعض التراجم لرجالها في تاريخَي بغداد ودمشق وغيرهما )
- حكيو فيه فلفل وبهار . ( كلامه فيه مبالغة كثيرة )
- يا مْعَيِّبْ ... يا مِبْتَلِي . ( كما في الحديث : " لا تظهر الشماتة لأخيك ؛ فيرحمه الله ويبتليك "، رواه الترمذي وضعفه الألباني )
- عَيْلِه مِتْل قَفَا الكَيْلِه .
- وفسّر الماء بعد الجهدِ بالماء . ( لم يأتٍ بشرحٍ جديد بعد أن أتعب نفسه بالتفكير )
- ما تِدْعِي لصاحبك بالسعادة ... بتخسرو ! ( لا تدعو لصاحبك أن يصير غنيًّا، فسرعان ما يتلهّى بزينة الدنيا وينساك )
- اركضْ ركض الوحوش، غير رزقك ما بِتْحُوْش ( أي مهما سعيت وتعبت في الطلب، لن تنال من رزقك إلا ما كُتِبَ لك )
- ضربت عصفورين بحجر .
- مِسْتَوْطِي حيطو ( وهو الحائط، أي مستحقر شأن فلان )
- الإِرْد بعين إمّو غزال . ( القرد – رغم بشاعته – تراه أمّه كغزال، معناه – في ظني - يُقال لمن مدح شخصاً يحبه من عائلة أو صديق حميم، أو تكلّم عن غرضٍ يخصّه، فلن يقول القبيح وسيتكلّم عنه بكل جميل )
- ما حَداً بيقول عن زَيْتاتُو عِكْرِين . ( لا أحد يذكر عيب بضاعته أو غرضه، ومُثِّل بزيت الزيتون، وفي لسان العرب : الحُثْفُل ما يبقى في أَسفل القارورة من عَكَرِ الزيت . أي الدنس والدّرن )
__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #67  
قديم 03-05-11, 06:27 PM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,059
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

جزاكم الله خيراً يا أبا معاوية ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة

- خِرْبِتْ جُوْنِيَة ( وفي الرواية التي سمعتها من والدي رحمه الله : هَبْطِتْ جُوْنِيَة ) ( مثل يُقال عند استبداد الجوع الشديد بالمرء، وجونية مدينة على الساحل اللبناني شمال مدينة بيروت، وأهلها الآن كلهم نصارى، وقد زارها الإمام الطبراني كما ذكر في " المعجم الصغير " فقال : حدثنا أحمد بن محمد بن عبيد السلمي بمدينة جونية . اهـ . ويوجد بعض التراجم لرجالها في تاريخَي بغداد ودمشق وغيرهما ) -- لا أدري إن كانت هذه مثل : خربت مالطة أم لا ؟؟ فيقال عندنا : بعد ايه ؟ بعد خراب مالطة !! و هذا يقال عند التأخُّر عن فعل الشيء عن وقته .. و مما يتعلق بمالطة أيضاً : يقال : أنا بأذن في مالطة !! يقال عند عدم استماع الاخرين لك أو عدم اكتراثهم بما قلته أو عدم فهمهم له .
- حكيو فيه فلفل وبهار . ( كلامه فيه مبالغة كثيرة ) -- يقال عندنا أحياناً : بيحط بهارات على كلامه ( و هو نفس المعنى ) .
- يا مْعَيِّبْ ... يا مِبْتَلِي . ( كما في الحديث : " لا تظهر الشماتة لأخيك ؛ فيرحمه الله ويبتليك "، رواه الترمذي وضعفه الألباني )
- عَيْلِه مِتْل قَفَا الكَيْلِه .
- وفسّر الماء بعد الجهدِ بالماء . ( لم يأتٍ بشرحٍ جديد بعد أن أتعب نفسه بالتفكير ) -- هذا قول عربي مشهور .
- ما تِدْعِي لصاحبك بالسعادة ... بتخسرو ! ( لا تدعو لصاحبك أن يصير غنيًّا، فسرعان ما يتلهّى بزينة الدنيا وينساك )
- اركضْ ركض الوحوش، غير رزقك ما بِتْحُوْش ( أي مهما سعيت وتعبت في الطلب، لن تنال من رزقك إلا ما كُتِبَ لك ) -- يقال عندنا : اجرِ يا ابن آدم جري الوحوش .. غير رزقك لن تحوش .
- ضربت عصفورين بحجر . -- يقال عندنا بحروفه .
- مِسْتَوْطِي حيطو ( وهو الحائط، أي مستحقر شأن فلان )
- الإِرْد بعين إمّو غزال . ( القرد – رغم بشاعته – تراه أمّه كغزال، معناه – في ظني - يُقال لمن مدح شخصاً يحبه من عائلة أو صديق حميم، أو تكلّم عن غرضٍ يخصّه، فلن يقول القبيح وسيتكلّم عنه بكل جميل ) -- هذا من أشهر الأمثال عندنا : القرد في عين أمه غزال !!
- ما حَداً بيقول عن زَيْتاتُو عِكْرِين . ( لا أحد يذكر عيب بضاعته أو غرضه، ومُثِّل بزيت الزيتون، وفي لسان العرب : الحُثْفُل ما يبقى في أَسفل القارورة من عَكَرِ الزيت . أي الدنس والدّرن )
__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس
  #68  
قديم 05-05-11, 10:40 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

يسرّني مرورك وتعليقك يا أخي أبا صاعد،
لكن أبعدت النجعة في محاولة الربط بين ( خربت جونية ) و ( خربت مالطة ) لعظم مصيبة الجوع الشديد عند البعض، حتى أن بعض العوام عندنا يكفّرون الجوع ! :)

- اللّي عِلْمو من كِتابو، غَلَطو أكثر من صَوابو . ( وهي مقولة مشهورة بين أهل العلم، وعلّق عليها ابن عثيمين قائلاً : " من كان دليله كتابه فخطئه أكثر من صوابه " هذا ليس صحيحاً على إطلاقه ولا فاسداً على إطلاقه، أما الإنسان الذي يأخذ العلم من أي كتاب يراه فلا شك أنه يخطىء كثيراً، وأما الذي يعتمد في تعلمه على كتب من رجال معروفين بالثقة والأمانة والعلم فإن هذا لا يكثر خطؤه، بل قد يكون مصيباً في أكثر ما يقول )
- اللّي بدّك تحيّرو خيّرو . ( إذا أردت أن تحيّر شخصاً في الاختيار، فأكثر من عرض الخيارات عليه )
- العصا لمن عصى .
- عَرَج الجمل من شِفتو . ( يُقال لمن يتمارض )
- أخذت رجله كَسْرَة . ( أي أصبح يُكثِر من الذهاب لمكانٍ معيّن )
- كلامه طَقْ حَنَكْ . ( أي كلامه ثرثرة لا فائدة منه )
- قاعد على قلبو . ( أي متثاقل عليه جدًّا، يُقال للثقيل )
- اللّي بلاش كتّر منّو . ( الغرض المجاني خُذْ منه بكثرة )
- رايح على الحج والناس راجعة ؟! ( يُقال لمن بدأ بتنفيذ أمر انتهى وقته )
- من شَبَّ على شيء شابَ عليه .
- طنجرة ولاقت غطاها . ( يُقال لشخصين تلاقيا فاتفقا وتآخيا، كمثل وعاء الطعام الذي وُجِدَ غطاؤه )

__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #69  
قديم 07-05-11, 08:54 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,580
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......


كنت أود أن أضيف إحدى عشرة مثلاً،
لكن سأؤجّلها لئلا أُثقِل على أخي أبي صاعد !
فيبدو أنه لم يطلع على آخر مشاركة،
وكما يُقال عندنا : ( الغائب عذرو معو ) !
__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #70  
قديم 08-05-11, 12:21 PM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,059
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة
يسرّني مرورك وتعليقك يا أخي أبا صاعد،
و أنا كذلك يسرني مشاركتكم هذا الموضوع .
لكن أبعدت النجعة في محاولة الربط بين ( خربت جونية ) و ( خربت مالطة ) لعظم مصيبة الجوع الشديد عند البعض، حتى أن بعض العوام عندنا يكفّرون الجوع ! :)
أنا علقت الربط و لم أجزم به .. و العوام عندنا أيضاً يقولون : الجوع كافر .

- اللّي عِلْمو من كِتابو، غَلَطو أكثر من صَوابو . ( وهي مقولة مشهورة بين أهل العلم، وعلّق عليها ابن عثيمين قائلاً : " من كان دليله كتابه فخطئه أكثر من صوابه " هذا ليس صحيحاً على إطلاقه ولا فاسداً على إطلاقه، أما الإنسان الذي يأخذ العلم من أي كتاب يراه فلا شك أنه يخطىء كثيراً، وأما الذي يعتمد في تعلمه على كتب من رجال معروفين بالثقة والأمانة والعلم فإن هذا لا يكثر خطؤه، بل قد يكون مصيباً في أكثر ما يقول ) -- الذي أعرفه أن المقوله هي : من كان شيخه كتابه فخطؤه أكثر من صوابه .. و هي صحيحة في غالب الأحيان و ليس كلها فالشيخ أساس في العلم .
- اللّي بدّك تحيّرو خيّرو . ( إذا أردت أن تحيّر شخصاً في الاختيار، فأكثر من عرض الخيارات عليه )
- العصا لمن عصى . -- يقال عندنا كذلك .
- عَرَج الجمل من شِفتو . ( يُقال لمن يتمارض )
- أخذت رجله كَسْرَة . ( أي أصبح يُكثِر من الذهاب لمكانٍ معيّن ) -- يقال عندنا : رجليه أخدت ع المكان الفلاني .
- كلامه طَقْ حَنَكْ . ( أي كلامه ثرثرة لا فائدة منه ) -- يقال عندنا : فَنْجَرة بُقّ ( يضرب مثلاً لمن يقول ما لا يقدر على فعله . -- أما الثرثرة فتسمى عندنا : الرَّغْي و اللَّكّ و اللَّتّ و العَجْن و غيرها !!
- قاعد على قلبو . ( أي متثاقل عليه جدًّا، يُقال للثقيل ) -- يقال عندنا : قاعد على قلبه .
- اللّي بلاش كتّر منّو . ( الغرض المجاني خُذْ منه بكثرة ) -- يقال عندنا : أبو بلاش كتَّر منه .
- رايح على الحج والناس راجعة ؟! ( يُقال لمن بدأ بتنفيذ أمر انتهى وقته )
- من شَبَّ على شيء شابَ عليه . -- مشهور عندنا في أوساط معينة .
- طنجرة ولاقت غطاها . ( يُقال لشخصين تلاقيا فاتفقا وتآخيا، كمثل وعاء الطعام الذي وُجِدَ غطاؤه ) -- لعل هذا مثل : وافق شَنٌّ طَبَقَه ، وافقه فاعْتَنَقَه !!
__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:18 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.