ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 10-02-03, 08:41 AM
وهج البراهين وهج البراهين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-10-02
المشاركات: 206
افتراضي لقد أذهلني هذا الكلام في الأضحية فهل من مجيب ؟

جاء في حاشية الباجوري على ابن قاسم (2/305) :
(( .. كقوله : جعلت هذه أضحية فالجعل بمنزلة النذر بل متى قال هذه أضحية صارت واجبة وإن جهل ذلك فما يقع من العوام عند سؤالهم عما يريدون التضحية به من قولهم هذه أضحية تصير به واجبة ويحرم عليهم الأكل منها ولايقبل قولهم أردنا التطوع بها خلافاً لبعضهم وقال الشبراملسي لا يبعد اغتفار ذلك للعوام وهو قريب لكن ضعفه مشايخنا فالجواب المخلص من ذلك أن يقول المسؤل نريد أن نذبحها يوم العيد )) .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-02-03, 01:34 PM
رضا أحمد صمدي رضا أحمد صمدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-05-02
المشاركات: 575
افتراضي

هذا النقل من الشيخ الباجوري رحمه الله ليس بشيء ، بل هو من تعقيدات
المتأخرين التي لا تتوافق مع سهولة الشريعة ، بل لعله يقع في عداد
الغلو والتنطع الذي نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم ...

والنذر لا يكون إلا بالتلفظ الصريح به ، ولو نوى النذر ولم يتلفظ
به ولم شهد به وجب ديانة ، أما لو تلفظ با لا يفيد النذر أو يفيده
ويفيد غيره فيجب أن يقترن بالنية ، فإن لم يقترن فليس بنذر جزما ،
لأن النذر عبادة ، والعبادات لا تصح إلا بالنية ، ولو لم يدر هل
نوى أم لم ينو فليس بشيء أيضا ....

وما يقولوه العوام لا يمكن أن يدخل في باب النذر لأنهم يتلفظون به
على ما اعتادته لغاتهم ولهجاتهم ، فكيف نحملها على ما توجه إليه
المعنى شرعا ، والأيمان والنذور تبنى على ما تقرر عرفا ثم لغة ..
والله أعلم ...
__________________
الواثق في نصر الله
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-12-07, 03:22 PM
أبو الأشبال عبدالجبار أبو الأشبال عبدالجبار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-07
المشاركات: 1,404
افتراضي الكبـــــــــــــــــــــــش اللـــــــــــــــــــــــــطيف.

بسم الله الرحمن الرحيم

رأيت الكبش اليوم " الأضحية " ، لكنه ليس كالكباش فهو لطيف
" مستأنس " نمسحه فلا ينفر ، ويريد أن يدخل البيت ، فرحمته ، وقلت ربما يجوز لنا أن نستبدله ، فبحثت لأجد هذه المشاركة.
__________________
{أَلا إِنَّ أَوْلِيَاء اللّهِ لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ }
( اللهم لك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه )
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-12-08, 01:41 AM
أبو السها أبو السها غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-01-08
المشاركات: 900
افتراضي

بل كلام الباجوري صحيح لا مرية فيه .يقول الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

فيما تتعين به الأضحية وأحكامه



تتعين الأضحية أضحية بواحد من أمرين :

أحدهما : اللفظ بتعيينها أضحية بأن يقول : هذه أضحية قاصدا بذلك إنشاء تعيينها.

فأما إن قصد الإخبار عما سيصرفها إليه في المستقبل ؛ فإنها لا تتعين بذلك ؛ لأن هذا إخبار عما في نيته أن يفعل ، وليس للتعيين .

الثاني : ذبحها بنية الأضحية ، فمتى ذبحها بنية الأضحية ؛ ثبت لها حكم الأضحية ، وإن لم يتلفظ بذلك قبل الذبح ، هذا هو المشهور من مذهب الإمام أحمد ، وهو مذهب الشافعي ، أعني أن الأضحية تتعين بأحد هذين الأمرين ، وزاد شيخ الإسلام ابن تيمية أمراً ثالثاً وهو : الشراء بنية الأضحية ، فإذا اشتراها بنية الأضحية تعينت ، وهو مذهب مالك وأبي حنيفة .

والأول أرجح كما لو اشترى عبداً يريد عتقه فإنه لا يعتق ، وكما لو اشترى بيتا ليجعله وقفا ؛ فإنه لا يصير وقفا بمجرد النية ، وكما لو أخرج من جيبه دراهم ليتصدق بها ؛ فإنها لا تتعين الصدقة بها بل هو بالخيار إن شاء أنفذها وإن شاء منعها . ويستثني من ذلك ما إذا اشترى أضحية بدلاً عن معينة فإنها تتعين بمجرد الشراء مع النية .

وإذا تعينت أضحية تعلق بذلك أحكام :

أحدها : أنه لا يجوز نقل الملك فيها ببيع ولا هبة ولا غيرهما إلا أن يبدلها بخير منها ، أو يبيعها ليشتري خيراً منها فيضحي به .

وإن مات من عينها لم يملك الورثة إبطال تعيينها ، ولزمهم ذبحها أضحية ، ويفرقون منها ويأكلون .

الثاني : أنه لا يجوز أن يتصرف فيها تصرفا مطلقا ، فلا يستعملها في حرث ونحوه ، ولا يركبها بدون حاجة ولا مع ضرر ، ولا يحلب من لبنها ما فيه نقص عليها أو يحتاجه ولدها المتعين معها . ولا يجز شيئا من صوفها ونحوه إلا أن يكون أنفع لها ، وإذا جزه فليتصدق به أو ينتفع ، والصدقة أفضل .

الثالث : أنها إذا تعيبت عيباً يمنع الإجزاء فله حالان :

الحال الأولى : أن يكون ذلك بدون فعل منه ولا تفريط ؛ فيذبحها وتجزئه إلا أن تكون واجبة في ذمته قبل التعيين ؛ لأنها أمانة عنده ، فإذا تعيبت بدون فعل منه ولا تفريط فلا حرج عليه .

مثال ذلك : أن يشتري شاةً فيعينها أضحية ، ثم تعثر وتنكسر بدون سبب منه فيذبحها وتجزئه أضحية .

فإن كانت واجبة في ذمته قبل التعيين كما لو نذر أن يضحي ثم عين عن نذره شاة فتعيبت بدون فعل من ولا تفريط وجب عليه إبدالها بسليمة تجزئ عما في ذمته ؛ لأن ذمته مشغولة بأضحية سليمة قبل أن يعينها ، فلا يخرج من عهدة الواجب إلا بأضحية سليمة .

الحال الثانية : أن يكون تعيبها بفعله أو تفريط ؛ فيلزمه إبدالها بمثلها على كل حال ، سواء كانت واجبة في ذمته قبل التعيين أم لا ، وسواء كانت بقدر ما يجزئ في الأضحية أو أعلى منه .

مثال ذلك : أن يشتري شاة سمينة فيعينها أضحية ثم يربطها برباط ضيق كان سببا في كسرها فتنكسر ؛ فيلزمه إبدالها بشاة سمينة يضحي بها .

وإذا ضحى بالبدل فهل يلزمه ذبح المتعيب أيضا ، أو يعود ملكا له ؟ على روايتين عن أحمد :

إحداهما : يلزمه ذبح المتعيب ، وهو المذهب المشهور عند الأصحاب لتعلق حق الفقراء فيه يتعيينه .

الثانية : لا يلزمه ذبحه لبراءة ذمته بذبح بدله ، فلم يضع حق الفقراء فيه ، وهذا هو القول الراجح ، اختاره الموفق والشارح وغيرهما ، وعلى هذا فيعود المتعيب ملكا له يصنع فيه ما شاء من أكل وبيع وهدية وصدقة وغير ذلك .

الرابع : أنها ضلت ( ضاعت ) أو سرقت فثم حالان :

الحال الأولى : أن يكون ذلك بدون تفريط منه فلا ضمان عليه إلا أن تكون واجبة في ذمته قبل التعيين ؛ لأنها أمانة عنده ، والأمين لا ضمان عليه إذا لم يفرط ، لكن متى وجدها أو استنقذها من السارق ؛ لزمه ذبحها ولو فات وقت الذبح ، وإن كانت واجبة في ذمته قبل التعيين وجب عليه ذبح بدلها على أقل ما تبرأ به الذمة كما سبق ، فإن وجدها أو استنقذها من السارق بعد ذبح بدلها لم يلزمه ذبحها لبراءة ذمته ، وسقوط حق الفقراء بذبح البدل ، لكن إن كان البدل الذي ذبحه أنقص لزمه الصدقة بأرش النقص ؛ لتعلق حق الفقراء به ، والله أعلم .

الحال الثانية : أن يكون ذلك بتفريط منه فيلزمه إبدالها بمثلها على كل حال ، أي سواء كانت واجبة في ذمته قبل التعيين أو لا ، وسواء كانت بقدر ما يجزئ في الأضحية أم أعلى منه ....

إلى آخر كلامه رحمه الله http://www.ibnothaimeen.com/all/book...er_17992.shtml
__________________
قال ابن شهاب الزهري: لو جمع علم عائشة إلى علم جميع النساء لكان علم عائشة أفضل. السير2 /185
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 24-11-09, 06:48 PM
إبراهيم محمد زين سمي الطهوني إبراهيم محمد زين سمي الطهوني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-02-07
الدولة: في سارونج، فطاني، جنوب تايلاند
المشاركات: 200
افتراضي رد: لقد أذهلني هذا الكلام في الأضحية فهل من مجيب ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو السها مشاهدة المشاركة
بل كلام الباجوري صحيح لا مرية فيه .يقول الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

فيما تتعين به الأضحية وأحكامه



تتعين الأضحية أضحية بواحد من أمرين :

أحدهما : اللفظ بتعيينها أضحية بأن يقول : هذه أضحية قاصدا بذلك إنشاء تعيينها.

فأما إن قصد الإخبار عما سيصرفها إليه في المستقبل ؛ فإنها لا تتعين بذلك ؛ لأن هذا إخبار عما في نيته أن يفعل ، وليس للتعيين .

الثاني : ذبحها بنية الأضحية ، فمتى ذبحها بنية الأضحية ؛ ثبت لها حكم الأضحية ، وإن لم يتلفظ بذلك قبل الذبح ، هذا هو المشهور من مذهب الإمام أحمد ، وهو مذهب الشافعي ، أعني أن الأضحية تتعين بأحد هذين الأمرين ، وزاد شيخ الإسلام ابن تيمية أمراً ثالثاً وهو : الشراء بنية الأضحية ، فإذا اشتراها بنية الأضحية تعينت ، وهو مذهب مالك وأبي حنيفة .
أخي الحبيب أبا السها
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
عندي سؤال ومناقشة
أولا: هل يفهم من قول العلماء: تتعين الأضحية أضحية، بمعنى أنها أصبحت منذورة.
ثانيا: يلزم من قول من قال بأنه يفيد النذر أن يكون جميع الأضاحي منذورة، لأن الذابح، سواء كان مضحيا أم وكيله، كان ينوي الأضحية حال الذبح. وكيف بمن صرح بذلك، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: هذه أضحية عني وعن أهل بيتي. فهل يعتبر هذا اللفظ من النذر؟ فإن قلت: لا. أليس قد قال بأن الأضحية تتعين بأمرين، فثانيهما: بنية الأضحية حال ذبحها.
فلو حملنا معنى التعيين هنا بمعنى النذر لاستلزم تحريم أكل لحوم الأضاحي عند الشافعية. مع أن الشافعية قالوا بنية الأضحية حال الذبح، وجواز التصريح بها حال الذبح، أخذا بظاهر الحديث. فما توجيه ذلك؟
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 07-12-09, 07:36 PM
رضا أحمد صمدي رضا أحمد صمدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-05-02
المشاركات: 575
افتراضي رد: لقد أذهلني هذا الكلام في الأضحية فهل من مجيب ؟

الفاضل أبو السها وفقه الله
الباجوري يجزم بأن تعيين الأضحية يفيد أنها في حكم المنذورة ، والأضحية المنذورة
لا يجوز الأكل منها .. والشيخ ابن عثيمين يجيز الأكل من الأضحية المعينة ، فكلام
الشيخ ابن عثيمين في تعيين الأضحية وأنها تجب بذلك بعد أن كانت مستحبة ، والباجوري
يجعلها في حكم المنذورة .. فتأمل وتريث .
__________________
الواثق في نصر الله
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 10-09-16, 01:56 PM
أبو أنس الحجازي أبو أنس الحجازي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-11-12
المشاركات: 600
افتراضي رد: لقد أذهلني هذا الكلام في الأضحية فهل من مجيب ؟

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:56 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.