ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى السيرة والتاريخ والأنساب

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 28-01-20, 07:52 PM
محمود بن أحمد الزويد محمود بن أحمد الزويد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-03-18
المشاركات: 27
افتراضي سيرة النبي صلى الله عليه وسلم وشمائله(((صور من بيت الزوجية النبوية.)))

صور من بيت الزوجية النبوية.

لطافة النبي صلى الله عليه وسلم مع زوجاته ورفقه بهنَّ

1_عن عائشة رضي الله عنها قالت: زارتنا سودة يوماً فجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم بيني وبينها احدى رجليه في حجري والاخرى في حجرها، فعملت لها حريرةً _أو قالت خريرةً(طعام فيه قطع لحم )
فقلت: كلي، فأبت؛ فقلت: لتأكلي أو لألطخن وجهك فأبت، فأخذت من القصعة شيئاً فلطخت به وجهها فرفع رسول الله رجله من حجرها لتستقيض مني فأخذت من القصعة شيئا فلطخت به وجهي والرسول يضحك فاذا عمر يقول يا عبد الله بن عمر فقال لنا رسول الله قوما فغسلا وجوهكما فلا احسب عمر الا داخلا"

رواه أبو يعلى في "مسنده"، (٤٤٧٦)، وقال الهيثمي (٣٦٥/٤)، (رواه أبو يعلى ورجاله رجال الصحيح خلا محمد بن عمرو بن علقمة، وحديثه حسن)، والنسائي في "الكبرى"، (٧٩١٧)

وفي هذا الحديث أنه كان صلى الله عليه وسلم يمازح زوجاته.

وفيه غيرته عليهن.


2_وفي الصحيحين من حديث أم المؤمنين عائشة -رضي الله تعالى عنها- قالت: ما غرت على أحد من نساء النبي ﷺ ما غرت على خديجة رضي الله عنها، وما رأيتها قط، ولكن كان يكثر ذكرها، وربما ذبح الشاة، ثم يقطعها أعضاء، ثم يبعثها في صدائق خديجة، فربما قلت له: كأن لم يكن في الدنيا إلا خديجة! فيقول: إنها كانت وكانت وكان لي منها ولد.


وفي رواية قالت: استأذنتْ هالة بنت خويلد أخت خديجة على رسول الله ﷺ فعرف استئذان خديجة، فارتاح لذلك فقال: اللهم هالة بنت خويلد.

رواه البخاري في 'صحيحه' (٣٨١٦)، ومسلم في 'صحيحه' (٢٤٣٥)

-الشاهد-: أنه تذكر خديجة رضي الله عنها بصوت أختها خديجة، فيالله لهذا الشعور النبوي الوفي الذي لا يعبر عنه مهما تكلم المتكلم ووصف الواصف.


3_وفي صحيح البخاري عن عائشة رضي الله عنها قالت: قلت يا رسول الله أرأيت لو نزلت وادياً وفيه شجرة قد أكل منها ووجدت شجرا لم يؤكل منها في أيها كنت ترتع بعيرك؟
قال في الذي لم يرتع منها تعني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يتزوج بكرا غيرها"

رواه في "صحيحه'، (٥٠٧٧)

قال ابن حجر رحمه الله: (_وفي هذا الحديث مشروعية ضرب المثل وتشبيه شيء موصوف بصفة بمثله مسلوب الصفة

_وفيه بلاغة عائشة وحسن تأتيها في الأمور.

_ومعنى قوله صلى الله عليه وسلم " في التي لم يرتع منها " أي أوثر ذلك في الاختيار على غيره، فلا يرد على ذلك كون الواقع منه أن الذي تزوج من الثيبات أكثر ، ويحتمل أن تكون عائشة كنت بذلك عن المحبة بل عن أدق من ذلك )

وفيه: لطافة النبي صلى الله عليه وسلم بعائشة رضي الله عنه إذا فهم أن عائشة تعرض بنفسها في الحديث.

هذا والله تعالى أعلم، والحمد لله رب العالمين.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:57 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.