ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 01-01-05, 07:59 AM
الأزهري السلفي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الحمد لله وحده ...

أخي الكريم محمد رشيد ، قد تظن أنت أنني أختلف معك في أصل الحكم ، أو في تحقيق مناطه على بعض عوام المصريين ، وليس الأمر كما تظن ، فلا أخالفك في أيهما ..
لكنني أتفق معك في البعض فقط ، وهم الذين نعرف لهجتهم ونتكلمها ، أما كل المصريين فحالهم علي وعليك خاف ..
وتذكر أخي أن من أكثر أسباب الخطأ في الحكم انتشارا اثنان :
1- فساد التصور .
2- قصور الاستقراء .

لذلك لو سمحت لي أخي الحبيب ..
لي ثلاثة تعقيبات وددت لو أنك تقبلتهما بصدر رحب :
الأول :
أريد أن ألفت انتباهك إلى أن مصر - شأنها في ذلك شأن كل البلاد - ليست وحدة واحدة حتى تعمم الحكم عليها هكذا ..

فأنت تقول : ( عندنا في مصر ).
فأي ( عند ) تقصد أخي ، هل تظن أن العوام في ( جمهورية مصر العربية ) لهجتهم واحدة ؟!
إن كنت تظن فلا ، ليسوا كذلك .

أم أنك اختزلت مصر في القاهرة و الإسكندرية وعواصم المحافظات والمدن الكبيرة ، أعني ( الحضر )؟
أم أنك اعتبرت الحدود السياسية ؟
أم أنك استقرأت لهجات من يسكنون في ( مصر ) ابتداء من القاهرة العاصمة ..
مرورا بمدن وقرى الصعيد الذي تتغير فيه اللهجة كثيرا جدا ، حتى أنك ربما لا تفهم ما يقال ..
وانتهاء بالبدو ( الأعراب ) الذين يسكنون سيناء ، والصحراء الغربية والواحات ..

على أي حال ..
لا يخفى عليك أخي أن كل منطقة في ( جمهورية مصر العربية ) لها لهجة ، وعوام ، وثقافة مختلفة عن الأخرى..

وأهل ( علوم الاجتماع ) يقولون إن المناطق التي على الحدود تكون لهجتهم مثل أقرب المدن الكبرى إليهم ..

وهذا أنا عشته بنفسي ، حين عشت في شمال سيناء وبالتحديد في ( العريش ) ست سنوات.
فليس هناك فرق واحد بين لهجة المصريين هناك ولهجة الفلسطينيين ، ومنهم تلقنت اللهجة ، وتحدثت بها لسنوات .

وقل مثل ذلك على السلوم ، ولهجة - بل وملبس - أهل ليبيا..
و حلايب ولهجة - بل ولبس وثقافة - أهل السودان ..
... الخ
لذلك يا أخي أنا لم أزد على أن قلت : كلام الشيخ صحيح ، بل هو من الاحتراز الواجب .

الثاني :
رويدك أخي رويدك ، ماذا دهاك ؟
هذا الملتقى ليس مصرياً ، بل جله وأكثره من غير المصريين كما يظهر لي ..
وإن كان المصريون قد أثروه كثيرا ( مبتسم ) .
وأيضا لا يغيب عن فطنتك ، أن علماء الجزيرة ليسوا كعلمائنا ، ففتواهم تطير في الأفق ، ويسأل عنها أهل كثير من البلاد الإسلامية البعيدة والمترامية ليعملوا بها ..
ولو لم يكن غير هذا السبب ليحترز أهل العلم في الجزيرة في كل فتاويهم ، ويضعوا في حسبانهم أن ( البعض ) قد يعمم خاصا ، أو يطلق مقيدا لكفى به .

أما علماؤنا فكان الله لهم ولنا ، مصيرهم معروف ، وكلامهم لا يصل إلينا ولا نستطيع سؤالهم أصلاً .

الثالث :
أن الشيخ لم يُسأل عن أهل بلد ما ، ولا عن شخص ما ولا عن قضية ما ( كما يظهر من نقل أخينا الحنبلي )، فكانت إجابته تقتضي ما قاله من احتراز .
فإذا كنت أخي محمد رشيد تقول بالنص : ( فكلام أهل العلم من علماء المملكة الذي نقله الإخوة بارك الله تعالى فيهم (( قد )) يصدق على من في المملكة ... )

فعلى أي شيء عتْبُك على الشيخ وبعض الناس (( قد )) يصدق عليهم ما ورد في كلامه ؟!
ومن قال لك أننا سنستورد هذه الفتوى لنعمل بها ؟

لكل مقام مقال .

والله يرعاك .
  #12  
قديم 01-01-05, 12:54 PM
محمد رشيد
 
المشاركات: n/a
افتراضي

و عليكم السلام .. كلامك واضح أخي الأزهري و اتفهمه جيدا .. و أعلم تمام العلم أن الأعراف و معاني المصطلحات ( وليس اللهجات ) تختلف من مكان إلى آخر حتى داخل مصر ... و لكن لاحظ أنني لم أنكر الفتوى .. بل أنكرت تعميمها كحكم مستقل على كل أحد .. و لاحظ أيضا ما لم يفطن له الأخ الشهري .. أني ما أنكرت مطلق استيراد الفتوى .. بل أنكرت استيرادها مقيدا بتعميمها ... و إلا فأنا أعلم تماما أن في ( سوريا ) يقول أحدهم // يلعن ربك ... و يريد أباه الذي رباه .. ( كرب العائلة مثلا ) ـــــــــ فالإشكال أن كثير ـ إن لم اقل معظم ـ الطلبة هنا في مصر ممن قابلتهم كلما رأوا شخصا سب الدين يسارعون بالإتيان بالفتوى .. و أنه يقصد الخلق و الصفات !! مع أن هذا العامي نفسه يقول بعد أن يسب ... ها أنا قد كفرت !!

واريد مباحثة أخي الشهري
ــــــــــــــــــــــــــبارك الله في العلماء الذين يقولون ويعملون
ونحن أمة واحدة بجسد واحد .. والعلماء الذين يعملون هو علماؤنا و نجلهم و نحترمهم ، و لا يمكن أن يفهم من كلامنا خلاف ذلك إلا أن يكون سوء ظن لا نصيب له من وقتنا ...
المهم
الإعمال الذي ورد في كلامي أخي شهري هو أعم من أن يكون محاكمة هذا الساب .. و لو صح أن يحصر العمل في ذلك ، لصح اعتراضك ، و لو صح اعتراضك في هذه المسألة ، و لو صحّ اعتراضك في هذه المسألة لصح في مسألة الخلاف في حكم تارك الصلاة ( هل هو كافر أم لا ) و ( هل يقتل أم يعزر و يسجن فقط ) .. فعندنا في مصر لن يحدث قتل و لا سجن و لا تعزير ... إلا لمن يتكلم في المسألة ( ابتسامة)
ففي مسألتنا المطروحة .. من يسب الدين لو حكمت بكفره فإن له أحكام شرعية خاصة تطبق عليه لا أحسبها تخفى عليكم .... و الآن .. تعال .. فقد ذكرت ضابطا هو في وجهة نظري لم توفق فيه .. فتعال نستخرجه كما هو من كلامكم ونتدارسه :

قلتم ((( ونحن ننكر على من سب دين الرجل ولكن لكون الحدود تدرا بالشبهات فقد يدرا حد الردة عن من قاله إلا ذا أقر القائل أنه يقصد سب الإسلام )))

هيا أخي الشهري أصّل هذه القاعدة التي بين القوسين .. من كتب المتقدمين و العلماء المعتبرين .. و اذكر السلف فيها
  #13  
قديم 01-01-05, 02:01 PM
الأزهري السلفي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الحمد لله وحده ...

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد رشيد
أخي الحنبلي ..
من عجيب ما أسمع من بعض أهل العلم قولهم بأنه يحتمل أن يقصد من ( دين الشخص ) مجرد ( خلقه وصفاته الأدبية ) !! وأنا أوجه لهؤلاء سؤال .. من من العوام يقصد ـ في أي حال من الأحوال ـ بدين الشخص خلقه وصفاته الأدبية !!!!
العجب منك أخي محمد رشيد !
كان ينبغي عليك ويجب أن تتعجب من الطلبة الذين في مصر إذن لا من كلام بعض أهل العلم !

وإذا كنت تعلم تماماً - أخي الكريم - أن :
( الأعراف و معاني المصطلحات ( وليس اللهجات ) ...)
( ولا أدري مامنشأ الاعتراض على كلمة : اللهجات ) فكان ينبغي عليك ويجب ألا تعمم وتقول : عندنا في مصر

( ... لا يجرمنكم شنئآن قوم على ألا تعدلوا ...)
ولا أزيد

وجزاك الله خيرا والسلام .
  #14  
قديم 01-01-05, 03:46 PM
محمد رشيد
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الأخ الأزهري .. كلامنا ما زال علميا محضا ، و هذا قدر نتفق فيه نحن جميع المسلمين على اخلتلاف الاتجاهات و المشارب .. فنرجو عدم إخراجه من حيز العلمية إلى حيز العاطفية أو الاتجاهية ..
نعم .. كلامي ظهر في صورة العموم , ولكن لاحظ أن صاحب السؤال هو الحنبلي السلفي ( المصري ) ومن دفع إليه الفتوى دفعها مطلقة دون أن ينبهه أنك يا ( حنبلي سلفي ) أدرى بحال بلدك
وكما تقول بأن فتاوى علماء المملكة تطير في الآفاق ، فكان ينبغي ـ إن لم يكن عليهم ـ فعلى من ينقل الفتوى عنهم أن ينبه أنها خرجت على مقتضى احتمال معين وارد في بيئتهم ... و اما بيئتنا فتختف تمام الاختلاف في هذا الأمر .. و اسأل سؤالا / هل يلزم أن أطوف مصر كلها حتى أعرف العرف والاصطلاح في مصر ؟!
و على العموم أنا أعرف القاهرة و الإسكندرية و البحيرة و الإسماعيلية و الجيزة ومرسى مطروح و المنوفية ... و كل مصر تعرف أن من يسب بلفظ ( الدين ) يريد دين الإسلام .. إلا من يسب مسيحيا فنرى من لا يسب مسلما يستحل سب الدين لنصراني .. و لا يلزم أن أطوف كل مصر حتىأعرف أنهم لا يستخدمون لفظ ( الدين ) في الأخلاق ! بل يكفي معرفتي بالأصل و هو استعمال اللفظ في معناه ، و تكفي معرفتي بأنه لم يطرأ على مصر ما يغير هذه الاستعمال الأصلي .. و إلا ما كان خافيا علينا ، فلسنا نعيش في صندوق من زجاج بمعزل عن الناس .. فلا يخفى عليك أن تجد في القاهرة وحدها من كل محافظات مصر وتجدهم متاثرين بكلام أهل بلدهم الأصلي الذي يذهب إليه كل شهر أو كل أسبوعين أو أقرب من ذلك ...
و اما اعتراضي على قولكم ( اللهجات ) فلأن اللهجة لا يقوم عليها اختلاف المعنى ، فهو خارج عن محل نقاشنا ، بل اختلاف المعاني و اللغات هو المؤثر في المعنى ، و اما اللهجة فهو اختلاف الصوت و لكنة اللسان مع أداء نفس المعنى .. وراجع في ذلك كتاب ( مناهل العرفان فيعلوم القرآن ) للزرقاني في فصل الأحرف السبعة التي نزل عليها القرآن و أنها تعني الأوجه السبعة ...
ــــــــــــــــــــــــ
و أخيرا لا أدري أي قوم و اي شنآن تقصد في قولكم ... لو كنت تقصد نفسك .. فلا و الله ليس هناك أي شنآن وأي شيء .. و قد قابلتك عند الأخ الحنبلي السلفي و تدارسنا بعض وجهات النظر .. بل لعلك تذكر أني قلت لكم ـ رغم أنك في عمري ـ قلت لكم / أريد أن أقرأ عليكم ما تختارونه في علم الحديث أو كتبه .. وقلت لكم أنت شيخنا في هذا الأمر .. رغم أنني لا أوافقك أصلا على عدم التكافؤ لديكم بين علمي الحديث و الفقه ، و رغم تعمقكم ـ نوعا ما ـ في علوم الحديث ، إلا أني ما وجدت للفقه أدني أدنى اهتمام أو معرفة به عندك .. بل ظهرت منكم حينها نفرة من ( التحنف ) أو التمذهب بوجه عام .. و لعلك تذكر أنك في رؤية لك ورايتني حليق اللحية قلت للي ( واضح أنك حنفي ) مع ظني أنك تعلم أن حلقها جاء بظروف أمنية عسيرة مررت بها و لا سيما و انا أحمل جنسية غير مصرية فالوضع في حقي يختلف عن أي مصري آخر ، و إلا فقد تعرضت لما يتعرض له المصريون بسبب لحاهم و لم يدفعني ذلك للحلق .... و مع علمك ايضا بأن المذهب الحنفي يحر حلق اللحية أو تقصيرها باقل من القبضة . و لكن لاأدري ما دافع كلامكم حينها .. و لكن أقسم بالله العظيم أنه لم يحدث أي شنآن تجاهكم .. بل احترمت تخصصكم الحديثي و طلبت منكم القراءة عليكم .. أو أن نقرأ سويا شيئا من كتب السنة ...
و لو كان المقصود شنآن للعلماء الذين قالوا بعد كفر من سب الدين ... فأظهر لي من كلامي ما يفيد الشك من قريب أو من بعيد إلى هذا .. بل يعلم الله تعالى أني أحب كل علمائنا في الله تعالى .. فهم رؤوسنا .. بل أحب و أجل علماءنا في كل البلاد وأطلب العلم منهم حيثما وجدتهم دون نظر إلى جنسياتهم ... بخلاف البعض عندنا ممن يدعي السلفية حيث يقدس علماء الممكلة .. لا أقول على غيرهم من العلماء .. بل على الأئمة الأربعة ..
فلا شنآن مطلقا أخي الحبيب الأزهري فلا وقت عندي لذلك
بل كلامي علمي محض و الله
و لعل هذا هو الذي يظهره في صورة جافة بعض الشيء .. فنرجو أن ينحصر كلامنا في الوجهة العلمية
  #15  
قديم 01-01-05, 04:27 PM
الموسوي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الحمد لله وبعد:
فقد تأملت هذه المساجلة العلمية بين الإخوة الأفاضل,ولكم سررت بها .
والذي أحب أن أنبه عليه يتلخص في النقاط التالية :
1-لا اختلاف بين الجميع أن سب الدين-الذي هو الإسلام-كفر,وفاعله يكفر بمجرده ولا يعذر فيه بشيء ولا كرامة.
2-أن سب الدين-الذي هو بمعنى الخلق أو الدين الفاسد-لا يكفر به فاعله عند الجميع أيضا .
3-اختلف الشيخ محمد رشيد وبقية المشايخ في ثبوت هذا الاستعمال عندهم في مصر,فمن ثبت عنده هذا الاستعمال كان له أن يجعله شبهة في عدم إطلاق الحكم على فاعله,ومن لم يثبت عنده-كما تبناه الأخ محمد رشيد-لم يجعله شبهة,فلا يسوغ حينئذ إنكاره هو على من ثبت عنده ذلك الاستعمال,ولا إنكار غيره عليه في نفي ذلك الاستعمال,سيما وقد أقام شاهدا على ما قال,وأما صحة ذلك من عدمه فبينه وبين ربه .
-وبقي الإشارة إلى أمرين مهمين:
1-أن إنكار الأخ الأزهري السلفي-والله أعلم- في غير محله,ذلك أن العلماء لم يزالوا يطلقون مثل ذلك,وأما ما ذكره فضيلته من شروط فهي تتعجيزية فيما يظهر .
2- أن ما ذكره الأخ محمد رشيد من تخوفه في نقل الفتوى فكلام سديد من عمق فقهه-زاده الله علما وعملا-, وكم نقل الناس من فتاوى لا تنطبق على الواقع الذي يعيشه الناقل البتة,وهذه قضية في غاية الأهمية .
وأما ما فهمه الشيخ أبو عبدالرحمن الشهري-وفقه الله-من قلة احترام للعلماء,فقد أساء الظن بأخيه المسلم وهو لم يرده قطعا,لما عهدناه منه في هذا الملتقى حفظه الله .
والخلاصة أن ما يذكره العلماء كثير منه لا يصلح أن يكون العمل عليه في كثير من البلاد الإسلامية,فينبغي التنبه لهذا سواء من المفتي او المستفتي,والله أعلم .
وأرجو أن لا تضيق صدور الإخوة بهذه المشاركة .
اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا .
  #16  
قديم 01-01-05, 05:42 PM
الأزهري السلفي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الحمد لله وحده ...

أخي الحبيب محمد رشيد ، حياك الله وبياك ..

مالك أخي مالك ؟

والله لقد أخطأتَ الفهم ، فما الشنآن منك وما قصدت ذلك .

إنما الشنآن الذي أعنيه كان من الطلبة الذين تحكي أنت عنهم ، لأن مشربهم معروف ، وهو أهل شنآن ومذمة كشيخهم .
فقط أردت أن أقول لك ، لا يحملنك شنآن القوم على الاحتراز الواجب عليك و أنت بصدد تقرير حكم شرعي ٍ ، هكذا فقط والله ، فما كل هذا ؟!
وحقاً وصدقاً كثير من كلامك ليس هنا موضعه ، و ( بعضه ) أظن من الواجب عليك أن تعيد النظر فيه .
كقولك :
- إلا أني ما وجدت للفقه أدني أدنى اهتمام أو معرفة به عندك .
- ظهرت منكم حينها نفرة من ( التحنف ) أو التمذهب بوجه عام .
- فنرجو عدم إخراجه من حيز العلمية إلى حيز العاطفية أو الاتجاهية ..

فالأمر ليس صوابا في جميعها :
* فقد درست فقه الشافعية لسنوات ، وحفظت من متونه ، وقرأت من فروعه ، وجردت من حواشيه ، أبي شجاعه ومهذبه وعزيزه ومجموعه و إقناعه ومغني محتاجه .
وأما ماكان بيننا فلأنني أردت التحنبل مذ قريب ، ولم أجد في مصر من يحنبلني ولا من أتحنبل عليه .

* وأما أنني أنفر من المذهبية فلا والله ، وكيف وقد تمذهبت ، ثم بعد التمذهب أنا راغب أن ..
أتمذهب !
فإن كنت فهمت ما كان مني من دعابة على النفور من التمذهب فواأسفا !
ولعلك نسيت أن الدعابة بدأت بينك والحنبليَّ حتى ظننتُ أنكما قد اعتدتما على هذه النوعية من الدعابة ، فعلام إذن لومك عليَّ

* وأما مسألة العاطفية والاتجاهية فـ ( سامحك الله ) .

وأما كونك حليق اللحية ، فالأمر كما ذكرتَ ، أنه حتى الأحناف يحرمون ( حلقها ) ، وما خرج كلامي عن إطار الدعابة أيضا ، وإلا فإني أعلم أنك تترخَّص في حلقها من أجل ما نعيشه جميعا في مصر

وأنا سأتوقف - حفاظا على الأواصر - عن متابعة الكلام معك - أخي - لكن أريد أن أقول لك :

1- ما تريده أنت موجود في عين الفتوى التي تشير إليها ، فإن المفتي قال : (لم يظهر لنا ما يوجب على سعد أقامه حد الردة ، إذ أنه لم يصرح بسب الإسلام, وانما سب دين ذلك الرجل , وهذا يحتمل أنه أراد أن تدين الرجل ردى, والحدود تدرأ بالشبهات) فتأمله غير مأمور .

فمن أراد أن يطبق هذه الفتوى بنصها في مصر ، وحرفيتها ، هي هي ، فلا تثريب عليه أبداً .
إذا كان الكلام محتملاً كما هو نص الفتوى .
( وليس الكلام بمحتمل في حدود ما نعرف ، لكنك يا أخي محمد رشيد لا تعرف معاني كلام أهل سيناء من البدو ، الذين يتكلمون كالفلسطينيين تماما ، ولا أهل النوبة ولا ولا ... الخ
فيجب عليك وجوبا أن تحترز ولا تعمم ولا تقل في مصر
لا أقول لك يجب أن تستقرئ كلام كل المصريين ، ولكن فقط إحترز
)

وفي الحقيقة تذكرت الآن بعض ( الطيبين ) الذين قرؤوا قول النبي : ( لا توطأ حامل حتى تضع ) فأفتى ألا يطأ الرجل زوجته الحامل .
فأين العيب يا أخي ؟ ، في الفهم أم في القول ؟
اللهمّ إن المفتي لا شيء عليه .

2- لا أدري على وجه التحديد ما هو منشأ كل هذه الثقة في أهل مصر كلهم وقد أخبرتك بما أخبرتك به فوق ، من أنك قد لا تفهم بعض كلام بعضهم وتميزه فضلا عن معرفة معناه ...

وأما سؤالك : ( هل يلزم أن أطوف مصر كلها حتى أعرف العرف والاصطلاح في مصر ؟! )
فسؤال عجيب !
لأنك ذيَّلته باستفهام المتعجب ، وليس ثم عجب .
وأرجو ألا تعجب إن قلت لك أن الإجابة هي : نعم !
وركز في كلامي من فضلك :

إن أردت أن تقرر قاعدة عامة ، أو حكما عاماً ، أو كما يقال ( تقرر مصطلحاً ) ؛ فتقرير المصطلحات لا يكون أبداً إلا بالاستقراء التام
الذي هو أعلى منازل الاستقراء ، والموصل إلى أرفع مراتب العلم بالمستَقرأ
ومنه يتولد النفي المطلق ، أي يحق لك حينها أن تقول : (( لا أحد من أهل مصر يقول ( الدين ) وهو يعني : ( الخلق ) )).
أما إن لم تكن بصدد تقرير المصطلح فليس عليك ذلك ، لكن فقط يجب عليك الاحتراز ، خاصة والقضية إيمان وكفر ، و حياة وموت .
  #17  
قديم 01-01-05, 05:59 PM
أبو حفص الأثري
 
المشاركات: n/a
افتراضي

بارك الله فيكم ورفع درجاتكم في الدنيا والآخرة ..

الخلاصة :

(( فمن ثبت عنده هذا الاستعمال كان له أن يجعله شبهة في عدم إطلاق الحكم على فاعله,ومن لم يثبت عنده لم يجعله شبهة,فلا يسوغ حينئذ إنكاره هو على من ثبت عنده ذلك الاستعمال,ولا إنكار غيره عليه في نفي ذلك الاستعمال,سيما وقد أقام شاهدا على ما قال,وأما صحة ذلك من عدمه فبينه وبين ربه )) .

وفق الله الجميع لما فيه رضاه ..




ملحوظة : أخي الحبيب الأزهري .. هل وجدت من تتحنبل عليه ؟ إن لم تجده فأنا أعرض المساعدة .. وأضف ذلك على حساب الغداء .. :)
  #18  
قديم 01-01-05, 06:02 PM
الأزهري السلفي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الحمد لله وحده ...
أخي المكرَّم الموسويّ
جزاك الله خيراً على تفاعلك .
لكن كلامك دليل - أخي الكريم - أنك لم تتمعن فيما سبق فلاحظ - مشكوراً - ما يلي :

(1) أنني لم أذكر أي شروط في مشاركاتي السابقة ، ولست أدري حقيقة أين هي ؟ تعجيزية كانت - على حد قولك - أو لم تكن !

(2) إن كنت ظننت ( وهو البادي ) أنه قد ثبت عندي استعمال الدين بمعنى الخلق في مصر فلا ، لم يثبت وراجع مشكورا كل مشاركاتي السابقة !

(3) أرجو ألا يضيق صدرك بهذه المشاركة !

وجزاك الله خيرا .
  #19  
قديم 01-01-05, 06:12 PM
الأزهري السلفي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الحمد لله وحده ...

أخي الحبيب القريب إلى قلبي ( أبا حفص )

بصراحة : ( أنا لاشفت منك لا ابيض ولا اسود إلى الآن )
كله كلام ولد حديت
ملحوظة : حديت بالتاء في لهجة بعض المصريين ( مبتسم )
  #20  
قديم 01-01-05, 06:25 PM
أبو داود الكناني
 
المشاركات: n/a
افتراضي

طالما أن الأمر صار مصريا خالصا فلعل فتوى مفتي مصر تجلي الأمر إن شاء الله لإخواننا
الموضوع ( 677 ) شتم الدين.
المفتى : فضيلة الشيخ عبد المجيد سليم.
15 جمادى الثانية 1355 هجرية - 2 سبتمبر 1936
م. المبادئ:
1- لا يفتى بكفر مسلم أمكن حمل كلامه على محمل حسن.
2- يحكم بفسخ نكاح المرتد.
3- يؤمر بتجديد نكاح من تاب احتياطا.
سئل : رجل حج ووقف بعرفات وتشاجر مع زوجته فقال لها على الحرام إنك كاذبة فيما تقولين. وتبين أنها كاذبة فلعن دينها وملتها. فقال أحد الحاضرين قد كفرت وحرمت عليك زوجتك فاستغفر ربه وتاب ونطق بكلمة التوحيد واغتسل وجدد إحرامه وطوافه ووقف بعرفة فى يومه ثم اعتمر وأفدى وعقد على زوجته بعقد ومهر جديدين فهل تحل له بعد ذلك أم لا. أجاب : اطلعنا على هذا السؤال. ونفيد أنه جاء فى باب المرتد من التنوير وشرحه ما نصه واعلم أنه لا يفتى بكفر مسلم أمكن حمل كلامه على محمل حسن. وكتب ابن عابدين على هذا ما نصه ظاهره أنه لا يفتى به من حيث استحقاقة للقتل، ولا من حيث الحكم ببينونة زوجته، وقد يقال المراد الأول فقط، لأن تأويل كلامه للتباعد عن قتل المسلم بأن يكون قصد ذلك التأويل وهذا لا ينافى معاملته بظاهر كلامه فيما هو حق العبد، وهو طلاق الزوجة وملكها لنفسها، بدليل ما صرحوا به من أنه إذا أراد أن يتكلم بكلمة مباحة فجرى على لسانه كلمة الكفر خطأ بلا قصد لا يصدقه القاضى، وإن كان لا يكفر فيما بينه وبين ربه تعالى فتأمل ذلك. وجرره نقلا فإنى لم أر التصريح به، نعم سيذكر الشارح أن ما يكون كفرا اتفاقا يبطل العمل والنكاح، وما فيه خلاف يؤمر بالاستغفار والتوبة وتجديد النكاح ، وظاهر أنه أمر احتياط ثم إن مقتضى كلامهم أيضا أنه لا يكفر بشتم دين مسلم أى يحكم بكفره لإمكان التأويل، ثم رأيته فى جامع الفصولين حيث قال بعد كلام أقول وعلى هذا ينبغى أن يكفر من شتم دين مسلم، ولكن يمكن التأويل بأن مراده أخلاقه الرديئة ومعاملته القبيحة لا حقيقة دين الإسلام فينبغى أن لا يكفر حينئذ والله تعالى أعلم انتهى ، وأقره فى نور العين ومفهومه أنه لا يحكم بفسخ النكاح وفيه البحث الذى قلناه، وأما أمره بتجديد النكاح فهو لا شك فيه احتياطا خصوصا فى الهمج الأرذال الذين يشتمون بهذه الكلمة فإنهم لا يخطر على بالهم هذا المعنى أصلا. ومن هذا يعلم أنه إذا كان الحال كما ذكر بالسؤال فلا شبهة فى حل الزوجة المذكورة لزوجها المذكور، والله
موضوع مغلق

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:43 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.