ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الحديثية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #101  
قديم 13-06-11, 08:51 AM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,908
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

وهم الحافظ ابن حجر العسقلانى رحمه الله ف كتابه فتح البارى :
بحديث رقم 2784( كلوه يعنى الثوم فانى لست كاحدكم انى اخاف ان أوذى صاحبى يعنى الملك)
احمد (6/433) والحميدى (339) وابن ابى شيبة ومن طريقه ابن ماجه (3364)
قال الالبانى رحمه الله :
والحديث عزاه الحافظ ف الفتح (13/332) لمسلم وهو وهم منه
والله اعلم
اه
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس
  #102  
قديم 17-06-11, 03:27 PM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,908
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

وهم الامام ابن حبان رحمه الله ف كتابه الضعفاء :
حيث قال رحمه الله ف ترجمة مسحاج بن موسى الضبى (3/32):
(روى حديثا منكرا ف تقديم صلاة الظهر قبل الوقت للمسافر لا يجوز الاحتجاج به )
قال الالبانى ف الصحيحة :
فان الحديث ليس فيه الاخبار عن النبى صلى الله عليه وسلم انه كان يصلى قبل الزوال وانما فيه ان الصحابة او بعضهم كانوا اذا صلى النبى صلى الله عليه وسلم الظهر يشكون هل زالت الشمس ام لا وما ذلك الا اشارة من انس الى انه صلى الله عليه وسلم كان يصليها ف اول وقتها بعد تحقق دخوله كما انه افاده الشيخ السفارينى ف شرح ثلاثيات مسند الامام احمد (2/196) ونقله عنه ف عون المعبود (1/467)
والحديث ( كنا اذا كنا مع النبى صلى الله عليه وسلم فى سفر فقلنا زالت الشمس او لم تزل صلى الظهر ثم ارتحل )
اخرجه الامام احمد (3/113) :ثنا ابومعاوية :ثنا مسحاج الظبى قال :سمعت انس بن مالك يقول فذكره
قال الالبانى : اسناد صحيح ثلاثى من ثلاثيات احمد
اه
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس
  #103  
قديم 17-06-11, 04:19 PM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,908
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

-وهم الامام الحجة ابن معين رحمه الله :
(ف قول ابوخيثمة :سئل ابن معين عن احاديث عبدالملك عن ابيه عن جده ؟فقال :ضعاف )
قال الالبانى :ليس ع اطلاقه فان الامام احمد والطرانى ساقا مع هذا الحديث حديثين اخرين احدهما ف امر الصبى بالصلاة وهو ابن سبع والاخر ف النهى عن الصلاة ف اعطان الابل وزاد الطبرانى ف النهى عن متعة النساء وهذا ف صحيح مسلم قلت :وصححه الدبيان ف الجزء الاول من كتاب الحيض هذا الحديث لغيره
وقد صحح له جمع من العلماء الكبار كالترمذى والحاكم وابن خزيمة والنووى والذهبى فكيف يصح ان يقال احاديثه ضعاف)
والحديث ( استتروا ف صلاتكم وفى رواية ليستتر احدكم ف صلاته ولو بسهم )
ابن خزيمة ف صحيحه وابويعلى ف مسنده والحاكم ف مستدركه والبيهقى ف اللائل وابن ابى شيبة ف المصنف واحمد ف مسنده والطبرانى ف الكبير والبغوى ف شرح السنة وحسنه عن جمع من الثقات ابراهيم بن سعد وحرملة بن عبدالعزيز وزيد بن الحباب وسبرة ويعقوب بن ابراهيم خمستهم عن عبدالملك بن الربيع بن سبرة عن ابيه عن جده قال :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكره
قال الحاكم :صحيح ع شرط مسلم
وافقه الذهبى
قال ابن القطان : عبدالملك لم تثبت عدالته وان كان مسلم اخرج له ف الصحيح فغير محتج به
قال الحافظ ابن حجر ف التهذيب:
ومسلم اخرج له حديثا واحدا ف المتعة متابعة
قال الالبانى :فليس ع شرط مسلم
قلت :وقد وهم الحافظ الذهبى بقوله رحمه الله على شرط مسلم
وتصريح الامام الذهبى رحمه الله ف الميزان بقوله:
صدوق ان شا الله ضعفه يحيى بن معين فقط
قال الذهبى ف الكاشف :ثقة
قال الالبانى :فالنفس تطمئن لقبول ما تفرد به الا اذا خالف الثقات وهنا لم يخالف بل وافق الثقات والله اعلم
وافق ما هو مشهور من صلاته صلى الله عليه وسلم الى الحربة وهو مخرج ف الارواء
والله اعلم
اه
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس
  #104  
قديم 17-06-11, 08:07 PM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,908
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

وهم المحدث احمد شاكر رحمه الله فى تعليقه على المسند (6/117)
ف الحديث الذى رواه احمد وغيره
(من اصابته فاقة فأنزلها بالناس لم تسد فاقته ومن انزلها بالله أوشك الله له بالغنى اما بموت عاجل او غنى عاجل )
اخرجه احمد (1/442) ومن طريقه الولابى (1/98) حدثنا عبدالرزاق :اخبرنا سفيان عن بشير بن سلمان عن سيار ابى حمزة عن طارق بن شهاب عن عبدالله بن مسعود مرفوعا به
قال الامام احمد :
وهو الصواب رواية سيار ابو حمزة وليس سيار ابو الحكم وسيار ابو الحكم لم يحدث عن طارق بن شهاب بشئ)
ومثله ف كتاب العلل
وتعقبه الشيخ احمد شاكر ف تعليقه فقال
(نرى ان عبدالرزاق أخطأ ف قوله عن سيار ابى حمزة وان صوابه سيار ابى الحكم خلافا لما رجحه الامام احمد
قال الالبانى :وهذا متعقب عليه
اولا : ان عبدالرزاق لم يتفرد به فقد قال الحافظ ف التهذيب رواه عبدالرزاق وغيره
ثانيا : ان الامام احمد ليس وحده ف ترجيح سيار ابوحمزة بل وافقه ع ذلك جماعة من اقرانه
قال ابو داود :هو سيار ابو حمزة وكان يقول سيار ابوالحكم هو خطأ
قال الدارقطنى :قول البخارى سيار ابو الحكم سمع طارق بن شهاب وهم وومن تابعه ع ذلك والذى يروى عن طارق هو سيار ابو حمزة قال ذلك احمد ويحيى )
والبخارى يرجح رواية سيار ابو الحكم والامام مسلم تبع للبخارى رحمه الله وكذللك النسائى رحمه الله
قال الالبانى رحمه الله :وهذا اختلاف شديد من الائمة الفحول
والامر يحتاج الى مزيد من البحث والتحقيق لتحديد هوية الراوى اهو
ابوحمزة
ام
ابو الحكم
والله اعلم
قال الالبانى : ولكن ذلك لا يضر ف صحة الاسناد فالسند حيثما دار دار ع ثقة والله اعلم لانه تردد بين ثقتين
اه
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس
  #105  
قديم 17-06-11, 09:57 PM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,908
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

وهم الشيخ حبيب الرحمن الاعظمى رحمه الله ف تعليقه ع كشف الاستار :
ف الحديث (وما كان لنبى أن يغل ) قال :ماكان لنبى أن يتهمه اصحابه )
اخرجه البزار ف مسنده (2197-كشف الاستار :حدثنا محمد بن عبدالرحيم :ثنا عبدالوهاب بن عطاء :ثنا هارون القارئ عن الزبير بن الخريق عن عكرمة عن ابن عباس ........فذكره
قال الالبانى : اسناده صحيح رجاله كلهم رجال البخارى غير عبدالوهاب فهو من رجال مسلم
انظر سبب النزول (6/682) لصحيحة
قوله فى الاية(يغل ) بفتح اوله وضم ثانيه قيده الشيخ حبيب الرحمن الاعظمى ف الكشف بضم اوله وفتح ثانيه وبه قرأ بعضهم لكن الصواب الاول فتح اوله كما بينه ابن جرير الطبرى ف تفسيره
والله اعلم
ا ه
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس
  #106  
قديم 18-06-11, 02:06 PM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,908
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

-وهم الامام الحجة الحافظ الذهبى رحمه الله ف تعليقه على المستدرك للحاكم بقوله :
( تفرد به عصام بن رواد عن ابيه وقد ضعف )
ف الحديث 2790 ف الصحيحة
(عرض على ما هو مفتوح لامتى بعدى فسرنى فأنزل الله (وللاخرة خير لك من الاولى ) الى قوله (فترضى ) اعطاه الله ف الجنة الف قصر من لؤلؤ ترابها مسك وف كل قصر ما ينبغى له )
الطبرانى ف الاوسط (1/34/1)
قال الالبانى :وهذا اسناد رجاله ثقات غير معاوية بن ابى العباس
قال الهيثمى ف مجمع الفوائد (3/139)
ولم اعرفه
وتبعه المناوى ف الجامع الازهر (2/14/2)
قال الالبانى : يحتمل عندى معاوية بن ابى عياش الزرقى المترجم له ف التاريخ والجرح والثقات لابن حبان برواية ثقتين عنه
فتصحف على بعض الرواة عياش الى العباس
يحتمل ذلك تدليس مروان الفزارى حيث كان من المعروف به تدليس الشيوخ
والله اعلم
والحديث ان كان ابن ابى عياش الاسناد حسن بل هو صحيح للمتابعات والشواهد
الا وهو الامام الاوزاعى رحمه الله
قال الالبانى :وجدث له طرقا ثلاثة
الاولى :سفيان ع الاوزاعى
البيهقى ف دلائل النبوة
الثانية :عمرو بن هاشم سمعت الاوزاعى
اخرجه ابن جرير الطبرى ف التفسير والطبرانى ف الكبير وابن ابى حاتم (4/523)
والثالة:رواد بن الجراح عن الاوزاعى
اخرجه ابن جرير والحاكم (2/526)
ورده الذهبى بقوله تفرد به عصام بن رواد عن ابيه
وهو وهم منه رحمه الله
قال الالبانى رحمه الله :
لم يتفرد به عصام فقد تابعه محمد بن خلف العسقلانى وهو صدوق كما قال ابن حجر
ورواد نعم ضعيف لاختلاطه
لكن ف المتابعات المتقدمة تدل ع انه حفظه
والله اعلم
ا ه
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس
  #107  
قديم 20-06-11, 09:01 PM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,908
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

وهم المعلق ع مسند ابى يعلى الشيخ حسين سليم اسد
ف الحديث الذى اخرجه ابو يعلى ف مسنده (4/1472) والضياء ف وصف الجنة (3/189/1) :حدثنا ابو خيثمة :نا جرير عن يونس عن ابى حازم ع ابى هريرة قال :قال صلى الله عليه وسلم (ما استجار عبد من النار سبع مرات ف يوم الا قالت النار يا رب ان عبدك فلانا قد استجارك منى فأجره..............................)
قال الضياء :هذا الحديث عندى ع شرط الصحيحين
قال المنذرى ف الترغيب (4/222)
وهو ع شرط الصحيحين
وتبعهما ابن القيم ف حادى الارواح
قال الالبانى :
الحديث صحيح بلا ريب وما ف بعض راويه من الكلام لا يضر مع صحته (6/23)
وهم المعلق على مسند ابو يعلى بقوله
(اسناده ضعيف يونس هو ابن خباب ) قال يحيى بن سعيد :كان كذابا ....
ثم افاض ف نقل اقوال الائمة ف تضعيف يونس بن خباب ثم نقل ف مجمع الزوائد (10/171)
رواه البزار وفيه يونس بن خباب وهو ضعيف
قال الالبانى :
اصاب البزار واخطا المعلق على المسند حسين سليم اسد خطا فاحشا وخلط خلطا قبيحا بين راويين احدهما ثقة وهو يونس بن يزيد الايلى ف اسناد ابو يعلى والاخر واه هو يونس بن خباب وذلك لمجرد التقائهما ف الاسم والطبقة وان اختلف شيوخهما والرواة عنهما
فالواجب التأنى والتحرى ف شأنهما
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس
  #108  
قديم 20-06-11, 10:35 PM
أحمد الأقطش أحمد الأقطش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-03-09
المشاركات: 2,705
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن المطروشى الأثرى مشاهدة المشاركة
قال الالبانى : اصاب البزار واخطا المعلق على المسند حسين سليم اسد خطا فاحشا وخلط خلطا قبيحا بين راويين احدهما ثقة وهو يونس بن يزيد الايلى ف اسناد ابو يعلى والاخر واه هو يونس بن خباب
قلتُ: قال البوصيري في الإتحاف (6291): ((قال أبو داود الطيالسيّ: وثنا شعبة، عن يعلى بن عطاء: سمعتُ أبا علقمة. قال شعبة: وحدثني يونس بن خباب، سمع أبا علقمة، عن أبي هريرة (ولم يرفعه يعلى إلى أبي هريرة) قال: "مَن قال: أسأل الله الجنةً سبعاً، قالت الجنة: اللهم أدخله الجنة. ومَن استعاذ مِن النار، قالت النار: اللهم أعذه مِن النار". رواه أبو يعلى الموصلي: ثنا أبو خيثمة زهير بن حرب: ثنا جرير، عن يونس، عن أبي حازم، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما استجار عبدٌ مِن النار في يومٍ سبعَ مراتٍ إلاَّ قالت النار: يا رب، إن عبدك فلاناً قد استجارك مِنِّي، فأجره. ولا سأل اللهَ عبدٌ الجنةَ في يومٍ سبعَ مراتٍ إلاَّ قالت الجنة: يا رب، إن عبدك فلاناً سألني، فأدخله الجنة". قلتُ [يعني البوصيريّ]: وإسنادُ الطيالسيِّ الأولُ على شرط مسلم. والثاني فيه يونس بن خباب، قال فيه البخاريّ: منكر الحديث. انتهى. واتفقوا على ضعفه. رواه البزار: ثنا يوسف بن موسى: ثنا جرير، عن ليث، عن يونس بن خباب، عن أبي علقمة، فذكره)). اهـ
رد مع اقتباس
  #109  
قديم 20-06-11, 11:27 PM
أبو المظفر السِّنَّاري أبو المظفر السِّنَّاري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-01-06
المشاركات: 1,586
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن المطروشى الأثرى مشاهدة المشاركة
قال الالبانى :
اصاب البزار واخطا المعلق على المسند حسين سليم اسد خطا فاحشا وخلط خلطا قبيحا بين راويين احدهما ثقة وهو يونس بن يزيد الايلى ف اسناد ابو يعلى والاخر واه هو يونس بن خباب وذلك لمجرد التقائهما ف الاسم والطبقة وان اختلف شيوخهما والرواة عنهما
فالواجب التأنى والتحرى ف شأنهما
بل أخطأ الإمام الألباني في هذا جزمًا، وأصاب حسين الأسد دونه، كما أوضحنا ذلك في ( الرحمات ) وتعقبنا الإمام هناك بما لا مزيد عليه.
ولا بأس بنقل ذلك هنا. فنقول:
قال العبد الفقير في آخر تخريج الحديث [رقم/6192] من ( رحمات الملأ الأعلى ):
([تنبيه مهم]: قد سقط (الليث بن أبى سليم) من سند المؤلف فى الطبعتين!! ويبدو أنه سقط قديم.
فقد روى الضياء هذا الحديث فى كتابه (صفة الجنة) من طريق المؤلف به .. كما هنا!
وقد نبه المعلق على صفة الجنة لأبى نعيم [ص /91 /طبعة دار المأمون]، إلى هذا السقط عند أبى يعلى وعنه الضياء.
ويؤيد كونه سقطًا قديمًا: أن جماعة قد نقلوا إسناد أبى يعلى كما هو هنا دون ذكر الليث فيه!
منهم: ابن القيم فى (حادى الأرواح) والحافظ فى (المطالب) والبوصيرى فى (الإتحاف).
ثم جازف ابن القيم وقال: (وإسناده على شرط الصحيحين!) ومثله قاله المنذرى فى الترغيب [ 243/4]، وكذا المناوى فى الفيض [ 144/6].
وقبل هؤلاء جميعًا: قال الضياء عقب روايته: (هذا الحديث عندي: على شرط الصحيحين!!)
وهذه غفلة منهم جميعًا عن ذلك السقط المشار إليه - وسيأتى التدليل عليه-!! ثم لم يذكر أحد منهم من يكون يونس فى سنده؟! وهل صح سماعه من أبى حازم أم لا؟! ومن يكون جرير الراوى عنه عند المؤلف؟! هل هو (ابن حازم) أم (ابن عبد الحميد) ؟
وكذلك أغفلوا تعيين أبى حازم في سنده؟! هل هو (سلمان الأشجعي؟!) أم (سلمة بن دينار)؟! أم سواهما؟!
ومفاد دعوتهم: أن تلك الترجمة (جرير عن يونس عن أبى حازم عن أبى هريرة) قد احتج بها البخارى ومسلم!! وكذا برواتها! وهذا يلزمه الإجابة على جميع ما سبق؟! وأين هو؟!
نعم: جاء الإمام الألباني وانتصر لصحة إسناد أبى يعلى على شرط الشيخين! ثم انتدب نفسه لترجمة رواة إسناده وتمييزهم! فقال فى الصحيحة [رقم/ 2506]:
1- أبو حازم هو سلمان الأشجعى الكوفي، وهو ثقة بلا خلاف).
قلت: وأصاب فى هذا بلا مناقشة. ثم قال:
2- يونس: هو ابن يزيد الأيلي! ...) كذا زعم! ثم قال: (جرير: هو ابن حازم ...) كذا زعم! ثم قال: (أبو خيثمة: هو زهير بن حرب!).
قلت: فأين له برواية أبى خيثمة عن جرير بن حازم؟! إنما يروى أبو خيثمة عن (جرير بن عبد الحميد) وهو مذكور فى (مشايخه) من ترجمته فى (التهذيب) ومتى رأيتَ أبا خيثمة يروى عن جرير ولا ينسبه فاعلم أنه ابن عبد الحميد وحسب، ليس سواه أحد. وهو المراد فى الإسناد هنا بلاجدال أصلاً!
وإنما غر الإمامَ الألباني: أنه رأى (جرير بن حازم) مذكور فى تلامذة (يونس بن يزيد الأيلي) فى ترجمة الثانى من (التهذيب) وكذا رآه فى مشايخ الأول أيضًا، وهو معروف بالرواية عنه، ولكن من أين للإمام أن (يونس) فى سنده هو (ابن يزيد الأيلي؟) وهم لم يذكروه فى تلاميذ (أبى حازم الأشجعي) ولا ذكروا (أبا حازم) فى مشيخة يونس؟ فأنى له الجزم بذلك؟!
بل يونس فى سنده: هو ابن خباب، كما جزم به الحافظ فى (المطالب) ومثله البوصيرى فى (الإتحاف) وكذا وقع منسوبًا عند جماعة أيضًا ...
ثم إن الإمام جعل يشنع جدًا على حسين الأسد فى تعليقه على مسند المؤلف [ 55/11]، وكذا على المعلق على صفة الجنة [ص/ 91-92]، لأبى نعيم، لكونهما قد جزما بكون يونس فى سنده (هو ابن خباب) ثم أعلاه به، ولم يرض الإمام بذلك! ولجَّ فى الوهَم زاعمًا أن يونس بن خباب قد تابع يونس الأيلى على روايته عن أبى حازم! وأن حسين الأسد قد خلط بينهما خلطًا قبيحًا! بل وأخطأ خطأ فاحشًا!
ثم جعل يقول: (والواجب فى مثل هذا: التأنى والتحرى فى شأنهما- يعنى يونس الأيلى وابن خباب- حتى يتمكن من التعرف على شخصيتهما، وإلا وقع فى الخطأ ولابد، كما حصل للمشار إليه ذلك ...!)
كذا قال الإمام! وهو الواقع فى الخطأ هنا لا محالة! ثم إنه جعل يُفَذْلِكُ خطأ حسين الأسد في خلْطِه بين رجلين كلاهما تابع الآخر على رواية هذا الحديث عن أبى حازم!
ثم قال بعد أن أثبت متابعة يونس الأيلى ليونس بن خباب أو العكس! قال: (وهذا هو الراجح؛ لأن جرير بن حازم من المعروف من ترجمته أنه يروى عن يونس بن يزيد الأيلى كما تقدم! [كذا يقول! ومن له أن يونسًا فى سنده هو الأيلى يا عباد الله؟!] فهذا هو ملحظ أولئك الحفاظ الذين صرحوا بصحة الحديث!! وأنه على شرط الصحيحين!! فهل خفى هذا على ذاك المعلق -يعنى حسين الأسد- فوقع فى الخطأ! أم أصابه غرور بعض الشباب بما عندهم من علم ضحل بهذا الفن الشريف؟! ذلك ما لا أدريه؟!).
ثم جعل الإمام ينعى أيضًا المعلق على (صفة الجنة) لأبى نعيم؛ بأشد مما نعى به على حسين الأسد!!
وهكذا تجد للإمام- أحيانًا- نقدًا لا يطاق!! ويكون المُنْتَقَد هو الذي على الجادة؛ والإمام هو المخطئ فيما قال وبحث!
ولم يفعل الإمام فيما قاله شيئًا! بل وانحرف به قلمه إلى ما كان طيُّه أولى به! فليس ليونس بن يزيد الأيلى فى هذا الحديث ظِلْفٌ ولا خٌفٌّ ولا حافر!
إنما الحديث حديث (يونس بن خباب) وأنا أقسم على ذلك ولا أحنث إن شاء الله؛ وكأن ذنب يونس الأول-وهو الأيلي- أن اسمه وافق اسم الثاني-وهو ابن خباب- وأين يكون الثانى من الأول؟!
ثم إن الإسناد قد سقط منه (الليث بن أبى سليم) بين جرير ويونس!
يدلك عليه: أن جميع من أخرجه: قد رووه من طرق عن جرير عن الليث عن يونس به ...
وهذا هو الصواب؛ لأن جريرًا لم يلحق بن خباب! وما عُرف جرير بتدليس حتى يحتمل تدليسه الليث فيه!!
ولا يقال: لعله اختُلِفَ على جرير فى سنده؟ فهذا بعيد عندي، ولو سلم ذلك -على تكلُّفه- لكانت رواية الجماعة عن جرير عن الليث عن يونس به... أصح من رواية المؤلف هنا! وقد نص المزى وغيره فى ترجمة (يونس بن خباب) على رواية الليث عنه؛ وقد وقع منسوبًا عند جماعة أيضًا.
إذا صح لك هذا: اندفع عندك تصحيح من صحح هذا الإسناد التالف على شرط الشيخين! غفلة منهم عن السقط المشار إليه، وكذا غفلة عن كون (يونس) فى سنده: هو ابن خباب ذلك الساقط التالف الخبيث!!
والله المستعان لا رب سواه).

انتهى بحروفه من ( الرحمات ) والحديث منكر لا يصح.
__________________
قال إمام دار الهجرة مالك:
ليس في الناس شيء أقل مِن الإنصاف
رد مع اقتباس
  #110  
قديم 22-06-11, 10:18 PM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,908
افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلتين

بارك الله فيك شيخنا الموقر وحفظك الله ونفع بعلمك وجزاك الله خيرا
المعصوم من عصمه الله
بارك الله فيك
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:50 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.