ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الطريق إلى طلب العلم
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 17-06-19, 03:41 PM
أبو أسامة الحكمي أبو أسامة الحكمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-11-15
المشاركات: 182
افتراضي ثمرات التراجم - الشيخ عبد الرحمن المعلمي .

• اسمه :
الشيخ عبد الرحمن بن يحيى المعلمي اليماني .
•( 1312 – 1386 هـ )
•ذهبي العصر :
من إعجاب الشيخ بكر أبو زيد – رحمه الله تعالى – به سماه بذهبي العصر , مقارنة له بالإمام الذهبي – رحمه الله تعالى – بجامع تفننهما في علم الرجال والجرح والتعديل .
•مجاميع العلم :
اتخذ الشيخ القلم والدفاتر له صاحبا وأنيسا , فكان يكتب ويقيد كل ما يعن له أو يخطر على باله أو يعثر عليه من الفوائد .
•تدرجه في العلم :
-أتقن القراءة والكتابة .
-تعلم النحو على أخيه مدة أسبوعين فأقرأه ( الآجرومية مع شرح الكفراوي ) .
-لما ورد بيت الرَّيمي اصطحب ( أحمد الريمي ) فكانا يتذاكران عامة الوقت , ويحاولان إعراب آيات وأبيات مستعينين بتفسيري ( الخازن والنسفي ) .
- قويت معرفته بالنحو وطالع ( مغني اللبيب لابن هشام ) نحو سنة وحصل على ملكة .
-اتجه بعدها إلى قراءة الفقه والفرائض على الشيخ أحمد بن محمد المعلمي وكان متبحرا في العلم .
-وله قصة مع شيخه المذكور آنفا يرويها بنفسه حيث يقول : " ... فأخذت من كتب والدي كتاب ( منهاج النووي ) مخطوطا وذهبت إلى الشيخ , وكان يختلف إليه جماعة من أبناء عشيرتنا يقرؤون عليه , فبعد أن سلمت عليه وأخبرته خبري , قال : في أي كتاب تريد أن تقرأ ؟ قلت : في ( منهاج النووي ) فوجم ! .
-ثم لما جاء دوري أمرني أن أقرأ , فشرعت أقرأ خطبة ( المناج ) وهو يستمع لي , فبعد أن قرأت أسطرا , تناول مني الكتاب ونظر فيه , ثم قال لي : هل صححت هذا الدرس على أحد ؟ قلت : لا . قال : فهل قرأت في النحو ؟ قلت : قليلا . قال : لا , ليس بقليل .. وكررها .
-ثم قال : أخبرتني أولا أنك تريد القراءة في ( المنهاج ) فلم يعجبني ذلك , لأني أرى أن على طالب العلم الذي يريد أن يقرأ في ( المنهاج ) أن يبدأ قبل ذلك بدراسة النحو حتى يتمكن من الفهم , لكن كرهت أن أكسر خاطرك , فرأيت أن آذن لك في القراءة , وطبعا تخطئ في الإعراب فأرد عليك فيكثر ذلك فتنتبه بنفسك إلى احتياجك إلى دراسة النحو أولا , ولكن لما قرأت لم تخطئ ! فظننت أن الكتاب مضبوط بالحركات , فلما رأيته غير مضبوط قلت : لعلك قد صححت ذاك الدرس على بعض العلماء , فلما نفيت ذلك علمت أنك قد درست النحو , فأخبرته بالواقع وأني في الحقيقة لم أدرسه دراسة مرتبة ... " .
-انكب على كتاب ( الفوائد الشنشورية ) في الفرائض يحل مسائله , ويفرض مسائل أخرى ويحاول حلها .
-وجد في مكتبة الوالد ( مقامات الحريري ) وبعض كتب الأدب فأولع بها ثم حاول قرض الشعر .
•رحلاته :
ارتحل إلى صبيا أثناء حكم الأدراسة وخدم الإدريسي خمس سنين ثم ذهب إلى زنجبار باليمن ومنها إلى إندونيسيا ولم تطل المدة بها ثم إلى الهند وعمل بدائرة المعارف العثمانية وهنالك تفرغ للعلم قراءة وطلبا وتأليفا وتحقيقا وأتقن صناعة التحقيق واهتم بعلم الحديث ورجاله ومكث بها ( 25 ) سنة .
وكانت محطته الأخيرة مكة المكرمة فعمل أمينا لمكتبة الحرم المكي الشريف وقضى ( 15 ) عاما متفرغا للعلم .
•وقت الشيخ :
" يبقى دائما في المطالعة والتأليف , ولا يخرج من المكتبة إلا لصلاة الفرائض ... ويعود إلى المكتبة " .
•إعادة الدرس :
تتلمذ عليه ( محمد بن أحمد المعلمي ) فكان زملائه يتفوقون عليه في النحو في سرعة الحفظ وكان الشيخ عبد الرحمن يعلم ذلك , فإذا انصرف الطلاب أعاد عليه الدرس حتى يفهمه .. وذلك كل يوم حتى غدا التلميذ متفوقا في علم النحو على زملائه .
•تواضع الكبار :
يقول العلامة محمود الطناحي رحمه الله : " حدثني الأستاذ فؤاد سيد , قال : كنت في أثناء الحج أتردد على مكتبة الحرم المكي لرؤية المخطوطات وزيارة مدير المكتبة المرحوم الشيخ سليمان الصنيع , وكان بين الحين والآخر يأتي إلينا رجل رقيق الحال , يسقينا ماء زمزم , وبعد يومين طلبت من الشيخ الصنيع رؤية الشيخ عبد الرحمن المعلمي , فقال : ألم تره بعد ؟ أليس يسقيك كل يوم من ماء زمزم ! يقول الأستاذ فؤاد : فتعجبت من تواضعه ورقة حاله , مع ما أعرفه من علمه الواسع الغزير " .
•جلد الشيخ :
من قوة الشيخ على البحث وجلده على التفتيش والتنقيب والتتبع والمقارنة في وقت لم تكن الفهارس قد ظهرت إلا في أضيق الحدود , صرح أنه ربما قرأ المجلد الكامل لاستخراج عبارة أو كلمة , وقد يبقى في تحقيق لفظة أو عبارة أياما , ويكاتب العلماء والباحثين من أجل ضبط لفظة أو الوقوف على مصدر قصة .
=============
المرجع : المدخل إلى آثار الشيخ العلامة عبد الرحمن بن يحيى المعلمي اليماني - تأليف علي العمران - دار عالم الفوائد - ط 1 سنة 1434 هـ .
* تنبيه :
ذكر الشيخ المعلمي - كما في المصر أعلاه - أن أحد أجداده ( الحسين المعلم ) كان مقبورا بـ ( عواجة ) باليمن وأنه أخو البجلي والحكمي !
قلت : مما حدثنا به كبار السن أن أحد أجدادنا كان مقبورا بهذه البلدة ويسمى ساكن عواجة أو صاحب عواجة .
فهل بين الحكمي والمعلمي وشيج نسب ؟
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-06-19, 01:49 PM
أبو أسامة الحكمي أبو أسامة الحكمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-11-15
المشاركات: 182
افتراضي رد: ثمرات التراجم - الشيخ عبد الرحمن المعلمي .

سألت أستاذي الشاعر المؤرخ ( حسين بن صديق الحكمي ) فقال :
( في عواجة اشتهر محمد بن أبي بكر الحكمي والبجلي كان صديقه الملازم له .. وقبراهما متجاوران .. وحسين المعلم أيضا يذكر عند ذكر محمد بن أبي بكر ... وكلهم كانوا من الصوفية المشهورين المقبورين في عواجة وتجد ترجمتهم في طبقات الخواص أهل الصدق والاخلاص ) بتاريخ 15 / 10 / 1440 هـ .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:26 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.