ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #21  
قديم 05-08-05, 03:25 AM
أسامة عباس أسامة عباس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-07-05
المشاركات: 1,239
افتراضي

بارك الله فيك أخانا الفاضل..

زادك الله علمًا وفضلاً..

وبعد أن قرأت موضوعك القيم هذا.. أرجو منك أن تداخلنا هاهنا http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=35422 ..

وأتمنى أن أرى مشاركتك..
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 05-08-05, 07:39 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي

أخي الكريم بامكانك نقل موضوعي هذا كاملا الى منتدى مكافحة الأحباش بعد أن أنتهي فقد بقي الكثير منه لم أذكره
ثم اني كنت من المشتركين بهذا المنتدى ولكن أحد أشياخي نصحني بترك مناظرتهم وقد فعلت لأنهم ثلة حمقى منعدمي التأصيل وسيأتي دورهم ان شاء بعد أن أنهي ردودي على السقاف وسعيد فودة
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 05-08-05, 09:10 PM
أسامة عباس أسامة عباس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-07-05
المشاركات: 1,239
افتراضي

جزاك الله خيرًا أخي الكريم..

أما نصيحة شيخك الفاضل بترك مناظرتهم.. فاسمح لي أن أختلف معه.. نعم.. هم لا يزيدون عما وصفتهم به.. لكن المشكلة أن كلامهم قد يغتر به من لا علم عنده..

وبالنسبة لنقل موضوعك فجزاك الله خيرًا على عرضك.. لكن هناك بالفعل موضوع مفتوح حول حديث الجارية.. وأظنه توقف منذ فترة..

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين..
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 06-08-05, 12:23 AM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي متى ينتهي مسلسل جهالات السقاف

ذكر السقاف عن الحافظ ابن حجر حكمه على رواية (( بعث النبي أقواما من بني سليم الى بني عامر )) الحديث بأنها وهم من حفص بن عمر الحوضي الثقة الثبت الذي ذكر الامام أحمد أنه لم يؤخذ عليه حرف ملزما ايانا أن نحكم على حديث الجارية أنه وهم أيضا !!!
والجواب أن الحافظ لم يعل هذه الرواية في البخاري تشهيا وانما حكم عليها بذلك لمخالفة حفص بن عمر لثقة ثبت آخر وهو موسى بن اسماعيل وروايته في الصحيح أيضا وقد أخفى السقاف هذه الحقيقة امعانا منه في التلبيس والتدليس وياليت أين هذه المخالفة من مخالفة يحي بن ابي كثير لسعيد بن زيد
وسبب ترجيح الحافظ لرواية موسى بن اسماعيل أن موافقة لبقية الروايات في الصحيح التي تبين أن بني سليم لم يكونوا مبعوثين وانما المبعوث هم القراء وأذكر من هذه الروايات
ما رواه البخاري عن أبي معمر حدثنا عبدالوارث حدثنا عبدالعزيز عن أنس قال (( بعث النبي سبعين رجلا لحاجة يقال لهم القراء )) الحديث
فانظر رحمني الله واياك الى صحة الاسناد واتفاق المخرج والقصة فحديث حفص بن عمر عن أنس أيضا فأين هذا من المراسيل المختلفة المخرج والقصة عن حديث الجارية في مسلم التي احتج بها السقاف هدانا الله واياه
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 07-08-05, 12:39 AM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي السقاف والجهل بعلم الرجال

زعم السقاف أن الشيخ الألباني لا يعتبر باحتجاج الشيخين بالرواة محتجا بمتابعة الشيخ الألباني للحافظ ابن حجر في قوله عن الفضيل بن سليمان وهو من رجال الشيخين (( صدوق له خطأ كثير ))
والمثال الذي ضربه السقاف حجة عليه فهو دليل على اعتبار الشيخ الألباني لرواية الشيخين ففضيل هذا قال فيه ابن معين (( ليس بثقة )) وقال عنه أيضا (( ليس هو بشيء ولا يكتب حديثه ))
وقال أبوزعة (( لين الحديث ))
وقال أبو حاتم (( يكتب حديثه ليس بالقوي ))
وقال النسائي (( ليس بالقوي ))
وقال أبو داود (( كان عبدالرحمن لا يحدث عنه )) بل وطعن في عدالته حين ذكر قصة استعارته كتابا من موسى بن عقبة وعدم ارجاعه له وقال عن حديثه ليس بشيء
وقال صالح جزرة (( منكر الحديث روى عن موسى بن عقبة مناكير ))
وذكره ابن حبان في الثقات وروى عنه ابن المديني وضعفه ابن قانع
قلت فمن كانت هذه حالته فهو ضعيف ولكن الشيخ راعى رواية الشيخين له فتابع الحافظ في قوله
ثم ان السقاف هو الذي لا يعتبر باحتجاج الشيخين بالراوي اذا روى ما يخالف هواه وقد تقدم طعنه في هلال بن ابي ميمونة مع احتجاج الشيخين به !!
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 07-08-05, 01:20 AM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي ما زال مسلسل الألزامات السخيفة مستمرا

أعل الشيخ الألباني رواية (( من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدرك الجمعة )) بالشذوذ فذكر السقاف ذلك ملزما الشيخ الألباني باعلال حديث الجارية فأقول انما أعل الشيخ رواية محمد بن منصور عن سفيان وهي الرواية المشار اليها لمخالفتها رواية جمع من الثقات رووها بلفظ (( الصلاة )) بدلا من الجمعة أذكر منهم أبو بكر بن ابي شيبة وهو لوحده كاف للحكم على الرواية بالشذوذ وزهير بن حرب وعمرو الناقد جميعهم عند مسلم ورواية سفيان عند مسلم موافقة لرواية الأوزاعي وغيره عن الزهري
ولو أردنا تطبيق هذا على حديث الجارية لصححنا لفظ (( أين الله )) كما تقدم مرارا
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 07-08-05, 02:28 AM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي قياس فاسد ورده

أخذ السقاف يقيس اعلال البخاري وابن تيمية لحديث خلق التربة يوم السبت بالشذوذ على اعلال الكوثري لحديث الجارية وقد تقدم الرد على ذلك من ناحية الرواية ولكنه هنا يقيس لفظ الكوثري الذي شنع عليه الألباني على لفظ البخاري وابن تيمية والجواب عن ذلك أن يقال تقدم أن البخاري قد أعل الرواية بالشذوذ وهو خطأ يقع من الثقة أما الكوثري فقد نسب الى راوي حديث الجارية تغيير لفظ حديث الجارية عن عمد فقال (( وسبك الراوي ما فهم من الاشارة في لفظ اختاره ))
فتأمل
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 08-08-05, 05:32 AM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي السقاف والجهل بالتفسير

احتج السقاف بقوله تعالى (( فلما أتاها نودي من شاطيء الوادي الأيمن في البقعة المباركة من الشجرة أن يا موسى اني أنا الله رب العالمين )) معارضا به آيات العلو وجواب هذا أن يقال لا تعارض فالله عزوجل قادر أن يكلم عبده موسى متى شاء أينما ومعنى من قوله تعالى (( من الشجرة )) أي عند الشجرة وبالتالي يكون معنى قوله تعالى (( من شاطيء الوادي الأيمن )) عند شاطيء الوادي الأيمن لأن الشجرة في الشاطيء كما نبه على ذلك ابن هشام في مغني اللبيب
وهذا ليس تأويلا كتأويلات الأشاعرة المتكلفة التي عند التحقيق حتى اللغة لا تخدمها كما سيأتي بيانه فقد شهد امام في التفسير واللغة بجواز ذلك لغة وأنه هو الحق وهو قتادة بن دعامة السدوسي فقد قال ابن جرير الطبري حدثنا بشر وهو ابن هلال الصواف وهو ثقة حدثنا يزيد وهو ابن زريع وهو ثقة قديم السماع من سعيد حدثنا سعيد هو ابن ابي عروبة من أثبت الناس في قتادة عن قتادة أنه قال نودي من عند الشجرة
وظاهر الآية يعضد ما ذهب اليه قتادة اذ أن قوله تعالى (( اني أنا الله رب العلمين )) يمتنع أن يكون صادرا من الشجرة !!
فعلى هذا يكون معنى الآية هو أن موسى سمع نداء ربه عند الشجرة وهذا لا يعارض علوه على خلقه كما ترى
أما قوله تعالى (( يخافون ربهم من فوقهم )) يمتنع حمل حرف الجر من على أنه بمعنى عند فيكون المعنى يخافون ربهم عند فوقهم !! وهذا لا يليق بكتاب الله عزوجل ويمتنع حملها على علو القهر أيضا اذ أن العرب اذا وضعت حرف الجر من قبل كلمة فوق دل ذلك على الفوقية الحقيقية كقوله تعالى (( فخر عليهم السقف من فوقهم ))
ومثله قول ام المؤمنين زينب بنت جحش (( زوجني الله من فوق سبع سماوات )) رواه البخاري
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 08-08-05, 11:44 PM
أبو صلاح أبو صلاح غير متصل حالياً
موقوف ( يسرق مواضيع وينسبها لنفسه )
 
تاريخ التسجيل: 19-07-05
المشاركات: 60
افتراضي

بارك الله فيكم, وزادكم علما وشرفا.

إليكم هذا النقل, من كتاب: دفاعا عن السلفية.. للشيخ الفاضل: عمرو عبد المنعم سليم.


حديث الجارية الذي حكم عليه بشذوذ لفظه :
وهو عند مسلم في (( صحيحه )) وغيره ، عن معاوية بن الحكم السلمي ، قال : كانت لي جارية ترعى غنماً لي قبل أُحد والجوانية ، فاطلعت ذات يوم فإذا الذئب قد ذهب بشاة من غنمها ، وأنا رجل من بني آدم ، آسف كما يأسفون ، لكني صككتها صكة ، فأتيت رسول الله ? ، فعظم ذلك علي ، قلت يا رسول الله !! أفلا أعتقها ؟ قال : (( ائتني بها )) ، فأتيته بها ، فقال لها : (( أين الله ؟ )) قالت في السماء ، قال : (( من أنا ؟)) ، قالت : أنت رسول الله ، قال : (( أعتقها فإنها مؤمنة )) .
قال السقاف في (( عقيدة أهل السنة والجماعة )) !! (ص:36) :
( وقد صح حديث الجارية بلفظ : (( أتشهدين أن لا إله إلا الله وأني رسول الله فقال نعم )) ونحن نقول : هذا هو الثابت عنه ? ، ولفظة (( أين الله )) لا تثبت لأنها مروية بالمعنى ) .
وقال في تعليقه على (( دفع شبه التشبيه )) لابن الجوزي (ص:186) :
( قد خالف كثير من الحفاظ في مصنفاتهم هذا اللفظ الذي جاء في ((صحيح مسلم)) فروه بلفظ :
(( قال أتشهدين أن لا إله إلا الله ؟ فقالت : نعم ، قال : أتشهدين أني رسول الله ؟ قالت : نعم ، قال : أتومنين بالبعث بعد الموت ؟ قالت : نعم ، قال : فأعتقها )) .
رواه أحمد في (( مسنده ))(3/452) ، وقال الهيثمي في (( المجمع ))(4/244) : رجاله رجال الصحيح ، وعبد الرزاق في (( المصنف ))(9/175)، والبراز (1/14كشف ) ، والدرامى (2/187) والبيهقي (10/57) ، والطبراني (12/27) وسنده صحيح ، وليس فيه سعيد بن المرزبان كما قال الهيثمي ، وابن الجارود في (( المنتفي))(931) ، وابن أبي شيبة (11/20)) .

قلت : وهذا الكلام فيه تدليس عريض ، فظاهره أن الاختلاف في اللفظ دون السند ، فكأنه يشير بذلك إلى أنه اختلف في متن هذا الحديث على أحد رواة السند ، فرواه جماعة عنه بلفظ مسلم ، وجماعة آخرون باللفظ الآخر ، وهذا غير صحيح .
فما أورد من تخريج هذا اللفظ فلأحاديث عدة بأسانيد مختلفة .
وسوف أذكرها لك أخي القارئ ، حتى ترى أي درجة من التدليس وصل إليها السقاف .
? أما الحديث الأول :
فالذي أخرجه عبد الرزاق في (( مصنفه ))(9/175) – ومن طريقه الإمام أحمد في ((المسند ))(3/452) وابن الجارود (931) -:
عن معمر ، عن الزهري ، عن عبيدالله بن عبدالله بن عتبة ، عن رجل من الأنصار ، جاء بأمة سوادء إلى النبي ? ، فقال : يارسول الله ، إن علي رقبة مؤمنة ، فإن كنت ترى هذه مؤمنة ……الحديث .
وأخرجه البيهقي في (( الكبرى ))(10/57) من طريق :
يونس بن يزيد ، عن الزهري به .
قلت : وهذا الإسناد معلول بجهالة صحابية ، فإن قيل ما وجه إعلاله بذلك ، والصحابة كلهم عدول ؟ فالجواب : أنه لم يرد في طريق من طرق الحديث ما يدل على أن عبيد الله بن عبدالله بن عتبة قد سمعه من هذا الأنصاري ، فلعله لم يسمع منه ، وكما قال السقاف :
(( متى طرأ الاحتمال سقط الاستدلال )) .
وقد استظهر البيهقي في هذه العلة ، فقال عقب إخراجه هذا الحديث :
(( هذا مرسل )) .
وأما الحديث الثاني :
فما أخرجه البراز في (( مسنده ))(13/كشف ) والطبراني في (( الكبير ))(12/27) من طريق :
ابن ليلى ، عن المنهال بن عمرو ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس قال :
أتى رجل النبي ? ، فقال : إن على أمي رقبة ، وعندي أمة سوداء ….الحديث .
قلت : وهذا إسناد ضعيف لضعف محمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى ، وعجباً للسقاف كيف صحح الإسناد ؟!! .
? وأما الحديث الثالث :
فهو الحديث الذي أشار إليه عند الدارمى (2348) من طريق :
حماد بن سلمة ، عن محمد بن عمرو ، عن أبي سلمة ، عن الشريد ، قال : أتيت النبي ? فقلت : إن على أمي رقبة ، وإن عندي جارية سوداء نوبية ، أفتجزي عنها ؟ قال : ادع بها ……..الحديث .
قلت : وهذا الحديث دليل قاطع على تدليس السقاف ، فحديث مسلم إنما هو من رواية معاوية بن الحكم ، مما يدل على الواقعتين مختلفتان ، وأن واقعة الشريد في التفكير عن أمه ، وبها يفسر الحديثان السابقان ، وأما واقعة معاوية بن الحكم فتختص بعتقها لأنه صكها على وجهها .
فلا أدري كيف يُشذذ لفظة في حديث ورد في واقعة معينة بحديث آخر في واقعة أخرى ؟!!
وما أجود ما علقه شيخنا عبدالله بن يوسف الجديع على من يعل الحديث باختلاف اللفظ من أهل البدع .
قال حفظه الله – في تعليقه على (( ذكر الاعتقاد )) لأبي العلاء بن العطار (ص:75) :
(( من زعم الاختلاف في متنه فلم يصب ، لأنه احتج لما ذهب إليه بروايات أحسن مراتبها الضعف ، على أنها عند التحقيق لا تُعد اختلافاً ، وإنما أراد بعض أهل البدع التعليق بهذا لإبطال دلالة هذا الحديث على اعتقاد أهل السنة من أن الله فوق خلقه وأنه في مكان .
كذلك تشكيك بعض أهل الزيغ في ثبوت هذا الحديث في (( صحيح مسلم )) هو أوهي من بيت العنكبوت لمن علم وفهم وأنصف ، وشبهات أهل البدع لم تسلم منها آيات الكتاب فكيف تسلم منها السنن ؟؟!)) .
? وأخيراً أقول للسقاف :
قد ورد في القرآن الكريم ما يشهد لحديث الجارية ، ألم تقرأ قوله تعالى :
{ أأمنتم من السماء أن يخسف بكم الأرض فإذا هي تمور * أم أمنتم من في السماء أن يرسل عليكم حاصباً فستعلمون كيف نذير } {الملك : 16-17} .
? ومما يدل على علو الله عز وجل أيضاً :
الأحاديث الواردة في الإسراء والمعراج ، ومعراجه ? إلى السماوات العُلا ، وتردده بين الله سبحانه وتعالى وبين موسى عليه السلام في أمر الصلاة .
وفي الباب أحاديث أخرى صحيحة تثبت صفة العلو وذكرها مبسوط في كتب أهل العلم ، ولكن كان الاهتمام بذكر ما أعله السقاف منها .
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 09-08-05, 11:09 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي

جزاك الله خيرا والكتاب عندي وقد انتفعت بما فيه ولكنه الآن ليس بين يدي فهلا نقلت دفاع الشيخ عمرو عن حماد بن سلمة في هذا الكتاب
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:52 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.