ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 25-06-19, 02:55 AM
أبو يحيى شعيب أبو يحيى شعيب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-08-12
الدولة: سريلانكا
المشاركات: 123
افتراضي تخريج خبر "لما حضرت عبادة الوفاة"

عن عبادة بن محمد بن عبادة بن الصامت قال: لما حضرت عبادة الوفاة قال: أحرج على إنسان منكم يبكي فإذا خرجت نفسي فتوضؤوا وأحسنوا الوضوء ثم ليدخل كل إنسان منكم مسجدا فيصلي ثم يستغفر لعبادة ولنفسه فإن الله تبارك وتعالى قال {واستعينوا بالصبر والصلاة}

أخرجه هناد في " الزهد (2/405) " وابن زبر الربعي في " وصايا العلماء (1/48)" والبيهقي في " الشعب (9234)" وابن عساكر في تاريخه (3071) والمزي في تهذيب الكمال (14/188) عن أبي أسامة عن عيسى بن سنان عن عبادة بن محمد به.

فيه علتان :
الأولى : عبادة بن محمد. ذكره الحافظ في اتحاف المهرة وابن الأثير في أسد الغابة في مسند سهل بن الحنظلية ولم أجد من ترجمه, لعله عبادة بن الوليد بن عبادة بن الصامت حفيد عبادة فإنه يروي عنه، وأما هذا فلا يوجد من يروي عنه بهذا الاسم والله أعلم.

الثانية : عيسى بن سنان قال المزي في "تهذيب الكمال 4626 " : و قال أبو زرعة ، و يعقوب بن سفيان الفارسى : لين الحديث. و قال أبو زرعة مرة : مخلط ، ضعيف الحديث ، و هو شامى قدم البصرة فكتبوا عنه . قال أبو حاتم : ليس بقوى فى الحديث. وقال العجلى : لا بأس به . و قال النسائى : ضعيف . و قال ابن خراش : صدوق . و قال فى موضع آخر : فى حديثه نكرة.

قال الحافظ في "تهذيب التهذيب 392" : و قال الكنانى ، عن أبى حازم : يكتب حديثه ولا يحتج به. و ذكره الساجى و العقيلى فى " الضعفاء ".

قال في "ميزان الاعتدال 6568" : ضعفه أحمد، وابن معين، وهو ممن يكتب حديثه على لينه. وقواه بعضهم يسيرا.
تمام هذه القصة : لما حضرت عبادة الوفاة قال: أخرجوا فراشي إلى صحن الدار، ثم قال: اجمعوا لي موالي وخدمي وجيراني ومن كان يدخل علي، فجمعوا له، فقال: إن يومي هذا لا أراه إلا آخر يوم يأتي علي من الدنيا وأول ليلة من الآخرة، وإني لا أدري لعله قد فرط مني إليكم بيدي أو بلساني شيء وهو الذي نفسي بيده القصاص يوم القيامة! وأحرج1 إلى أحد منكم في نفسه شيء من ذلك إلا اقتص مني من قبل أن تخرج نفسي، فقالوا: بل كنت والدا وكنت مؤدبا، قال: وما قال لخادم سوءا قط فقال: أعفوتم ما كان من ذلك؟ قالوا: نعم، قال: اللهم اشهد! ثم قال: أما لا فاحفظوا وصيتي، أحرج على إنسان منكم يبكي علي ...إلخ

كتبه العبد الفقير إلى عفو ربه أبو يحيى شعيب بن فائز
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:47 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.