ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 23-04-14, 11:53 AM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

عائشة أم المؤمنين :

بنت الإمام الصديق الأكبر خليفة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أبي بكر عبد الله بن أبي قحافة عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي القرشية التيمية المكية النبوية أم المؤمنين زوجة النبي -صلى الله عليه وسلم- أفقه نساء الأمة على الإطلاق.

وأمها هي أم رومان بنت عامر بن عويمر بن عبد شمس بن عتاب ابن أذينة الكنانية.

هاجر بعائشة أبواها وتزوجها نبي الله قبل مهاجره بعد وفاة الصديقة خديجة بنت خويلد وذلك قبل الهجرة ببضعة عشر شهرا وقيل: بعامين ودخل بها في شوال سنة اثنتين منصرفه عليه الصلاة والسلام من غزوة بدر وهي ابنة تسع.

وكانت امرأة بيضاء جميلة. ومن ثم يقال لها: الحميراء ولم يتزوج النبي -صلى الله عليه وسلم- بكرا غيرها ولا أحب امرأة حبها. ولا أعلم في أمة محمد -صلى الله عليه وسلم- بل ولا في النساء مطلقا امرأة أعلم منها. وذهب بعض العلماء إلى أنها أفضل من أبيها. وهذا مردود وقد جعل الله لكل شيء قدرا بل نشهد أنها زوجة نبينا -صلى الله عليه وسلم- في الدنيا والآخرة فهل فوق ذلك مفخر وإن كان للصديقة خديجة شأو لا يلحق وأنا واقف في أيتهما أفضل. نعم جزمت بأفضلية خديجة عليها لأمور ليس هذا موضعها.

عن عائشة قالت: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم: "أريتك في المنام ثلاث ليال جاء بك الملك في سرقة من حرير فيقول: هذه امرأتك فأكشف، عن وجهك فإذا أنت فيه. فأقول: إن يك هذا من عند الله يمضه"

وكان تزويجه -صلى الله عليه وسلم- بها إثر وفاة خديجة فتزوج بها وبسودة في وقت واحد ثم دخل بسودة فتفرد بها ثلاثة أعوام حتى بنى بعائشة في شوال بعد وقعة بدر. فما تزوج بكرا سواها وأحبها حبا شديدا كان يتظاهر به بحيث إن عمرو بن العاص وهو ممن أسلم سنة ثمان من الهجرة سأل النبي -صلى الله عليه وسلم: أي الناس أحب إليك يا رسول الله: قال: "عائشة" قال: فمن الرجال؟ قال: "أبوها"

وهذا خبر ثابت على رغم أنوف الروافض وما كان عليه السلام ليحب إلا طيبا. وقد قال: "لو كنت متخذا خليلا من هذه الأمة لاتخذت أبا بكر خليلا ولكن أخوة الإسلام أفضل" فأحب أفضل رجل من أمته وأفضل امرأة من أمته فمن أبغض حبيبي رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فهو حري أن يكون بغيضا إلى الله ورسوله.
وحبه عليه السلام لعائشة كان أمرا مستفيضا إلا تراهم كيف كانوا يتحرون بهداياهم يومها تقربا إلى مرضاته.

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم: "فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام" , روى الحاكم في مستدركه من طريق يوسف بن الماجشون قال:، حدثني أبي، عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك، عن عائشة قالت: قلت يا رسول الله من من أزواجك في الجنة? قال: "أما إنك منهن" قالت: فخيل إلي أن ذاك لأنه لم يتزوج بكرا غيري


سير اعلام النبلاء ( 3 / 426 )
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 23-04-14, 01:35 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

يقول ابن الجوزي رحمه الله :

الذي يعين على اغتنام الزمان الانفراد والعزلة مهما أمكن، والاختصار على السلام أو حاجة مهمة لمن يلقى، وقلة الأكل؛ فإن كثرته سبب النوم الطويل وضياع الليل، ومن نظر في سير السلف، وآمن بالجزاء، بان له ما ذكرته.


صيد الخاطر ( 1 / 493 )
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 23-04-14, 01:39 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

يقول ابن الجوزي رحمه الله :

وعليك بالعزلة، فهي أصل كل خيرٍ، واحذر من جليس السوء، وليكن جلساؤك الكتب، والنظر في سير السلف.


صيد الخاطر ( 1 / 508 )
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 24-04-14, 04:49 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

أنَّ رجلًا كان يأكل أكلًا كثيرًا، فأسلم، فكان يأكل أكلًا قليلًا، فذُكر ذلك للنبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فقال : إنَّ المؤمنَ يأكل في معىً واحدٍ، والكافرُ يأكل في سبعةِ أمعاءَ


رواه البخاري
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 24-04-14, 04:57 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

«استحيوا من الله تعالى حق الحياء من استحيا من الله حق الحياء فليحفظ الرأس وما وعى وليحفظ البطن وما حوى وليذكر الموت والبلا ومن أراد الآخرة ترك زينة الحياة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء» .


رواه احمد والترمذي والحاكم والبيهقي وحسنه الالباني في صحيح الجامع 953
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 24-04-14, 05:35 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

قال صلى الله عليه وسلم : «كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل وعد نفسك من أهل القبور »

رواه احمد والترمذي وابن ماجه وصححه الالباني في صحيح الجامع 4579
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 25-04-14, 01:38 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

يقول ابن الجوزي رحمه الله :

واجتهد يا بني في صيانة عرضك من التعرض لطلب الدنيا، والذل لأهلها، واقنع تعز، فقد قيل: من قنع بالخبز والبقل لم يستعبده أحد

صيد الخاطر ( 1 / 509 )
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 25-04-14, 01:40 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

يقول ابن الجوزي رحمه الله :

فانتبه يا بني لنفسك، واندم على ما مضى من تفريطك، واجتهد في لحاق الكاملين، ما دام في الوقت سعة، واسق غصنك ما دامت فيه رطوبة، واذكر ساعتك التي ضاعت فكفى بها عظة، ذهبت لذة الكسل فيها، وفاتت مراتب الفضائل.


صيد الخاطر ( 1 / 504 )
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 25-04-14, 01:52 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

يقول ابن الجوزي رحمه الله :

ودبر أمرك -والله المدبر- في إنفاقك، من غير تبذير، لئلا تحتاج إلى الناس، فإن حفظ المال من الدين؛ ولأن تخلف لورثتك خير من أن تحتاج إلى الناس.


صيد الخاطر ( 1 / 513 )
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 27-04-14, 01:50 PM
أبو عبدالله العبدان أبو عبدالله العبدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-06-12
المشاركات: 373
افتراضي رد: همسات ايمانية

يقول الشيخ العلامة ابن عثيمين رحمه الله :

والحقيقة أنه ليس عندنا شيء يوجب لنا النصر، فكثير من حكام المسلمين لا يرضون أن يحكموا بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وكثير من حكام المسلمين يلاحقون المؤمنين بالله ورسوله (وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَنْ يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ) (البروج: 8) ، وكثير من أسواق المسلمين تشرب فيها الخمور، وتعاقر فيها النساء، وكثير من حكام المسلمين لهم موالاة ظاهرة مع أعداء الله. فهل يمكن أن يكون النصر لهؤلاء؟! بل قد يكون هؤلاء أحق بالخذلان من الكفار الخلص؛ لأن الكفار كفار، لكن هؤلاء ينتمون إلى الإسلام وهم لا يؤمنون بالإسلام حقيقة، ولذلك نبذوا كتاب الله وراء ظهورهم إلا من شاء الله، فأقول: إننا ما أصبنا بهذه المصائب التي نحن عليها اليوم إلا بسبب ذنوبنا.

شرح العقيدة السفارينية لابن عثيمين ( 1 / 618 )
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:27 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.