ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى شؤون الكتب والمطبوعات

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 10-06-19, 09:41 PM
أبو عبد الله محمد العناني أبو عبد الله محمد العناني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-09-12
الدولة: مصر
المشاركات: 959
Arrow بحث للباحث الأوغندي قاسم أحمد كينجي الأوغندي لحديث:"من يتصدق على هدذا"وبيان ما فيه من الفوائد

جزء حديث إعادة الجماعة
"من يتصدق على هذا"
وبيان ما فيه من الفوائد الفقهية.











تأليف
قاسم أحمد كينجي أبو أنور
المدرس بمعهد بلال الإسلامي / كمبالا
1433هـ 2012م

























بسم الله الرحمن الرحيم
المقدمة
بتوفيق الله نستعين، ولعظمته نستكين، وبما وصى به النبيين من شريعته ندين، ونستهديه إلى الصراط المستقيم، الذي أنعم الله به على النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وصلى الله على خاتم النبيين، وسيد المرسلين محمد النبي الأمي، وعلى آله وأصحابه وسلم أجمعين، وبعد:
فإني رأيت حديث "من يتصدق على هذا" الذي سماه الحافظ ابن حجر بحديث (إعادة الجماعة) كما في (الدراية في تخريج أحاديث الهداية) (1 / 173) وهو حري بهذا الاسم، من الأحاديث التي اشتملت على كثير من الأحكام التي تتعلق بمسائل الجماعة والنيات، إلا أنني لم أجد من اعتنى بجمع طرقه وما فيه من الفوائد في مكان واحد، لذا رأيت الحاجة شديدة المساس إلى جمع طرقه وألفاظه في مكان واحد مع تخريجه تخريجا موسعا من كتب السنة الموجودة معنا، ثم بيان أحكام العلماء عليه، مع الاعتناء بذكر ما فيه من الفوائد الفقهية. وقد أسميته بـ(جزء حديث إعادة الجماعة "من يتصدق على هذا" وبيان ما فيه من الفوائد الفقهية).
وقد حاولت أن أذكر أسماء جميع رواة هذا الحديث من المحدثين، وجمع جميع أسانيد هذا الأثر من جميع كتب السنة التي وصلتنا.
وقد قسمت هذا الكتاب إلى فصلين:
الفصل الأول: في بيان ألفاظ الحديث وطرقه.
الفصل الثاني: في بيان الفوائد الفقهية المستنبطة من الحديث.
والله تعالى أسأل أن يكون القصد به خالصا لوجهه الكريم، ومفيدا في الدارين، وما كان فيه من خطأ فهو مني وأستغفره تعالى منه.
المؤلف
قاسم أحمد كينجي أبو أنور
الشريعة/ الجامعة الإسلامية/ بالمدينة















الفصل الأول: في بيان ألفاظ الحديث وطرقه.

هذا الحديث جاء بألفاظ مختلفة.
جاء بلفظ: "من يتصدق على هذا"؟
وبلفظ: "من يتجر على هذا"؟
وبهما.
وجاء عن ثلاثة من الصحابة وجاء مرسلا عن عدد من التابعين.
أولا: حديث أبي سعيد .
ثانيا: حديث أنس .
ثالثا: حديث أبي أمامة .
رابعا: مرسل أبي مالك.
خامسا: مرسل أبي عثمان النهدي.
سادسا: مرسل مكحول.
سابعا: مرسل القاسم بن عبدالرحمن.
ثامنا: مرسل الحسن البصري.
تاسعا وعاشرا: مرسلا حديث العلاء بن الشخير، وأبي أيوب الأزدي.

الأحاديث الضعاف.
أولا: حديث سلمان الفارسي .
ثانيا: حديث عصمة بن مالك الخطمي .





















أولا: تخريج حديث أبي سعيد  وذكر ألفاظه:
اللفظ الأول: عن أبي سعيد الخدري t: أن رسول الله r أبصر رجلا يصلي وحده فقال "ألا رجل يتصدق على هذا فيصلي معه" [فصلى معه رجل].
اللفظ الثاني: أن رجلا جاء، وقد صلى رسول الله r فقال.... فذكره. (المعجم الأوسط) الطبراني: (5 / 218).
اللفظ الثالث: أن النبي -u- صلى إحدى صلاتي العشي، فلما سلم دخل رجل لم يدرك الصلاة معه، فاستقبل القبلة ليصلي، فقال النبي -u-: "ألا رجل يتصدق على هذا فيصلي معه"؟ فقام رجل ممن صلى مع النبي -u- فصلى معه" هذا لفظ ابن عبدالبر في (الاستذكار الجامع لمذاهب فقهاء الأمصار) (1 / 348).
اللفظ الرابع: صلى رسول الله r بأصحابه الظهر، قال: فدخل رجل من أصحابه، فقال له النبي r: "ما حبسك يا فلان عن الصلاة؟" قال: فذكر شيئا اعتل به، قال: فقام يصلي، فقال رسول الله r: "ألا رجل يتصدق على هذا فيصلي معه" قال: فقام رجل من القوم فصلى معه. (مسند أحمد) (3 / 85).
اللفظ الخامس: جاء رجل وقد صلى رسول الله r فقال: "أيكم يتجر على هذا؟" فقام رجل فصلى معه. (سنن الترمذي) (1/ 427).
اللفظ السادس: أن النبي r صلى بأصحابه ثم جاء رجل، فقال نبي الله r: "من يتجر على هذا، أو يتصدق على هذا فيصلي معه؟" قال: فصلى معه رجل. (مسند أحمد ابن حنبل) (3 / 5).





















بيان طرق حديث أبي سعيد  بجميع ألفاظه.
اعلم هداك الله لطاعته، ووفقك لما يحبه ويرضاه، أن مدار حديث أبي سعيد على سليمان بن الأسود، عن أبي المتوكل، عن أبي سعيد.
وقد رواه عن سليمان بن الأسود كل من وهيب، وسعيد ابن أبي عروبة وعلي بن عاصم وقتادة ورواه عن كل منهم عدد من الرواة يأتي ذكرهم عند سياق طرق هذا الحديث.
أما وهيب فقد جاء عنه بلفظ: "... يتصدق على هذا".
أما سعيد ابن أبي عروبة فقد جاء عنه بلفظ "... يتجر على هذا" ولكن بعض الرواة عنهما استعمل لفظ الآخر، لكن هذا قليل كما ستراه في موضعه، وعليه فما تقدم من ألفاظ هذا الحديث وفيه "يتصدق" فهو لفظ وهيب، كما في الألفاظ السابقة، إلا اللفظ الخامس، وكل ما فيه لفظ "يتجر" فهو لفظ ابن أبي عروبة.
أما لفظ علي ابن أبي عاصم فهو اللفظ الرابع، ووافقه وهيب بن خالد كما عند البيهقي في (المعرفة) (3 / 218).

أولا: حديث أبي سعيد من طريق وهيب بن خالد.
وإليك حديث أبي سعيد من طريق وهيب كما رواه أبو داود في (سننه): (1/ 212) برقم: (574) قال: حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا وهيب، عن سليمان بن الأسود، عن أبي المتوكل، عن أبي سعيد الخدري t فذكره. انظر اللفظ الأول، وبهذا اللفظ أخرجه الترمذي في (العلل الكبير) (1 / 107).
ورجاله من أولهم إلى آخرهم كلهم ثقات.
موسى بن إسماعيل المنقري مولاهم أبو سلمة التبوذكي البصري، وهو مجمع على توثيقه (تهذيب التهذيب) (10 / 333).
وهيب بن خالد بن عجلان الباهلي مولاهم، أبو بكر البصري، صاحب الكرابيس ثقة ثبت، لم يختلف أهل الحديث في توثيقه (تهذيب التهذيب) (11 / 169).
سليمان بن الأسود ثقة وثقه ابن معين، ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن المديني، وأحمد بن صالح، وذكره ابن حبان في (ثقاته) (تهذيب التهذيب) (4 / 231).
أبو المتوكل الناجي اسمه علي بن داود، وهو ثقة، روى له أصحاب الكتب الستة، ووثقه ابن معين وأبو زرعة وابن المديني والنسائي ثقة، وذكره ابن حبان في (الثقات) ووثقه العجلي والبزار، (تهذيب التهذيب) (7 / 318).
ومن طريق أبي داود أخرجه البغوي، قال: أخبرنا عمر بن عبدالعزيز، أنا القاسم بن جعفر، أنا أبو علي اللؤلؤي، نا أبو داود... به. (شرح السنة) (3 / 436) برقم: (859).
ومنه أيضا أخرجه عبدالكريم بن محمد الرافعي في (أخبار قزوين):
قال: أحمد بن محمد الحداد الصوفي الكرجي، سمع القاضي أبا محمد ابن أبي زرعة، يحدث عن ابن داسة، عن أبي داؤد به (التدوين في أخبار قزوين) (2 / 257- 258). انظر اللفظ الأول والثاني.
ومنه أيضا ابن عبدالبر مطولا.
قال: حدثنا أبو محمد قاسم بن محمد، قال: حدثنا خالد بن سعيد، حدثنا محمد بن إبراهيم بن حنون، قال: حدثنا محمد بن إسماعيل الصايغ بمكة وأبو داود السجستاني بالبصرة، قالا: حدثنا أبو سلمة موسى ابن إسماعيل به وتقدم لفظه عنده. (الاستذكار الجامع لمذاهب فقهاء الأمصار) لابن عبدالبر: (1 /348) كما في اللفظ الثالث، ولعل الزيادة من محمد بن إسماعيل الصائغ.
وتابع أبا دواد: محمد بن إسماعيل الصايغ -كما تقدم- من طريق ابن عبدالبر، وسليمان بن الحرب، وأبو بكر ابن أبي خيثمة.
وقال ابن الجارود: حدثنا محمد بن يحيى، قال: ثنا سليمان بن حرب، قال: ثنا وهيب بن خالد به (المنتقى) لابن الجارود: (ص / 90) (330).
تنبيه: لفظ ابن الجارود: "ألا رجل يتجر على هذا"؟ بدل: "ألا رجل يتصدق على هذا" كسائر الرواة عن وهيب، لعل هذا اللفظ من محمد بن يحيى، فقد خالفه كل من رواه عن سليمان بن حرب، عن وهيب والمعنى متقارب.
قال البيهقي: (أخبرنا) أبو الحسن المقري، ثنا الحسن بن محمد بن إسحاق، ثنا يوسف بن يعقوب، ثنا سليمان بن حرب.
وقال الدار مي: أخبرنا سليمان بن حرب، حدثنا وهيب به. (سنن الدار مي) (4 / 183) (1419).
وقال البيهقي: أخبرنا محمد بن عبدالله الحافظ، أنبأ أبو أحمد بكر ابن محمد الصيرفي بمرو، ثنا أبو بكر ابن أبي خيثمة، ثنا موسى بن إسماعيل، قالا: ثنا وهيب... (السنن الكبرى) للبيهقي: (3 /68).
وقال الحاكم: حدثنا أبو أحمد بكر بن محمد الصيرفي، بمرو، ثنا أبو بكر ابن أبي خيثمة، ثنا موسى بن إسماعيل به (المستدرك على الصحيحين) (2 /263).
وعفان بن مسلم:
قال عفان: حدثنا وهيب به (أحاديث عفان بن مسلم) رقم: (202).
قال الدار مي: أخبرنا عفان، حدثنا وهيب به.
(سنن الدار مي) (4 / 184) (1420).
وقال الإمام أحمد: حدثنا عفان، حدثنا وهيب (مسند أحمد) (3 / 64).
وقال البيهقي: أخبرنا أبو الحسين ابن الفضل القطان ببغداد، أخبرنا أبو سهل ابن زياد القطان، حدثنا إسحاق بن الحسن الحربي، حدثنا عفان، حدثنا وهيب بن خالد. (السنن الكبرى) (3 / 69).
وقال ابن المنذر: حدثنا محمد بن إسماعيل، قال: ثنا عفان، به (الأوسط) لابن المنذر. (4 / 215).

وأحمد بن إسحاق الحضرمي:
قال الطبراني: حدثنا أحمد، قال: نا الحسين بن يونس بن مهران الزيات، قال: نا أحمد بن إسحاق الحضرمي، قال: نا وهيب، عن خالد الحذاء.
(المعجم الأوسط) (5 / 218) (2263) وقال: لم يدخل بين وهيب وسليمان الأسود خالدا الحذاء أحد ممن روى هذا الحديث عن وهيب إلا أحمد بن إسحاق الحضرمي. وفي هذا إشارة إلى خطئه.
وعبدالله بن معاوية الجمحي:
قال الطبراني: حدثنا عبدالله بن جعفر الهاشمي خطيب البصرة، حدثنا عبدالله بن معاوية الجمحي (المعجم الصغير) (2 / 211). انظر اللفظ الأول.
وقال الحافظ أبو الحجاج المزي: أخبرنا أبو عبدالله محمد بن عبدالمؤمن الصوري وزينب بنت مكي، قالا: أنبأنا أسعد بن سعيد بن روح الصالحاني وعائشة بنت معمر بن الفاخر، قالا: أخبرتنا فاطمة بنت عبدالله قالت: أخبرنا أبو بكر بن ريذة، قال: أخبرنا أبو القاسم الطبراني، قال: حدثنا عبيدالله بن جعفر الهاشمي خطيب البصرة، قال: حدثنا عبدالله بن معاوية الجمحي (تهذيب الكمال) (12 / 109).

وقال ابن حبان: أخبرنا الحسين بن أحمد بن بسطام بالأبلة، قال: حدثنا عبدالله بن معاوية الجمحي، قال: حدثنا وهيب بن خالد. (صحيح ابن حبان) (10 /265) (2438).
وقال: أخبرنا عبدالله بن محمد بن مرة بالبصرة، قال: حدثنا عبدالله ابن معاوية الجمحي، به (صحيح ابن حبان) (6/ 158) (2398). انظر اللفظ الأول والثاني.
قال البيهقي: أخبرنا أبو بكر محمد بن إبراهيم الفارسي، قال: حدثنا أبو الحسن أحمد بن جعفر ابن أبي توبة الصوفي بشيراز، قال: حدثنا أبو بكر محمد بن الفضل بن حاتم الآملي، قال: حدثنا عبدالله بن معاوية الجمحي البصري، قال: حدثنا وهيب بن خالد، فذكره بلفظ عاصم بن علي مطولا (معرفة السنن والآثار) للبيهقي: (3 / 218) انظر اللفظ الرابع.












ثانيا: حديث أبي سعيد  من طريق سعيد ابن أبي عروبة.
وتابع وهيبا عن سليمان الناجي: سعيد ابن أبي عروبة.
ولفظ ابن أبي عروبة "... يتجر على هذا"؟
قال الترمذي: حدثنا هناد، حدثنا عبدة، عن سعيد ابن أبي عروبة، عن سليمان الناجي [البصري] عن أبي المتوكل، عن أبي سعيد (سنن الترمذي) (1 / 427) (220) كما في اللفظ الخامس.
رواه عن سعيد ابن أبي عروبة جماعة منهم عبدة بن سليمان كما تقدم.
وقال أبو بكر: حدثنا عبدة بن سليمان، عن ابن أبي عروبة (مصنف ابن أبي شيبة) (2 / 220).
قال أبو بكر بن خزيمة: أنا أبو طاهر، نا أبو بكر، نا هارون بن إسحاق الهمداني، نا عبدة -يعني ابن سليمان الكلاعي- عن سعيد.
وثنا بندار، نا عبدالأعلى، قال: أنبأنا سعيد (صحيح ابن خزيمة) (3 / 63) (1632).
وعبدالأعلى بن عبدالأعلى كما في طريق ابن خزيمة السابق.
وابن أبي عدي، واسمه محمد ابن أبي عدي:
وقال ابن حبان: أخبرنا أحمد بن علي بن المثنى، قال: حدثنا محمد ابن أبي بكر المقدمي، حدثنا ابن أبي عدي، عن سعيد ابن أبي عروبة به (صحيح ابن حبان) (6 / 158) (2399).
وقال أبو يعلى: حدثنا أبو موسى محمد بن المثنى، حدثنا ابن أبي عدي، عن سعيد (مسند أبي يعلى) (2 / 321) (1057).
وقال عبدالله: حدثني أبي، ثنا محمد ابن أبي عدي، عن سعيد -يعني ابن أبي عروبة (بلفظ الشك) (مسند أحمد ابن حنبل) (3 / 5). انظر اللفظ السادس.
ولعل محمد ابن أبي عدي هو الذي شك "من يتجر على هذا، أو من يتصدق على هذا" فقد رواه كل من عبدة بن سليمان الكلاعي وعبدالأعلى، وأبي موسى محمد بن المثنى، ومحمد بن بشر، عن ابن أبي عروبة بدونه.
ومحمد بن جعفر.
قال عبدالله: حدثني أبي، ثنا محمد بن جعفر، ثنا سعيد (مسند أحمد ابن حنبل) (3 / 45).
ومحمد بن بشر:
قال عبد بن حميد: حدثنا محمد بن بشر العبدي، عن سعيد ابن أبي عروبة (مسند عبد بن حميد) (ص / 291) (936).
وقال البيهقي: أخبرنا أبو عبدالله الحافظ وأبو سعيد ابن أبي عمرو، قالا: ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب، ثنا الحسن بن علي بن عفان، ثنا محمد ابن بشر، عن سعيد -هو ابن أبي عروبة (السنن الكبرى) (3 / 69).




تنبيه: كل من روى هذا عن سعيد ابن أبي عروبة رواه بلفظ "من يتجر على هذا؟" أو بلفظ "أيكم يتجر على هذا؟" إلا محمد بن جعفر، عن ابن أبي عروبة عند أحمد في (مسنده) (3 / 45) ومحمد ابن أبي بكر المقدمي، عن ابن أبي عدي، عن سعيد ابن أبي عروبة، عند ابن حبان في (صحيحه) (6 / 158) برقم (2399) فقد روياه بلفظ "من يتصدق على هذا؟" ورواه ابن أبي عدي عنه بالشك "من يتجر على هذا، أو يتصدق على هذا" عند أحمد في (مسنده) (3 / 5).


لمطلاعة البحث كاملا على الرابط التالي بصيغة بي دي اف

https://up.top4top.net/downloadf-1256ymdew1-pdf.html
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:08 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.