ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى طالبات العلم الشرعي

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 14-12-11, 11:10 PM
أم محمود السلفية أم محمود السلفية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-12-11
المشاركات: 26
افتراضي تعدد النيات عند تلاوة الآيات


إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلن تجد له ولياً مرشدا وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له و أن محمداً عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم وبعد:
فكثير من إخواننا المسلمين لا يقرأ القرءان إلا بقصد الثواب والأجر وقصر علمه عن عظيم نفع القرءان وأنه كلما قرأ القرءان بنيةً نال فضلها كما قال النبي صلى الله عليه وسلم إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل أمريء ما نوى .. الحديث
فالقرءان منهج حياة والنية تجارة العلماء فمن هذا المبدأ والمنطلق أردت أن أذكر نفسي وإخواني ببعض النوايا عند القراءة ومنها:
1
-قراءة القرءان بقصد العلم .
قال الله تعالى (أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلاَفاً كَثِيراً ) [النساء:82].
2
-قرءاة القرءان بقصد العمل به .
قال الله تعالى (إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ يَهْدِيهِمْ رَبُّهُمْ بِإِيمَانِهِمْ) [يونس:9].
3
-قرءاة القراءن بقصد طلب الهداية من الله .
قال الله عز وجل (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ)[البقرة:185].
4-
قراءة القرءان بقصد زيادة الإيمان .
قال الله عز وجل (وَإِذَا مَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ فَمِنْهُم مَّن يَقُولُ أَيُّكُمْ زَادَتْهُ هَـذِهِ إِيمَاناً فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ فَزَادَتْهُمْ إِيمَاناً وَهُمْ يَسْتَبْشِرُونَ )[التوبة:124].
5-
قرءاة القرءان بقصد مناجاة الله تعالى .
أخرج البخاري في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : (ما أذن الله لشيء ما أذن لنبي حسن الصوت بالقرءان يجهر به ).
6-
قرءاة القرءان بقصد الاستشفاء والرقية من أمراض القلوب والأبدان .
قال الله تعالى(يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاء لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ)[يونس:57].
7
-قرءاة القرءان بقصد الحصول على الخيرية والفضل عند الله.
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال:قال رسول الله صى اله عليه وسلم :" أوصيك بتقوى الله تعالى ؛فإنه رأس كل شيء .وعليك بالجهاد ؛فإنه رهبانية الإسلام .وعليك بذكر الله تعالى وتلاوة القرءان؛ فإنه روحك في السماء وذكرك في الأرض "
8-
قراءة القرءان بقصد رفعة المنزلة يوم القيامة (في الآخرة).
قال الله تعالى (إنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَباً وَرَهَباً وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ) [الأنبياء:90]
9
-قرءاة القرءان من أجل الحصول على الثواب والأجر.
عن عقبة بن عامر الجهني قال : خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن في الصفة فقال أيكم يحب أن يغدو إلى بطحان أو العقيق فيأخذ ناقتين كوماوين زهراوين بغير إثم بالله عز وجل ولا قطع رحم قالوا كلنا يا رسول الله قال فلأن يغدو أحدكم كل يوم إلى المسجد فيتعلم آيتين من كتاب الله عز وجل خير له من ناقتين وإن ثلاث فثلاث مثل أعدادهن من الإبل.
10
-قرءاة القرءان بقصد الحصول على رحمة الله .
قال الله تعالى (إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَقُصُّ عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَكْثَرَ الَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ * وَإِنَّهُ لَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ)[النمل:76-77]
11-
قراءة القرءان بقصد الحصول على شفاعة القرءان في القبر ويوم القيامة .
عن عبدالله بن عمرو بن العاص أنه قال : الصيام والقرآن يشفعان لصاحبهما يوم القيامة . يقول الصيام : يارب ، إني منعته الطعام والشراب والشهوات بالنهار ، فشفعني فيه ، ويقول القرآن : يارب ، إني منعته النوم بالليل فشفعني فيه ، فيشفعان فيه .

منقول بإختصار وتصريف من كتاب تعدد النيات عند تلاوة الآيات / تأليف أحمد كمال
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15-12-11, 12:10 AM
حجابي عفافي حجابي عفافي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-09-11
المشاركات: 193
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

اللهم اجعله ربيع صدرب نور لقلبي

والجميع

بوركتِ : )
__________________
قالت عائشة رضي الله عنها : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكُر الله في كلِّ أحيانِه : ) .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15-12-11, 12:38 AM
أم البراء وعائشة أم البراء وعائشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-10-11
المشاركات: 1,406
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

أم محمود وما أدراكم ما أم محمود
أهلا ومرحبا بالحبايب
__________________
( الإيمان له ظاهر وباطن، وظاهره قول اللسان وعمل الجوارح وباطنه تصديق القلب وانقياده ومحبته فلا ينفع ظاهر لا باطن له) ابن القيم
اللهم لا تحرمهم بي
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19-12-11, 02:39 AM
أم محمود السلفية أم محمود السلفية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-12-11
المشاركات: 26
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجابي عفافي مشاهدة المشاركة
اللهم اجعله ربيع صدرب نور لقلبي

والجميع

بوركتِ : )



اللهم امين

وفيكِ بارك الرحمن أختى تشرفت بمرورك
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 19-12-11, 02:47 AM
أم محمود السلفية أم محمود السلفية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-12-11
المشاركات: 26
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هوازن العتيبيه مشاهدة المشاركة
ماشاء الله أختي إذا هذا أوّل مواضيعك فكيف بالآتي ياترى...

اسال الله ان ينفع به

بارك الله فيكِ ورفع قدركِ اختى

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 19-12-11, 07:18 AM
أم عبد الملك السلفية أم عبد الملك السلفية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-10-10
المشاركات: 549
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

جزاك الله خيرا و بارك فيك .

و هذه القاعدة ( تعدد النيات ) تنفع في كل العبادات :
فمثلا : في الوضوء يمكن أن ينوي الشخص انه يريد أن يتوضأ للصلاة و للقيام بعبادة , و ينوي انه بهذا الوضوء يقتدي و يتبع أثر النبي صلى الله عليه و سلم , و كذلك ينوي أن يتطهر و يزيل الحدث عن نفسه , و ينوي ان تتساقط ذنوبه مع قطرات الماء .


صلاة القيام : فينوي أن يقوم الليل , و ان يحييه بذكر الله , و ينوي ان تغفر ذنوبه , و ينوي ان ترفع درجاته , و ينوي ان يكتب من الذاكرين الله كثيرا , و ينوي ان تستغفر له الملائكة , و ينوي ان تستجاب دعواته , و ينوي الاقتداء بسنة رسول الله صلى الله عايه و سلم ...... و غيرها .


في طلب العلم : ينوي أن يزيل الجهل عن نفسه , و ينوي أن يتتبع سنة النبي صلى الله عليه و سلم , و ينوى ان يتعلم ليدعو الى الله , و ينوى ان تحفه الملائكة و ان يذكره الله فيمن عنده ...


و هكذا
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 19-12-11, 08:02 AM
أم أوس بنت المدينة أم أوس بنت المدينة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-04-09
الدولة: المدينة النبوية
المشاركات: 757
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

الله يجزاك خير أخيتي الغالية على هذا الموضوع التذكيري النافع .
__________________
http://www.shy22.com/upfiles/gVU00845.swf
اللهم حَسِّن أخلاقي ... واشفي أمي ... وكل مرضى المسلمين .. وارزقني برها والإحسان إليها .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 19-12-11, 08:38 AM
طويلبة علم حنبلية طويلبة علم حنبلية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامِنا
المشاركات: 4,020
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

جزى اللهُ أخيّتَنا الفاضلةَ / أمَّ محمود خيراً ، وبارك فيها ، وأحسنَ إليها ..

وأثمُّنُ بإضافةِ أخيّتنا الفاضلة / أمِّ عبد الملك أحسن الله إليها وأعلى همّتها ..
إذ شعرتُ وكأنَّ بلسماً قد نزلَ على قلبي ؛ فأثلجَه حينَ مررتُ على مشاركتِها ؛ لكون الذي كتبت مما درسناهُ وأخيَّتَنا في كتاب البحر الرائق في الزُّهد والرّقائق..

فالحمدُ لله على عظيم فضله .. ونسأل الله أن يوفّقنا لنشر هذا العلمِ والعملِ به أبداً ما حيينا ..
__________________
لأستسهلنَّ الصّعبَ أو أدركَ المُنى ... فما انقادتِ الآمالُ إلّا لصابرِ ..
تويتر @nusaibah_
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 19-12-11, 08:46 AM
طويلبة علم حنبلية طويلبة علم حنبلية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامِنا
المشاركات: 4,020
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

وأضيف على الأمثلة التي ذكرتها الأخوات :

من يقصد الذهاب إلى المسجد ، فينوي أنه زائر لبيت الله وقاصدا كذلك لصلاة الجماعة التي تعدل صلاة الفذ بسبعة وعشرين ضعفا ، وينوي مع ذلك سماع الذكر من العلماء ، وإفادة العلم بالأمر بالمعروف والنّهي عن المنكر ؛ إذ المسجد لا يخلو من جاهل يسيء في صلاته ، وينوي مع ذلك أن يستفيدَ أخٌ في الله فإن ذلك غنيمة ونصرة للدار الآخرة ، وينوي كذلك ترك الذنوب حياءً من الله تعالى ، فما من طاعة إلا وتحتمل نيّات كثيرة ..

من كتاب البحر الرائق في الزهد والرقائق ص 21 ، ط دار المجد ، للشيخ الدكتور / أحمد فريد ..
__________________
لأستسهلنَّ الصّعبَ أو أدركَ المُنى ... فما انقادتِ الآمالُ إلّا لصابرِ ..
تويتر @nusaibah_
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 19-12-11, 08:52 AM
طويلبة علم حنبلية طويلبة علم حنبلية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامِنا
المشاركات: 4,020
افتراضي رد: تعدد النيات عند تلاوة الآيات

وإليكُنَّ هذه اللفتَات المجتباه من ذات الكتاب-وهي بتصرُّفٍ يسيرٍ من الكاتبة:

كلُّ عملٍ لا بدَّ لهُ من نيّة ، ومن كانَ الغالبُ على قلبه أمرُ الدِّين ؛ تيسّرَ عليهِ في أكثرِ الأحوال إحضار النيّة للخيرات .
ومن مالَ قلبُه للدُّنيا وغلبت عليه ؛ لم يتيسّر لهُ ذلك ، بل لا تتيسّر له في الفرائض إلّا بجهدٍ جهيد .

لفتة: النيّة الصّالحة لا تُغيِّر المعاصي عن مواضعها .
فلا ينبغي أن يفهمَ الجاهلُ ذلك من عموم قولِه صلّى اللهُ عليهِ وسلّم : "إنّما الأعمالُ بالنّيات" فيظنُّ أنَّ المعصية تصيرُ طاعةً بالنيّة!

وينبغي للمُسلم أن يتعلّمَ النيّة ؛ فإنّها كما جاءَ عن الإمام يحيى بن كثير -رحمه الله " أبلغ من العمل" ..
وينبغي له كذلك أن ينوي بأفعاله نيّات كثيرة ، إذ ما من طاعة من الطّاعات إلّا وتحتمل نيّات كثيرة .
ونصحَ بعضُهم ، فقال: " لا تعملنَّ عملاً إلّا بنيّة " .

- وعلى المُسلم أن يتنبّهَ لنيّتهِ في كُلِّ شيء ؛ فما من شيء من المُباحات إلّا ويحتملُ نيّة أو نيّات يصيرُ بها من محاسنِ القُرُبات!
فإنَّ المُباحَ بالنيّة الصّالحة ؛ يرتفعُ إلى قُربة ، وبالنيّة الفاسدة ؛ يُصبح معصية .




__________________
لأستسهلنَّ الصّعبَ أو أدركَ المُنى ... فما انقادتِ الآمالُ إلّا لصابرِ ..
تويتر @nusaibah_
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:01 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.