ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى طالبات العلم الشرعي
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #21  
قديم 12-07-09, 03:09 AM
طويلبة علم حنبلية طويلبة علم حنبلية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامِنا
المشاركات: 4,020
Lightbulb أفشتكــــــم :)

ذاك الموضوع ....

أراهُ وحيدا

0
0
0
ولا مجيب!!

لسانُ حاله يصرخ،،
و يقول:
لمَ أنا بالذات!!

لمَ هذا الإعراض،
وعدم الالتفات !!
لمَ ولمَ ولمَ (!!)

؟؟ أسئلةٌ كثيرة ؟؟
::::::::::::
لأجعلها
إدانةً
لكُنَّ،
قلت:

أنتظر لعلَّ إحداهن ترد !!

لكن ........... (!)

انتظرتُ أياما كثيرة !!
عدد المشاهدات
تزداد
لكن الردود ..

مثل ما( يظهر أمام العيون) !!


إلى متى يا معشر النساء !!
هذه صيدة ثقيلة ولا مبررِّ!!

،،،،،
وهنــا سؤالٌ منطقيّ:
:::
:::
:::
:::
إلى متى سيبقى هذا الموضوع وحيدا ؟!!

( ابتسامةٌ وجِلة !)
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 12-07-09, 03:21 AM
الرميصاء السلفية الرميصاء السلفية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
الدولة: ""دار الفناء""
المشاركات: 662
افتراضي

التعدد نعمة وليس نقمة

إن الله لا يشرع شيئاً إلا وفيه الصلاح والنفع للخلق، فالله سبحانه وتعالى حكيم خبير، بعباده روؤف رحيم. وكذلك الرسول ما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى، فقوله حق وفعله كذلك، لأنه لا يعمل عملاً ما إلا بأمر من الله تعالى ولا يقر شيئاً يراه من أحد أصحابه إلا بأمر من الله، ومن ذلك تعدد الزوجات، فقد شرعه الله عز وجل وأباحه لحكم باهرة وغايات نبيلة وأهداف سامية، تطهيراً للمجتمع من الفساد واستبعاداً للرذائل وأماناً من القلق وحفظاً للحياة، كي تبقى سليمة من أدارن الأمراض ونتن الفواحش والآثام، لأن زيادة عدد النساء بلا أزواج مدعاة لانتشار الفسق والفجور والفاقة والأمراض الجسمية والنفسية من القلق والحيرة والشعور بالوحشة والكآبة وغير ذلك.

وليتصور كل واحد أخته أو ابنته إذا فاتها قطار الزوجية لسبب من الأسباب.. أو لنتصور حال تلك الأرملة أو المطلقة التي كان من قدر الله تعالى عليها أن تصبح كذلك فمن سيقدم على الزواج من تلك النساء؟! هل سيقدم عليهم شاب في مقتبل عمره؟ وماذا لو أن الله لم يشرع التعدد ماهو مصير أولئك النسوة اللاتي ينتظرن نصف أو ربع رجل؟ فلهذا يتبين أن التعدد هو لصالح المرأة أولاً قبل أن يكون لصالح الرجل وأنه ليس ظلماً للمرأة كما يظنه البعض، فالذي شرع التعدد هو الله - سبحانه وتعالى - الذي يقول في الحديث القدسي: { ياعبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً فلا تظالموا } [رواه مسلم].

أيمكن أن يحرم الله الظلم ثم يبيح التعدد وفيه ظلم للمرأة؟ لايمكن ذلك أبداً! لأن الله هو الذي خلق المرأة وهو أعلم بحالها ويعلم أن التعدد لا يضرها أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ [الملك:14]، قُلْ أَأَنتُمْ أَعْلَمُ أَمِ اللّهُ [البقرة:140]. والله تعالى قد أباح التعدد لمصلحة المرأة في عدم حرمانها من الزواج، ولمصلحة الرجل بعدم تعطل منافعه، ولمصلحة الأمة بكثرة نسلها، فهو تشريع من حكيم خبير، لا يطعن فيه إلا من أعمى الله بصيرته بكفر أو نفاق أو عناد.( منقول بتصرف)


بوركت أناملك أختي أم عبد الله وجزاك الله خيرا لهذا الموضوع القيم والهادف

لا حرمك الله الأجر
__________________
‏قال سفيان الثوري رحمه الله : " ثلاثة من الصبر ، لا تحدث بمصيبتك ولا بوجعك ، ولا تُزكِ نفسك "
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 12-07-09, 03:23 AM
الرميصاء السلفية الرميصاء السلفية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
الدولة: ""دار الفناء""
المشاركات: 662
افتراضي

ننتظر الأخوات أن يزدن الموضوع تألقاً بآرائهن وإضافاتهن القيِّمة

وأضيف هذه الفتوى من موقع سؤال وجواب بعنوان ( حكم تعدد الزوجات والحكمة منه )

http://www.islam-qa.com/ar/ref/14022
__________________
‏قال سفيان الثوري رحمه الله : " ثلاثة من الصبر ، لا تحدث بمصيبتك ولا بوجعك ، ولا تُزكِ نفسك "
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 12-07-09, 04:02 AM
طويلبة علم حنبلية طويلبة علم حنبلية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامِنا
المشاركات: 4,020
Lightbulb وااااا مو ضوعااااااااااااه !!

ذاك الموضوع ....

أراهُ وحيدا

0
0
0
ولا مجيب!!

لسانُ حاله يصرخ،،
و يقول:
لمَ أنا بالذات!!

لمَ هذا الإعراض،
وعدم الالتفات !!
لمَ ولمَ ولمَ (!!)

؟؟ أسئلةٌ كثيرة ؟؟
::::::::::::
لأجعلها
إدانةً
لكُنَّ،
قلت:

أنتظر لعلَّ إحداهن ترد !!

لكن ........... (!)

انتظرتُ أياما كثيرة !!
عدد المشاهدات
تزداد
لكن الردود ..

مثل ما( يظهر أمام العيون) !!


إلى متى يا معشر النساء !!
هذه صيدة ثقيلة ولا مبررِّ!!

،،،،،
وهنــا سؤالٌ منطقيّ:
:::
:::
:::
:::
إلى متى سيبقى هذا الموضوع وحيدا ؟!!

( ابتسامةٌ وجِلة !)
:::::::
كنتم أوّل من لبّى النداء..
فالحمدُ لله!
وأظن رقَّ قلبُكم بعد أن وجدتموه
هـــنا
فجزاكم الله خيرا مع ابتسامةٍ عريضة ..
تذكروني بالمعتصم ( ماشاء الله عليكم) !
وحفظ الله أهل الفزعات فما أحوجنا لفزَعاتهم في زماننا هذا!

:)

** الأخت أم عبد الله الكندية ستكون ممتنة لك الآن، وقد يكون تجاهل الموضوع وقع في نفسها منه شيء
لكن أنتم هنا كفيتم ووفيتم (!) وهذا لا يصدر إلا من نفسٍ راضيةٍ طائعة.

وعليه
نريدُ تطبيقا عملياً، وهنا يَظهر !!
نبحث للشيخ مأجورين (!)
ماقولك فالتعدد نعمة ؟
__________________
لأستسهلنَّ الصّعبَ أو أدركَ المُنى ... فما انقادتِ الآمالُ إلّا لصابرِ ..
تويتر @nusaibah_
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 12-07-09, 05:11 AM
أم صفية وفريدة أم صفية وفريدة غير متصل حالياً
رزقها الله حسن الخاتمة
 
تاريخ التسجيل: 10-07-07
الدولة: مصر
المشاركات: 1,361
افتراضي

بداية : نرحب بعودة الأخت أم عبد الله الكندية
وجزاكن الله خيرًا على هذا الموضوع
انظروا هنا أيضًا

بالنسبة لموضوع الغيرة ؛ فالمرأة تغار عندما لا يكون عندها ماعند ضرتها ( أي أنها تشعر بنقص عن ضرتها ، مثلًا ضرتها أجمل منها أو ضرتها تلد وهي عقيم أو ... )
ويكون الزوج سببًا في إشعال نار بين الاثنين إن لم يعدل بينهما في المعاملة
أو إن عدَّد في بيتين متقاربين ( يعني ضرتها تكون جارتها مثلًا فتحدث بينهما مشكلات)
أو إن عاير واحدة بما عند ضرتها وليس عندها هي ( يعني يقول لها فلانة أجمل منك وأرق منك وأحسن منك في المعاملة ...)
أرى أن حل هذه المشكلة والله أعلم أن يطلب الزوج من الأولى أن تختار له الثانية بنفسها :)
وطبعًا ستختارها متدينة وعلى خلق وطيوبة ، وحبذا لو تختارها معيبة وأقل منها في الجمال كي لاتشعر بالغيرة :)

وهذه طرائف على هامش الموضوع :
تزوج رجل امرأة حديثة على امرأة قديمة ، فكانت جارية الجديدة تمر على باب القديمة وتقول:
وما يَسْتَوِي الثَّوبانِ : ثوبٌ به البِلَى = وثَوبٌ بأيدي البائعين جَدِيدُ

فمرت جارية القديمة على باب الجديدة ، وهي تقول:
نقِّلْ فؤادَكَ حيثُ شْئتَ من الهوى = ما القَلْبُ إلا للحبِيب الأَوَّلِ
كم منزلٍ في الأرض يَأْلَفُهُ الفتى = وحَنِيْنهُ أَبداً لأَولِ منزِلِ


--------

قال الأصمعي: قلت للرشيد: بلغني يا أمير المؤمنين ، أن رجلاً من العرب طلّق في يوم خمس نسوة !! قال: إنما يجوز مِلك الرجل على أربع نِسْوة ، فكيف طلّق خمساً ؟ قلت: كان لرجل أربع نسوة فدخل عليهن يوماً فوجدهنَّ متلاحيات متنازعات ، وكان شنظيراً (أحمق) فقال: إلى متى هذا التنازع ؟ ما إخال (أظن) هذا الأمر إلاّ من قبلك يا فلانة ( يقول ذلك لامرأة منهن ) ، اذهبي فأنت طالق !!
فقالت له صاحبتها: عَجَّلت عليها بالطلاق ، ولو أدَبتها بغير ذلك لكنت حقيقاً !! قال لها: وأنت أيضاً طالق !!
فقالت له الثالثة: قَبَحك الله، فوالله لقد كانتا إليك مُحسنتين، وعليك مفضلتين !! فقال: وأنت أيتها المُعدِّدة أياديهما طالق أيضاً !!
فقالت له الرابعة، وكانت هِلاَلّية وفيها أناة شديدة: ضاق صدرك عن أن تؤدب نساءك إلا بالطلاق !! فقال لها: وأنت طالق أيضاً !!
وكان ذلك بمسمع جارة له، فأشرفت عليه وقد سمعت كلامه، فقالت: والله ما شهدت العربُ عليك، وعلى قومك بالضعف، إلاّ لِما بلَوْه منكم ووجدوه فيكم، أبيت إلا طلاق نسائك في ساعة واحدة !!
قال: وأنت أيضاً أيّتها المؤنبة المُتَكَلِّفة، طالق إن أجاز زوجك !! فأجابه الزوج مِن داخل بيته: هِيهِ، قد أجزتُ ، قد أجزت !!

---------

قيل لأعرابي: من لم يتزوج اثنتين، لم يَذُقْ حلاوة العيش. فتزوج امرأتين، فذاق منهما الَويْل، وسهر الليل. فندم، وأنشأ يقول:
تزوّجت اثنتين لفرطِ جَهْلي = بما يَشْقَى به زوجُ اثنتيـنِ
فقلت أصيرُ بَيْنهما خروفـاً = يُنَعَّــمُ بين أَكْرمِ نعجتيـنِ
فصرتُ كنعجةٍ تُضْحي وتُمْسي = تُدَاوَلُ بين أخبثِ ذِئْبَتَيْـنِ
رِضا هذي يُهيِّج سخطَ هذي = فما أخلو من إِحدى السَّخْطَين
لهذي ليلة ولتلك أخـرى = عتابٌ دائم في اللّيلتيــن
فإنْ أحْبَبتَ، أن تبقى كريمـاً = من الخيرات، مملوءَ اليدين
فعشْ عَزَباً فإن لم تَسْتَطِعْـهُ = فَضَرْباً في عراضِ الجحْفَلينِ

__________________
قال ابن القيم رحمه الله تعالى :
ومن أنواع الشرك: طلب الحوائج من الموتى والاستغاثة بهم والتوجه
إليهم, وهذا أصل شرك العالم ....
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 12-07-09, 05:48 AM
الباحثة عن الأصول الباحثة عن الأصول غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامنا
المشاركات: 722
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طويلبة علم حنبلية مشاهدة المشاركة
ذاك الموضوع ....



أراهُ وحيدا

0
0
0
ولا مجيب!!

...
انتظرتُ أياما كثيرة !!
عدد المشاهدات
تزداد
لكن الردود ..

مثل ما( يظهر أمام العيون) !!



"أظن" أن السبب في كثرة المشاهدات وقلة الردود يرجع إلى أمرين....لا بل" أعتقد" .والله أعلم بالصواب....:

الأول:عنوان الموضوع ربما بدا جذاباً وملفتاً لكثير من الأخوة الكرام في الملتقى...كيف لا وهو على خلاف ما ألفوه وألفناه من كثير من النساء...فما ألف أن التعدد عند النساء والفتيات منطقة محظورة،مغضوبٌ على كل من تحدث فيها،حتى من بعض من يدعين الإلتزام وطلب العلم،

وفجأة يرون عنواناً جذاباً-يكفيه جاذبيةً تسطير اسم العلامة المحدث الألباني فيه- كهذا في منتدى طالبات العلم الشرعي.....ماذا حصل يا ترى؟؟؟؟؟؟؟ربما تساءلوا هكذا....

عندها يكون دخول هذا الموضوع عندهم واجباً شرعياً (ابتسامة بريئة).

ولكن...
ولكن...
ولكن...

سواء راق لهم المحتوى أم لا-وأتحدى أن يكون الثاني-

سواء تحمسوا للكتابة أم لا

سواء أرادوا التعليق تأييداً أو معارضةً أو تنبيهاً أو نصحاً, أو, أو ,أو...........

.
.
.
.
لا بد أنهم تذكروا هذا:
مثبــت: هذا القسم خاص للأخوات وسيتم شطب معرف كل من يشارك غيرهن .أهل الحديث.


هذا كان الأمر الأول أما الثاني:

وهو متعلق بمن يحق لهن المشاركة في هذا المنتدى،
وهو علة الأمر الأول....

أجل

بل وقد أدرجته فيه

.
.
.
أعني هذا:

"كيف لا وهو على خلاف ما ألفوه وألفناه من كثير من النساء...فما ألف أن التعدد عند النساء والفتيات منطقة محظورة،مغضوبٌ على كل من تحدث فيها،حتى من بعض من يدعين الإلتزام وطلب العلم".


ودمت بخير أختي طويلبة علم حنبلية وأختي أم عثيمين السلفية وكل الأخوات

ومشكورات على تسجيل الشيخ الألباني رحمه الله وغفر له.
__________________
"وأنا متمسك بالكتاب والسنة، وأستغفر الله الذي لا إله إلا هو، وهو الغفور الرحيم".
الاعتصام، الشاطبي،حكايةً عن الإمام ابن بطة.
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 12-07-09, 08:03 PM
الرميصاء السلفية الرميصاء السلفية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
الدولة: ""دار الفناء""
المشاركات: 662
افتراضي

اقتباس:
نريدُ تطبيقا عملياً، وهنا يَظهر !!
نبحث للشيخ مأجورين (!)
ماقولك فالتعدد نعمة ؟
أوقعتنا في الفخ!!

ولكن أن كنت تقصدين زوجي فبكل ثقة أقولها!! ( ابتسامة عريضة )

أنا جاهزة أن أزوجه (نفسي ) طبعا بعد موافقته!!

فما رأيك؟؟؟

أنا أقولها بصراحة :
موضوع التعدد فيه شئ من الصعوبة على النفس ولا تتقبله

أي امرأة بسهولة مهما كانت , ولكن إذا قدر الله وحصل هذا الشئ

ما أقول إلا رضيت بما رضي الله لي , فالله هو أعلم بالخير وهو أرحم بنا

من أنفسنا ...

وأعيد السؤال عليك يا وردتنا ( طويلبة علم حنبلية )

ما دام التعدد نعمة فهل أنت جاهزة

لتزويج زوج المستقبل!! من باب الستر على فتاة عانس أو مطلقة

أو .....أو ...أو لأنه من المباحات ولا يستطيع أحد تحريم المباحات

انتظر الإجابة بفارغ الصبر يا غالية !!!( ابتسامة )
__________________
‏قال سفيان الثوري رحمه الله : " ثلاثة من الصبر ، لا تحدث بمصيبتك ولا بوجعك ، ولا تُزكِ نفسك "
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 14-07-09, 09:18 PM
أم فراس أم فراس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-01-08
المشاركات: 53
افتراضي

من المؤكد أنها ستجيب بنعم ، بما أنها ستتكلم عن زوج المستقبل!!

أعتقد أنه يجب تأجيل السؤال حتى يصبح الزوج في الزمن الحاضر ، ما رأيك؟

جزاك الله خيرا على الموضوع ، ولكن ماذا حدث ؟ قبل يومين كان الموضوع باسمك وبمقدمة مغايرة لهذه !
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 14-07-09, 10:11 PM
أم عبدالله الخلف أم عبدالله الخلف غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-08
المشاركات: 561
افتراضي

ماشاء الله .....
لكِ أقارب هنا ياطويلية علم حنبلية ولاندري !! :)
__________________
قال ابن تيمية رحمه الله :
(والفتنة إذا وقعت عجز العقلاء فيها عن دفع السفهاء )

منهاج السنة
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 14-07-09, 10:17 PM
الرميصاء السلفية الرميصاء السلفية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
الدولة: ""دار الفناء""
المشاركات: 662
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم فراس مشاهدة المشاركة
من المؤكد أنها ستجيب بنعم ، بما أنها ستتكلم عن زوج المستقبل!!

أعتقد أنه يجب تأجيل السؤال حتى يصبح الزوج في الزمن الحاضر ، ما رأيك؟

جزاك الله خيرا على الموضوع ، ولكن ماذا حدث ؟ قبل يومين كان الموضوع باسمك وبمقدمة مغايرة لهذه !

حيا الله الأخت أم فراس نورت يا غالية

بالنسبة لإجابة السؤال !! خلينا نشوف رأي الطويلبة الحنبلية
وأنا أكرر عليك نفس السؤال!!! >>>> أوقعتك في الفخ ( ابتسامة )
وبالنسبة للموضوع فقد تم دمج موضوعي وموضوع الأخت أم أحمد لأن كلاهما
يتكلم عن التعدد فكان من المصلحة دمجهما لتتوحد ساحة النقاش...
وتقبلي ودي...
__________________
‏قال سفيان الثوري رحمه الله : " ثلاثة من الصبر ، لا تحدث بمصيبتك ولا بوجعك ، ولا تُزكِ نفسك "
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:58 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.