ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 23-07-15, 06:59 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
Exclamation هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!

هُمُ العدوُّ فاحذرهم !!
نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!



الحمد لله معز المؤمنين، وخاذل وفاضح المنافقين والمفسدين، الحمد لله القوي المتين، قاهر المعاندين، الحمد لله الذي يمهل ولا يهمل، كل شيء عنده بأجل مسمى، يملي للظالم فإذا أخذه لم يفلته، تكفل بنصر دينه وحزبه وأوليائه ولو كره المجرمون، والصلاة والسلام على خير خلقه وآله وصحبه وعلى من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

أما بعد، فقد تحدّث د. سيد العفاني في كتابه القيّم ((أعلام وأقزام في ميزان الإسلام)) عن عشرات من الأعلام والأقزام الذين كان في قلوبهم مرض للإسلام والمسلمين أو شابهم انحراف في دينهم، وتكلم عن الرويبضات الأقزام الذين سعوا في محاربة دين الله عز وجل، وقد حوى كتابه الكثير عمّن عاشوا في القرن السابق وقيّمهم في ميزان الإسلام، وذكر العفاني في جمعه (( رموزاً وعمالقة وقمماً زائفة؛ منهم مَن تزندق وتطاول وأتى بالكفر المبين، ومنم مَن انحرف عن الجادة كثيراً، ومنهم مَن خلط عملاً صالحاً وآخر سيئاً وهو بهذا الخلط يموهّه على عوام المسلمين، فأغلظنا القول لمَن تزندق ومَرَق غيرةً على ديننا، فهو أحبّ إلينا من ذواتنا ... وقد بيّنتُ في جمعي هذا زيف الدجاجلة، وبسطنا القول في بيان باطلهم والردّ عليهم ممّا جمعناه وأطلنا فيه النفس من الغيورين على دينهم ... )).

قال أبو معاوية البيروتي: ويقع كتاب د. العفاني القيِّم في مجلدين وحوى (1205) صفحات، ممّا قد يعيق البعض من الاستفادة منه خاصة في زمن ضعفت فيه الهمم عن القراءة، فارتأيتُ أن أنتقي منه وأختصر بعض التراجم – وسأُضيف إليها بعض المعلومات - نصحاً للأمة في زمنٍ انتشر فيه قول الباطل والمجاهرة به حتى أصبح المنكر معروفاً والمعروف منكراً ! وقد أكتفي بنقل العنوان فقط، ومَن أراد الكلام كاملاً فليرجع إلى الكتاب الأصل، والله من وراء القصد.

1 – رفاعة الطهطاوي ( 1801 – 1873 م ) يُثني على رقص الغرب وهو رائد الإصلاح أو التغريب!
وقد تحدّث في كتابه ((تخليص الإبريز في تلخيص باريز)) عن نوادي ومراقص باريس مثنياً عليها !

2 – عبد الرحمن الكواكبي (1265 - 1320 هـ / 1849 - 1902 م) أول مَن نادى بفكرة العلمانية حسب مفهومها الأوروبي الصريح! ومن كلامه: (( دعونا ندبر حياتنا الدنيا، ونجعل الأديان تحكم الآخرة فقط (!) دعونا نجتمع على كلمات سواء، ألا وهي فلتحيا الأمة، فليحيا الوطن، فلنحيا طلقاء أعزاء )).

3 – أكبر مؤتمر للتبشير ( التنصير ) يُعقَد بمنزل أحمد عرابي (1257 - 1329 هـ /1841 - 1911 م) !! أحمد عرابي والماسون!!

4 - جمال الدين ( محمد بن صفدر ) الأسد آبادي المشهور بالأفغاني (1254 - 1315 هـ / 1838 - 1897 م).
لقد قدّمنا صفحات كثيرة من الفكر المشبوه لهذا الرجل ورئاسته للمحفل الماسوني ((كوكب الشرق)) وعضوية محمد عبده فيه كما يؤكد ذلك الشيخ محمد رشيد رضا (تاريخ الأستاذ الإمام 1/ 40 ،46 ،48 ،819 ، 873 )، واعتناقه لفكر (وحدة الوجود) ... وأن (الاشتراكية) ملتحمة مع الدين الإسلامي! ومن أعظم علل الشرق أن المرأة فيه ليست متساوية مع الرجل في الحقوق والواجبات!

5 – الشيخ محمد عبده (1266 - 1323 هـ / 1849 - 1905 م) تلميذ الأفغاني.
كان التلميذ الوفي للأفغاني ...كما أن الشيخ وإنْ كان اعتزاليًّا متطرفاً لم يستطع أن يصدم المشاعر الإسلامية بأكثر مما فعل حيث قامت ضد بعض ضجة في كثير من أنحاء العالم الإسلامي (الفتوى الترنسفالية، فتوى إباحة صناديق التوفير .. ) ... لم يكن محمد عبده علمانيًّا ولكن أفكاره تمثّل بلا شك حلقة وصل بين العلمانية الأوروبية والعالم الإسلامي.

6 - قاسم أمين (1279 - 1326 هـ / 1863 - 1908 م) ودعوته المشبوهة إلى تحرير المرأة
قال الأستاذ أنور الجندي رحمه الله في كتابه ((جيل العمالقة)) وكتابه ((محاولة لبناء منهج إسلامي متكامل)) (3 / 660 – 664 ) : (( كانت حركة تحرير المرأة التي قادها قاسم أمين مؤامرة استعمارية تستهدف تدمير الأسرة المسلمة وتحطيم البيت المسلم، حتى قال محمد فريد وجدي: إن دعوة قاسم أمين قد أحدثت تدهوراً مريعاً في الآداب العامة وأحدثت انتشاراً مفزعاً لمبدأ العزوبة، وأصبحت ساحات المحاكم غاصّة بقضايا هتك الأعراض وهرب الشابات من دور أهلهن! ))
ومما تقيّأه قاسم أمين في كتابه ((تحرير المرأة)) أن الحجاب ليس عائقاً عن التقدم فحسب، بل هو مدعاة للرذيلة وغطاء للفاحشة! في حين أن الاختلاط يهذب النفس ويميت دافع الشهوة!

7 - هدى شعراوي (1296 - 1367 هـ / 1879 - 1947 م) زعيمة ما يسمى بحركة النهضة النسائية وصلتها بالاستعمار
في سنة 1919 م هبَّت مصر في وجه الاستعمار ووقف الشعب بشجاعة مع عدد من المخلصين حقيقة يطالب بحقِّه من الحرية والحياة، وفي تلك الظروف الصاخبة التي تتميّز بالغليان والاضطراب، وفي غمرة الثورة العارمة نشطت دعوتان مريبتان متآخيتان، إحداهما استغلَّت ظروف الثورة لسلخ الأمة عن انتمائها، وهي الدعوة إلى اللادينية تحت ستار الشعار الذي رفعته الزعامات المصطنعة ((الدين لله والوطن للجميع)) والأخرى: دعت إلى نسف الفضائل الإسلامية من خلال دعوتها إلى ((تحرير المرأة)) .. في ذلك الجو العاصف انبرت هدى ورفيقاتها للدفاع عن حقوق الوطن وطرد المحتلين، ولكن بماذا؟ لقد خرجن في مظاهرة ومزّقن الحجاب وأحرقنه في ميدان عام! وكان هذا أعظم إسهام منهنّ في الثورة!

8 – أحمد لطفي السيد (1288 - 1382 هـ / 1870 - 1963 م) وأكذوبة أستاذ الجيل
هو أستاذ الجيل المُسْتَعْبَد للغرب، المُعلن عداوته للثقافة الإسلامية واللغة العربية .. هو أستاذ التغريبيين، وكان من أخلص تلاميذ محمد عبده، وسار معه في فلكه زميله ورفيق عمره عبد العزيز فهمي، وزوج أخته إسماعيل مظهر، ثم صديقه الحميم طه حسين ...
وقد علَّل لطفي السيد لتأخر مصر وتقدّم الغرب بأن مصر تستعمل لغتين لغة للثقافة وأخرى للتخاطب، والحل الذي رآه وقدَّم له الاقتراحات الكثيرة هو النزول بالفصحى إلى مستوى العامية حتى يتم مع الزمن توحيد اللغتين في لغة واحدة – هي بالطبع – العامية.
أما زميله الأول عبد العزيز فهمي فقد كان أكثر جرأة منه حين دعا إلى كتابة العربية بالحروف اللاتينية، وهي الدعوة التي ولدت – لحسن الحظ – ميتة!
وأما صديقه طه حسين فقد كانت دعوته للعامية صدى واضحاً لكتابات المستشرقين، وكذلك آراؤه في الشعر الجاهلي، ورحم الله الرافعي فقد فضح هذه الدعوى وعرَّى كاتبها.
لقد كان كل دعاة العامية أناساً مشبوهين وصلتهم بالدوائر الاستعمارية واضحة، وذلك ما يؤكد انها كانت جزءاً من المخطط اليهودي الصليبي للقضاء على الإسلام، بل إنه من المؤكد أن الدعوة العامية إنما ظهرت أصلاً من أفكار المستعمرين وفي أحضان المستبشرين، يتضح ذلك من أسماء دعاتها الأوائل أمثال ( بوريان وماسبيرو ). وجدير بالذكر أنّ الذي خلف عبد العزيز فهمي في المجمع اللغوي هو توفيق الحكيم الذي دعا إلى قاعدة ((سَكِّنْ تَسْلَمْ)) ...

9 – إسماعيل مظهر (1308 - 1381 هـ / 1891 - 1962 م) ساهم في نقل الدارونية إلى الشرق الإسلامي، وكان نصير السفور وعدو الحجاب:
كان ضمن ثلاثة أسهموا بصفة بارزة في نقل الدارونية إلى الشرق بطريق الترجمة المباشرة وبالدراسة المستفيضة في الصحف، هم: شبلي شميل وسلامة موسى وإسماعيل مظهر، والأولان نصرانيان أشهرا إلحادهما وكفرهما بكل دين، وأما الأخير فمسلم الأصل إلّا أنه كتب ما لا يتردد أحد في نسبة قائله إلى الكفر، وكان لكتبهم وأبحاثهم الأثر الكبير في جيلهم ومَن تلاه ... ودعا للدارونية في مقال كتبه في مجلته في عدد مارس 1928 م .

10 – محمد ولي الدين يكن (1290 - 1339 هـ / 1873 - 1921 م) نصير السفور.
قال أبو معاوية البيروتي: وقع في يدي كتابه ((التجاريب)) الذي حققه جبران مسعود (ط. بيت الحكمة/بيروت – 1978 م )، فوجدته يذكر أنّه كان يجاهر بترك الصوم في رمضان، ويعظّم الماسونية الخبيثة، ويثني على قاسم أمين لتأليفه ((تحرير المرأة))، وله طامات تُظهر جهله وبعده عن دين الإسلام!

11 - إسماعيل أحمد أدهم (1329 - 1359 هـ / 1911 - 1940 م) والدعوة إلى الإلحاد
ألف رسالة صغيرة عنوانها: ((لماذا أنا ملحد؟)) وطبعها في مطبعة التعاون بالإسكندرية.

12 - الزنديق جميل صدقي الزهاوي الملحد (1279 - 1354 هـ / 1863 - 1936 م)، عدو الحجاب
ملأ الملحد جميل صدقي الزهاوي الشاعر العراقي ديوانه بالأفكار الإلحادية التي لا تخرج في جملتها عن نظرية داروين أو نظرية هيكل الأثيرية التي هي في الواقع امتداد للداروينية ... وناصَرَ حركة ((تحرير المرأة)) المشبوهة، وكان نصيراً للسفور. اهـ.
ونقل عنه الزركلي في ترجمته في ((الأعلام)) أنه كتب عن نفسه: كنت في صباي أسمى (المجنون) لحركاتي غير المألوفة، وفي شبابي (الطائش) لنزعتي إلى الطرب، وفي كهولتي (الجرئ) لمقاومتي الاستبداد، وفي شيخوختي (الزنديق) لمجاهرتي بآرائي الفلسفية!

13 - درية شفيق ( 1908 - 1975 م ) زعيمة حزب بنت النيل وصلتها بالغرب والدوائر الصليبية واليهودية، ترحيب الصحف البريطانية بدرية شفيق، الزعيمة درية شفيق تستنجد ببريطانيا !! المندوبة الإسرائيلية تهنئ نفسها بصحبة درية شفيق
عُمِل على إنشاء حزب نسائي جديد سنة 1945 م وأُطْلِقَ عليه ((الحزب النسائي))، ولم يخرج هذا الحزب قليلاً أو كثيراً في أهدافه عن أهداف الاتحاد النسائي، وإنْ كان المعلوم بالضرورة أن إنشاء هذا الحزب كان لمجرد التجديد في وسائل الإغراء والفساد، وعلى هذا النمط قام الحزب النسائي الثالث باسم ((حزب بنت النيل)) ( عام 1949 م ) الذي تتزعّمه درية شفيق .. وقصة إنشاء هذا الحزب ترتبط بقصة زعيمته، وتعطي صورة ناطقة لحقيقة النوع المختار من النساء لإشعال نار الفتنة، للإتيان على كيان الأسرة المسلمة من القواعد .

14 - علي عبد الرازق يهدم مفهوم الإسلام بوصفة ديناً ودولة في كتابه ((الإسلام وأصول الحكم))، وكاتبه الحقيقي هو المستشرق اليهودي (( مرجليوث ))
صدر كتاب الشيخ علي عبد الرازق (1305 - 1386 هـ / 1888 - 1966 م) ((الإسلام وأصول الحكم)) الذي كان بمثابة صيحة تغريبية جائرة تحاول أن تقضي على مفهوم الإسلام الجامع ديناً ودولة بإثارة شبهة ماكرة لئيمة خادعة هي القول بأنّ الإسلام دين عبادي وأن الرسول لم يكن في ذات الوقت حاكماً أقام دولة ...
صدر كتاب ((الإسلام وأصول الحكم)) عام 1925 م سابقاً لكتاب ((الشعر الجاهلي)) لطه حسين، وقد كشفت الأيام من بعد كيف أنّ هذا الكتاب من تأليف المستشرق اليهودي مرجليوث المقيم في لندن، وأنه أهداه لعلي عبد الرازق عندما زارها دارساً ... وقد قُوبِل الكتاب عند صدوره بمعارضة شديدة وأُلِّفَت كتب كثيرة في الرد عليه، وكُتِبَت فصول عديدة في الصحف، ومن ذلك كتاب ((الفاضل بن عاشور)) ومحمد بخيت ورشيد رضا وكثيرون ... لقد كان كتاب ((الإسلام وأصول الحكم)) لعنة على الشيخ علي عبد الرازق، فقد أصاب حياته بالظلام والغربة، ولاحقته لعنته مدى حياته حتى أنه عندما أراد الماركسيون إقناعه بإعادة طبعه قال لهم إن هذا الكتاب قد أثار عليه متاعب كثيرة.

15 - أحمد أمين صاحب (( فجر الحديث )) يشكك في أحاديث البخاري والكتب الصحيحة ، ويطعن في أبي هريرة وعدالة الصحابة ، وفي (( فجر الإسلام )) (( وضحى الإسلام )) طوام لا يجوز السكوت عليها
الأستاذ أحمد أمين ( 1304 – 1373 هـ / 1886 – 1954 م ) مغرم جدًّا بمحاكاة المستشرقين ونقل أقوالهم، ومن ذلك قول زكي مبارك عنه: إن أحمد أمين لا يهمه أن يرد الحقوق لأربابها إلّا في موطن واحد، هو الموطن الذي يقول فيه: إنه استأنس بآراء المستشرقين ليُقال: أنه يطلع على أقوال المستشرقين. اهـ.

قال أبو معاوية البيروتي: قرأتُ سيرة أحمد أمين الذاتية ((حياتي))، فتبيّن لي ضعف شخصيته ودينه، فرغم دراسته في الأزهر إلّا أنه يتأثّر بأصدقاء السوء وبالغربيين الكفار عندما يطالبونه بالتخلّي عن بعض شعائر دينه أو مشيخته بالأزهر، فعندما يصر عليه (صديق السوء) أن يستبدل العمامة بالطربوش، يتذكر أحمد أمين بعض ما عاناه من لبس العمامة، ومنها أنه ذهب مع صديقٍ له يلبس الطربوش إلى كازينو (!!) في الإسكندرية، فسمحوا لصديقه بالدخول ومنعوه للبسه العمامة! وتحدّث عن امرأة انجليزية كان يذهب إليها لتدرّسه اللغة، وكيف (كان لها أثر عظيم في عقله ونفسيته ... وكانت تنكر عليه مشيه في جلال ووقار وتزمّته في حياته الخالية من الموسيقى والتمثيل واللهو البريء! وكان يدرس عند امرأة انجليزية أخرى متزوجة، ( وكانت تغذّي عواطفه برقتها وجمالها وكمالها ! ) وعندما سافر إلى لندن عام 1932 م ( وعمره 46 عاماً ) تعرّف إلى فتاة انجليزية من أصل ألماني سألها أن تصحبه في الخروج إلى معالم لندن ومشاهدها فقَبِلَت! ثم هل نتفاجأ بعد كل هذا من مدحه لرقي المرأة الأوروبية ( وأهمية مركزها في الحياة الاجتماعية ) (!!) ودعوته المسلمات إلى السفور والتحرر من دينهنّ والحجاب؟! كلا، فالطيور على أشكالها تقع!!

16 - ساطع الحصري (1300 - 1388 هـ / 1883 - 1968 م) فيلسوف القومية العربية الزائفة : (( عرب نعم )) إسلام لا : أنا لا ييك (( أي علماني أو لاديني )).

17 - سلامة موسى (1304 - 1378 هـ / 1887 - 1958 م) الكاره للإسلام .. الدجال .. كالشجرة التي تنبت مرًّا ، لا تحلو ولو زُرِعَت في تراب من السكر!
لقد كانت كل كتابات سلامة موسى وأفكاره في حقيقتها جماع خيوط المخطط الماسوني التلمودي بباطله وهدمه وأخطاره، ولقد عُرِف أنَّ سلامة موسى كان يلفظ الإسلام والنصرانية معاً، وهو الذي أضاف إلى قائمة الرسل والأنبياء: فرويد وماركس ودارون ولينين!
وقد فضحه وحقّره الأستاذان مصطفى صادق الرافعي وإبراهيم المازني .. وذهب شبلي شميل وسلامة موسى إلى مزبلة التاريخ مع الدجالين الذي تلعنهم السموات والأرض والناس أجمعون.

18 - توفيق الحكيم ينكر رؤية الله في الآخرة ويخول لنفسه أن يتكلم باسم الله! خطورة مقالاته في الأهرام، توفيق الحكيم ومقام الندية لله سبحانه وتعالى ! إحياؤه للتراث اليوناني والوثني والأساطير ومدرسة اللامعقول وأدب اليهودية
لم يكن توفيق الحكيم (1316 - 1407 هـ / 1898 - 1987 م) إلّا ناقل فكر غربي من مختلف مدارس المسرح والقصة ...
وقد كانت أكبر خطاياه ذلك الحوار الذي أجراه وأدخل فيه كلاماً على لسان الله تبارك وتعالى مجترئاً على هذا الجانب، فاتحاً الطريق إلى وجهة خطيرة لم يسبق أن جرؤ كاتب مهما بلغت درجته في التغريب إلى الوصول إليها، وعندما ذهب إليه العلماء يناقشونه قال في صلف غريب: إنه ما زال مصرًّا على ما كتب غير مقتنع بأنه أخطأ، وقال بالنص: (( إني لم أرتكب خطأً؛ لأن كلامي مع الله كان صريحاً، وليكن الأسلوب ما يكون ولكني لن أغيّر كلمة واحدة منه ))، وقد جاء في مقالاته تجاوزات خطيرة:
أولاً: الاجتراء على مقام الله تعالى حيث لا يجوز لمسلم أن يتخيًّل حديثاً مع الله، فهذا اجتراء على مقامه.
ثانياً: التشكيك في عصمة النبي صلى الله عليه وسلّم.
ثالثاً: قوله إن الأديان نسبية ودعوته إلى التسوية بين الأديان السماوية.
رابعاً: الاستشهاد بالأحاديث الضعيفة.
خامساً: ادعاؤه أن العلماء التجريبيين غير المسلمين يدخلون الجنة.
سادساً: مهاجمته للغة العربية ودعواه أنه لا يُنتفع بها وأنّ عصرها قد انتهى.
ولعلّ أخطر مواقف توفيق الحكيم هو هجومه ضد عروبة مصر ونفيه لانتمائها الإسلامي ووجهها العربي، وقد اتُّهِمَ بأنّ فكرة حمار الحكيم مأخوذة من فكر الأديب الأسباني (خمينز)، وقد كانت لتوفيق الحكيم صِلاته بالصهيونية العالمية، وفي عام 1943 م ترجم له أبا إيبان ((يوميات نائب في الأرياف) إلى اللغة الانجليزية، وفي عام 1947 م انتقل توفيق الحكيم إلى تل أبيب والتقى هناك بالفنانين المسؤولين عن المسرح ودار الحوار حول مسرحية (سليمان الحكيم) التي استوحى وقائعها من التوراة وعرضوا عليه ترجمة المسرحية إلى العبرية ... وختاماً نقول أن توفيق تنكّر لأمّته حين (وصف إسرائيل بأنها دولة متحضرة).

19 - الدكتور زكي نجيب محمود يسخر من الشريعة وينكر الغيب ويهاجم الحجاب ويدعو إلى وحدة الوجود، وينتقص من شأن الشريعة ويصفها بأنها قاصرة، ويثني على ابن الراوندي ومزدك والحلاج وإخوان الصفا

(يتبع)

__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 27-07-15, 06:16 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!


19 - الدكتور زكي نجيب محمود يسخر من الشريعة وينكر الغيب ويهاجم الحجاب ويدعو إلى وحدة الوجود، وينتقص من شأن الشريعة ويصفها بأنها قاصرة، ويثني على ابن الراوندي ومزدك والحلاج وإخوان الصفا، ويشارك طه حسين التشكيك في القرآن.
... نجد العناصر التالية في فكر زكي نجيب محمود (1323 - 1414 هـ / 1905 - 1993 م):
أولاً: التبعية للفكر الغربي ومحاولة احتواء المسلمين في إطاره لقبول فكر الغرب لا المدنية والصناعة.
ثانيًا: إحياء التراث الذي كتبته الباطنية والشعوبية.
ثالثاً: اعتماد (الوضعية المنطقية) التي هي فلسفة الرأسمالية التي تبرر سيطرتهم على الشعوب.
رابعًا: تقديس العقل مما يعارض مفهوم الإسلام الجامع بين العقل والقلب، والروح والمادة.
إن قضية سلطان العقل قضية مضللة وقد رفضها الإسلام من المعتزلة قديمًا.
خامسًا: الجمع بين التراث والمعاصرة، تراث ينتقى، وفكر غربي يؤخذ كله.
سادسًا: السخرية من الشريعة الإسلامية واعتبار عقوبة قطع اليد أمرًا وحشيًا يهدد كرامة الآدميين مع عدم فهم الحقيقة من وراء ذلك وهي: الحيلولة دون وقوع جريمة السرقة.
سابعًا: مهاجمة حجاب المرأة المسلمة.
ثامنًا: الإصرار على فكرة إنكار الغيب (خرافة الميتافيزيقا).
تاسعًا: تعلقه بأهداب طه حسين وعلي عبد الرازق ومحمود عزمي وجميع الملاحدة واعتبار نفسه إمتدادًا لهم.
عاشرًا: مفهومه الديني هو مفهوم وحدة الوجود الذي يؤمن به ميخائيل نعيمة. والذي يختلف عن مفهوم الإسلام الحق.

20 - الدكتور طه حسين عَرّاب رائد حركة التغريب ومحو الهوية الإسلامية:
إنه طه حسين (1307 ؟ - 1393 هـ / 1889 - 1973 م) القائل:
- (( لأمر ما اقتنع الناس أن النبي يجب أن يكون من صفوة بني هاشم، ولأمرٍ ما شعروا بالحاجة إلى إثبات أن القرآن كتاب عربي مطابق في ألفاظه للغة العرب )).
- (( إن الفرعونية متأصلة في نفوس المصريين وستبقى كذلك، بل يجب أن تبقى وتقوى، والمصري فرعوني قبل أن يكون عربيًّا، ولا يطلب من مصر أن تتخلى عن فرعونيتها وإلاّ كان معنى ذلك: اهدمي يا مصر أبا الهول والأهرام، وانسى نفسك واتبعينا، لا تطلبوا من مصر أكثر مما تستطيع أن تعطي، مصر لن تدخل في وحدة عربية سواء كانت العاصمة القاهرة أم دمشق أم بغداد، وأؤكد قول أحد الطلبة القائل: لو وقف الدين الإسلامي حاجزًا بيننا وبين فرعونيتنا لنبذناه )).
- (( إن الإنسان يستطيع أن يكون مؤمنًا وكافرًا في وقت واحد، مؤمنًا بضميره وكافرًا بعقله، فإن الضمير يسكن إلى الشيء ويطمئن إليه فيؤمن به، أما العقل فينقد ويبدل ويفكر أو يعيد النظر من جديد فيهدم ويبني، ويبني ويهدم )).
- ويقول مشكّكاً في القرآن الكريم: (( ليس القرآن إلا كتابًا ككل الكتب الخاضعة للنقد، فيجب أن يجري عليه ما يجري عليها، والعلم يحتم عليكم أن تصرفوا النظر نهائيًّا عن قداسته التي تتصورونها، وأن تعتبروه كتابًا عاديًا فتقولوا فيه كلمتكم، ويجب أن يختص كل واحد منكم بنقد شيء من هذا الكتاب ويبين ما يأخذه عليه )).
- ويقول في كتابه: ((مستقبل الثقافة في مصر)) عام 1938 م : (( إن سبيل النهضة واضحة بينة مستقيمة ليس فيها عوج ولا التواء وهي أن نسير سيرة الأوربيين ونسلك طريقهم لنكون لهم أندادًا ولنكون لهم شركاء في الحضارة خيرها وشرها، وحلوها ومرها، وما يُحب منها وما يكره، وما يُحمد منها وما يُعاب، ومن زعم لنا غير ذلك فهو خادع أو مخدوع )).
عاملك الله بما تستحق يا طه من داعٍ إلى العلمانية في وقت باكر، وداع إلى القضاء على الشريعة الإسلامية بالقانون الوضعي، ومن داع إلى القضاء على الوحدة الإسلامية بالدعوة إلى الإقليمية والقومية الغربية!

21 - عباس العقاد كتب الكثير عن الإِسلام ولكن الحق أحب إِلينا منه .. مدح البهاء والبهائية .. وكتب ((عبقرية محمد)) وهذا قصور منه وغياب عن النبوة لا العبقرية يا عقّاد:
كل من ترجم للعقاد (1306 - 1383 هـ / 1889 - 1964 م) يعرف ثناءه ومدحه للبهاء والبهائية وهذه من أكبر السقطات في فكر العقاد، ثم كتابته عن ((عبقرية محمد)) - صلى الله عليه وسلم - وذهوله عن الفوارق العميقة بين النبوة والعبقرية.
- يقول الدكتور محمد أحمد الغمراوي: يجب أن يقرأ للعقاد باحتياط وهو يكتب عن الإسلام فالعقاد ابن العصر الحديث أخذ ثقافته مما قرأ لأدبائه وعلمائه وهو شيء كثير، وليس كل ما كتبه المستشرقون يقبله المسلم، ولا كل نظريات الغرب متفق وما قرره القرآن.

22 - الشيخ عبد المتعال الصعيدي يحاول هدم الحدود الإسلامية المستقرة في الكتاب والسنة، ونظرة إِلى كتابه ((المجددون)) تعلم منه ضآلة علم هذا الرجل وأنه يدس السم في العسل.
كان الشيخ عبد المتعال الصعيدي (1313 - بعد 1377 هـ / 1894 - بعد 1958 م) (( يحاول هدم الحدود الإسلامية المستقرة في الكتاب والسنة زاعمًا أن الأمر بها للندب لا للوجوب، وأن الأمر لا يقتضي التكرار الدائم إلى آخر هذا اللغو المتهافت )). ( ((من هنا نعلم)) للشيخ محمد الغزالي (ص13) ).

23 - خالد محمد خالد كتب الكثير الرائق كرجال حول الرسول وكبا جواده في ((الديمقراطية أبداً)) وسار على نهج علي عبد الرازق ولكن بأسلوب أذكى وأحدث في كتابه ((من هنا نبدأ)) تم تاب غفر الله له، الشيخ الغزالي يتصدى لخالد محمد خالد ويرد على كتابه ((من هنا نبدأ)) بكتابه ((من هنا نعلم)) فأحسن:
كتب الأستاذ خالد محمد خالد ( 1339 – 1416 هـ / 1920 - 1996 م ) الكثير الطيب وخاصة كتابه القيم ((رجال حول الرسول))، ولكنه سقط سقطتين كبيرتين لا بد من التنبيه عليهما فولاؤنا لله ورسوله.
- أما السقطة الأولى فكتابه ((الديمقراطية أبدًا))، ومن ضمن ما قال فيه:
1 - حق المرأة في وقف تعدد الزوجات، وعلى ذمته ينسب إلى محمد عبده أنه قال: ((يجب تحريم التعدد الآن عملاً بحديث لا ضرر ولا ضرار )).
2 - تأميم الطلاق على حد تعبيره.
- أما الكتاب الثاني فهو الخطير المسمى ((من هنا نبدأ)) وهو دعوة صريحة إلى العلمانية.
قال أبو معاوية البيروتي: وحتى كتاب ((رجال حول الرسول)) حوى بعض الأخطاء العقدية وتنقصات لكبار الصحابة رضوان الله عليهم يجب الحذر منها، انظر كتاب (( تدفق السيول لدكِّ ضلالات خالد محمد خالد في كتابه ((رجال حول الرسول)) )) لإحسان اللحجي المطبوع في دار الآثار/ صنعاء، وانظر للفائدة كتاب ((خالد محمد خالد في الميزان )) للشيخ سليمان الخراشي.

24 - محمود عزمي (1306 - 1374 هـ / 1889 - 1954 م) المدافع عن اليهودية .. الممجِّد للشيوعية .. الداعي إِلى الفرعونية ..

25 - محمد عبد الله عنان ( 1896 – 1986 م ) متطرف في تأييده للصهيونية وأتاتورك واشترك مع سلامة موسى في إنشاء أول حزب شيوعي في مصر.
وقد كتب باحث في مجلة ((الفتح)) (3 أكتوبر 1929) تحت عنوان ((هل عبد الله عنان يهودي صهيوني؟ )) ما يلي: (( قرأت مقالة عن الصهيونية (نشرها في السياسة الأسبوعية 7 سبتمبر 1929 وما بعدها) فلم يعتريني شك في أن الكاتب ليس يهوديًّا فقط بل من غلاة الصهيونية ... ))!

26 - الشّعوبي حسين فوزي (1318 - 1409 هـ / 1900 - 1988 م)، غالٍ من غلاة التبعية للحضارة الغربية.

27 - الدكتور أحمد زكي أبو شادي زعيم جماعة أبوللو والفجور.
- درج د. أحمد زكي أبو شادي (1309 - 1374 هـ / 1892 - 1955 م) على نشر قصائده في مجلة ((أبوللو)) وبجوارها صورة عارية ومثيرة، مثل قصيدة ((في الحمّام)) التي نشر أمامها صورة مثيرة لفتاة عارية، وكتب تحتها ((في الحمّام))، وقد قلّده بعض تلاميذه مثل: إسماعيل سري الدهشان، الذي نشر قصيدة ((الصائدة المتجردة))، وأمامها صورة امرأة عارية تصطاد في البحر.
- ويطعن الماركسي أحمد زكي أبو شادي في كتب الأحاديث النبوي حيث يقول في كتابه ((ثورة الإسلام)) (ص 25): ((وهذه سنن ابن ماجه والبخاري وجميع كتب الحديث والسنة طافحة بأحاديث وأخبار لا يمكن أن يقبل صحتها العاقل ولا نرى نسبتها إلى الرسول الأعظم - صلى الله عليه وسلم -، إذ أغلبها يدعو إلى السخرية بالإسلام والمسلمين والنبي الأعظم )).

28 - لويس عوض (1333 - 1411 هـ / 1914 - 1990 م) الكاره الكريه .. الكاره للإسلام والعروبة والعربية، الداعي للفرعونية، الممجِّد للاحتلال الفرنسي الصليبي والخونة الصليبيين وكبيرهم الجنرال المعلم يعقوب، وكان يدعو إلى العامية بدلاً من العربية.
وقد واجهه كثير من المفكرين وكشفوا زيفه، وفي مقدمتهم الأستاذ محمود محمد شاكر في كتابه ((أسمار وأباطيل))، وجزى الله خيراً كل قلم إسلامي طاهر فضح هذا الكريه، ولعلّ آخر الأقلام المتوضئة ردًّا على هذا القزم هو قلم الدكتور حلمي القاعود في كتابه عن لويس والذي سمّاه ((لويس عوض .. الأسطورة .. والحقيقة))، طبع دار الاعتصام.

29 - اليساري محمد مندور (1325 ؟ - 1384 هـ / 1907 - 1965 م) رئيس تحرير مجلة ((الشرق)) الشيوعية ودعوته إِلى فصل الدين عن الدولة في مقاله ((الدين والتشريع)) وصداقته الحميمة للويس عوض.

30 - نجيب محفوظ .....

__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 27-07-15, 06:56 AM
محمد الأمين محمد الأمين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-05-03
الدولة: دمشق
المشاركات: 4,993
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!

بارك الله بك
__________________
وتلك حروب من يغب عن غمارها * ليَسلم، يقرع بعدها سنَّ نادم
http://www.IbnAmin.com
https://telegram.me/ibn_amen
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29-07-15, 06:06 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!


وفيكم بارك،


اقتباس:
25 - محمد عبد الله عنان ( 1896 – 1986 م ) متطرف في تأييده للصهيونية وأتاتورك واشترك مع سلامة موسى في إنشاء أول حزب شيوعي في مصر.
وقد كتب باحث في مجلة ((الفتح)) (3 أكتوبر 1929) تحت عنوان ((هل عبد الله عنان يهودي صهيوني؟ )) ما يلي: (( قرأت مقالة عن الصهيونية (نشرها في السياسة الأسبوعية 7 سبتمبر 1929 وما بعدها) فلم يعتريني شك في أن الكاتب ليس يهوديًّا فقط بل من غلاة الصهيونية ... ))!
يُنظَر الموضوع التالي للشيخ سليمان الخراشي حفظه الله:

هل تغير رأي الأستاذ ( أنور الجندي ) في المؤرخ ( عبدالله عنان ) ؟!

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=180689

وسأحذف ما نقله د. العفاني عن عنان من الملف .


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-07-15, 07:05 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!



30 - نجيب محفوظ تلميذ سلامة موسى .. الشاك في كل قيمه، المتذبذب في كل فكره، الضائع في كل واد، المتحدي لعقيدة الأمة، صاحب جائزة نوبل عن قصته ((أولاد حارتنا)) أو موت الإِله!

سُئِل نجيب محفوظ ( 1911 – 2006 م ) : هل كان لسلامة موسى أثر قوي في تكوينك الفكري كما يذهب بعض الباحثين؟ فقال: نعم كان لسلامة موسى أثر قوي في تفكيري فقد وجهني إلى شيئين مهمين هما العلم والاشتراكية، ومنذ دخلا مـخّي لم يخرجا منه إلى الآن ...

إنّ الباحث في آثار نجيب محفوظ يجد ظاهرتين خطيرتين: الأولى: الجنس، والثانية: الإلحاد.

أولاً: طابع الجنس واضح في معظم روايات نجيب محفوظ، شأنه في ذلك شأن إحسان عبد القدوس ويوسف السباعي، ولكنه عند محفوظ أشد خطورة فهو يجعله نتيجة للفقر، ولا يرى للمرأة إذا جاعت إلا طريقًا واحدًا وهو أن تبيع عرضها، ولا ريب أن هذا الفهم خاطئ من ناحية، ولا يمكن تعميمه على كل الناس، فإن كثيرًا من الناس لا يبيعون أعراضهم ولو ماتوا من الجوع، وهو في هذا الفهم يرسم صورة مادية فردية لا يعرفها المجتمع الإسلامي الكريم القائم على الإيمان بالله، وإنما هي منقولة ومقتبسة ومسروقة من قصص الغرب حيث لا يقيم الناس أي اعتبار للعرض والشرف والكرامة.

ثانيًا: طابع الإلحاد، وهذا الطابع واضح في مختلف كتابات نجيب محفوظ ويرجع إلى إيمانه بالفلسفات المادية وإعجابه بالماركسية واتصاله بسلامة موسى وقصوره وعجزه عن مطالعة الفكر الإسلامي أو الاتصال به، ولقد كان من أسوأ بادرات نجيب محفوظ (التهكم) على الله تبارك وتعالى عما يقولون علوًا كبيرًا حيث يقول: (( فقد أعطانا الله سبحانه أرضًا كثيرة ولكنها فقيرة في غالبها، ثم أين مساحة الأرض التي قسمها الله للعرب من مساحة الأرض التي تملكها روسيا ))، وهذا الكلام يدل على قصور نجيب محفوظ حتى في معرفة أبعاد وأعماق المنطقة العربية الزاخرة بالثروات والخيرات والواقعة بين القارات الثلاث والتي تمر منها جميع المواصلات الجوية والبرية والبحرية فضلاً عن مكانتها الجغرافية الضخمة، وحيث هي ((الأمة الوسط)) التي قامت على كلمة الله الحق والتي كان جندها وسيظل خير أجناد الله، وإليها حماية الدعوة والأرض والعقيدة )).

ويبدو فساد عقيدة نجيب محفوظ ومفاهيمه في الألوهية في قصة ((أولاد حارتنا)) التي تقوم على السخرية بالأنبياء والرسل ودعوة الله الحق والتي استقبلها المستشرقون ودعاة التغريب بالتقدير والإعجاب وكتبوا عنها البحوث الضافية ورفعوا صاحبها إلى أعلى ذرا العبقرية.

وقد حاول نجيب محفوظ في هذه القصة أن يقول بالرمز كل ما عجز عن قوله صراحة عن مفهوم مادي زائف وعقيدة مضطربة، ونحن لا نستغرب هذا الفهم من نجيب محفوظ الذي هو في الأساس من تلاميذ سلامة موسى الذي دربه على الفكر المادي وأعده ليكون واحدًا من هذه المدرسة التغريبية وغرس فيه مفهوم احتقار الأديان والقيم والاندفاع نحو الفرعونية، ثم الماركسية ثم نحو معارضة كل القيم الأساسية لهذه الأمة في عشرات المواضع من كتاباته وقصصه وفي استعلاء طابع الجنس على رواياته واستهانته بكل القيم والمقدسات وقد احتفلت (أهرام هيكل) برواية ((أولاد حارتنا)) وظنوا أنها يمكن أن تمر على الناس بسهولة، فلما اكتشف الناس رموزها وعرفوا أنها تهدف إلى الانتقاص من ذات الله تبارك وتعالى عما يقولون علوًا كبيرًا علت صيحاتهم فأوقفت الرواية، ومنع نشرها ونشرت في بيروت وصفق لها سهيل إدريس ناشرها واحتفل بدراسات عنها، ثم تبين من بعد فساد طريقها وهدفها وأنها حملت حملة شعواء على رسل الله وأنبيائه، وأنها أعلت شأن الفكر المادي على الأديان. وليست شخصيات القصة رموزًا بل هي تحوير لغوي لا غير لأسماء الأنبياء موسى وعيسى ومحمد.

قصة ((أولاد حارتنا)) أو موت الإله:

هذه القصة قد بدأ نشرها مسلسلة في الأهرام سنة 1959 م. وقد ثارت ثورة الأزهر، وبين وجه الافتراء فيها على الإسلام وأبدى الرأي في ذلك صريحًا واضحًا فما كان من رئيس تحرير الأهرام وقتئذ محمد حسنين هيكل إلا أن انبرى لثورة علماء الأزهر على هذا الكتاب وأبدى احتجاجه الشديد اللهجة على رد العلماء، وشجّع الأستاذ نجيب محفوظ على مواصلة نشر القصة، ولم يعبأ بما أبداه علماء الأزهر من غضبة لله تعالى ودفاع عن شرع رسوله الكريم، فاستمر نشر هذه القصة في تلك الظروف القاتمة السواد.

ولم تظهر هذه القصة في كتاب مكتمل في مصر ولكنها صدرت في بيروت عن دار الآداب سنة 1967.
هذه القصة بالذات كانت على رأس الحيثيات التي منحت كاتبها هذه الجائزة (جائزة نوبل) عام 1988 م؛ وذلك لأنهم اعتبروها قصة غير عادية وقد صرّحوا بذلك كما جاء في الخطاب الذي ألقاه سكرتير لجنة الجائزة في حفل التسليم باستوكهولم والذي أشار في هذا الخطاب وهو يمدح المؤلف ويطريه مشيرًا إلى ما تضمّنته القصة من (موت الإله)، وجاء في نص حيثيات منح جائزة نوبل لنجيب محفوظ أنه تأثر بالمفكرين الغربيين مثل ماركس وفرويد وداروين!!

يقول الأستاذ مصطفى عدنان في جريدة ((النور)) الصادرة بتاريخ 20 ربيع آخر 1409 هـ (30 نوفمبر 1988) : نحن نؤكد للأستاذ الكبير (!!) نجيب محفوظ بعد فحص النص الذي أمامنا لأولاد حارتنا أنه حين كتبه كان يكتبه خدمة للشيوعية، كيف؟
فلقد انتصر للشيوعي الملحد (الذي قتل الله)! ولنرجع للحلقة المنشورة في الأهرام يوم 25/ 12/1959 وهي الحلقة الخاتمة للرواية ويتضح منها جليًّا الهدف من الرواية وينكشف بلا أية أردية حيث يقول الأستاذ نحبيب محفوظ: ((هذا الشيوعي الملحد الذي قتل الله هو المصلح الأخير للبشرية وهو الأمل الذي سيقود العالم إلى يوم الخلاص))!
فعلى طول 96 حلقة و14 فصلاً، انتهى الأستاذ نجيب إلى أن الوصايا العشر (التي أنزلها الله على موسى عليه السلام)، والكلمات التي جاء بها موسى (التوراة) وعيسى (الإنجيل) ومحمد (القرآن) عليهم أفضل الصلاة والسلام أجمعين هي بنص كلماته: ((أحلامًا ضائعة قد تصلح ألحانًا للرباب لا للمعاملة في هذه الحياة)) (الفصل 14)!!

قال أبو معاوية البيروتي: وقد أفاض د. العفاني في فضح حقيقة رواية ((أولاد حارتنا)) في كتابه ( 1 / 320 – 363 ) وبيَّن بالأدلة ما حوته من إلحاد وتطاول على الذات الإلهية وخبث وطعن في أنبياء الله ورسله ليستطيع المرء أن يدرك مدى شناعة وقبح هذه الرواية، وفَكَّ رموز القصة كلّها بالتفصيل؛ موضّحاً أنّ شخص ((الجبلاوي)) يُقْصَد به الله سبحانه وتعالى! و((الحارة)) رمز للدنيا كلها، وأن ((أولاد الحارة)) هم البَشر جميعًا من لدن آدم عليه السلام إلى العصر الحاضر، وأن ((أدهم)) هو آدم، وأن ((جبل)) هو موسى، وأن ((رفاعة)) هو عيسى، وأن ((قاسم)) هو محمد صلى الله عليه وسلم.
وأثبت د. العفاني بالتفصيل ما حوته الرواية الخبيثة من: تحريف للوقائع، والإِساءة إِلى الذات العلية، والإِساءة إِلى رسول الإِسلام صلى الله عليه وسلم، والحط من قَدر العرب والمسلمين، وغيرها من الطامات! وماذا نتوقع من كاتب شيوعي ملحد منحه الكفار جائزة (نوبل) ؟! ما أعطوه إياها إلّا لموافقته هواهم في كفرهم برب العالمين والأديان السماوية وأنبياء الله ورسله!!

وللأسف – بعد مرور أكثر من أربعين سنة على حظر الرواية الخبيثة ((أولاد حارتنا)) في مصر حيث صدرت فيها فتاوى من الأزهر وحكمت بسحبها ومصادرتها – قامت دار مصرية بطباعتها مع تقديم د. محمد سليم العوا (!!)
ومن الكتب المفردة في نقدها وفضح خبث محتواها :

أ - جوانيات الرموز المستعارة لكبار أولاد حارتنا، للدكتور عبدالعظيم المطعني، مجلد في 236 صفحة، وقد وجه في آخره نصيحة لمحفوظ لعله يتبرأ من روايته .. ولكن!

ب - دراسة المضمون الروائي في أولاد حارتنا، للأستاذ عبدالله بن محمد المهنا ، مجلد في 222 صفحة ، عن دار عالم الكتب بالرياض.

ت - الطريق إلى نوبل عبر حارة نجيب محفوظ، للدكتور محمد يحيى والأستاذ معتز شكري ، كتيب.

ث - كلمتنا في الرد على أولاد حارتنا، للشيخ عبدالحميد كشك.

31 -


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 29-07-15, 08:59 AM
محمد أمين المشرفي الوهراني محمد أمين المشرفي الوهراني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-10-11
المشاركات: 1,025
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!

بارك الله فيك واصل فقد أحسنت بنشرك فضائح بعض الأعلام المعاصرة التي يحسن الكثير فيها الظن وخاصة الملحدين منهم الزنادقة كهذا المحفوظ المحجوب عن الإيمان والإسلام
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 29-07-15, 10:34 AM
أبو إلياس طه بن إبراهيم أبو إلياس طه بن إبراهيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-05-10
الدولة: مصر -المنصورة
المشاركات: 1,563
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!

بوركت أبا معاوية .
سددك الله وثبتك .
إمضي علي بركة الله .
.
.
.
.
يحسن بك ذكر رقم الصفحات للعزو فى كل فقرة .
ليسهل الرجوع إليها .
وفقكم الله
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 29-07-15, 02:26 PM
أبو إلياس طه بن إبراهيم أبو إلياس طه بن إبراهيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-05-10
الدولة: مصر -المنصورة
المشاركات: 1,563
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!

نشرت تلك المقتطفات على الفيس
مذيلة بالهاشتاجات التالية
#أعلام_وأقزام للشيخ #العفاني
#هم_العدو_فاحذرهم
#سلسلة_فضح_المنافقين_من_المنتسبين_للأمة
#أبو_معاوية_البيروتي
#أبو_إلياس_القلموشي
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 29-07-15, 09:04 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!


بارك الله فيكم،
وجزاك الله خيراً أبا إلياس على نشر الموضوع،
جعل الله أعمالنا خالصة لوجهه الكريم.


31 - عبد الرحمن الشرقاوي (1339 - 1408 هـ / 1920 - 1987 م) يشوِّه التاريخ الإِسلامي
قال الأستاذ أنور الجندي تحت عنوان ((أخطاء عبد الرحمن الشرقاوي في كتابه ((السيرة والتاريخ)) )): في كل كتاباته الإسلامية يظهر الغرض المبيت المدفون واضحًا: ( محمد رسول الحرية -مسرحية الحسين ثائرًا- كتاباته عن الإمام علي ) ... إنها محاولة لتحطيم الصحوة وللقضاء على الأصالة ولطرح مزيد من الشبهات والشكوك والسموم على الطريق الذي أصبح صالحًا ليسلك عليه المسلمون إلى إقامة المجتمع الرباني، إنها محاولات يائسة لإفساد الفكر ولتزييف التاريخ ولهدم القيم تحت أسماء إسلامية، ومن خلال صحف محتوية للتغريب والغزو الفكري، ففي روايته الحسين شهيدًا كان حريصًا على أن يصور المجتمع الإسلامي بعد أن اختار الرسول الرفيق الأعلى بنصف قرن في صورة بشعة، وكأن هذا المجتمع قد تداعى وتهاوى وصار مجتمع عربدة وفجور، ومجتمع شقاق ونفاق ومجتمع جبن وضعف ومجتمع خيانة ونكث للعهود، مع أن المجتمع كان لا يزال يزخر بعدد كثير من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم وفيه عدد ضخم من التابعين لهم بإحسان (وهذه متابعة لخطة طه حسين) التي جرى عليها في الهجوم على الصحابة وأتباعهم أما في دراسته عن الإمام علي فقد اعتمد على مراجع معينة أغلبها مشكوك في صحتها وفي مقدمتها الأغاني، وفي هذا تابع أهواء الدكتور طه وخطته حتى ليخيل إلي أنه امتداد حقيقي وتجديد استشراقي تغريبي لأفكار طه حسين المسمومة التي بثها في كتابه الفتنة الكبرى وعلي وبنوه في الأربعينات يجددها الشرقاوي في الثمانينات.
فقد جرى وراء القصص البراق، واعتمد على المصادر المضلة وساير خصوم الشيخين أبي بكر وعمر من الباطنية وحاول أن يلحق الإساءة بالسيدة عائشة على هوى بعض الفرق.
((فائدة)) قال الشيخ الشعراوي أن جريدة ((الأهرام)) أصبحت وكرًا لأعداء الإسلام وأن موقف الأهرام من إغلاق الصحيفة على كتابها دون أن تسمح بوجهة النظر الأخرى هو من الآثام التي سوف تحاسب عليها الأهرام عندما يكتب تاريخ الصحابة، وما كانت هكذا تجري المعارك الأدبية في القديم حيث كان يسمح لكل طرف أن يعرض آرائه، وها هي الأهرام تستخدم من قبل توفيق الحكيم وزكي نجيب محمود، والشرقاوي لخدمة أعداء الإسلام.

32 - مدحت باشا (1238 - 1301 هـ / 1822 - 1883 م) الخائن والمؤامرة على الخلافة في تركيا
المؤامرة على تركيا الخلافة مؤامرة على الإسلام بدؤها مدحت. ووسطها الاتحاديون. وختامها أتاتورك ...
لماذا الادعاء بأن مدحت مصلح، وأن مصطفى كمال أتاتورك مجاهد؟!! - والحقيقة أن للرجلين ومن بينهما من رجال "الاتحاد والترقي" هم عملاء النفوذ الأجنبي والصهيونية. لقد تكشفت هذه الحقائق في العالم الإسلامي كله، ولم يعد في إمكان كاتب ما أن يضلل الناس بإعادة هذه الأكاذيب وصفِّها، وخداع الناس في أمر رجل كان والده حاخاما يهوديًّا مثل (مدحت) أو رجل هو من الدونمة أصلاً مثل (أتاتورك) إن الدعاوى الصهيونية والغربية قد خدعت المسلمين طويلاً بتزييف صفحة الدولة العثمانية، والسلطان عبد الحميد من أجل هدف معروف وواضح هو إسقاط هذا السلطان، وإزالة الدولة العثمانية، وهدم الخلافة الإسلامية لتمكين الصهيونية العالمية من الوصول إلى فلسطين، والاستقرار في القدس!!
... ما كان مدحت شهيدًا في الحقيقة؛ لأن الشهادة لا تكون للخونة، وما قتلوه في الحقيقة، ولكنه قتل نفسه بخيانته لوطنه وللإسلام، والعمل على تمكين اليهود من النفوذ، وهو من الدونمة الذين دخلوا في الإسلام تقية لإخفاء هويتهم، ولتدمير الدولة العثمانية من الداخل. وكان يعمل بتوجيه من المتآمرين المقيمين في باريس، والمتآمرين المقيمين في سالونيك. ولم يكن الدستور الذي دعا إليه مدحت إلا محاولة لإخراج الدولة العثمانية من النظام الإسلامي والشريعة الإسلامية وتغليب نفوذ العناصر المعادية للإسلام، وتمكينها من الانقضاض على الدولة.

33 - الدكتور عبد الرزّاق السنهوري واضع القانون المدني الوضعي الذي حجب نور الشريعة عامله الله بما يستحق!
بالتأمل في مصادر القانون المدني نجد أن (( القانون المدني لا يمثل الشريعة الإسلامية بحال من الأحوال:
1 - لأن التشريع الإسلامي واضعه رب العالمين، أما هذا القانون فواضعه الدكتور عبد الرزاق السنهوري المصري (1312 - 1391 هـ / 1895 - 1971 م) والأستاذ إدوارد لامبير الصليبي الفرنسي، وقد عاون في وضعه الصليبيان استويت وساس.
2 - أخذ واضعو هذا القانون أكثر من 85% من نصوصه من قوانين الكفار الصليبيين. كما سبق بيانه، ولذلك نراه يبيح أحكامًا حرّمتها الشريعة حرمة قطعية كالربا والقمار.
3 - النصوص القليلة التي أخذت من الشريعة الإسلامية والفقه الإسلامي رُوعِيَ فيها أن تكون متفقة مع المبادئ التي قام عليها القانون، فالقانون هو المهيمن على الشريعة الإسلامية، يأخذ منها ما يوافقه، ويرفض ما لا يتفق مع مبادئه، يقول الدكتور السنهوري في هذا: (( يُراعَى في الأخذ بأحكام الفقه الإسلامي التنسيق بين هذه الأحكام والمبادئ العامة التي يقوم عليها التشريع المدني في جملته، فلا يجوز الأخذ بحكم في الفقه الإسلامي يتعارض مع مبدأ من هذه المبادئ، حتى لا يفقد التقنين المدني تجانسه وانسجامه )).
... وخلاصة القول في القانون المدني المصري الذي وضعه السنهوري ويبوء بإِثمه أمام الله: أنه قانون بعيد عن الشريعة الإسلامية، وأنه قد أقر أعين الكافرين، وأدمى قلوب المؤمنين.

34 -


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-08-15, 06:14 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: هُمُ العدوُّ فاحذرهم !! نقولات وإشارات لفضح النوايا الخبيثة أو الانحراف العقدي والسلوكي لأعلام وأقزام معاصرين!!


33 – أسلوب جبران خليل جبران الماروني: إِباحي .. إقليمي .. فوضوي .. ملحد .. متطرف .. وفي كتابه ((النبي)) يصور نفسه على أنه المصطفى المختار الحبيب

جبران خليل جبران ( 1300 – 1349 هـ / 1883 – 1931 م ) ولد في قرية بشري اللبنانية، وتعلم ببيروت، ورحل إلى الولايات المتحدة سنة 1895 م حيث عاش فيها قسماً كبيراً من عمره، وتوفي فيها، وكان من أشهر كتّاب المهجر الأمريكي، والكتابات المهجرية قائمة على الإباحية والتشكيك والتحلل، والمدارس المهجرية الشمالية ثمرة للإرساليات التبشيرية.

ولقد اعتمد الأدب المهجري على عناصر ستة:
أولاً: الحملة العنيفة على اللغة والدين ومقومات المجتمع الإسلامي.
ثانيًا: استمد المهجريون أسلوبهم في الشعر والكتابة النثرية من مذهب ويتمان، واستمدوا مفاهيمهم من نيتشه ومذهب وحدة الوجود واللاأدرية.
ثالثًا: الثورة على الألوهية والإفراط في الإباحية وإدخالها مرحلة التصوف ومهاجمة القيم الأخلاقية في الحب والزواج.
رابعًا: حاولوا تغيير قيم الأدب العربي بإدخال أسلوب جديد مستغرب يصادم مفاهيم البلاغة ويعلي عليها صيغة التوراة والمجاز الغربي.
خامسًا: تغلبت عندهم النظرة العالمية المفرقة في الأممية والتبعية على النزعة الوطنية المناضلة في سبيل الحرية والقوة.
سادسًا: الإسراف في الجانب الرومانسي المليء بالظلال والحالم، والمفهوم الرمزي المغرق في العاطفة والخيال المضاد لطابع النفس العربية المسلمة.

ويمكن القول بأن المدرسة المهجرية الشمالية، كانت ثمرة من ثمار الإرساليات التبشيرية التي وردت لبنان وسيطرت على وجود التعليم والثقافة فيه، ثم كان لهذه الثمار اتصالها بالمدارس الغربية وخاصة مدرسة بوسطن التي اتخذها المهجريون مقرًّا لهم.

وقد أشار كثيرٌ من مترجمي سيرة جبران إلى حرمان الكنيسة له وهو في العشرين من عمره، على أثر قصيدته التي هاجم فيها الأديان، واندفع في طريق إحياء أمجاد فينيقية وحضارة الكلدانيين، وقد أشار في خطاب له من بوسطن 1920 م إلى صديقه نخلة إلى هذا المعنى، فقال: (( إن القوم في سوريا يدعونني كافرا والأدباء في مصر ينتقدونني قائلين: هذا عدو الشرائع القديمة، والروابط القديمة والتقاليد القديمة وهؤلاء الكتاب يا نخلة يقولون الحقيقة لأني بعد استفسار نفسي وجدتها تكره الشرائع )).

وشخصية جبران شخصية مهزوزة مريضة عقليًّا واجتماعيًّا وجسديًّا، ولا تصلح بتكوينها ولا بعقائدها؛ لأن تأخذ مكان الصدارة أو التوجيه فيه، وإنما هو الغرور الذي صور له عندما كتب كتابه ((النبي)) أنه هو النبي نفسه! وقد استنكر ميخائيل نعيمه أن يصوِّر جبران نفسه نبيًّا ولو تحت نقاب من التمويه الفني، وليس يسع أحدًا إلّا أن يستكثر هذا الشطط، غير أنّ حياة جبران تفسره وتجعله غير مستغرب من مثله، وإن كان في ذاته مما يستهين على حد تعبير المازني الذي يقول: (( إن جبران كان يشعر في سريرته بنقص ويتمرد عليه )).

وأخطر ما دعا إليه نزعة جبران المهجرية الوافدة على الأدب العربي محاولة تحويل (الجنس) إلى نوع من القداسة وتحويل الشهوة إلى صوفية، فقد قام أدب جبران زعيم المدرسة على ثلاث دعاثم: (لذة الجنس، الحب الشهواني، المرأة العارية)، وقد تأثر في ذلك على حد قول النقاد بمزامير داود والحياة في باريس، ومن ثم أعلن سخريته بكل القيم والمثل، ودعا إلى الاستسلام لسلطان الغريزة والعاطفة الجنسية، وقد راجع كثير من الأدباء آثار جبران، وأجمعوا على أنه يتميز بعدم الاكتراث للأخلاق في بحثه عن لذة الجسد والخروج عن قواعد الدين، وقال عنه الأب الزغبي: إنه يهدم صرح الديانة المسيحية وينبذ جميع الأديان، وإنه كثير الآلهة، ولكن ليس (الله) بينها، وأنه يدين بمذهب عبودية العقل والآراء للشهوة الحيوانية، وأنه هادم للسلطة الدينية والأسرة، وأنه دعا في كل كتاباته إلى (الحب المحرم، والعشق السري، والفحش). اهـ.

قال أبو معاوية البيروتي: صدر كتاب ((النبي - عصر وحياة جبران خليل جبران)) لمؤلفه روبين ووترفيلد يفضح فيه حقيقة حياة جبران، وهو ينال من كل السمات التي دعمت كاريزما جبران الأدبية والروحية، وفي المقدمة منها طهرانيته وتصوفه وترفعه وتعففه عن مكاسب الدنيا، فعندها نتساءل: هل كان حقًّا جبران يعيش الطقس الروحي الذي صوَّره في كتابه ((النبي)) وضَمَّنَه خاطراته التصوفية وشعره؟! ... فجبران كان يطارد النساء أينما يحل ويرحل، بل كان في وقت مراسلاته لـمَي زيادة التي أبعدتها عن الارتباط برجل من الذين أحبوها، يرتبط بثلاث نساء في الأقل يتحدث عنهن الى راعيته ماري هاسكل! ... ونخرج من كتاب ووترفيلد بنتيجة نرى فيها جبران زير نساء خطيراً، ولكي يكتمل المشهد الآخر في حياة جبران، يبحث الكتاب عن خطايا أكثر خطورة ومن بينها الكذب والاحتيال والسعي غير المشروع الى الشهرة والانصراف الى الخمر، ليموت جبران بداء تشمع الكبد قبل أن يصل الخمسين. ( نقلته بتصرف من مقالة (جبران خليل جبران في قفص الاتهام: هل كان محتالاً وزير نساء؟) لأُظهِر زيف الهالة التي أحاطوا بها دجَّال المهجر! )

وختاماً: قال د. عمر فرُّوخ رحمه الله في العدد ( 33 ) من مجلة ((الأمالي)) البيروتية الصادر في 14 نيسان 1939 م في مقال ((الخالدون في الأدب)) حيث قال فيه بعد أن عَدَّد مزايا الأديب وعناصر أدبه: (( هذه هي العناصر الأولية التي لا يجوز لنا أنْ نطلق لفظة أديب على رجل إلَّا بها، وجبران مـجَـرَّد منها جميعاً! )) وقال في المقال نفسه: (( للأدب كما قدمنا مقاييس مشهورة لا يتمتع جبران بواحدة منها! )).

34 -

__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:08 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.