ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى القرآن الكريم وعلومه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #41  
قديم 04-07-13, 04:04 PM
احمد الجزائري الأثري احمد الجزائري الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-06-13
المشاركات: 6
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

أحسن الله إليك كما أحسنت إلينا بهذه الإفادات العظيمة وشكرا لكم رمضان كريم
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 08-07-13, 05:22 AM
محمد طارق الحنبلي محمد طارق الحنبلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-07-13
المشاركات: 9
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

كتاب مسموع شرح المنظومة الاثرية للمحدث طارق بن عوض الله
http://www.2shared.com/audio/afiSoL5..._______1_.html
http://www.2shared.com/audio/ZK3TbbQ..._______2_.html
http://www.2shared.com/audio/f7fsMeZ..._______3_.html
http://www.2shared.com/audio/84KVwC6..._______4_.html
http://www.2shared.com/audio/yxDwDkK..._______5_.html
http://www.2shared.com/audio/Rv-6TsT..._______6_.html
http://www.2shared.com/audio/gytH-72..._______7_.html
http://www.2shared.com/audio/rAWdoJ_..._______8_.html
http://www.2shared.com/audio/OLk5X1S..._______9_.html
ارجو نشر هذه المادة جعلها الله في ميزان حسناتكم ان شاء الله
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 19-07-13, 11:19 AM
أبو مسلم العربي أبو مسلم العربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-05-12
المشاركات: 579
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

السلام عليكم .
بارك الله فيكم إخوتي جميعا و جزاكم الله خير الجزاء .
استأذنكم في هذا التعقيب على استدراك الشيخ ابن عثيمين على موضع الآية الأخيرة من سورة لقمان في تفسير الجلالين و الموجود في بداية هذا الموضوع .
جاء في تفسير الجلالين ما يلي :
{إِنَّ ٱللَّهَ عِندَهُۥ عِلْمُ ٱلسَّاعَةِ}متى تقوم{وَيُنَزِّلُ}بالتخفيف والتشديد{ٱلْغَيْثَ}بوقت يعلمه وَيَعْلَـمُ مَا فِي الأَرْحَامِ أذكر أم أنثى ولا يعلم واحدا من الثلاثة غير الله تعالى .
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في تعليقه على هذا القول :
إقتصاره (على ذكر أم أنثى ) فيه نظر لأن علم ما في الأرحام ليس متعلقا بالذكورة و الأنوثة فقط . بل ما هو أعم .
و قول المفسر : ( و لا يعلم واحد من الثلاثة غير الله ) نقول في حق الجنين : نعم هذا قبل تكوينه يمكن ، و لكن بعد أن يتكون يعلمه غير الله فهذا الملك يعلم أنه ذكر أم أنثى .
قلت :
ماذا يقصد الشيخ رحمه الله بهذا القول و ما هي أقوال المفسرين في ذلك ؟؟
الجواب :
أغلب المفسرين يقول بهذا القول بمعنى أن مدار تفسير ( ما في الأرحام ) عند أغلب المفسرين
هو القول بأن ما في الأرحام معناه ( ذكر أم أنثى ) .
قال الحافظ ابن كثير
لا يعلم ما في الأرحام مما يريد أن يخلقه تعالى سواه، ولكن إذا أمر بكونه ذكراً أو أنثى أو شقياً أو سعيداً، علم الملائكة الموكلون بذلك، ومن شاء الله من خلقه.
تفسير ابن كثير 6 /315
قال الامام الشوكاني
{وَيَعْلَمُ مَا فِى ٱلارْحَامِۖ} من الذكور،. والإناث، والصلاح، والفساد .
تفسير الشوكاني 4 /243
قال الامام أبوحيان ، و الامام النسفي:
{مَا فِى ٱلارْحَامِۖ} من ذكر أم أنثى، تام أو ناقص.
تفسير البحر المحيط 7 /182 ، تفسير النسفي 3/414
قال الامام السمرقندي
{وَيَعْلَمُ مَا فِى ٱلارْحَامِۖ} من ذكر وأنثى .
تفسير السمرقندي المسمى بحر العلوم 3/23
قال الامام السيوطي
{وَيَعْلَمُ مَا فِى ٱلارْحَامِۖ} فلا يعلم أحد ما في الأرحام أذكر أم أنثى، أحمر أو أسود
الدر المنثور 6/529
قال المفسر اسماعيل حقي
{وَيَعْلَمُ مَا فِى ٱلارْحَامِۖ} الرحم بيت منبت الولد ووعاؤه أي: يعلم ذاته أذكر أم أنثى حي أم ميت وصفاته أتام أم ناقص حسن أم قبيح سعيد أم شقي.
روح البيان 7 /62
قال الزمخشري
{وَيَعْلَمُ مَا فِى ٱلارْحَامِۖ} أذكر أم أنثى، أتام أم ناقص، وكذلك ما سوى ذلك من الأحوال .
تفسير الكشاف 3 /238
هذه مجموعة من أقوال علماء التفسير في هذه الآية و هي تؤكد على أن معنى و يعلم ما في الأرحام أي هو سبحانه يعلم أذكر أم أنثى .
و للحديث بقية إن شاء الله تعالى .
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 19-07-13, 11:30 AM
أبو مسلم العربي أبو مسلم العربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-05-12
المشاركات: 579
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

السلام عليكم .
تابع لما سبق :
و لكن ما معنى قول الشيخ ابن عثيمين بأن المعنى أعم من ذلك؟؟؟ أي أعم من مجرد القول بأن علم ما في الأرحام معناة العلم بكون الجنين ذكر أو أنثى ؟؟
أقول رحم الله الشيخ رحمة واسعة فقوله هذا يدل على فهم دقيق وواسع لمعنى الآية فكأنه رحمه الله يومئ من بعيد إلى آية سورة الرعد و التي تتضمن المعنى الأعم الذي قصده الشيخ فقد قال سبحانه في سورة الرعد:
{ٱللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَىٰ وَمَا تَغِيضُ ٱلارْحَامُ وَمَا تَزْدَادُۖ وَكُلُّ شَىْءٍ عِندَهُۥ بِمِقْدَارٍ (8)} الرعد.
فالآية الكريمة اشتملت على أمور ثلاثة متعلقة بعلم الله في الأرحام و هي :
(1) ما تحمل كل أنثى في رحمها من ذكر أو أنثى أو توائم متشابهة أو غير متشابهة .
(2) ما تغيض الأرحام ( أي ما تنقص ) . و هي كما يقول علماء الأجنة تتضمن حالات التوائم المتلاشية و الاجهاض المخفي حيث ينضب الجنين و يختفي و يصير كالماء فيبتلعه الرحم .
(3) ما تزداد الأرحام .
فالاقتصار على القول بأن المقصود نوع الجنين ذكر أو أنثى يقابل في آية سورة الرعد {ٱللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَىٰ} بمعنى ما تحمله سواء كانت ذكرا أو أنثى و لكن هناك أمور أخرى تتعلق بعلم ما في الأرحام و هي ( غيض الأرحام و هو النقصان ، و عكس النقصان و هو الزياده في قوله سبحانه و ما تزداد ) .
و هذه الأمور الثلاثة منها ما هو من علم الغيب و منها ما هو من علم الشهادة لقوله تعالى بعد هذه الآية : {عَـٰلِمُ ٱلْغَيْبِ وَٱلشَّهَـٰدَةِ ٱلْكَبِيرُٱلْمُتَعَالِ }
قال الامام ابن كثير :
وقوله: {عَـٰلِمُ ٱلْغَيْبِ وَٱلشَّهَـٰدَةِ ٱلْكَبِيرُٱلْمُتَعَالِ } أي يعلم كل شيء مما يشاهده العباد ومما يغيب عنهم، ولا يخفى عليه منه شيء .
تفسير ابن كثير 4 /373
والله عالـم ما غاب عنكم وعن أبصاركم فلـم تَرَوْه وما شاهدتـموه، فعاينتـم بأبصاركم، لا يخفـى علـيه شيء، لأنهم خـلقه،
تفسير الطبري 13 /75
قلت :
أي أنه سبحانه يعلم ما في الأرحام مما يشاهده العباد و مما يغيب عنهم أي أن علم ما في الأرحام منه ما يعلمه البشر بالمشاهدة و المعاينة و منه ما يغيب عنهم علمه ومعرفة نوع الجنين ذكر أو أنثى أصبح الآن بفضل استخدام الأجهزة الحديثة من الأمور التي يستطيع أن يعرفها البشر و لهذا أشار الشيخ العلامة بن عثيمين إلى هذا الأمر بقوله تعليقا على قول المفسر:
( و لا يعلم واحد من الثلاثة غير الله )
قال الشيخ بن عثيمين تعليقا على ذلك : (نقول في حق الجنين : نعم هذا قبل تكوينه يمكن ، و لكن بعد أن يتكون يعلمه غير الله فهذا الملك يعلم أنه ذكر أم أنثى) .
و قول الشيخ عن معرفة الملك لنوع الجنين هو إشارة منه إلى الحديث التالي الذي جاء في الصحيحين : فقد روى الامام البخاري بسنده :
(3333)-عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الله وكل في الرحم ملكا فيقول يا رب نطفة يا رب علقة يا رب مضغة فإذا أراد أن يخلقها قال يا رب أذكر يا رب أنثى يا رب شقي أم سعيد فما الرزق فما الأجل فيكتب كذلك في بطن أمه .
و روى الامام مسلم بسنده أن:
(6895)- النبى صلى الله عليه وسلم قال ( يدخل الملك على النطفة بعد ما تستقر فى الرحم
بأربعين أو خمسة وأربعين ليلة فيقول يا رب أشقى أو سعيد فيكتبان فيقول أى رب
أذكر أو أنثى فيكتبان ويكتب عمله وأثره وأجله ورزقه ثم تطوى الصحف فلا يزاد فيها
ولا ينقص ).
و قول الشيخ رحمه الله :
(لكن بعد أن يتكون يعلمه غير الله فهذا الملك يعلم أنه ذكر أم أنثى) .
به إشارة دقيقة تنم عن فهم وعلم واسع فهو يرمي للقول بأنه إذا كان الله سبحانه وتعالى قد أطلع الملك على نوع الجنين فليس هناك ما يمنع أن ييسر الله للبشر من الآلات ما يساعدهم على معرفة نوع الجنين و ليس في ذلك تناقض في اختصاص علم الله بما في الأرحام لأن علم ما في الأرحام منه ما جعله الله غيبا لن يطلع عليه البشر مهما وصلوا فيه إلى أعلى درجات العلم و منه ما يكون من علم الشهادة أي من الممكن أن يطلع عليه البشر باستخدام الأجهزة الدقيقة . و هذا ما هو ممكن الآن باستخدام بعض الأجهزة في مرحلة معينة من عمر الجنين يستطيع الأطباء معرفة نوع الجنين هل هو ذكر أم أنثى .
قلت :
أي أن علم ما في الأرحام ليس مقتصرا على معرفة نوع الجنين ذكر أم أنثى بل يشمل أمور أخرى من علم الغيب لا يعلمها إلا الله سبحانه و تعالى فإن كان قد وصل العلماء في زماننا هذا إلى معرفة نوع الجنين ورصد جميع أطوار حياته و هو جنين في بطن أمه إلى حين ولادته إلا أنه تبقى هناك أمر غيبية لا يعلمها إلا الله عن حال هذا الجنين مثل هل سيكمل التسعة أشهر و يولد تاما أم سيسقط قبل ذلك أم سيتحلل في مرحلة التخليق وينضب و يتحول إلى ماء فيبتلعه الرحم أم سيولد بتسعة أشهر وهل سيكون معافى حين يولد أم سيكون حاملا لمرض ما أو عاهة قد لا تكون ظاهرة للأطباء قبل ولادته و أيضا الأمورالغيبية الأخرى مثل رزقه و أجله وشقي أم سعيد كل هذه أمور غيبية تختص بعلم الله لما في الأرحام ولا يعلمها إلا من أطلعه الله عليها من الملك المختص بذلك أو من شاء الله من عباده .
و الله أعلم .
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 26-07-13, 01:04 PM
أحمد الشهوبي أحمد الشهوبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-07-13
المشاركات: 2
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

بارك الله فيك اخي علي الخشان ونفع الله بك الامة
رد مع اقتباس
  #46  
قديم 26-07-13, 01:08 PM
أحمد الشهوبي أحمد الشهوبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-07-13
المشاركات: 2
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

بارك الله فيك اخي علي الخشان ونفع الله بك هذه الامة
رد مع اقتباس
  #47  
قديم 26-07-13, 01:57 PM
رياض العاني رياض العاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-08-11
الدولة: العراق - بغداد
المشاركات: 5,822
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

رحم الله الشيخ العلامة ابن عثيمين واسكنة الفردوس
رد مع اقتباس
  #48  
قديم 26-07-13, 02:23 PM
أبو_عبدالرحمن أبو_عبدالرحمن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-08-03
المشاركات: 654
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

رائع.. جزاك الله خيراً..
__________________
(وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ هُوَ الْحَقَّ وَيَهْدِي إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ)
رد مع اقتباس
  #49  
قديم 26-07-13, 06:02 PM
علي الخشان علي الخشان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-13
المشاركات: 99
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

المشايخ الأفاضل أحمد الشهوبي ، رياض العاني ، أبا عبد الرحمن
وانت جزاكم الله خيرا ، رحم الله الشيخ
رد مع اقتباس
  #50  
قديم 26-07-13, 06:03 PM
علي الخشان علي الخشان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-13
المشاركات: 99
افتراضي رد: من استدركات الشيخ ابن عثيمين على تفسير الجلالين

المشايخ الأفاضل أحمد الشهوبي ، رياض العاني ، أبا عبد الرحمن
وانت جزاكم الله خيرا ، رحم الله الشيخ
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:52 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.