ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #141  
قديم 12-06-11, 07:59 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )




524 – ضياع بعض كتب الأمّهات المطوّلات التي اغتالتها طوارق الحدثان
قال العلاّمة أحمد فارس الشدياق ( 1219 – 1304 هـ ) في مقدّمته على الكتاب الموسوعي " لسان العرب " ( 1 / 6 / ط . صادر ) – والتي كتبها في 17 رجب 1300 هـ - : هذا وكما أني قررتُ أن اللغة العربية أشرف اللغات، كذلك أُقرّر أن أعظم كتاب أُلِّف في مفرداتها كتاب لسان العرب للإمام المتقن ... ابن منظور ( 630 – 711 هـ ) ... فهو يغني عن سائر كتب اللغة، إذْ هي بجملتها لم تبلغ منها ما بلغه، قال الإمام محمد بن الطيّب محشّي القاموس : وهو عجيب في نقوله وتهذيبه، وتنقيحه وترتيبه، إلا أنه قليل بالنسبة لغيره من المصنفات المتداولة، وزاحم عصره عصر صاحب القاموس رحم الله الجميع . انتهى .
وسبب قلّته كبر حجمه وتطويل عبارته، فإنه ثلاثون مجلداً، فالمادة التي تملأ في القاموس صفحة واحدة تملأ فيه أربع صفحات بل أكثر، ولهذا عجزت طلبة العلم عن تحصيله والانتفاع به، وبالجملة فهو كتاب لغة، ونحو، وصرف، وفقه، وأدب، وشرح للحديث الشريف، وتفسير للقرآن الكريم، فصدق عليه المثل " إن من الحسن لشقوة "، ولولا أن الله تبارك وتعالى أودع فيه سرًّا مخصوصاً لِما بقي إلى الآن، بل كان لحق بنظرائه من الأمّهات المطوّلة التي اغتالتها طوارق الحدثان : كالموعب لعيسى بن غالب التياني، والبارع لأبي علي القالي، والجامع للقزاز، وغيرها ممّا لم يبقَ له عين ولا أثر إلا في ذكر اللغويين حين ينوّهون بمن ألّف في اللغة وأثر، فالحمد لله مولي النعم ومؤتي الهمم على أن حفظه لنا مصوناً من تعاقب الأحوال وتناوب الأحوال . اهـ .
" المقفى الكبير " ( 7 / 467 / ط . دار الغرب الإسلامي ) للمقريزي ( ت 845 هـ )

525 – فائدة عزيزة عن قائل ( كالهر يحكي انتفاخاً صولة الأسد ) وقائل (أرضهم ما دمت في أرضهم ) !
جاء في " إرشاد الأريب في معرفة الأديب " لياقوت الحموي ( ت 626 هـ ) في ترجمة ( محمد بن محمد ابن شرف القيرواني / ت 460 هـ ) :
استنهض ابنُ شرفٍ الحسنَ بن رشيق ( ت 463 هـ ) على دخول الأندلس، فتردد ابنُ رشيق وأنشد:
مما يزهدني في أرض أندلس ....... أسماء مقتدر فيها ومعتضد
ألقاب مملكة في غير موضعها ....... كالهر يحكي انتفاخاً صولة الأسد
فأجابه ابنُ شرف على الفور:
إن ترمك الغربة في معشر ....... قد جبل الطبع على بعضهم
فدارهم ما دمت في دارهم ....... وأرضهم ما دمت في أرضهم
ثم شخص ابن شرف منفرداً إلى الأندلس، وتنقل في بلادها وسكن المرية بعد مقارعة أهوالٍ ومقاومة خطوب، وتردد على ملوك الطوائف كآل عباد وغيرهم، وتوفي بإشبيلية سنة ستين وأربع مئة . اهـ .
ومن المؤسف ما قيل عن بيتَي ابن رشيق القيرواني في " نفح الطيب " للمقرّي التلمساني ( ت 1041 هـ )؛ جاء فيه : ولا يلتفت لكلبٍ عقورٍ نبح بقوله ( فذكر البيتين ) لأن هذه مقالة متعسف كافر للنعم، ومثل ذلك في حقهم لا يقدح، وما زالت الأشراف تهجى وتمدح .

526 – تخضيب اللحية يُعد شعاراً للمتمسكين بالسُّنّة
قال الشريف إبراهيم الهاشمي الأمير في كتابه " أخبار المحدِّث الفقيه عبد الله بن الحسن بن الحسن " ( ص 194 ) : دليل ذلك أن الإمام أحمد أفرد في كتابه " العلل " ( 1 / 521 ) باباً فيمن خضب من المحدِّثين، وذكر عدداً كبيراً من أئمة الإسلام المعاصرين له ... وقد سُئلَ العلاّمة الألباني رحمه الله عن سبب عناية أصحاب كتب الرجال بذكر المخضبين من المحدِّثين؛ هل كان هذا من باب التفريق بين أهل السُّنّة وغيرهم ؟ فأجاب : لا، هم أرادوا أن يُفَرِّقوا بين من يتمسّك بالسُّنّة وبين من لا يتمسّك بها . ( الدرر في مسائل المصطلح والأثر / ص 226 / ط . دار الخراز )

527 – مراتب اللغات العالمية، والتفسير العجيب الطريف لثلاث كلمات انجليزية لا يعرف غيرها الشيخ الطنطاوي !
قال الشيخ علي الطنطاوي رحمه الله في لقاءٍ مسجّل : أنا قسّمت طبقات اللغة؛ العربية هي الأولى، ليس لأني عربي، عندي مئة دليل على هذا؛ أن المرتبة الأولى العربية، الثانية والثالثة ( ..... ) ما فيها شيء، اللغة الرابعة الفرنسية، ومعها الألمانية لأن فيها إعراب . الانجليزية تأتي متأخّرة يا سيدي، أنا لا أعرف الإنجليزي، أعرف ثلاث كلمات فقط من الإنجليزي؛
الكلمة الواحدة التي أعرفها إذا واحد يريد من الآخر شيئاً يذكر الشيطان ( يا إبليس = Please ) !! فإذا قال له ( إبليس ) يعني : أريد منكَ شيئاً .
وإذا كان يريد أن يرحّب به – أهلاً وسهلاً – يقول له ( ويلكم = Welcome ) !! يخرب بيتهم على هاللغة !!
وإذا كان يريد أن يسأله : بكم هذا ؟ يقول له ( هَمَج = How Much ) !! منيح ما بيضربوا !!
... مع ذلك، عندهم من النشاط ومن البراعة أنهم فرضوا هذه اللغة على ثلث العالم، يحكون انجليزي، ولغتنا نحن ضيَّعناها !

528 –


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #142  
قديم 14-06-11, 08:15 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )

528 – قصيدة معبِّرة في التحذير من الزواج بالأجنبيات
قال شاعر الحرم اللواء علي بن زين العابدين :
العُيونُ الزُّرْقُ لا تُعجِبني .......... إنني أهوى العيون العَسَلِيَّه
يا فتاة الغرب لا تندفعي .......... إنني أهوى فتاتي العربيه
دينُها الإسلام قد هَذّبها .......... وارتضاها عَفَّةً فُضْلَى تَقِيّه
صاغها الله عفافاً وتُقى ........... وانتقاها من خيار البشريه
حُرّة النفس منية عِرْضُها ......... سمحة الأخلاق من رِجْسٍ نقيه
الوفاء المحض من شيمتها ......... والحياء الحق سيماها الجَلِيّه
رِقّةٌ في حِشْمةٍ في طاعة .......... تلك واللهِ صفاتٌ قدسيّه
لم تكن لغيري قبلي متعةً ......... لا، ولن تغدو لغيري في العشيّه
" خصائص جزيرة العرب " ( ص 93 ) لبكر أبو زيد

529 –
ذم العلاّمة عبد القادر ابن بدران الدمشقي الحنبلي ( ت 1346 هـ ) لأبناء بلدته دُومة الجُهّال لحرقهم مكتبته
قال نور الدين طالب في ترجمته لابن بدران في كتابه " مقدمة في مصطلح الحديث " ( ص 24 / دار أطلس ) : امتلك ابن بدران مكتبة علمية جيّدة، تضم نفائس المخطوطات، وخاصة في المذهب الحنبلي، ورث بعضها عن جدّه لأمّه الشيخ الفقيه أحمد بن مصطفى بن حسين النعسان ( ت 1281 هـ )، وبعضها الآخر تملّكه لنفسه، أو وُهِب له، ثم إنه لمّا حصلت له تلك الفتنة الظالمة في بلده، وهاج عليه جَهَلة الخلق، واستعدوا على مكتبته، فأحرقوا ما وجدوه فيها، كما حدّثني بذلك بعض كبار السن في دُومة، ولذلك حُقَّ له أن يصمَهُم بالحُمُر المستنفرة، ويصبَّ جام غضبه عليهم في ديباجة كتابه " المنادمة " . اهـ .
قال ابن بدران في مقدمة " منادمة الأطلال ومسامرة الخيال " : ثم لججت في الهجر قافلاً إلى دوماك جرثومة الهمجية العريقة ببغض الحكماء والعلماء، فذُقْت بها ألم التعدي والحسد، وأضنى حمرها المستنفرة منك العقل والجسد، وتألب أولئك المتوحشون عليك يريدون أن يطفئوا نور الحكمة الذي اطلعه الله في فؤادك ببغيهم وحسدهم، ويأبى الله ألا أن يتم نوره ولو كره هؤلاء الجاهلون، قلبوا لك ظهر المجن، ورموك بالإفك ليسوقوا لك المحن، ويخلوا من فضلك ربع الوطن، فمددت لإسعافك ساعداً أقوى من الحديد، وأخرجتك من بينهم رغماً عن أنف كل جبار عنيد، ورميت حسّادك بسهم من سهم القهار، وصلَّت عليهم بسيف قد سل من سطوة الجبار، فذاق فريق منهم عذاب الهون، وأرصدت للآخرين ( وما ربك بغافل عما يعملون ) .

530 –
المآخذ على الكتاب الموسوعي " لسان العرب " لابن منظور ( ت 711 هـ )
قالت د . حكمت فواز في كتابها " لسان العرب لابن منظور / دراسة وتحليل ونقد " ( ص 40 / ط . دار الكتب العلمية ) : يؤخذ على اللسان عيوب أهمها :
1 - الفوضى في داخل المواد، مثلاً مادة ( طرق ) يبدأ ابن منظور بالاسم : الطرق، والطرّاق، والطوارق . ثم يعود إلى الفعل فيقول : وطرق، يطرقه، طرقاً . ثم يعود إلى الاسم على غير نظام . أما الصيغ الواردة في مادة ( ح ب ج ) فهي الفعل حبج، ثم الاسم الحبج، ثم الفعل أحبج، فالاسم الحوبجة .
2 – فاته من العين والجمهرة كثير من الصيغ والمعاني التي أهملها .
3 – الحشو الذي لا فائدة منه .
4 – اقتصاره في المراجع على التهذيب والمحكم والصحاح والتنبيه والنهاية، وإهمال المراجع الكبيرة المهمة أمثال الجمهرة لابن دريد والبارع للقالي والمقاييس لابن فارس والمحيط لابن عبّاد والعباب للصاغاني وغيرها . قال حسين نصّار في " المعجم العربي نشأته وتطوره " ( 2 / 536 ) : فقد فاته الكثير من الصيغ والمعاني والشواهد والنقود التي ذكرتها هذه المعاجم . اهـ .
على الرغم من هذه العيوب الواقعة في " لسان العرب " فقد بقي الكتاب مقصد الدارسين يقتنونه وينهلون من معينه، قال أحمد فارس الشدياق في " الجاسوس على القاموس " ( ص 112 ) : فهو كتاب لغة وفقه ونحو وصرف وشرح للحديث وتفسير للقرآن .

531 –
القولُ الصائبُ في حكمِ صلاةِ الغائبِ
" القولُ الصائبُ في حكمِ صلاةِ الغائبِ " هو بحثٌ من تأليف أبي حفص سامي بن العربي، وقدّم له الشيخ عبد الله السعد، وطُبِع بدار الفضيلة / الرياض، بيّن فيه المؤلف أن الرأي الصحيح الذي به إعمال الأدلة كلها هو ما اختاره شيخ الإسلام ابن تيمية والشوكاني والألباني وغيرهم . قال شيخ الإسلام ابن تيمية – كما نقله عنه ابن القيم في " زاد المعاد " - : الصواب : أن الغائبَ إنْ مات ببلد لم يُصلَّ عليه فيه، صُلِّيَ عليه صلاة الغائب، كما صلَّى النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ على النجاشي، لأنه مات بين الكفار ولم يُصلَّ عليه، وإن صلِّيَ عليه حيثُ مات، لم يُصلَّ عليه صلاة الغائب، لأن الفرض قد سقط بصلاة المسلمين عليه، والنبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صلّى على الغائب، وتَرَكَه، وفِعْلُه وتَرْكُه سُنّة، وهذا له موضع، وهذا له موضع، والله أعلم، والأقوال ثلاثةٌ في مذهب أحمد، وأصحها: هذا التفصيلُ، والمشهور عند أصحابه: الصلاة عليه مطلقاً . اهـ .
ونقل المؤلف قول العلاّمة الألباني في " أحكام الجنائز " : ومما يؤيد عدم مشروعية الصلاة على كل غائب أنه لما مات الخلفاء الراشدون وغيرهم لم يصلّ أحد من المسلمين عليهم صلاة الغائب، ولو فعلوا لتواتر النقل بذلك عنهم، فقابِلْ هذا بما عليه كثير من المسلمين اليوم من الصلاة على كل غائب لا سيّما إذا كان له ذكر وصِيت، ولو من الناحية السياسية فقط ولا يُعْرَف بصلاحٍ أو خدمةٍ للاسلام، ولو كان مات في الحرم المكي وصلّى عليه الآلاف المؤلفة في موسم الحج صلاةَ الحاضر، قابِلْ ما ذكرنا بمثل هذه الصلاة تعلم يقيناً أنها من البدع التي لا يمتري فيها عالمٌ بسننه صلى الله عليه وسلم ومذهب السلف رضي الله عنهم . اهـ .
قال المؤلف أبو حفص سامي : وكلام الشيخ ليس بحاجة إلى تعليق، بل يدلُّ على رسوخ قدمه وعلوِّ كعبه في فقه الكتاب والسنّة، للهِ درُّه !


532 -
__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #143  
قديم 15-06-11, 08:04 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )



532 - كيف تعامل القرون الأربع الأُوَل فيما بينهم
قال أبو عبد الرحمن السلمي ( ت 412 هـ ) في " آداب الصحبة " : سمعت أبا بكر محمد بن عبد الله، يقول سمعت الجريري ( ت 311 هـ )، يقول :
تعامل القرن الأول فيما بينهم بالدِّين زماناً طويلاً حتى رقَّ الدين،
ثم تعامل القرن الثاني بالوفاء حتى ذهب الوفاء،
ثم تعامل القرن الثالث بالمروءة حتى ذهبت المروءة،
ثم تعامل القرن الرابع بالحياء حتى ذهب الحياء،
ثم صار الناس يتعاملون بالرغبة والرهبة .
قال أبو عبد الرحمن : فكنتُ أستحسن هذه الحكاية لأبي محمد الجريري، فوجدت مثلها للشعبي فزادهاً حسناً . اهـ .
وذكرها القشيري في رسالته؛ قال : سمعت أحمد بن صالح يقول : سمعت محمد بن عبد الله بن شاذان يقول: سمعت الجريري يقول: ... فذكره .

533 – التفسير الخاطئ لحديث النهي عن التحلق قبل الصلاة في يوم الجمعة
قال أبو سليمان حَمَد بن محمد الخطّابي ( ت 388 هـ ) في كتابه " إصلاح غلط المحدّثين " : نَهْيُهُ ، صلّى الله عليه وسلّم ، عن الحِلَقِ قبلَ الصلاة في يومٍ الجمعةِ ( رواه أبو داود وغيره )، وعن التّحَلُّقِ أيضاً . يرويه كثيرٌ من المحدِّثين : عن الحَلْقِ قبلَ الصلاةِ، ويتأوّلونَهُ على حِلاقِ الشّعرِ، وقالَ لي بعضُ مشايخِنا : لم أَحْلِقْ رأسي قبلَ الصلاةِ نحواً من أربعينَ سنةً بعدما سمعتُ هذا الحديثَ . قالَ أبو سُليمان : وإنَّما هو الحِلَقُ ، مكسورة الحاءِ مفتوحة اللامِ ، جمعُ حَلْقَة . يَقالُ : حَلْقةَ وحِلَق، مِثْلُ بَدْرَة وبِدَر، وقَصْعَة وقِصَع . نهاهُم عن التّحَلُّقِ والاجتماعِ على المُذاكرة والعِلْمِ قبلَ الصلاةِ ، واستحبَّ لهم ذلكَ بعدَ الصلاةِ .

534 – قول النبي صلى الله عليه وسلّم عن شيطانه ( إلا أن الله أعانني عليه فأسلم )، هل هي ( فأَسْلَمَ ) أو ( فأَسْلِمُ ) ؟
قال أبو سليمان حَمَد بن محمد الخطّابي ( ت 388 هـ ) في كتابه " إصلاح غلط المحدّثين " : حديثُ يزيد بن طارق : أَنَّ النبيَّ صلّى الله عليه وسلّم قالَ : " ما مِن أَحدٍ إلاَّ وله شَيْطانٌ، قِيلَ : ولكَ يا رسولَ اللهِ ؟ قال : ولِي، إلاَّ أنَّ الله تعالى أعانني عليه فأَسْلَمُ " ( رواه مسلم ) . عامَّة الرواةِ يقولونَ : ( فأَسْلَمَ )، على مذهبِ الفِعْلِ الماضي، يريدونَ أنّ الشيطان قد أَسْلَمَ ، إلاّ سُفيانَ بنَ عُيَيْنة ( ت 198 هـ )، فإنَّهُ يقولُ : ( فأَسْلَمُ ) أي : أَسْلَمُ من شَرِّهِ ، وكانَ يقولُ : الشيطانُ لا يُسْلِمُ . اهـ .
وقال ابن الجوزي ( ت 597 هـ ) في كتابه " كشف المشكل من حديث الصحيحين " : قول ابن عيينة حسن، يظهر أثر المجاهدة بمخالفة الشيطان، غير أن قوله " فلا يأمرني إلا بخير " دليلٌ على إسلام الشيطان، لأن الذي نفر منه ابن عيينة وقال : لا يسلم، ينبغي أن يقع النفار منه في قوله " فلا يأمرني إلا بخير "، وقد رواه أحمد في مسنده بلفظ آخر " فلا يأمرني إلا بحق " .

535 –
__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #144  
قديم 17-06-11, 06:05 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )


تصحيح معلومة مع إضافات :

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة

374 – المحدِّث عبد القادر الأرناؤوط ( ت 1425 هـ ) أُتِيَ له بمولودة، فحنَّكَها، وعوَّذها، ودعا لها بالبركة، ثم دارت الأيام والليالي وأصبحت زوجته !
قال الشيخ محمد زياد التكلة : زار شيخنا الرياض بتاريخ 8/4/1424 وكان في المجلس بعض الكبار، مثل الشيخ عبد الرحمن الباني، والشيخ محمد لطفي الصباغ، وعدد من طلبة العلم المعروفين، حضر المجلس الأخ معتز الفرا، مصطحباً ابنته الرضيعة (شيماء) وعمرها شهران تقريباً على ما أذكر، فقام شيخنا عبد القادر من مجلسه إليها، وحملها، وبدأ يعوِّذها ويدعو لها، فقلتُ لشيخنا: ألا تحنِّكها أيضا؟ فضحك شيخنا كثيراً، وقال: لا، حاجتنا سيدنا ! يكفينا الذي عندنا !
ذلك أن شيخنا في إحدى زياراته الدعوية لبلاده كوسوفو، أُتِيَ له بمولودة، فحنَّكَها، وعوَّذها، ودعا لها بالبركة، ثم دارت الأيام والليالي وأصبحت زوجته !


قال أبو تيمية إبراهيم : بخصوص ما يتعلق بزواج شيخنا من زوجِه الثانية ، أنبِّه إلى أن الصواب : أن شيخنا حنك زوجه الثانية ( أم أحمد ) لما ولدت بدمشق و قد كانت جارته في الديوانية - كما حدثني بذلك في لقاء خاص - .
بل قال لي : إنه قام بتحنيكها و تسميتها ، و يشاء الله أن تصبح زوجه بعد ذلك .
و للعلم فإن شيخنا رحمه الله تزوج أم أحمد - زوجته الثانية - بعد وفاة أم محمود رحمها الله بثلاث سنوات .
و قد رزقه الله من أم محمود : محمود .
و من الثانية : 18 ولدا ، لكن مات بعضهم حال الصغر ، و مات ابن له اسمه بلال و عمره 17 عاما في حادث سيارة ، و الباقون هم :
أحمد ، و محمد و معاذ و عمار و ياسر و مازن و أنس و أميمية و أروى و أنيسة .
و قد بارك الله في ذرية شيخنا فأحفاده مع أولاده سبع و خمسون .
بارك الله في ذرية شيخنا و حفظهم من كل سوء .

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showpo...3&postcount=52


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #145  
قديم 22-06-11, 09:39 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )



535 – انتقال محمد صدّيق حسن خان القنّوجي ( ت 1307 هـ ) من الأشعرية إلى السلفية
قال د . عاصم القريوتي في مقدمة تحقيقه لرسالة القنّوجي " قطف الثمر في بيان عقيدة أهل الأثر " ( ص 12 / ط . عالم الكتب ) : المصنف - رحمه الله - كان أشعريًّا كما هو معروف لدى أهل العلم، وكتابه " فتح البيان في مقاصد القرآن " يدل على ذلك، ولقد يسّر الله له الحج عام ( 1285 هـ ) ولا بد أنه التقى بعلماء أهل السنة في سفرته، وكما أن الشيخ العلّامة حمد بن علي بن محمد بن عتيق بن راشد المتوفى عام ( 1301 هـ ) كاتب المؤلف بشأن كتابه " فتح البيان " ووجّه له نصيحة ذهبية فيها الشهادة له بالعلم والتحقيق وإعذاره فيما ذهب إليه وحثه على الاستفادة من كتب شيخَي الإسلام ابن تيمية وابن القيم؛ كالكافية الشافية - النونية -، والعقل والنقل ، والتسعينية، والصواعق المرسلة على الجهمية والمعطلة ، واجتماع الجيوش الإسلامية، ونحوهن من كتبهما ، وبعد ذلك وفي عام ( 1289 هـ ) صنّف المؤلف رسالته " قطف الثمر في بيان عقيدة أهل الأثر " واستفاد من نصيحة الشيخ العلامة حمد بن عتيق وانكب على كتب شيخَي الإسلام ابن تيمية وابن القيم واغترف من كتبهما وكُتُب غيرهما من أهل السنة وحث على ذلك كما تراه في الرسالة ( ص 52 ) وكما صنف " قصد السبيل في ذم الكلام والتأويل " . اهـ . ثم ساق د . عاصم الرسالة بطولها، وهي موجودة في ترجمة الشيخ حمد بن عتيق في " مشاهير علماء نجد وغيرها " .

536 – ما هو سر ومزيّة اللغة العربية ؟
قال الشيخ الأديب علي الطنطاوي ( ت 1420 هـ ) رحمه الله في " حديث النفس " ( ص 142 ) : لقد كتبت مرة أن انجليزيّ القرن العشرين يقرأ أدب إنجليز القرن السادس عشر فلا يفهمه إلا بترجمان، ونحن نقرأ شعراً عربيًّا من ألف وأربع مئة سنة فنفهمه كما نفهم شعر شعرائنا اليوم، فمن أين للعربية هذه المزيّة ؟ وكيف ثبتت العربية رغم النكبات الثقال التي مرّت بها ؟ وكيف عجزت الدول التركية والفارسية التي تعاقبت على بلاد العرب من أيام الواثق عن أن تقضي عليها ؟ بل كيف استطاعت هي أن تقضي على عجمتهم وتُدخلهم تحت لوائها ؟ وما هو السر في قوة العربية وثباتها ؟
إن السر في هذا الحصن المتين الذي حصّنها الله به : القرآن يا سادة، القرآن .

537 – ضياع أكثر من مئة وخمسين مجلدة من مكتبة ابن حجر بسبب إعارته للكتب !!
قال السخاوي في " الجواهر والدرر في ترجمة شيخ الإسلام ابن حجر " ( 3 / 1020 / ط . دار ابن حزم ) : وقد ضاع له بسبب ذلك ( أي : عاريته للكتب ) شيءٌ كثيرٌ جدًّا، بحيث أخبرني في سنة إحدى وخمسين ( أي : وثمان مئة ) أنه فقد من كتبه ما ينيف على مئة وخمسين مجلدة، وربما بيعت في السوق ويشتريها، ورأينا بعد نحو عشرين سنة من وفاته شيئاً من نفائس كتبه التي كنتُ أتلهّف على الوقوف عليها عند بعض من استعارها، فاستمرّت عنده حتى بيعت في تركته، ومشى أمرها .

538 – لا أدري كيف أشكره ؟! لجميل ما نَشَر، أو قبيح ما سَتَر !!
قال عامر حنك : كتب بشر الحافي ( ت 227 هـ ) إلى أبي السري منصور بن عمار الواعظ : " اكتب إليَّ بما مَنَّ الله علينا "، فردَّ عليه منصور بن عمار في رسالةٍ قال فيها: " أما بعد يا أخي، فقد أصبح بنا من نِعم الله ما لا نحصيه، في كثرة ما نعصيه، ولقد بقيتُ متحيِّراً فيما بين هذين، لا أدري كيف أشكره ؟! لجميل ما نَشَر، أو قبيح ما سَتَر !!
قرأتُ الفائدة في الكتاب الموسوعي " جامع تراث الإمام الألباني في العقيدة "، حيث عزاه د . شادي آل نعمان حفظه الله إلى " تاريخ بغداد "، لكني وقفتُ عليه في تاريخ أصبهان بإسنادٍ أعلى، إذ بينما رواه الخطيب عن الدسكري عن ابن المقرئ، رواه أبو نعيم الأصبهاني عن شيخه ابن المقرئ مباشرةً .

539 -


__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #146  
قديم 22-06-11, 10:12 PM
أبو بتال أبو بتال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-10-10
المشاركات: 87
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )

جزاك الله خيرا
__________________
يعيش الداعية بين قم وقم
في الليل قم الليل إلا قليلا وفي النهار قم فأنذر
رد مع اقتباس
  #147  
قديم 24-06-11, 08:00 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )

539 - لا يُسَلّم القول أن الحافظ ابن حجر ( ت 852 هـ ) لم يطّلع على شرح ابن رجب الحنبلي ( ت 795 هـ ) لصحيح البخاري
قال السخاوي في " الجواهر والدرر في ترجمة شيخ الإسلام ابن حجر " ( 1 / 675 / ط . دار ابن حزم ) – عند كلامه على " فتح الباري " لابن حجر - : وكذا سبقه – فيما قيل – إلى التسمية بـ " فتح الباري " الحافظ الزين بن رجب الحنبلي، لكن سمعت صاحب الترجمة – أي ابن حجر – يذكر أنه لم يطّلع على ذلك . اهـ .
فعلّق محقّق الكتاب إبراهيم باجس عبد الحميد قائلاً : هذا القول لا يسلّم به للمصنف ولا لشيخه رحمهما الله، فقد اطّلع الحافظ ابن حجر على شرح ابن رجب لصحيح البخاري، واستفاد منه، انظر على سبيل المثال : فتح الباري 1 / 176 شرح الحديث 79 ، و 1 / 178 شرح الحديث 80 ، كلاهما من كتاب التوحيد، و 11 / 340 حديث 6500 من كتاب الرقاق .

540 –
تسجيل مستشرق انكليزي لتعظيم المسلمين لقبور الأولياء وتقديسها وبناء المساجد عليها ... ما عدا السلفيين !
قال الشيخ عبد الرحمن الوكيل ( ت 1390 هـ / 1971 م ) في كتابه " دعوة الحق " ( ص 176 ) : وقد سجّل على المسلمين هذه الوثنية المستشرق الانكليزي اللئيم " ادوارد لين " في كتابه " المصريون المحدثون " فقال (ص 167 - 181) : " ويحمل المسلمون- وبخاصة المصريون- على اختلاف مذاهبهم- ما عدا الوهابيين- للأولياء المتوفين احتراماً وتقديساً لا سند لهما من القرآن أو الأحاديث أكثر مما يحملون للأحياء منهم، ويشيدون فوق أغلب قبور الأولياء المشهورين مساجد كبيرة وجميلة وينصبون فوق قبور من هم أقل شهرة منهم بناء صغيرا مبيضاً بالكلس ومتوجاً بقبة، ويقام فوق القبر مباشرةً نصب مستطيل من الحجر أو القرميد يسمى «تركيبة» أو من الخشب ويسمى تابوتاً، ويغطى النصب عادة بالحرير أو الكتان المطرز بالآيات القرآنية، ويحيط به قضبان أو ستر من الخشب يسمى مقصورة، وأكثر أضرحة الأولياء في مصر مدافن إلا أن أكثرها يحتوي على آثار قليلة لهم، وبعضها ليست إلا قبورا فارغة أقيمت تذكاراً للميت. إلى أن يقول: وقد جرت العادة أن يقوم المسلمون كما كان يفعل اليهودُ بتجديد بناء قبور أوليائهم، وتبيضها، وزخرفتها، تغطية التركيبة أو التابوت أحيانا بغطاء جديد، وأكثر هؤلاء يفعلون ذلك رياءً كما يفعل اليهود " .
" تحذير الساجد من اتخاذ القبور مساجد "

541 –
من أساليب الاستعمار لتحويل القوافل من الهند إلى طريق معيّن إقامة الأضرحة والقباب في ذاك الطريق !
قال الشيخ أحمد حسن الباقوري ( ت 1405 هـ / 1985 م ) في فتوى له في النهي عن زخرفة القبور وبناء القباب والمساجد عليها : وبهذه المناسبة، أذكر أن أحد كبار الشرقيين حدثني عن بعض أساليب الاستعمار في آسيا أن الضرورة كانت تقضي بتحويل القوافل الآتية من الهند إلى بغداد عبر تلك المنطقة الواسعة إلى اتجاه جديدٍ للمستعمر فيه غاية، ولم تجد أية وسيلة من وسائل الدعاية في جعل القوافل تختاره، وأخيراً اهتدوا إلى إقامة عدة أضرحةٍ وقباب على مسافات متقاربة في هذا الطريق . ما هو إلا أن اهتزت الإشاعات بمن فيها من الأولياء وبما شُوهد من كراماتهم! حتى صارت تلك الطريق مأهولة مقصودة عامرة !
" ليس من الإسلام " للغزالي – نقلاً عن " تحذير الساجد من اتخاذ القبور مساجد "

542 –
يا زوجي ! اتَّقِ الله ولا تطعمنا إلا طيّباً !!
قال الحسن البصري رحمه الله : وقفتُ على بزّاز بمكة أشتري منه ثوباً، فجعل يمدح ويحلف، فتركته وقلتُ : لا ينبغي الشراء من مثله، واشتريتُ من غيره .
ثم حججتُ بعد ذلك بسنتين، فوقفتُ عليه، فلم أسمعه يمدح ولا يحلف، فقلتُ له : ألستَ الرجل الذي وقفتُ عليه منذ سنوات ؟
قال : نعم .
قلتُ له : وأيّ شيءٍ أخرجك إلى ما أرى ؟ ما أراك تمدح ولا تحلف !
قال : كانت لي امرأة؛ إن جئتها بقليل نَزَرَته، وإن جئتها بكثير قلّلته، ( ثم أماتها الله )، فتزوّجتُ امرأةً بعدها، فإذا أردتُ الغُدُوَّ إلى السوق، أخذت بمجامع ثيابي ثم قالت : يا فلان ! اتَّقِ الله ولا تطعمنا إلاّ طيّباً، إن جئتنا بقليلٍ كثّرناه، وإن لم تأتنا بشيءٍ أعنّاك بمغزلنا .
" المجالسة وجواهر العلم " ( 2091 ) للدينوري

543 -

__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #148  
قديم 08-07-11, 08:43 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )




543 – رواية الطبراني عن والده ( من ورقة مخطوطة لم تُنشَر بعد )
الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، فكم بحثت وبحثت – أثناء تأليفي لمعجم شيوخ الطبراني - عن رواية الطبراني عن أبيه فلم أجدها، وقد ذكر الذهبي في " تاريخ الإسلام " في ترجمة والد الطبراني أن ابنه روى عنه، بل حتى عندما قرأت منذ سنتين " المعجم الكبير " للطبراني بأكمله كلمة كلمة لم أعثر على روايته عن أبيه، حتى قدّر الله لي اللقاء بالأخ الفاضل أبي شذا محمود النحال البيهقي حفظه الله في مكة المكرمة منذ أيام، وكانت جلسة مباركة أفادني فيها ببعض النوادر جزاه الله خيراً، وكان منها رواية الطبراني عن أبيه، وقد راسلني أبو شذا بالتالي :
هذه هي الرواية والرقم خاص بنسختي من تحقيق الطبراني على عدة أصول خطية
(86) - حَدَّثَنَا أَبِي أَحْمَدُ بْنُ أَيُّوبَ اللَّخْمِيُّ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ إِبْرَاهِيمَ دُحَيْمٌ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ شُعَيْبِ بْنِ شَابُورَ، عَنْ عُمَرَ بْنِ مُحَمَّدٍ([1])، عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ عَائِشَةَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " {ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ لَا تَعُولُوا} قَالَ: أَنْ لَا تَمِيلُوا([2])".
([1]) – هو عمر بن محمد بن زيد العمري من رواة التهذيب .
([2]) – في مصادر التخريج : تجوروا .

544 - للشطرنج اليوم طريقتان للعب : الطريقة العربية الشريفة، والطريقة الإفرنجية
قال الشيخ الأديب علي الطنطاوي رحمه الله : للشطرنج اليوم طريقتان للعب : الطريقة العربية؛ ويُشترط فيها التنبيه قبل ضرب أي حجر، ويُحظر فيها التَّبْييت إلا في أول اللعب، ويمشي فيها الجندي ( البَيْدق ) بيتاً بيتاً .
والطريقة الإفرنجية؛ ولا يُشترط فيها التنبيه، ويكون التبييت في كل وقت، ويمشي البيدق أولاً بيتين .
وكل طريقة تدل على أخلاق أهلها، فالعرب شرفاء لا يأخذون شيئاً إلا بعد الإنذار، يأخذونه قوة واقتداراً لا سرقة وخطفاً، ويمشون خطوة خطوة لا يَثِبون للغنيمة وثباً .
والشطرنج يعلّم صاحبه الفكر والتدبير، ولكنه إن زاد في الاشتغال به صار مُوسوِساً ودخله الهوَس؛ لذلك اشترط الفقهاء الذين قالوا بجوازه ألاّ يشغل عن واجب ولا يؤدِّي إلى محظور، ولا يبالغ فيه حتى يكون همّ اللاعب الأول وشغله الشاغل . اهـ .
قال مجاهد ديرانية – حفيد الشيخ – في حاشية المقالة في " فصول في الثقافة والأدب " ( ص 27 ) : التبييت في لغة الشطرنج هو العملية التي يقوم بها اللاعب لتحصين الملك؛ حيث يحرِّك ملكَه أفقيًّا مربعين باتجاه أي من القلعتين اليمنى أو اليسرى، وينقل القلعة إلى المربع الذي عبره الملك، ويُشترط لصحة التبييت أن يكون كل من الملك والقلعة التي يتحرّك باتجاهها في موضعَيهما الأصليين لم يتحركا بعد، وأن لا يكون بينهما أي حجر، وهذه هي الحركة الوحيدة التي يُسمَح فيها بتحريك قطعتين في وقتٍ واحد .

545 –



__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #149  
قديم 21-07-11, 06:16 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )


545 – حكم بيع الموميات الفرعونية
قال إبراهيم عبد العليم عبد البر في " كشف السِّتار عن فتح الكنوز واستخراج الآثار " ( ص 90 / ط . الفاروق الحديثية ) : يحرم بيع الموميات لثلاثة أسباب :
1 – لأن الموميات عبارة عن أناس موتى، والموتى لا يُملَّكون .
2 – لأنه لا يجوز بيع الميت في الأصل . والدليل على ذلك ما أخرجه الترمذي وغيره عن ابن عباس أن المشركين أرادوا أن يشتروا جسد رجل من المشركين فأبى النبي صلى الله عليه وسلم أن يبيعهم . وهذا الرجل كان من قتلى بدر وأمر النبي بإلقائه في البئر . ( ضعفه الألباني في ضعيف سنن الترمذي )
3 – أن الذي يشتري هذه الأشياء يشتريها لعرضها وتعظيمها بكونها رمزاً للحضارة، ولا يجوز تعظيم هؤلاء الموتى لأنهم كفرة، فكيف نعظِّم من كفروا بالله وجعلهم الله عبرة لمن بعدهم، قال تعالى عن فرعون : ( فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ عَنْ آيَاتِنَا لَغَافِلُونَ ) ( يونس، 92 ) .

546 – ما حكم إدخال المفكرة الالكترونية المحفوظة والمسجل بداخلها القرآن إلى داخل دورة المياه؟
أجاب الشيخ عبد الكريم الخضير حفظه الله : عرفنا أن مثل هذه الأجهزة أشبه ما تكون في صدر الإنسان، بصدر الإنسان؛ لأنها لو فتحت أو حللت ما يرى فيها شيء من القرآن، فليست مثل المصحف، أو المصحف المكتوب على ورق، تختلف فأشبه ما تكون بالقرآن الذي في جوف الإنسان، كما ذكره البخاري -رحمه الله تعالى-.
" شرح بلوغ المرام "، كتاب الطهارة

547 -



__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #150  
قديم 28-07-11, 08:54 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الكُنّاشة البيروتية ( فرائد ملتقطة، وفوائد متنوّعة، من بطون كتب السلف المتفننة )




547 – من أفحش الخطأ الذي رآه الإمام الألباني في جميع نسخ رياض الصالحين المخطوطة والمطبوعة التي وقف عليها
قال الألباني في تحقيقه لـ " رياض الصالحين " : من أفحش الخطأ الذي رأيته في هذا الكتاب: "الرياض" في جميع نسخه المخطوطة والمطبوعة التي وقفت عليها، أن الزيادة المذكورة قد استدركها المصنف - رحمه الله تعالى- في الحديث (1578) لكن قلمه أو قلم كاتبه انحرف بها فوضعها في مكان مفسد للمعنى، فوقعت فيه هكذا:" .... ولا إلى صوركم وأعمالكم , ولكن ينظر ... " وانطلى ذلك على جميع الطابعين والمصححين والمعلقين، ولا أستثني من ذلك مصححي الطبعة المنيرية ولا غيرها، بل لقد انطلى أمرها على الشارح ابن علان نفسه, فشرح الحديث على القلب ! فقال : (4/ 406): "أي أنه تعالى لا يرتب الثواب على كبر الجسم , وحسن الصورة، وكثرة العمل" ! وهذا الشرح مما لا يخفى بطلانه لأنه مع منافاته للحديث في نصه الصحيح, معارض للنصوص الكثيرة من الكتاب والسنة الدالة على أن تفاضل العباد في الدرجات في الجنة إنما هو بالنسبة للأعمال الصالحة كثرة وقلة. من ذلك قوله تعالى: [وَلِكُلٍّ دَرَجَاتٌ مِمَّا عَمِلُوا] {الأنعام:132} . وقوله في الحديث القدسي:" ..... يا عبادي إنما هي أعمالكم أحصيها لكم، ثم أوفيكم إياها، فمن وجد خيراً فليحمد الله ..... " الحديث (133) . وكيف يعقل أن لا ينظر الله إلى العمل كالأجساد والصور , وهو الأساس في دخول الجنة بعد الإيمان كما قال تعالى: [ادْخُلُوا الجَنَّةَ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (32)]. {النحل الآية:32)} .
نقلاً عن جامع تراث الألباني في العقيدة ( 6 / 17 )

548 – حمّاد الراوية، وقصة إنشاده قرابة خمسين ألف بيت شعر أمام الخليفة الأموي الوليد بن يزيد
ترجم الذهبي لحمّاد الراوية ( ت 155 هـ ) في " تاريخ الإسلام " وقال عنه : كان أخباريًّا علّامة، خبيراً بأيام العرب وأنسابها ووقائعها ولغاتها وشعره، وكانت بنو أمية تقدمه وتؤثره وتحب مجالسته . اهـ .
وأما القصة، فذكرها أبو الفرج الأصبهاني في " الأغاني " في أخبار حمّاد، فقال : أخبرني عمي قال : حدثني الكراني : قال حدثنا العمري، عن العتبي والهيثم بن عدي ولقيط، قالوا : قال الوليد بن يزيد لحماد الراوية : بم استحققت هذا اللقب فقيل لك الراوية ؟ فقال : بأني أروي لكل شاعر تعرفه يا أمير المؤمنين أو سمعت به، ثم أروي لأكثر منهم ممن تعرف أنك لم تعرفه ولم تسمع به، ثم لا أنشد شعراً قديماً ولا محدثاً إلا ميّزت القديم منه من المُحْدَث، فقال : إن هذا لعلم وأبيك كثير، فكم مقدار ما تحفظ من الشعر ؟ قال : كثيراً، ولكني أنشدك على كل حرف من حروف المعجم مئة قصيدة كبيرة سوى المقطعات من شعر الجاهلية دون شعر الإسلام، قال : سأمتحنك في هذا، وأمره بالإنشاد، فأنشد الوليد حتى ضجر، ثم وكّل به من استحلفه أن يصدقه عنه ويستوفي عليه، فأنشده ألفين وتسع مئة قصيدة للجاهليين، وأُخْبِر الوليد بذلك فأمر له بمئة ألف درهم .

549 – نقد العلاّمة المعلّمي للأزرقي مؤلّف " تاريخ مكة " ومقارنته بالفاكهي
قال عبد الرحمن بن يحيى المعلّمي ( ت 1386 هـ ) في " مقام إبراهيم " ( ص 56 / ط . الراية ) : الأزرقي لم يوثّقه أحدٌ من أئمة الجرح والتعديل، ولم يذكره البخاري ولا ابن أبي حاتم، بل قال الفاسي في ترجمته من " العقد الثمين " ( 2 / 49 ) : لم أرَ من ترجمه، وإني لأعجب من ذلك ! اهـ . فهو على قاعدة أئمة الحديث مجهول الحال .
وقال ( ص 61 ) : الفاكهي – وإن كان كالأزرقي في أنه لم يوثّقه أحد من المتقدّمين ولا ذكره - فقد أثنى عليه الفاسيُّ في ترجمته من " العقد الثمين " ( 1 / 411 )، ونزّهه عن أن يكون مجروحاً، وفضّل كتابه على كتاب الأزرقي تفضيلاً بالغاً، ومع هذا فالأخبار التي يتفقان في الجملة على روايتها : نجد الفاسي – ومن قبله المحب الطبري – يُعنَيان غالباً بنقل رواية الأزرقي، ويسكتان عن رواية الفاكهي، أو يشيران إليها إشارة فقط، وأحسبُ الحاملَ لهما على ذلك حُسْنِ سياق الأزرقي .
وقد قيل لشُعبة رحمه الله : ما لكَ لا تُحَدِّث عن عبد الملك بن أبي سُليمان وقد كان حسن الحديث ؟ قال : ( مِن حُسْنِها فررتُ ) ( تاريخ بغداد 10 / 395 )
ويُريبُني من الأزرقي حُسْن سياقه للحكايات وإشباعُه القولَ فيها، ومثلُ ذلك قليلٌ فيما يصحُّ عن الصحابة والتابعين ...

550 –

__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:27 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.