ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى القرآن الكريم وعلومه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #61  
قديم 09-03-13, 02:10 PM
محمود عارف لحلوح محمود عارف لحلوح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-01-13
الدولة: عمان - الأردن
المشاركات: 48
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
شَكَوْتُ إلَى وَكِيعٍ سُوءَ حِفْظِي *** فَأرْشَدَنِي إلَى تَرْكِ المعَاصي
وَأخْبَرَنِي بأَنَّ العِلْمَ **** نُورٌ ونورُ الله لا يهدى لعاصي
ليس توبيخ والذي لا اله الا هو وانما شحذ همم
بارك الله بك وأعطاك ما تتمنى وزادك علما" وعملا" لما يحب ربنا جل في علاه
أخي الفاضل لا أحب أن أطيل عليك فقط سأقول لك *** عليك بكثرة المراجعة وأعطي القرآن وقت كبير في الحفظ وخاصة عند الفجر ( وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا ) واكثر من الاستغفار والدعاء لك ولكافة المسلمين
وأهم شيء أحفظ لنفسك وليس ليقال بأنك حافظ
وأهم شيء أحفظ لنفسك وليس ليقال بأنك حافظ
وأهم شيء أحفظ لنفسك وليس ليقال بأنك حافظ
وأهم شيء أحفظ لنفسك وليس ليقال بأنك حافظ
وفقك الله
وأخيرا" أرجوا منك الدعاء لي كي أكون من الحفظة لكتاب ربنا جل في علاه
رد مع اقتباس
  #62  
قديم 09-03-13, 03:28 PM
أبو عبدالله منصور المعلم أبو عبدالله منصور المعلم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-12-12
الدولة: الرياض - المملكة العربية السعودية
المشاركات: 28
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

السلام عليكم أخي أبو محمد

كما ذكرت في مقالك أنك لست بحاجة إلى طرق حفظ القرآن فأنت تعلمها و قرأتها كلها مرارا و ذكرت أنك تقوم الليل و تجتهد في الدعاء و أن سبب نسيانك للقرآن هو المعاصي
فتبين لي أنك تعلم الداء و الدواء

و نصيحتي لك أن لا تضع هم حفظ القرآن أمام عينيك في الفترة الحالية
و تصب اهتمامك بأعمال القلوب و الأعمال الظاهرة
و تبدأ تغير تعاملك مع جميع الأمور و تنظر إليها بنظرة أخرى حيث يكون همك هو إرضاء الله عزوجل بأي طريقة و التقرب إليه بكل وسيلة

فتخرج مثلا إلى الشارع ( الطريق ) و تحاول أن تحصل على أكبر قدر ممكن من الحسنات فتبتسم في وجوه الناس ليس لأنك رجل محترم و مؤدب بل لأن الله أمرك بذلك و أنت تريد أن تتقرب إلى الله بهذا العمل , و لا تمر بأحد إلا و تسلم عليه تدينا و ليس بسبب المعرفة , و كذا مساعدة الكبير و الصغير و الضرير ......
و كأنك تقول يارب ارض عني , يا رب إني أحبك و أحب كل عمل يقربني إليك
و كذلك في صلاتك لا تكثر من عدد الركعات بل اجعل تركيزك في الكيفية , حاول أن تستمتع بمناجاة الله و اسشعر أن الله يخاطبك و أنت تقرأ الفاتحة , اقرأ بهدوء , سبح في الركوع و السجود بهدوء و تمعن , أطل السجود و اشكو حالك و ضعفك لله عزوجل
و كذا في تعاملك مع والديك , اعتبر طلباتهم و مشاويرهم قربة إلى الله , تسابق مع إخوتك على خدمة والديك و لا تسمح لأحد أن يخدمهما بوجودك حتى إن كان في احضار كوب ماء من الثلاجة , لا ترسل الأطفال بل اذهب أنت بنفسك ......

سيكون في بادئ الأمر صعوبة و ثقل على النفس و ذلك لأن الجنة حفت بالمكاره و لكن مع المجاهدة ستجد أن الأمر أصبح ميسرا

و هكذا ستجد أن العقد و الران يذهب عنك شيئا فشيئا حتى تصل إلى مرحلة معينة فلا تهم بفعل شئ إلا يسره الله لك و من ذلك حفظ القرآن الكريم

أما في الوقت الراهن نصيحتي لك أن تهتم بتلاوة القرآن الكريم ( تلاوة تدبر و استجابة ) و كأنك تقول يا رب مرني بما تشاء فأنا عبدك المطيع
و كذلك الصيام و الصدقة وصلة الأرحام و غيرها من الأعمال الصالحة على الوجه الذي ذكرته لك

أسأل الله أن يوفقنا لعمل الطاعات و اجتناب المنكرات و أن يرزقنا العلم النافع و العمل الصالح
رد مع اقتباس
  #63  
قديم 13-03-13, 06:53 AM
متوكلة على الله متوكلة على الله غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-07-11
المشاركات: 461
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

احرصوا أخي الكريم على دعاء الله بتضرع وصدق أن يرزقك الله رضاه عنك ولا يهم أي أمر آخر خاصة أمور الدنيا .. جاهدوا أنفسكم على هذه فحسب مع حسن الظن بالله . فإنه إذا رضي عنك جمع الله عليك شتات نفسك وهداك ويسر لك الخير ورزقك من مفاتيحه ..

فإن من الناس من يريد الحفظ لينال به منزلة أو كرامة ... الخ

لهذا لا يجد المدد من الله ..

وإذا كان العبد مهموما بهموم كثيرة لم يستطع جمع القرآن في صدره .. لو أفنى 10 ساعات في اليوم ربما لم يتجاوز صفحة ..

أما إذا استعان بالله وعقد العزم بصدق أن يجعل الهم هما واحد وهو ( أن ينال رضا الله ويرزقه الفردوس الأعلى من الجنة ) فليس بعد هذا السمو والرفعة شيء .. ولو كان أشعثا أغبرا مجهولا بين الناس أو مطرودا بالأبواب !! لا يهمه أن يكون في المقدمة أو في الساقة .. أن يأخذ الله منه نعمة كصحة ، أو يزيده .. طالما سعيه أن يرضا الله عنه ويسكنه أعلى المنازل قرب الرحمن سبحانه ..

وحين يرضى الله عن العبد ملأ قلبه توحيدا وإخلاصا وسهل له كل الطاعات ابتغاء محبة الله ورضوانه .. فتجده مطلبقا للسنن في يومه وليلته بتلذذ بذلك ولا يجد مشقة - وليس فقط تيسير حفظ القرآن - إن تكلم فلله وإن سكت فلله .. يراقب الله في حركاته وسكناته لتكون لله وليس هذا بمجهود بل تجده مرتاحا مطمئن النفس يوفقه الله لهذا لأن الله قد رضي عنه .. والله تعالى أعلم .
رد مع اقتباس
  #64  
قديم 13-03-13, 07:02 AM
متوكلة على الله متوكلة على الله غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-07-11
المشاركات: 461
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبدالله منصور المعلم مشاهدة المشاركة
السلام عليكم أخي أبو محمد

كما ذكرت في مقالك أنك لست بحاجة إلى طرق حفظ القرآن فأنت تعلمها و قرأتها كلها مرارا و ذكرت أنك تقوم الليل و تجتهد في الدعاء و أن سبب نسيانك للقرآن هو المعاصي
فتبين لي أنك تعلم الداء و الدواء

و نصيحتي لك أن لا تضع هم حفظ القرآن أمام عينيك في الفترة الحالية
و تصب اهتمامك بأعمال القلوب و الأعمال الظاهرة
و تبدأ تغير تعاملك مع جميع الأمور و تنظر إليها بنظرة أخرى حيث يكون همك هو إرضاء الله عزوجل بأي طريقة و التقرب إليه بكل وسيلة

فتخرج مثلا إلى الشارع ( الطريق ) و تحاول أن تحصل على أكبر قدر ممكن من الحسنات فتبتسم في وجوه الناس ليس لأنك رجل محترم و مؤدب بل لأن الله أمرك بذلك و أنت تريد أن تتقرب إلى الله بهذا العمل , و لا تمر بأحد إلا و تسلم عليه تدينا و ليس بسبب المعرفة , و كذا مساعدة الكبير و الصغير و الضرير ......
و كأنك تقول يارب ارض عني , يا رب إني أحبك و أحب كل عمل يقربني إليك
و كذلك في صلاتك لا تكثر من عدد الركعات بل اجعل تركيزك في الكيفية , حاول أن تستمتع بمناجاة الله و اسشعر أن الله يخاطبك و أنت تقرأ الفاتحة , اقرأ بهدوء , سبح في الركوع و السجود بهدوء و تمعن , أطل السجود و اشكو حالك و ضعفك لله عزوجل
و كذا في تعاملك مع والديك , اعتبر طلباتهم و مشاويرهم قربة إلى الله , تسابق مع إخوتك على خدمة والديك و لا تسمح لأحد أن يخدمهما بوجودك حتى إن كان في احضار كوب ماء من الثلاجة , لا ترسل الأطفال بل اذهب أنت بنفسك ......

سيكون في بادئ الأمر صعوبة و ثقل على النفس و ذلك لأن الجنة حفت بالمكاره و لكن مع المجاهدة ستجد أن الأمر أصبح ميسرا

و هكذا ستجد أن العقد و الران يذهب عنك شيئا فشيئا حتى تصل إلى مرحلة معينة فلا تهم بفعل شئ إلا يسره الله لك و من ذلك حفظ القرآن الكريم

أما في الوقت الراهن نصيحتي لك أن تهتم بتلاوة القرآن الكريم ( تلاوة تدبر و استجابة ) و كأنك تقول يا رب مرني بما تشاء فأنا عبدك المطيع
و كذلك الصيام و الصدقة وصلة الأرحام و غيرها من الأعمال الصالحة على الوجه الذي ذكرته لك

أسأل الله أن يوفقنا لعمل الطاعات و اجتناب المنكرات و أن يرزقنا العلم النافع و العمل الصالح
جزاكم الله خيرا
لم أقرأ إلا جزء من المشاركات في الصفحة الأولى ، فالمعذرة ..

فعلا التركيز على بلوغ العبد رضوان الله هو الحل لكل ما يهم العبد في الدين والدنيا والآخرة .. بشرط أن يكون صادقا في رغبته الوصول لرضا الله وألا تكون نيته بلوغ رضا الله عنه لتكون له جسرا لمتاع ما .. وإنما يريد رضاه عنه لأنه عبد له عز وجل .
رد مع اقتباس
  #65  
قديم 11-08-14, 05:25 PM
اخت المحبه اخت المحبه غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-07-07
المشاركات: 74
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

احب اضيف شئ بسيط

اى شخص لو احب الحفظ عليه نفس اللحظه يشمر للحفظ

لا ياجل ولا حتى ربع ثانية


تقول بسم الله

وتبدا نفس اللحظه
رد مع اقتباس
  #66  
قديم 11-08-14, 07:50 PM
أبوعبدالرحمن بن سليمان الفيفي أبوعبدالرحمن بن سليمان الفيفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-03-14
المشاركات: 18
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

وفقكم الله يا إخوة قد أجدتم وأفدتم
وأنا أقول :
انتبه لثلاث آفات تعيق الحفظ
- الانقطاع
- استعجال الثمرة
- الانشغال بالجوال وغيره من الاجهزة

أسأل الله أن يوفقنا لما يرضيه
رد مع اقتباس
  #67  
قديم 13-09-15, 02:36 PM
أبو عبد الله الإسطنبولي أبو عبد الله الإسطنبولي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-11-14
المشاركات: 114
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

أعرف من حفظ القرآن و أتقنه في 12 سنة و هو لا يعرف اللغة العربية،و كان يكرر الصفحة 500 مرة،نسأل الله أن يعينني و إياك أخي على حفظ كتابه و إتقانه.
رد مع اقتباس
  #68  
قديم 13-09-15, 02:39 PM
أبو عبد الله الإسطنبولي أبو عبد الله الإسطنبولي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-11-14
المشاركات: 114
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

أعرف أحد القراء المتقنين الذي لا يعرف اللغة العربية قد حفظ القرآن في 12 سنة،و كان يكرر الصفحة أكثر من 500 مرة،أسأل الله عز و جل أن يعيننا على حفظ كتابه.
رد مع اقتباس
  #69  
قديم 14-09-15, 06:40 PM
أم عبد الباري أم عبد الباري غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 26-04-08
المشاركات: 515
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن عبد الرحمن آل سكر مشاهدة المشاركة
جرب ما جربه أخوك الفقير إلى عفور به:
احفظ وردك من بعد صلاة الفجر، ثم صلِّ به ركعتي الضحى، والزمه في النافلة والسنن الرواتب طوال اليوم، وفي الثلث الأخير من الليل صلِّ قيام الليل، واقرأ مما حفظته، مستعيناً بمصحف إذا توقفت نظرت فيه، وسل الله تعالى في صلاتك هذه أن ييسر لك حفظ كتابه.
جزاكم الله خيرا
لماذا ﻻيقرأ به في الفرائض أيضا .
رد مع اقتباس
  #70  
قديم 18-09-15, 07:50 PM
ابا عبدالله الجداوي ابا عبدالله الجداوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-02-15
المشاركات: 47
افتراضي رد: أجاهد نفسي وأبكي الليل والنهار ولم أحفظ القرآن، ما العمل ؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الله الإسطنبولي مشاهدة المشاركة
أعرف أحد القراء المتقنين الذي لا يعرف اللغة العربية قد حفظ القرآن في 12 سنة،و كان يكرر الصفحة أكثر من 500 مرة،أسأل الله عز و جل أن يعيننا على حفظ كتابه.



ان يكرر انسان الصفحة 500 مرة

يعني 8 ساعات و 20 دقيقة

هل يوجد من اعطى هذه الساعات في اتقان الصفحة الواحدة ؟

اللهم يسر لنا حفظ كتابك والعمل بما فيه
__________________
اللهم يا معلم إبراهيم علمني ، ويا مفهم سليمان فهمني

https://soundcloud.com/mr-faisal-2/pn6quwuoxay4
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:31 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.