ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى القرآن الكريم وعلومه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 20-01-10, 05:08 PM
أبو اسحاق الصبحي أبو اسحاق الصبحي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-04-08
الدولة: عين شمس.مصر
المشاركات: 311
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

بارك الله في الأخ طه محمد عبد الرحمن

يا أخي أنت تركت أصل الموضوع
وهو فتوى الشيخ
والمقامات
وذهبت إلى المحكمين وما يفعلون
ثانيا
اقتباس:
ائتوا لنا بدليل صحيح صريح على جواز مسابقة ((المزمار)) هذه و ما يحدث فيها ..
بارك الله فيك أنت الذي عليك أن تأتي بدليل المنع
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 20-01-10, 07:38 PM
طه الفهد طه الفهد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-05-05
الدولة: ليبيا
المشاركات: 2,123
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

بارك الله فيك يا شيخ عبدالحكيم
أنا لم أقل أنه لا يجوز القراءة بالمقامات لكن أن يصل الحد إلى هذا الذى يحصل فى قناة الفجر ؟ يعني لأجل ألا نمنع القراءة بالمقامات نغض الطرف عن المنكر الذى يفعلونه .
و اقرأ معي هذه الفتوى :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو خالد السلمي. مشاهدة المشاركة
مشايخنا الكرام _ أحسن الله إليكم أجمعين _

خلاصة ما ذكره أهل العلم وتفضلتم بنقله أن تعلم المقامات واستعمالها في تلاوة القرآن الكريم إن كان مصحوبا بالمعازف وآلات اللهو فهو محرم بلا ريب .
وأما إن كان غير مصحوب بالمعازف فالمذاهب فيه أربعة : استحباب وإباحة وكراهة وتحريم .
والذي أميل إليه أن قراءة القرآن بالألحان مكروهة ، وينبغي للمسلم أن يجتنبها وأن يكتفي بتحسين الصوت ومراعاة أحكام التجويد بلا تكلف ، وأقل مساوئ القراءة بالألحان أنها تذهب الخشوع .
وأما القراء المصريون فكما لا يخفى عليكم هم طائفتان :
1) الطائفة الأولى : مقرئو الإذاعات _ عفا الله عنهم _ وهؤلاء غالبا يتقنون هذه المقامات الموسيقية ويقرؤون بمقتضاها ، ومنهم من تعلم الموسيقى في المعاهد الموسيقية ، وأكثر الإذاعات المصرية حاليا تعقد امتحانا في المقامات الموسيقية للمقرئين المرشحين للقراءة في الإذاعة ولا تعين إلا من يجتاز هذه الامتحانات .
2) الطائفة الثانية : علماء القراءات ، وقد رأيت كثيرا منهم وعلمت منهم أنهم لم يتعلموا هذه المقامات ولا يقرؤون بمقتضاها ، وهؤلاء في العادة لا يقرؤون في الإذاعات ، وإنما يعلمون القراءات في المساجد والمعاهد وفي بيوتهم .
وأما عن نفسي فقد عافاني الله تعالى فنفرني من هذه المقامات فلم أتعلمها ولم أرغب في تعلمها ، ولكني التقيت بكثيرين ممن يتقنونها ، وبعضهم كان يصلي خلفي التراويح ، ثم يجلس معي بعد الصلاة فيقول لي الربع الفلاني قرأتَه بمقام الصَبا أو بمقام البيّاتي أو مقام كذا وكذا ، والآية الفلانية أو خاتمتها انتقلت فيها إلى المقام الفلاني ، وهكذا .
فالشاهد من هذا أن المسلم إذا قرأ بما يوافق قواعد التجويد وتغنى بالقرآن فحسّن صوته ما استطاع فإنه قد يوافق أوزان بعض المقامات ولو لم يتعمد ، تماما مثل العروض فالإنسان الذي لم يتعلمه إذا تكلم بكلامه المعتاد وسمعه من يتقن العروض وجد أن بعض كلامه يوافق أوزان بعض البحور ، رغم أن قائلها ليس بشاعر ولم يقصد أن يقول شعرا ، فهذا الفرق بين مجيء هذه المقامات سجية بلا تكلف ، وبين تكلفها ولي اللسان بالآيات لتوافقها ، والله أعلم .
و هذا رابط قد يفيد :
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showth...216#post277216

الشيخ أبو إسحاق الصبحي هل أفهم أنك موافق على ما يجرى فى هذه المسابقة ؟
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 20-01-10, 08:23 PM
علاء بن حسن علاء بن حسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-07-07
المشاركات: 317
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

نعوذ بالله من الخذلان...!!
كفى أن إسمها ألحان موسيقية
ألا يستحيي أحدكم أن ينسب الموسيقى إلى القرآن

قال شيخ الإسلام رحمه الله في الإستقامة :

" ومع هذا فلا يسوغ أن يقرأ القرآن بألحان الغناء ولا أن يقرن به من الألحان ما يقرن بالغناء من الآلات وغيره " (1/ 246 )

وقال القرطبي رحمه الله في حين تكلم عن حرمة القرآن قال :

" ومن حرمته ألا يقعر في قراءته كفعل هؤلاء الهمزيين المبتدعين والمتنطعين في إبراز الكلام من تلك الأفواه المنتنة تكلفا فإن ذلك محدث ألقاه إليهم الشيطان فقبلوه عنه ومن حرمته ألا يقرأه بألحان الغناء كلحون أهل الفسق " ( 1 / 29 )

وقال الإمام ابن رجب رحمه الله في ( نزهة الأسماع في مسألة السماع ) :

وفي الحقيقة هذه الألحان المبتدعة المطربة تهيج الطباع، وتلهي عن تدبّر ما يحصل له من الاستماع حتى يصير التلذذ بنجرد سماع النغمات الموزونة والأصوات المطربة، وذلك يمنع المقصود من تدبر معاني القرآن.

وإنما وردت السنة بتحسين الصوت بالقرآن، لا بقراءة الألحان، وبينهما بون بعيد . اهـ


قال ابن القيم

في زاد المعاد (1/482) :

وفصل النزاع، أن يقال : التطريب والتغنِّي على وجهين، أحدهما : ما اقتضته الطبيعة، وسمحت به من غير تكلف ولا تمرين ولا تعليم، بل إذا خُلّي وطبعه، واسترسلت طبيعته، جاءت بذلك التطريب والتلحين، فذلك جائز، وإن أعان طبيعتَه بفضلِ تزيين وتحسين، كما قال أبو موسى الأشعري للنبي صلى الله عليه وسلم : (( لَو علمتُ أنّكَ تَسمَع لَحَبَّرْتُه لَكَ تحبِيراً)) والحزين ومَن هاجه الطرب، والحبُ والشوق لا يملك من نفسه دفعَ التحزين والتطريب في القراءة، ولكن النفوسَ تقبلُه وتستحليه لموافقته الطبع، وعدم التكلف والتصنع فيه، فهو مطبوع لا متطبِّع، وكَلفٌ لا متكلَف، فهذا هو الذي كان السلف يفعلونه ويستمعونه، وهو التغني الممدوح المحمود، وهو الذي يتأثر به التالي والسامعُ، وعلى هذا الوجه تُحمل أدلة أرباب هذا القول كلها.
الوجه الثاني : ما كان من ذلك صناعةً من الصنائع، وليس في الطبع السماحة به، بل لا يحصُل إلا بتكلُّف وتصنُّع وتمرُّن، كما يتعلم أصوات الغِناء بأنواع الألحان البسيطة، والمركبة على إيقاعات مخصوصة، وأوزانٍ مخترعة، لا تحصل إلا بالتعلُم والتكلف، فهذه هي التي كرهها السلفُ، وعابوها، وذمّوها، ومنعوا القراءةَ بها، وأنكروا على من قرأ بها، وأدلة أرباب هذا القول إنما تتناول هذا الوجه، وبهذا التفصيل يزول الاشتباهُ، ويتبين الصوابُ من غيره، وكلُّ من له علم بأحوال السلف، يعلم قطعاً أنهم بُرآء من القراءة بألحان الموسيقى المتكلفة، التي هي إيقاعات وحركات موزونة معدودة محدودة، وأنهم أتقى للّه من أن يقرؤوا بها، ويُسوّغوها، ويعلم قطعاً أنهم كانوا يقرؤون بالتحزين والتطريب، ويحسِّنون أصواتَهم بالقرآن، ويقرؤونه بِشجىً تارة، وبِطَربِ تارة، وبِشوْق تارة، وهذا أمر مركوز في الطباع تقاضيه، ولم ينه عنه الشارع مع شدة تقاضي الطباع له، بل أرشد إليه وندب إليه، وأخبر عن استماع اللّه لمن قرأ به، وقال : (( لَيْسَ مِنَّا مَن لَمْ يَتَغَنَّ بِالْقرآنِ )) وفيه وجهان : أحدهما : أنه إخبار بالواقع الذي كلُّنا نفعله، والثاني : أنه نفي لهدي من لم يفعله عن هديه وطريقته صلى الله عليه وسلم .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 21-01-10, 12:19 AM
أبو اسحاق الصبحي أبو اسحاق الصبحي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-04-08
الدولة: عين شمس.مصر
المشاركات: 311
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

اقتباس:
الشيخ أبو إسحاق الصبحي هل أفهم أنك موافق على ما يجرى فى هذه المسابقة ؟
أقول والله المستعان
أن تعلم المقامات عن طريق سماع المشايخ الكبار ومعرفة الأسلوب والقراءة به وتقليدهم فقط هي الجائزة مع مراعاة أحكام القرآن والتدبر

وما زاد عن ذلك فهو تكلف غير محمود قد يصل إلى الحرمة والله اعلم
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 21-01-10, 01:02 AM
ابو علي الفلسطيني ابو علي الفلسطيني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-08-09
المشاركات: 515
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

بسم الله الرحمن الرحيم

والله تعالى اعلم ان الامر فيه اشكال لا يحله الا اهل العلم والفقه ومن له القدرة على الفتوى ... فقد تابعت جزءا من هذه المسابقات ... فمرة يقولون ايات ذكر الجنة تقرأ بالمقام كذا للتبشير والتي فيها ذكر النار تقرأ بمقام كذا يعني لتثير الحزن والخوف ... لا أعرف مدى صحة هذا فقهيا ولذا اسأل اهل العلم عنه ... كما انهم يركزون على مسالة المقامات هذه فتراهم يقولون هل تستطيع ان تقرأ بهذا المقام او ذاك ... حبذا لو افادنا احد الشيوخ الافاضل في هذا الامر ..... والله الهادي الى سواء السبيل سبحانه
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 21-01-10, 02:00 AM
أبو عبدالرحمن عبد القادر أبو عبدالرحمن عبد القادر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-03-07
الدولة: الجـزائر
المشاركات: 764
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

الحمد لله و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و آله و صحبه أجمعين

فعلا تصح نسبة الكلام للشيخ المقرئ أيمن رشدي حفظه الله فقد تمت استضافته في قناة الناس مع شيخ عموم المقارئ المصرية أحمد عيسى المعصراوي حفظه الله و قد ندد كلاهما بما يحصل تلميحا و توضيحا في قناة الفجر و قد أعلن الشيخ المعصراوي أنه حضر لمسابقة المزمار الذهبي فلما رآى تلك البدعة الا و هي القراءة بالألحان خرج و لمن يقعد و تبرأ منها حتى قانونيا حتى لا يتم نسبت اي شيء اليه مما فعلت قناة الفجر

هذا و الله الموفق
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 21-01-10, 03:11 AM
أبو عمر الجداوي أبو عمر الجداوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-08
المشاركات: 750
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبدالرحمن عبد القادر مشاهدة المشاركة
الحمد لله و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و آله و صحبه أجمعين

فعلا تصح نسبة الكلام للشيخ المقرئ أيمن رشدي حفظه الله فقد تمت استضافته في قناة الناس مع شيخ عموم المقارئ المصرية أحمد عيسى المعصراوي حفظه الله و قد ندد كلاهما بما يحصل تلميحا و توضيحا في قناة الفجر و قد أعلن الشيخ المعصراوي أنه حضر لمسابقة المزمار الذهبي فلما رآى تلك البدعة الا و هي القراءة بالألحان خرج و لمن يقعد و تبرأ منها حتى قانونيا حتى لا يتم نسبت اي شيء اليه مما فعلت قناة الفجر

هذا و الله الموفق
وقد كان لقاءً ماتعاً التقى فيه جهابذة الإقراء في عالمنا الإسلامي وشارك فيه الشيخ الحويني حفظه الله تعالى باتصال هاتفي وأنكر ما يحصل في مسابقة المزمار الذهبي، وكذلك اتصل بعض المشايخ الفضلاء من المغرب ومن الكويت وأنكروا هذا الأمر، وكانت المفاجأة اتصال القارئ عبدالله كامل الحائز على المركز الأول في مسابقة المزمار الذهبي وأنكر مايحصل في المسابقة وتكلم بكلام رصين مؤثر ذرفت منه دموع الشيخ المعصراوي حفظه الله.
هذا ملخص ما تم في هذه الحلقة على قناة الناس (مع العلم أني لم أتابعها كاملة) وقد ذكرت ما شاهدت، ونتمنى من الاخوة تزويدنا برابط الحلقة ولهم منا الدعاء في ظهر الغيب.
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 21-01-10, 01:09 PM
أبو عبدالرحمن عبد القادر أبو عبدالرحمن عبد القادر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-03-07
الدولة: الجـزائر
المشاركات: 764
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

جزاكم الله خيراا

و وجدت ايضا كتاب في الوقفية للشيخ أيمن رشدي سويد

البيان لحكم القراءة بالالحان

سنة الطبع 1412 هــــ

رابط المكتبة الوقفية

http://ia311029.us.archive.org/0/ite...2791/52791.pdf
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 21-01-10, 06:38 PM
إبراهيم الجوريشي إبراهيم الجوريشي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-12-04
المشاركات: 592
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

جزاكم الله خيرا
__________________
أخـي لن تنال العـلـم إلا بسـتة .... سأنـبيك عـن تفصـيلها بـبيان
ذكـاء وحـرص واجتهـاد وبلغـة .... وصحـبة أستاذ وطـول زمـان

ذنوب الخلوات تؤدي إلى الانتكاسات
وطاعة الخلوات طريق للثبات حتى الممات
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 24-01-10, 06:07 PM
أبو محمد أحمد بن عثمان أبو محمد أحمد بن عثمان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 205
افتراضي رد: حكم استخدام المقامات الموسيقية بقراءة القرآن الكريم للمقرئ الشيخ أيمن سويد الدمشقي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بعد طول غياب عن الملتقى المبارك ، أحيي جميع الإخوة والمشايخ الفضلاء أجمعين .
إخواني الكرام ، ألا يسعنا ما وسع سلفنا ؟
كل من كتب قبلي يعلم أن الخلاف ورد بين السلف في القراءة بالألحان بين الجواز والكراهة والحرمة، فالأمر هين مادام لم يصل بهذه الألحان ـ مهما كانت المسميات ـ إلى التحريف في كتاب الله جل وعلا .
وإني على علم تام أن من يقول حتى باستحباب القراءة بالإلحان والمقامات ، لن يرضى بالتحريف في كتاب الله ، ولو حرَّف أو غير في الأحكام التجويدية فقراءته غير صحيحة .
فالأمر هين ما دام هناك سابقة خلف بين السلف ، ومادام هناك محافظة على كتاب الله أداء وعملاً .
كذلك ، إني لأعجب من أمرين في حلقة الشيخين الفاضلين .
الأول : الشيخ المعصروي حفظه الله تعالى ورعاه كان ضمن المحكمين في مسابقة المزمار الذهبي ، فأين هو من حرمة تعلم المقامات ، ويظهر من كلامه أنه ينكر تعلمها ، إذ يقول في ثنايا كلامه ، أنه كان يحضر للشيخ الحصري في المسجد الحسيني ! ووو إلى آخر ما قيل ، وأين الدليل إن الحصري لم يتعلم هذه المقامات ؟!
الثاني : الشيخ أيمن سويد حفظه الله تعالى ورعاه ، ينكر المقام كلاً وجزء ثم يمتدح قراءة الشيخ المنشاوي والحصري وعبد الباسط بل والنقشبدني !! التعجب أن قراءة هؤلاء يُستخرج منها كل هذه المقامات السبع ولا مش عارف الثمانية ، فكيف قرؤوا بها ولم يلحنوا أو يحرفوا في تجويد كتاب الله ـ ده يعني لو زي ما تفضل الدكتور ـ إن المقامات بطبيعتها تجعل القارئ يلحن في التجويد .
واللي أعلمه أن النقشبندي لم يكن على علم بالمقامات ، بل كان من أساتذة المقامات وهذا يظهر جلياً عليه ولكونه ـ رحمه الله ـ منشداً في الدرجة الأولى ولم يشتهر بالقراءة ، هذا على حد علمي ويمكن أكون مش عارف حاجة .
ووالله يا إخواني الفضلاء سمعت حواراً للشيخ الزيات رحمه الله تعالى مع فضيلة شيخنا الشيخ محمود فرج عبد الجليل ، وكان معه في الشيخ يحيى حسن ، سألوا الشيخ عن المقامات ، الشيخ أجابهم بأنه تعلمها ودرسها . وهي جائزة بشرط أن لا تخل بأحكام التجويد .

فقال له الشيخ محمود : يعني نُخضع المقام للقاعدة التجويدة ولا نُخضع القاعدة التجويدية للمقام ، رد عليه الشيخ رحمه الله وقال ، نعم .

والله على ما أقول شهيد .


و أعتذر عن ركاكة الأسلوب لأني كنت على عجلة من أمري
__________________
إن الغريب له مخافة سارق* وخضوع مديون وذلة موثق
فإذا تذكر أهــله وبلاده* ففؤاده كجناح طير خافق
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:28 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.