ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى القرآن الكريم وعلومه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 08-12-08, 02:52 AM
أبو عمر الجداوي أبو عمر الجداوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-08
المشاركات: 750
افتراضي الشيخ الددو: التأثر بحُسن صوت القارئ ليس من الخشوع

بسم الله الرحمن الرحيم
قال فضيلة الشيخ محمد الحسن ولد الددو الشنقيطي حفظه الله تعالى
في كتابه (( اليوم الآخر حكم ومشاهد )) ص 75 ـ 76. عند حديثه عن فوائد معرفتنا باليوم الآخر :
ومنها كذلك ( أي من فوائد معرفتنا باليوم الآخر )؛ أن معرفة اليوم الآخر وما يتعلق به, علاج للقسوة والغفلة. فنحن من هذه الدار نصاب بكثير من الأمراض, كثير منا يشعر ـ فقط ـ بالأمراض البدنية, وينسى الأمراض القلبية, والنفسية والإيمانية .... وهي أمراض في بعض الأحيان تكون أخطر وأكبر من أمراض البدن. ومن هذه الأمراض القسوة, فالقلوب تقسو فيمر عليه (أي الإنسان) القرآن كاملاً, يسمعه من أوله إلى آخره, فلا تقطر له دمعة!.. ولا يرتعش رعشة!... ولا يرتجف ارتجافه واحدة!... وما ذلك إلا من قسوة القلب وقد قال تعالى:{اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُّتَشَابِهاً مَّثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَمَن يُضْلِلْ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ } الزمر 23.
وقال تعالى:{ قُلْ آمِنُواْ بِهِ أَوْ لاَ تُؤْمِنُواْ إِنَّ الَّذِينَ أُوتُواْ الْعِلْمَ مِن قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلأَذْقَانِ سُجَّداً{107} وَيَقُولُونَ سُبْحَانَ رَبِّنَا إِن كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولاً{108} وَيَخِرُّونَ لِلأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعاً{109}الإسراء 107ـ 109.
وقال تعالى:{لتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ قَالُوَاْ إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَاناً وَأَنَّهُمْ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ{82} وَإِذَا سَمِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَى أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُواْ مِنَ الْحَقِّ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ{83}
المائدة 82ـ83.
وهذه القسوة أثرها بارز في عصرنا هذا , وفي أمتنا في هذه العصور, فقلما تجد من هو خاشع إذا سمع القرآن تأثر به, تتأثر الناس بأصوات القُرَّاء فالقارئ الذي يعجبهم حُسن صوته يتأثرون ويتفاعلون مع قراءته , وليس ذلك بالخشوع, لأن الخشوع يتعلق بالمعنى لا باللفظ, ولذلك جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم: أنه تخوف على أمته ست خصال منها (( نشو يتخذون القرآن مزامير يقدمون الرجل ليس أفقههم ولا أفضلهم يغنيهم غناء )) ؛ يعجبهم صوته فقط , فيقدمونه ليغني لهم. لذلك نحتاج إلى الخشوع ونحتاج إلى رقة القلب, ولا شك أن رقة القلب من حياته. قد أخرج مالك في الموطأ وأحمد في الزهد عن يحيى بن سعيد الأنصاري أنه بلغه أن عيسى بن مريم يقول : (( لا تكثروا الكلام في غير ذكر الله فتقسوَ قلوبكم, فإن القلب القاسي بعيد من الله, ولكن لا تعلمون. ولا تنظروا في ذنوب الناس كأنكم أرباب, وانظروا في ذنوبكم كأنكم عبيد. وإنما الناس مبتلى ومعافىً؛ فارحموا أهل البلاء, واحمدوا الله على العافية )).
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-12-08, 05:01 AM
شـهـاب شـهـاب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-03-05
المشاركات: 29
افتراضي

بارك الله في الشيخ الفاضل
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-12-08, 01:23 PM
أبو عبد الرحمان القسنطيني الجزائري أبو عبد الرحمان القسنطيني الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-08
المشاركات: 2,368
افتراضي

من يرفع لنا هذا الكتاب و جزاه الله خيرا

أي كتاب يوم الآخر حكم و مشاهد
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-12-08, 02:24 PM
نضال دويكات نضال دويكات غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 20-07-05
الدولة: أكناف بيت المقدس
المشاركات: 3,461
افتراضي

يكاد يجمع الناس على ان حسن الصوت من أسباب الخشوع في الصلاة

{ زينوا القرآن بأصواتكم ؛ فإن الصوت الحسن يزيد القرآن حسنا ] . ( صحيح )

السلسلة الصحيحة

فإذا قادك حسن الصوت الى الخشوع أصبحت خاشعا

وما أدى الى واجب فهو واجب

أنا قليل العلم فإن أخطات فلا تقسوا علي
__________________
قم وذق معنى الصلاة في دجى الليل الطويل
قم وجاهد في الحياة إن مثوانا قليل
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-12-08, 02:28 PM
نضال دويكات نضال دويكات غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 20-07-05
الدولة: أكناف بيت المقدس
المشاركات: 3,461
افتراضي

يُسن للقارئ تحسين صوته بالقراءة مطلقًا سواء كان إمامًا أو لم يكن، وذلك لقوله -صلى الله عليه وسلم- : ما أذن الله لشيء ما أذن لنبي حسن الصوت: يتغنى بالقرآن؛ يجهر به والإذن: الاستماع، وقد ثبت أن النبي -صلى الله عليه وسلم- استمع لقراءة أبي موسى الأشعري وقال: لقد أوتي هذا مزمارًا من مزامير آل داود فقال أبو موسى لو علمت أنك تستمع إليَّ لحبرته لك تحبيرًا. فأرى أنه لا مانع من تحسين الصوت؛ لترغيب المصلين وتحبيب الصلاة إليهم وعدم الملل من الصلاة خلفه ولو أطال القراءة. والله أعلم.


عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين
__________________
قم وذق معنى الصلاة في دجى الليل الطويل
قم وجاهد في الحياة إن مثوانا قليل
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 08-12-08, 06:41 PM
هاني آل عقيل هاني آل عقيل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-01-04
المشاركات: 110
افتراضي

أخي الكريم نضال ..

ما ذكرته لا يعارض ما ذكره الشيخ محمد

بورك فيك
__________________
عامّي شاركتكم لأتعلم
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 08-12-08, 06:58 PM
أبو عمر الجداوي أبو عمر الجداوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-08
المشاركات: 750
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

جُزيتم خيراً: بالنسبة للكتاب هو عبارة عن تفريغ لبعض دروس الشيخ والتي كانت بعنوان ((اليوم الآخر حكم ومشاهد)) وهي عبارة عن ثلاثة أشرطة ماتعة
وإذا وجدت أي رابط يخص الموضوع سأرفعه لكم مباشرة
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08-12-08, 10:14 PM
نضال دويكات نضال دويكات غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 20-07-05
الدولة: أكناف بيت المقدس
المشاركات: 3,461
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاني آل عقيل مشاهدة المشاركة
أخي الكريم نضال ..

ما ذكرته لا يعارض ما ذكره الشيخ محمد

بورك فيك

بارك الله فيك وانا لا اعارضه ( إبتسامة )
__________________
قم وذق معنى الصلاة في دجى الليل الطويل
قم وجاهد في الحياة إن مثوانا قليل
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 08-12-08, 10:24 PM
ميسرة الغريب ميسرة الغريب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 544
افتراضي

الأشرطة على هذه الصفحة
http://dedew.net/index.php?A__=9&tab...=اليوم%20الآخر
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 09-12-08, 08:17 AM
أبو عمر الجداوي أبو عمر الجداوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-08
المشاركات: 750
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزيت خيراً أخي ميسرة وجعل الله لك من اسمك نصيب
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:43 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.