ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #41  
قديم 16-09-10, 12:07 PM
ابو فاطمة المصري ابو فاطمة المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 726
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

أما عن فتوى الشيخ / خالد عبد المنعم الرفاعي
قوله :
وقال العلامة محمد بن صالح العثيمين: "ما لم يرد فيه الرفع ولا عدمه؛ فالأصل الرفع؛ لأنه من آداب الدعاء ومن أسباب الإجابة؛ قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إن الله حيي كريم يستحيي من عبده إذا رفع إليه يديه أن يردهما صفرا".

قد سبق فتوى خاصة للشيخ ابن عثيمين بالمنع فكيف يستدل بكلام عام له ، وله فتوى خاص في الانكار وعدم الإجازة
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 16-09-10, 02:41 PM
ابو فاطمة المصري ابو فاطمة المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 726
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

أضف إلى ذلك سؤلاً أرجو إجابته :
ما حكم من صلى على النبي صلى الله عليه وسلم بعد الأذان ؟

وما حكم من سجد سجوداً بغير سبب إلا الدعاء فقط ؟
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 16-09-10, 08:21 PM
حنفى شعبان حنفى شعبان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-06-10
المشاركات: 335
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

1- المسألة الاولى محسومة بقول النبى (صلى الله عليه وسلم) (فقولوا مثل ما يقول ثم سلو الله لى الوسيلة ) الحديث 2- أما المسألة الثانية(المجموع ج4/ص78
فرع لو خضع إنسان لله تعالى فتقرب بسجدة بغير سبب يقتضي سجود شكر ففيه وجهان حكاهما إمام الحرمين وغيره أحدهما يجوز قال صاحب التقريب وأصحهما لا يجوز صححه شيخي يعني أبا محمد يشدد في إنكار هذا السجود واستدلوا لهذا بالقياس على الركوع فإنه لو تطوع بركوع مفردا كان حراما بالاتفاق لأنه بدعة وكل بدعة ضلالة إلا ما دل دليل على استثنائه وسواء في هذا الخلاف في تحريم السجدة ما يفعل بعد صلاة وغيره وليس من هذا ما يفعله كثير من الجهلة من السجود بين يدي المشايخ بل ذلك حرام قطعا بكل حال سواء كان إلى القبلة أو غيرها وسواء قصد السجود لله تعالى أو غفل وفي بعض صوره ما يقتضي الكفر أو يقاربه عافانا الله الكريم وقد سبقت هذه المسألة مبسوطة في آخر باب ما ينقض الوضوء ))

فيض القدير ج4/ص334
وتأول قائلوه الحديث على أن مراده بكثرة السجود كثرة الصلاة لا حقيقة السجود فإن التقرب بسجدة فردة بلا سبب حرام كما صححه الرافعي لكن قال المحب الطبري الشافعي الجواز أولى بل لا يبعد ندبه فإنها عبادة مشروعة استقلالا فإذا جاز التقرب بها بسبب جاز بغيره كالركعة وبه فارقت الركوع فإنه لم يشرع استقلالا مطلقا قال والحديث يقتضي كل سجود وحمله على سجود في صلاة تخصيص على خلاف الظاهر ))


إعانة الطالبين ج1/ص212
قوله ولا يحل التقرب إلى الله تعالى بسجدة أي فهو حرام

قال في شرح الروض

كما يحرم بركوع مفرد ونحوه لأنه بدعة وكل بدعة ضلالة إلا ما استثنى

قوله بلا سبب أما بالسبب فلا تحرم بل تسن ))


الإقناع للشربيني ج1/ص120
ولو تقرب إلى الله بسجدة من غير سبب حرم )

الوسيط ج2/ص206
وهذا إشارة إلى أن المتقرب بسجدة من غير سبب جائز

وكان الشيخ أو محمد شدد النكير على فاعل ذلك وهو الصحيح ))

الباعث على إنكار البدع ج1/ص61
وقال صاحب التتمة جرت عادة بعض الناس بالسجود بعد الفراغ من الصلاة يدعو فيه قال وتلك سجدة لا يعرف لها أصل ولا نقلت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عن أصحابه والأولى أن يدعو بالصلاة لما روى من الأخبار فيه والله أعلم

قلت ولا يلزم من كون السجود قربة في الصلاة أن يكون قربه خارج الصلاة كالركوع قال الفقيه أبو محمد لم ترد الشريعه بالتقرب الى الله تعالى بسجدة منفردة لا سبب لها فإن القرب لها أسباب وشرائط وأوقات واركان لا تصلح بدونها وكما لا يتقرب الى الله تعالى بالوقوف بعرفة ومزدلفة ورمي الجمار والسعي بين الصفا والمروة من غير نسك واقع في وقته بأسبابه وشرائطه فكذلك لا يتقرب الى اللهتعالى بسجدة منفردة وان كانت قربة اذا كان لها سبب صحيح وكذلك لا يتقرب الى الله تعالى بالصلاة والصيام في كل وقت وأوان وربما تقرب الجاهلون الى الله تعالى بما هو مبعد عنه من حيث لا يشعرون

قلت وهذا صحيح ففي الحديث عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضى الله عنها قالت أن كنت لأفتل قلائد هدى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم يبعث بها وهو مقيم ما يجتنب شيئا مما يجتنب المحرم قال وكان بلغها أن زياد بن أبي سفيان أهدى وتجرد قال فقالت هل كانت له كعبة يطوف بها فإنا لا نعلم أحدا نحرم عليه الثياب وتحل له حتى يطوف الكعبة رواه البيهقي في السنن الكبير ثم قال أخرجه مسلم في الصحيح من حديث حماد بن زيد عن هشام وفي السنن الكبير أيضا عن أبي الصديق الناجي قال رأى عبد الله ابن عمر رضى الله عنهما قوما قد اضطجعوا بعد الركعتين قبل صلاة الفجر فقال أرجع اليهم فاسألهم ما حملهم على ما صنعوا قال فأتيتهم فسألتهم فقالوا نريد السنة قال فارجع اليهم فاخبرهم أنها بدعة))

حاشية الطحطاوي على مراقي الفلاح ج1/ص323
وأما إذا سجد بغير سبب فليس بقربة ولا مكروه))

الفتاوى الهندية ج1/ص136
وأما إذا سجد بغير سبب فليس بقربة ولا مكروه وما يفعل عقيب الصلوات مكروه لأن الجهال يعتقدونها سنة أو واجبة وكل مباح يؤدي إليه فمكروه ))

حاشية ابن عابدين ج2/ص120
قال في شرح المنية آخر الكتاب عن شرح القدوري للزاهدي أما بغير سبب فليس بقربة ولا مكروه))


الباعث على إنكار البدع ج1/ص60
فإنهما سجدتان لا سبب لهما والشريعة لم ترد بالتقرب الى الله تعالى في السجود إلا في الصلاة أو لسبب خاص في سهو أو قراءة ة سجدة وفي سجدة الشكر خلاف استحبها الشافعي وقال أحمد لا بأس بها وقال اسحق وأبو ثور هي سنة وكره النخعي ذلك وزعم أنه بدعة وكره ذلك مالك والنعمان هذا نقل ابي بكر بن المنذر في كتابه ثم قال بالقول الأول أقول لأن ذلك قد روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر وعلي وكعب بن مالك وقال أمام الحرمين المعالي ذكر صاحب التقريب عن بعض الأصحاب أن الرجل لو خضع لله تعالى فسجد من غير سبب فله ذلك قال وهذا لم أره إلا له وكان شيخي يكره ذلك واشتد نكيره على من يفعل ذلك قال وهو الظاهر عندي قال أبو حامد الغزالي كان الشيخ أبو محمد رحمه الله يشدد النكير على فاعل ذلك وهو الصحيح وقال في كتاب النذر ولم يذهب أحد الى ان السجدة وحدها تلزم بالنذر فإنها ليست عبادة إلا مقرنه بسبب كالتلاوة قال إمام الحرمين وكان شيخي يقطع بأن السجدة مفرده لا تلزم بالنذر وإن كان التالي يسجد فإن السجدة مفردة من غير سبب ليست قربة على الرأي الظاهر كما قرره في كتاب الصلاة قال أبو نصر الأرغباني سجود الشكر سنة عند مفاجأة نعمة واندفاع نقمة وبلية ولا تستحب لدوام النعم وقال صاحب التتمة جرت عادة بعض الناس بالسجود بعد الفراغ من الصلاة يدعو فيه قال وتلك سجدة لا يعرف لها أصل ولا نقلت عن رسول الله e ولا عن أصحابه والأولى أن يدعو بالصلاة لما روى من الأخبار فيه والله أعلم

قلت ولا يلزم من كون السجود قربة في الصلاة أن يكون قربه خارج الصلاة كالركوع قال الفقيه أبو محمد لم ترد الشريعه بالتقرب الى الله تعالى بسجدة منفردة لا سبب لها فإن القرب لها أسباب وشرائط وأوقات واركان لا تصلح بدونها وكما لا يتقرب الى الله تعالى بالوقوف بعرفة ومزدلفة ورمي الجمار والسعي بين الصفا والمروة من غير نسك واقع في وقته بأسبابه وشرائطه فكذلك لا يتقرب الى اللهتعالى بسجدة منفردة وان كانت قربة اذا كان لها سبب صحيح وكذلك لا يتقرب الى الله تعالى بالصلاة والصيام في كل وقت وأوان وربما تقرب الجاهلون الى الله تعالى بما هو مبعد عنه من حيث لا يشعرون))
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 18-09-10, 07:47 AM
ابو فاطمة المصري ابو فاطمة المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 726
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

اخي الفاضل :
لقد أخطات انا في عرض هذا السؤال :
فقلتُ: أضف إلى ذلك سؤلاً أرجو إجابته :
ما حكم من صلى على النبي صلى الله عليه وسلم بعد الأذان ؟

والسؤوا الصحيح
ما حكم فعل المؤذن الذي يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بعد الأذان ؟
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 18-09-10, 10:37 AM
ابو فاطمة المصري ابو فاطمة المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 726
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

سألت :
وما حكم من سجد سجوداً بغير سبب إلا الدعاء فقط ؟

أحسنت أخي الفاضل في إجابتك على هذا السؤال

وسيتم التعقيب بعد إجابتك عن حكم فعل المؤذن في الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بعد انتهائه من الاذان ؟

بارك الله فيك وجزيت خيراً
رد مع اقتباس
  #46  
قديم 18-09-10, 12:25 PM
حنفى شعبان حنفى شعبان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-06-10
المشاركات: 335
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

أنا أعلم من الاول أنك تقصد المؤذن فأنا والله أحسن الظن بك وأعلم أنك تعلم حديث مسلم(عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ أَنَّهُ
سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ إِذَا سَمِعْتُمْ الْمُؤَذِّنَ فَقُولُوا مِثْلَ مَا يَقُولُ ثُمَّ صَلُّوا عَلَيَّ فَإِنَّهُ مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا ثُمَّ سَلُوا اللَّهَ لِي الْوَسِيلَةَ فَإِنَّهَا مَنْزِلَةٌ فِي الْجَنَّةِ لَا تَنْبَغِي إِلَّا لِعَبْدٍ مِنْ عِبَادِ اللَّهِ وَأَرْجُو أَنْ أَكُونَ أَنَا هُوَ فَمَنْ سَأَلَ لِي الْوَسِيلَةَ حَلَّتْ لَهُ الشَّفَاعَةُ) فالظاهر أن الامر متوجه الى المؤذن والمستمع لأن الاجر المترتب عليه (هوالشفاعة) والمؤذن والمستمع كلاهما فى حاجة ماسة لذلك الاجر والله أعلم مع التنبه الى أدب الدعاء (ودون الجهر من القول) دمت بخير
رد مع اقتباس
  #47  
قديم 18-09-10, 12:40 PM
ابو فاطمة المصري ابو فاطمة المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 726
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

ما أجمل حسن الحوار معك :
قلت بارك الله فيك :
مع التنبه الى أدب الدعاء (ودون الجهر من القول) دمت بخير أهـ كلامك

هذا ما قصدته في سؤالي فهل يجوز الجهر بها منه ؟
رد مع اقتباس
  #48  
قديم 18-09-10, 12:53 PM
حنفى شعبان حنفى شعبان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-06-10
المشاركات: 335
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

السلام عليكم أولا - رفع اليد فى الدعاء على العموم متواتر وهو الاصل واليه ذهب البخارى بل وعدوه من الادب ثانيا- هل ورد ما يمنع أحد المأمومين من رفع يده عند الدعاء الاخير وخاصة اذا وافق ذلك مصيبة أو ضرر أو دين أو ابتلاء فأراد أن يتذلل للحيى الستير الكريم ؟ ثالثا-البدعة أمر مخترع ليس له أصل فى الشرع أما ما نحن فيه فالاصل وهو الرفع متواتر عند أهل الحديث فليس هو من البدعية فى شئ اذا فالذى ينهى عن فعله فى موضع من المواضع هو المطالب بالدليل؟ اللهم اهدنا واجعلنا هداة مهتدين برحمتك يا أرحم الراحمين
رد مع اقتباس
  #49  
قديم 18-09-10, 01:02 PM
ابو فاطمة المصري ابو فاطمة المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 726
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

عفواً اخي الفاضل وددت قبل أن ارد على سؤلك لو اجبتني :
عن فعل المؤذن أو صحيح أم مخالف ؟ثم ارد عليك مباشرة
رد مع اقتباس
  #50  
قديم 18-09-10, 02:32 PM
ابو فاطمة المصري ابو فاطمة المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 726
افتراضي رد: ما حكم رفع اليدين أثناء دعاء الخطيب

تاخرت أخي بارك الله فيك في الإجابة على فعل المؤذن
فهو واضح من كلام ... انك منعته من الجهر

إذن تنفق أولاً على أن السجود للدعاء كما جاء في سؤالي ممنوع مخالف للسنة
فعل المؤذن بجهره مخالف للسنة

لماذ حكم عليه بهذا ؟
حكم عليه بهذا وإن كان السبب موجود :
قول النبي صلى الله عليه وسلم : أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد
فكيف يحكم عليه بأنه مخالف للسنة
هل لعدم فعل النبي صلى الله عليه وسلم ؟!
ولعد فعل الصحابة ؟ أم ماذا ؟

وكذلك المؤذن :

فانظر سبب الحكم بالمخالفة :
مع وجود الاسباب ( الصلاة على النبي مشروعة بالاتفاق)
السجود قربة بالاتفاق

ما هو المانع :

عدم فعل النبي
عدم فعل الصحابة

إذن لا يرفع الماموين أيديهم وإن رفع الإمام إلا في الاستسقاء
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:50 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.