ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #51  
قديم 15-08-05, 05:03 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي السماء ليست قبلة الدعاء

نقل السقاف عن بعض العلماء أن السماء قبلة الدعاء كما أن الكعبة قبلة الصلاة
وهذا قول باطل فالصلاة كلها دعاء فما وجه التفريق
ثم ان لازم هذا القول أن الدعاء الذي لا يتجه فيه الداعي الى السماء غير مقبول وهذا باطل مخالف للاجماع والأدلة المتكاثرة ومن أوضحها دعاء السفر الذي احتج به السقاف فيما مضى
رد مع اقتباس
  #52  
قديم 15-08-05, 05:35 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي السقاف والطعن في البهائم وجهله الفاضح بالتفسير

نقل السقاف عن " اجتماع الجيوش الاسلامية " ص ( 212 ) تحت عنوان ( أكرموا البقر ) : وذكر شيخ الاسلام الهروي بإسناده عن عبد الله بن
وهب قال " أكرموا البقر فإنها لم ترفع رأسها إلى السماء منذ عبد البجل حياء من الله عزوجل " . ثم قال : " والمقصود أن هذه فطرة الله التي فطر عليها الحيوان حتى أبلد الحيوان الذي نضرب ببلادته المثل وهو البقر ، . اه‍
ثم احتج بقوله تعالى (( إن شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون )) *
مبطلا لاستدلال ابن القيم وهذا من جهله بالتفسير المقصود بالآية الكفار فالدابة كل ما دب على الأرض بدليل قوله تعالى (( إِنَّ شَرَّ الدَّوَابِّ عِندَ اللّهِ الَّذِينَ كَفَرُواْ فَهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ ))
ثم احتج بقوله تعالى (( أُوْلَـئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ )) والجواب أن يقال هذا تشبيه للكفار بالبهائم من ناحية العيش من أجل الأكل والشرب والمناكح فقط ومن ناحية عدم التفكر بالآيات كما قرر جمع من المفسرين لا من ناحية سوء المعتقد فالبهائم داخلة في عموم قوله تعالى(( وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلاَّ يُسَبِّحُ بِحَمْدَهِ )) فهي تنزه الله عن الشرك والنقائص
ثم ان ابن القيم لم يذكر هذا للاحتجاج بل للاستئناس ولاثبات أن عبدالله بن وهب من مثبتة العلو ثم نقل ما يؤيده من الواقع
رد مع اقتباس
  #53  
قديم 17-08-05, 05:26 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي حجية الفطرة

زعم السقاف أن السلفيين يرون حجية الفطرة وهذا غلط عليهم فهم لا يستجيزون اعتقاد شيء في رب العالمين لمجرد دلالة الفطرة وانما يذكرونها للاستئناس كما يفعلون عند ذكرهم للأدلة العقلية ولأثبات أن العامة ليسوا من المعطلة لا كما يزعم من يدعي أن معظم المسلمين أشاعرة
ومع على يفوتني أن أنبه على الفطرة السليمة لا تناقض العقيدة الصحيحة واليك الدليل المفحم وهو قوله ((ألا أعلمك كلمات تقولها إذا أويت إلى فراشك فإن مت من ليلتك مت على الفطرة وإن أصبحت أصبحت وقد أصبت خيرا تقول: اللهم أسلمت نفسي إليك ووجهت وجهي إليك وفوضت أمري رغبة ورهبة إليك وألجأت ظهري إليك لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك آمنت بكتابك الذي أنزلت وبنبيك الذي أرسلت.)) رواه البخاري و مسلم فقوله (( مت على الفطرة )) داخل فيه الاعتقاد السليم الموجود في الدعاء وهذا كاف لاخراص السقاف
رد مع اقتباس
  #54  
قديم 17-08-05, 06:27 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي

أول السقاف الاستواء بالاستيلاء وهذا التأويل بدعة مخالف لما كان عليه السلف قال اللالكائي قال أخبرنا أحمد حدثنا عبد الله حدثنا ابن شيرويه ثنا إسحاق [ابن راهويه] حدثنا بشر بن عمر قال: «سمعت غير واحد من المفسرين يقولون ﴿الرحمن على العرش استوى﴾ على العرش ارتفع»وصححه الألباني وفي هذ الرد على من زعم أن السلف كانوا مفوضة
والاستيلاء يستلزم المغالبة كما قال ابن الأعرابي أحد علماء اللغة أتاه رجل فقال له: ما معنى قول الله عز وجل {الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى}؟ فقال: "هو كما أخبر عز وجل"، فقال: يا أبا عبد الله ليس هذا معناه، إنما معناه استولى، قال: "اسكت ما أنت وهذا، لا يقال استولى على الشيء إلا أن يكون له مضاداً فإذا غلب أحدهما قيل استولى، أما سمعت النابغة:
إلا لمثلك أو من أنت سابقة *** سبق الجواد إذا استولى على الأمد
رواه اللالكائي وصححه الألباني
وحاول السقاف أن يرد هذا محتجا بقوله تعالى (( وهو القاهر فوق عباده )) وهذ مغالطة مكشوفة فالاستيلاء شيء والقهر شيء آخر فالاستيلاء لا يوجد الا بعد ان لم يكن كما شهد بذلك ابن الأعرابي بخلاف القهر الذي هو صفة لازمة للذات الالهية ثم ان الاستواء مخصوص بالعرش والقهر متعدي الى جميع المخلوقات وهذا أيضا يقال في الغلبة الموجودة في قوله تعالى (( والله غالب على أمره )) وهي غير المغالبة ولكن السقاف غارق في العجمة من أعلى عمامته المزركشة الى أخمص قدميه فهو لا يفرق بين الغلبة والمغالبة
رد مع اقتباس
  #55  
قديم 17-08-05, 10:22 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي تتمة ستتبعها ان شاء الله تتمة

ومن الفروق الجوهرية بين الغلبة والاستيلاء أن فعل الاستيلاء يتعدى بعلى وعادة ما يكون على شيء له قيمة سواء كان مادي أو معنوي بخلاف فعل الغلبة فانه لا يتعدى الا الى المفعول
واحتج السقاف بقوله تعالى (( لمن الملك اليوم لله الواحد القهار )) ملزما السلفيين بأن يقولوا في الملك ما قالوا في الاستيلاء وجواب هذا أن يقال معنى الآية انتفاء الملك المقيد عن المخلوقات يوم القيامة فلا ملك ولا محاسب الا الله وهذا غير متحقق الا في يوم القيامة وهذا يبطل الالزام
ومن مبطلات تأويل الاستواء بالاستيلاء أن لفظ الاستواء تكرر سبع مرات في الكتاب وفي مواطن عديدة في السنة وتكرار اللفظ على ماهو عليه دليل على ارادة المتكلم للمعنى الأقرب الى ذهن السامع وهو العلو وقد اعترف علماء الأشعرية أن نصوص الصفات موهمة _ زعموا _ للأثبات الذي يسمونه تشبيها حتى قال قائلهم
وكل نص اوهم التشبيها فأوله أو فوضه ورم تنزيها
ونقول لهم أيضا كما أثبتم لله استيلاء لا كاستيلاء المخلوقات ولم تكونوا مشبهة باثباتكم هذا مع اتفاق اللفظ فنحن ايضا نثبت لله استواء ومجيئا ونزولا لا كاستواء ومجيء ونزول المخلوقات مع اتفاق اللفظولا نكون مشبهة
رد مع اقتباس
  #56  
قديم 18-08-05, 09:41 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي تتمة التتمة

ومن مبطلات تأويل الاستواء بالاستيلاء أن الاستواء مخصوص بالعرش فلا يوجد في أدلة الكتاب والسنة أنه سبحانه وتعالى مستو على الأرض مثلا
واذا خص الاستواء بالعرش وكان وجود العرش حقيقيا فلا معنى له الا العلو لأن العرش عادة ما يكون عاليا وتقول العرب عرشت اللحم أي رفعته ومن أول العرش بالملك فقد أبعد النجعة لقوله تعالى (( وكان عرشه على الماء )) ويستحيل أن يكون معناه وكان ملكه على الماء !!
وقوله تعالى ((وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ)) ويستحيل أن يكون معناه ويحمل ملك ربك !!!!
وتأول السقاف قوله تعالى (( أَأَمِنتُم مَّن فِي السَّمَاء أَن يَخْسِفَ بِكُمُ الأَرْضَ فَإِذَا هِيَ
تَمُورُ )) على المكانة وهذا مردود لأنه هروب من تشبيه المكان الى تشبيه المكانة كما تقدم ثم ان العرب اذا قالت فلان في السماء نعرف من واقع الممدوح أن المادح يقصد المكانة لأن هذا الممدوح معنا في الأرض وهذه القرينة لا تنطبق على رب العالمين فتنبه
وتأول السقاف قوله تعالى (( اليه يصعد الكلم الطيب )) على أنه كناية عن القبول وهذا باطل اذ لو كان هذا المعنى لقال عنده يصعد الكلم الطيب لا اليه فنحن نقول هذا عمل مقبول عند رب العالمين ولا نقول مقبول الى رب العالمين !!!
وزعم السقاف أنه لا حجة للسلفيين في قوله تعالى ((بَل رَّفَعَهُ اللّهُ إِلَيْهِ )) لأن عيسى بن مريم رفع الى السماء الثانية وهذ من جهله بلغة العرب فلو قال شخص لآخر تعال الي فانه يعني اقترب مني وهذا معنى رفع عيسى بن مريم وهذا يختلف عن قول ابراهيم (( اني مهاجر الى ربي )) فهو لم يقل اني مرفوع الى ربي ولكن السقاف بجهله سوى بينهما
رد مع اقتباس
  #57  
قديم 19-08-05, 08:07 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي

احتج السقاف بقوله تعالى (( ثم قبضناه الينا قبضا يسيرا )) على تأويله لرفع عيسى بن مريم وأقول ردا على هذا الهراء القبض غير الرفع وهذ واضح فلا تقاس هذه على تلك
ثم أورد احتمال كون جبريل هو المقصود بقوله تعالى (( أم أمنتم من في السماء )) والجواب أن يقال تتمة الآية (( أن يرسل عليكم حاصبا )) وجبريل مرسل _ بفتح السين _ والله سبحانه وتعالى هو المرسل _ بكسر السين _ ثم ان قوله تعالى (( أأمنتم )) لم يطلق في القرآن والا وكان المقصود رب العالمين قال تعالى(( أَفَأَمِنتُمْ أَن يَخْسِفَ
بِكُمْ جَانِبَ الْبَرِّ أَوْ يُرْسِلَ عَلَيْكُمْ حَاصِباً ثُمَّ لاَ تَجِدُواْ لَكُمْ
وَكِيلاً {68} أَمْ أَمِنتُمْ أَن يُعِيدَكُمْ فِيهِ تَارَةً أُخْرَى فَيُرْسِلَ
عَلَيْكُمْ قَاصِفا مِّنَ الرِّيحِ فَيُغْرِقَكُم بِمَا كَفَرْتُمْ ثُمَّ لاَ تَجِدُواْ
لَكُمْ عَلَيْنَا بِهِ تَبِيعا)) وهذا واضح من قوله تعالى (( ويحذركم الله نفسه ))
واحتج السقاف بقوله تعالى (( وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد )) على تأويل النزول والجواب أن يقال نزول رب العالمين في حديث النزول تعدى بحرف الجر الى واذا تعدى النزول بهذا الحرف فلا معنى له الا المعنى الحقيقي
ثم احتج بالآيات التي فيها أن الملائكة في السماء معارضا بها آيات العلو والجواب أن يقال انما الملائكة في السماوات بالجمع ولكن اذا أفردت السماء فالمعنى متوجه الى رب العالمين لأن معنى السماء هنا العلو قال تعالى (( ونزلنا من السماء ماء مباركا )) ونزول المطر من الغيم لا السماء ولكن العرب تطلق السماء على العلو ومن هذا قولهم سما فلان أي علا
فيكون معنى قولهم في السماء في العلو
رد مع اقتباس
  #58  
قديم 19-08-05, 10:01 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي الاسراء والمعراج

زعم السقاف أن ليس في قصة الاسراء والمعراج دليل على العلو محتجا بقوله تعالى (( لنريه من آياتنا )) وزعم أن الآيات المخلوقات وعزب عن ذهن السقاف أننا نسمي كلام الله آيات رغم أنه عندنا غير مخلوق وعنده مخلوق ومن هذا نعلم أن ليس في الآية ما ينافي ذهاب النبي الى رب العالمين وكلامه معه سبحانه وتعالى
ثم أدخل السقاف مسألة الرؤية ولا يلزم من عروج النبي الى العالمين رؤيته سبحانه وتعالى واحتج الخساف بحديث (( نور أنى أراه )) وهو حجة عليه ففيه الدليل على عروج النبي الى رب العالمين وبالتالي اثبات العلو والا كيف يقول (( نور أنى أراه )) وهو لم يعرج اليه
ثم ذكر آيات ذهاب موسى الى جانب الطور الأيمن وقد تقدم الجواب عليها وكذلك قول موسى (( وعجلت اليك ربي لترضى )) كقول ابراهيم (( اني مهاجر الى ربي )) فظروف الآيتين متشابهة
ثم ذكر حديث (( لا تفضلوني على يونس بن متى )) ثم أوله تأويلا بعيدا زاعما أن معناه لم أكن أقرب الى الله من يونس بن متى في بطن الحوت !!!!!!!!!! ونقله عن بعض علماء الأشاعرة الذين كذبوا بدورهم على الامام مالك فنسبوا اليه هذا التأويل الفاسد بلا اسناد !!
والرد على هذا التأويل أن الحديث عام وتخصيصه بهذا الأمر تحكم مكشوف والمعنى الصحيح أن منع التفضيل من حيث النبوة والرسالة قال تعالى (( لا نفرق بين أحد من رسله )) ويدخل في ذلك غير الأنبياء من باب أولى
رد مع اقتباس
  #59  
قديم 21-08-05, 08:02 PM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي حسن المحاججة ببيان بطلان القول بأن الله لا داخل العالم ولا خارجة

زعم السقاف أن الله لا داخل العالم ولا خارجة وهذا القول باطل من وجوه
أولها أنه بدعة لم يقل بها السلف
وثانيها أنه مجرد سلوب ولا تمدح في السلب فلو قلت (( فلان لا يبخل )) لا يعني هذا أنك تمدحه لأنك قد تقصد أنه لا يوجد عنده ما يبخل به وفي هذا يقول الشاعر ساخرا من إحدى القبائل
قبيلة لا يغدرون بذمة ولا يظلمون الناس حبة خردل
يقصد أنهم ضعفاء لا يستطيعون ذلك
وأما في حق الله عزوجل فلا ينفى شيء عنه إلا لإثبات كمال ضده كقوله تعالى (( ولا يظلم ربك أحدا )) ففيه إثبات كمال عدله فأي ضد هذا الذي سيثبت كماله من القول بأن الله لا داخل العالم ولا خارجه
ولايكف المبتدعة عن الإستدلال بقوله تعالى (( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير )) والآية حجة عليهم فقد جمعت بين النفي والإثبات والسلفيون هم خير من طبق هذه الآية جامعين بين النفي والإثبات فيقولون لله سمع لا كأسماعنا ويد لا كأيدينا وهكذا
وثالثها أنه جمع بين النقيضين وهذا ممتنع وحاول السقاف أن يرد هذا بضربه مثالا بصفة الذكورة والأنوثة والجواب من وجهين
أولهما أن صفتي الذكورة والأنوثة ليستا نقيضين فبينهما صفة وسطية وهي الخنوثة فلا تقاسان على صفتي الدخول والخروج
وثانيهما أن السلف لم يقولوا الله لا ذكر ولا أنثى والعياذ بالله بل أثنوا على الله عزوجل بما أثنى به على نفسه بدون تكلفات
وضرب مثالا ثانيا وهو الزواج والعزوبية والجواب أن يقال أن بينهما صفة وسطية وهي الخنوثة فلا يقال عن الخنثى أنه أعزب إن لم يتزوج بل إن بعض اللغويين منع إطلاق صفة العزوبية على الرجل !!
وثانيا كالوجه الثاني في المثال السابق
وضرب مثلا ثالثا وهو النور والظلمة والنور والظلمة عينان و صفتان فلا تقاسان على صفة الداخل والخارج
ورابعها أنه تشبيه لله بالعدم وهذا واضح
ولا يفوتني هنا التنبيه على تلبيس لحسن السقاف وهو ذكره للكتاب الذي عند الله عزوجل فوق العرش زاعما أن في إثبات العلو تشبيه لله بذلك الكتاب فالجواب أن علو الله على عرشه علو مطلق وهو علو خالق على مخلوق أما علو الكتاب فهو علو مخلوق على مخلوق
رد مع اقتباس
  #60  
قديم 24-08-05, 12:48 AM
عمرو بسيوني عمرو بسيوني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-07-05
المشاركات: 2,850
افتراضي

أخى عبد الله ، جزاك الله كل خير ، وزادك علما بالرواية والدارية ، ووفقك فى منافحتك أهل الباطل وقرع حججهم الواهية التى يغتر بها العوام وصغار الطلبة.
وإنى فى انتظار بحثك الآخر عن الجاهل الآخر المدعو / سعيد فودة ، فهو من بلايا العصر هو الآخر ، ولا زال بسفهه وقله علمه يجلب على السلفيين بخيله ورجله ـ ولا خيل له ولا رجل ـ فى انتظار ذلك منك ، وحياك الله.
__________________
ليس العجب لمن هلك كيف هلك ، ولكن العجب لمن نجا كيف نجا.

صفحتي عل الفيسبوك

حسابي على تويتر @BasionyAmr
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:05 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.