ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 24-03-08, 07:00 PM
أيمن صلاح أيمن صلاح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-03-07
المشاركات: 564
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ,
كما وعدتكم هذا هو جواب شيخنا الجديع حفظه الله عن سؤالي له عن سبب تحسينه حديث عبد الله بن عمرو و كذلك عن سبب تقويته لإسناد حديث أنس بن مالك .

قال شيخنا عبد الله الجديع :
(

بسم الله الرحمن الرحيم

سعادة الأخ الفاضل ...... وفقه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
نعم إنما حسنت الحديث لذاته بعد تأمل حال إسحاق، وبراءته من أسباب الضعف، مع موافقة ما روى لرواية غيره، إذ لهذا الحديث أصل من غير روايته من حديث عبدالله بن عمرو. وهذا يلغي ما يخشى من أثر الجهالة. ولو قلتَ: الحُسن معتضد بشواهده، قلت: هذا صحيح دون تردد. ولذا قضى بحسنه من حسنه من العلماء.
وأما ما يذكر من تساهل ابن حبان فأنا لست ممن يقر إطلاق العبارة، بل أرى في الإطلاق في شأن ابن حبان أو غيره من نقاد الحديث توسعاً غير محمود أشبه بالانتقاص للقدر في العلم، وإنما يقع التساهل نسبياً لا مطلقاً، وقد يقع من أي أحد، وهو الذي لخصت رأيي فيه في "تحرير علوم الحديث" في شأن ابن حبان. وأنا لم أعتمد توثيق ابن حبان مجرداً، بل جعلت استقراء حال الراوي ومروياته ومرويه المعين هنا، مما يمكن القضاء على وفقه بحسن حديثه. وهو منهج السلف من أهل العلم بالحديث في نقد النقلة. في تفصيل يعرف من محله.
ولا أقول إسحاق يحتج به ابتداء دون اعتبار، بل لو وصفه بالصدق واصف من النقاد، لاحتجنا إلى اعتبار حديثه المعين، فكيف وهو غير مشهور؟
أما حديث أنس، وما أوردتم حول إيراهيم بن بكر المروزي، فأقول: ما ذكرتم قرائن تدل على سلامة حاله، وقد تتبعت ما له من ذكر ورواية، فما وجدت ما ينال منه بسببه، وقد حدث عنه من الأعيان الحفاظ أبو العباس الأصم شيخ الحاكم وغيره، وهو من أبرز من روى عنه، وتصحيح الحاكم لا يعتمد عليه لغلبة الخطأ فيه، ولكن يستأنس به في تقوية أحوال من لم يعرف بجرح من طبقة شيوخه أو شيوخهم، خصوصاً وأن هاتين الطبقتين إن لم يكن الراوي مشهوراً بالعلم ندر الوقوف على حاله في الكتب المتاحة. وهذا المروزي نزل بيت المقدس، وحدث بأحاديث لا يطعن عليه في شيء منها.
وأما الأخذ بما ذكر ابن الجوزي، فلا يختلف عن الأخذ بقول الذهبي في رجال مثل هذه الطبقات، وقد حكم على كثيرين في السير وتاريخ الإسلام بالصدق ولم يقف لنفسه على سلف في ذلك، كقوله في كثير منهم: (ما أعلم – ما علمت – به بأساً) وشبه ذلك. وهذا الرجل أيضاً ذكره الخطيب في "المتفق والمفترق" (1/275) ولم يقدح فيه.
ولو أنه انفرد بما لا أصل له، فليس محلاً للقبول، ولقام شبهة للطعن عليه، ولكن حيث روى ما هو معروف من رواية غيره، فحديثه على الاستقامة.
وكما ذكرت لكم من قبل، فإن الشواهد قوية في هذا الباب، وهو مروي أيضاً إضافة إلى ما تقدم ذكره من حديث عبدالله بن عمر بن الخطاب، بإٍسناد صالح للاعتبار، عند الحكيم الترمذي في "نوادر الصول" (رقم: 302 – تنقيح النقول، بتحقيقي ولم يطبع بعد).
وفقكم الله وبارك فيكم.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أخوكم
عبدالله بن يوسف الجديع)
و مرفق خطاب الشيخ عبر البريد الإلكتروني
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	jud3.jpg‏
المشاهدات:	584
الحجـــم:	95.7 كيلوبايت
الرقم:	55458   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	jud4.jpg‏
المشاهدات:	549
الحجـــم:	95.3 كيلوبايت
الرقم:	55459  
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 24-03-08, 10:28 PM
عبدالرزاق العنزي عبدالرزاق العنزي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-12-07
المشاركات: 247
افتراضي


وأما ما يذكر من تساهل ابن حبان فأنا لست ممن يقر إطلاق العبارة، بل أرى في الإطلاق في شأن ابن حبان أو غيره من نقاد الحديث توسعاً غير محمود أشبه بالانتقاص للقدر في العلم، وإنما يقع التساهل نسبياً لا مطلقاً،
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 25-03-08, 05:30 AM
إبراهيم الأبياري إبراهيم الأبياري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-11-07
المشاركات: 1,280
افتراضي

بارك الله فيكم وفي فضيلة الشيخ الباحث المحقق عبد الله بن يوسف الجديع.

بخصوص حديث أنس :
الحديث فيه علة بينها الشيخ يحيى بن علي الحجوري في ضياء السالكين في أحكام وآداب المسافرين، قال بعد أن أورده من حديث أنس :

وأخرجه ابن أبي شيبة (ج10 ص429) من طريق السهمي عن هشام الدستوائي عن يحيى عن أبي جعفر عن أبي هريرة.. فذكره مرفوعا.
وأنت ترى أن إبراهيم بن بكر المروزي روى الحديث عن السهمي عن حميد عن أنس. وابن أبي شيبة رواه عن السهمي عن الدستوائي عن يحيى عن أبي جعفر عن أبي هريرة...
ولا شك أن ابن أبي شيبة أشهر ومن أثنى عليه أكثر بل المروزي بجانبه لا يذكر وروايته عن أنس تنكر، فعاد الحديث إلى أبي هريرة واستقر فإياك بمثل هذا الشاهد أن تغتر به.اهـ

والله أعلم.
__________________
مَنْ حَازَ العِلْمَ وذَاكَرَهُ -*- صَلُحَتْ دُنْياهُ وآخِرَتُهْ
فأَدِمْ للعِلْمِ مُذَاكَرَةً -*- فحياةُ العِلْمِ مُذَاكَرتُهْ

"الحافظ الـمزي"
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 03-07-08, 01:30 PM
أيمن صلاح أيمن صلاح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-03-07
المشاركات: 564
افتراضي

بارك الله فيك أخي الفاضل إبراهيم , و لقد راسلت شيخنا الفاضل عبد الله الجديع حفظه الله بخصوص ما ذكرتم و هذا رده :

(بسم الله الرحمن الرحيم

سعادة أخي المكرم الأستاذ ......... وفقه الله.
قد تأملت ما أوردتم – حفظكم الله – وما حسبه الشيخ الحجوري مخالفة في رواية هذا الحديث، فأقول: ما ذهب إليه من إنكار رواية المروزي لمخالفته ابن أبي شيبة في رواية الحديث عن السهمي، قد يجري صواباً في قواعد النقد الحديثي، فهو يقول: الحديث في الدعوات الثلاث من حديث السهمي حديث واحد، فرواه ابن أبي شيبة بإسناد، والمروزي بإسناد، ولا شك أن هذا المروزي لا يقرب من الإمام المتقن الحجة أبي بكر بن أبي شيبة، بل نحن أردنا أن ننظر شأنه فاعتبرنا بحديثه بعد استقراء حاله، فأين هذا ممن هو في نقلة العلم من رؤوس المتقنين؟ لكني أرتاب في تسليم صحة المخالفة، وذلك لسببين:
أولهما: أن اعتناء السهمي بحميد وحديثه أبرز من اعتنائه بهشام الدستوائي.
وثانيهما: أن بين سياقي الحديثين مفارقة، وهي أن (دعوة الصائم) ليست في حديث أبي هريرة، وبدلها (دعوة المظلوم)، وهذا يضعف أن يكون أصل الحديثين واحداً.
نعم، لناقد أن يقول: لم لا يكون المروزي حين رواه عن السهمي أجراه على الجادة في الإسناد، لشهرة أخذ السهمي عن حميد، ولشهرة حميد بأنس، وأخطأ في ذلك، كما أخطأ في لفظه ولم يحفظه على الوجه، فأبدل (المظلوم) بـ(الصائم).
وأقول: هذا النوع من التعليل افتراض يورده الناقد قد يقوى بالقرائن، لكنه هنا – فيما يبدو لي - أشبه بالتحكم والدعوى، وقد يفيد عند التنقيح، ولكنه لا يقوم حجة عند التحقيق.
لذا، فإني أرى أن القطع بالنكارة في رواية المروزي غير مسلم، وأرى أن الشهادة بمثل رواية المروزي لم تزل صالحة، وحديث ابن أبي شيبة عن السهمي عن هشام الدستوائي حديث آخر.
وللجدال في هذا مجال، والأمر فيه أيسر، فإننا نصرنا أصل مسألة دعوة الصائم بتقوية الحديث بالحديث، وتحسين الترمذي لحديث أبي هريرة يأتي ليكون من هذا الباب، والأمر قريب في مسألة ليست من الأصول، ودلت على معناها اعتبارات أدلة الشرع.
وإنما دعاني للتعليق وإجابة إيرادكم ما أراه في توجيه النقد من جهة الصناعة الحديثية، ولا أعيب على الشيخ الحجوري نظره، وإنما أختلف معه في تحقيقه المذكور بما أوردته.
أسأل الله لي ولكم التوفيق والسداد، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أخوكم
عبدالله بن يوسف الجديع)
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	jud5.jpg‏
المشاهدات:	535
الحجـــم:	167.6 كيلوبايت
الرقم:	57905  
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 28-08-08, 12:05 PM
أيمن صلاح أيمن صلاح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-03-07
المشاركات: 564
افتراضي

للرفع و التذكير بمناسبة قرب شهر رمضان المبارك .
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 28-08-08, 02:27 PM
جعفر بن مسافر جعفر بن مسافر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-08-02
المشاركات: 483
افتراضي

جزاك الله خير يا اخي الفاضل ... وبارك الله في الشيخ الفاضل عبدالله الجديع .
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 01-09-08, 05:22 PM
محمد جاسم محمد جاسم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-04-07
المشاركات: 12
افتراضي

جزا الله شيخنا الفاضل عبدالله بن يوسف الجديع و أياكم أجمعين خير الجزاء.
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 04-09-08, 02:19 PM
أيمن صلاح أيمن صلاح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-03-07
المشاركات: 564
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد جاسم مشاهدة المشاركة
جزا الله شيخنا الفاضل عبدالله بن يوسف الجديع و أياكم أجمعين خير الجزاء.
و إياك , أخي الكريم محمد جاسم .
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 16-08-09, 12:51 PM
أيمن صلاح أيمن صلاح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-03-07
المشاركات: 564
افتراضي رد: جواب الشيخ الجديع عن صحة أحاديث إجابة دعاء الصائم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيمن صلاح مشاهدة المشاركة
للرفع و التذكير بمناسبة قرب شهر رمضان المبارك .
و كل عام و أنتم بخير
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 23-08-09, 02:13 PM
أيمن صلاح أيمن صلاح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-03-07
المشاركات: 564
افتراضي رد: جواب الشيخ الجديع عن صحة أحاديث إجابة دعاء الصائم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيمن صلاح مشاهدة المشاركة

بسم الله الرحمن الرحيم

سعادة الأخ الفاضل ...... وفقه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
نعم إنما حسنت الحديث لذاته بعد تأمل حال إسحاق، وبراءته من أسباب الضعف، مع موافقة ما روى لرواية غيره، إذ لهذا الحديث أصل من غير روايته من حديث عبدالله بن عمرو. وهذا يلغي ما يخشى من أثر الجهالة. ولو قلتَ: الحُسن معتضد بشواهده، قلت: هذا صحيح دون تردد. ولذا قضى بحسنه من حسنه من العلماء.
توضيح:
إسحاق المذكور في كلام الشيخ الجديع قد اختلف في شخصه و الراجح أنه إسحاق بن عبيدالله بن أبي المهاجر.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:51 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.