ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-05-19, 07:07 PM
أبو سفيان عبدالرحمن الحنبلي أبو سفيان عبدالرحمن الحنبلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-03-18
المشاركات: 79
افتراضي معيَّة الله تعالى.

السَّلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أثابكم الله تعالى، جاء في «فتاوى ورسائل سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم» -رحمه الله تعالى-: «(157- س: قول بعض السلف: معهم بعلمه؟)
ج: إذا جاءَت هذه الكلمة؛ فهي تفسير للمعيَّة بالمقتضى، ليست تفسيرًا لحقيقة الكلمة.
والذي يحمل ويحدو على التفسير بهذا: أَنَّ المنازع في هذا المبتدعة الذين يقولون: إنَّه مختلط بهم، فيأتي البعض من السلف بالمراد بالسياق، وهو: أَنَّه بكمال علمه، ولكن لا يريدون أَن كلمة «مع» مدلولها: بكل شيء عليم، بل اجتمعت معها في العلم، وزادت المعية بالمعنى، وهو: كونه معهم؛ فتفسيرها بالمقتضى لا يدل على أَن معناها باطل؛ فالكل حق، ولا يثبت ما سيق الشيء من أَجله إلا من أَجل ما سيق؛ لا يثبت المدلول إلا بعد ثبوت الدليل؛ فلا يثبت العلم إلا بعد ثبوت المعية -وهي المقارنة المطلقة-، وهي تختلف باختلاف مواردها، فقد يكون الشيء مع الشيء، وبينهما من المسافة الشيء الكثير. فمعية الله شيء، ومعية الخلق شيء، ومعية الخلق بعضهم مع بعض شيء. ... (تقرير «الحموية») .
ولهذا شيخ الاسلام في عقيدته الاخرى المباركة المختصرة (1) بين أَن قوله: مَعَهُمْ حق على حقيقته. فمن فسرها من السلف بالمقتضى؛ فلحاجة دعت إلى ذلك، وهي: الرد على أَهل الحلول الجهمية، الذين ينكرون العلو كما تقدم. والقرآن يُفسَّر بالمطابقة، وبالمفهوم، والاستلزام، والمقتضى، وغير ذلك من الدَِّلالات. وهؤلاء العلماءُ الذين روي عنهم التفسير بالمقتضى لا ينكرون المعية؛ بل هي عندهم كالشمس. ... (تقرير «الحموية» أيضًا)». اهـ.

سؤالي: هل كلام حاصل كلام الشيخ -رحمه الله تعالى-: أنَّ الله معنا بذاته كما هو على العرش بذاته؟ ثمَّ ما الدليل على هذا؛ إذا كانت هناك مئات النُّصوص في تفسير المعيَّة العامة بالعلم والإحاطة ونحو ذلك، ولم يأت تفسيرها بغير ذلك؟

____________________
(1)؛ أي: «الواسطيَّة».
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-05-19, 04:04 AM
رياض العاني رياض العاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-08-11
الدولة: العراق - بغداد
المشاركات: 5,822
افتراضي رد: معيَّة الله تعالى.

رحم الله عز وجل شيخ الاسلام ابن تيمية وما يحبه الا من اهل السنة والجماعة وما يكرهه الا من اهل الاهواء والبدع اللهم اسكنه الفردوس الاعلى ومن يحبه اللهم امين
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:02 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.