ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 30-01-03, 10:51 AM
ابن أبي حاتم ابن أبي حاتم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-02
المشاركات: 229
افتراضي الأخطاء الأصولية ( تمهيد ) :

الواقع أن أصول الفقه كما هو معلوم نشأ من حيث التأليف والتدوين بعد الفقه نفسه ، إضافة إلى أن المادة التي كتب بها أصول الفقه = هي مادة كلامية ، ولهذا نجد أن كثيرا ممكن كتب في أصول الفقه ليسوا من الفقهاء ، إضافة إلى أنهم اعتمدوا علم الكلام كطريقة للاستدلال على قواعد ( لا ينسبوها لأنفسهم ، بل تنسب لأئمة الفقه ، الذين هم من أشد الناس تحذيرا من علم الكلام ) ؟!!.
إلى أنه أيضا لم نجد أن أكثر من كتب في أصول الفقه = بعيد عن العلم بالسنة والحديث ، وأقوال الصحابة ، وغير ذلك من الأصول التي اعتمدها أئمة الفقه في الاستدلال .
ولو أدرت أن استعرض الذين عليهم مدار كتب أصول الفقه : فهم القاضي عبد الجبار ، والقاضي أبي الحسين البصري ، والبرهان ، والغزالي .
أما القاضي عبد الجبار المعتزلي ، فيعلن جهله بعلم السنة النبوية عندما يصرح أنه ليس في الرؤية إلا حديث جرير بن عبد الله البجلي ، قال : وهو حديث ضعيف .
وهذا لا شك أنه قول من لم ينظر في صحيح البخاري دهره كله !!
والغزالي يصرح بأنه مزجي البضاعة في الحديث ؟!
ومعلوم حال أبي المعالي الجويني في هذا الباب ، ومن باب أولى حال المعتزلي أبي الحسين البصري .
فهؤلاء لاختلافهم في أصولهم في النظر مع أئمتهم ، فلا بد أن يقع في كلامهم خطأ كثير على أئمتهم ؛ لأنهم سيفهمون ما يكون عن أئمتهم في ضوء أصولهم هم ، لا أصول أئمتهم ؟؟!!.
بل أحيانا الأمر تجد أن الأصول كثير منها لم يُبنَ على الفقه أصلا ؟!
وما أجمل ما كتبه العلامة ابن عاشور رحمه الله في كتابه " أليس الصبح بقريب ؟! ( ص 204 ) :
" إن قواعد الأصول دونت بعد أن دون الفقه ، فوجدوا بين قواعده وبين فروع الفقه = تعارضا ، فلذا تخالفت الأصول وفروعها في كثير من المسائل على اختلاف المذاهب ، حتى أصبحوا يقولون طرد فلان أصله ، وخالف فلان أصله ، والبخاري يعبر يقوله ( ناقض ) وفي الحقيقة خالف ولا طرد ، وإنما تأصل الفرع بعد الفرع " اهـ

وليس ما سبق نوع منن الاستطراد ؛ لأن ما ذكر أثر بدوره على الفقه الحنبلي ، وإذا نظر إلى أصول فقه مذهب الحنابلة تجد أنه اعتمد على ثلاث أشخاص :

الأول : القاضي أبو يعلى ، ومن أهم كتبه العدة .
الثاني : ابن عقيل ، ومن أهم كتبه الواضح .
الثالث : أبو الخطاب ، ومن أهم كتبه التمهيد .
وحين النظر إلى في طريقتهم أنهم أرادوا أن يخدموا مذهب الحنابلة ، فأتوا إلى كتب أصول الفقه – هي هي – وتلمسوا من كلام أحمد ما يدل على أقواله ، ومن نظر في كتاب العدة تبين له ذلك بكل وضوح .
ولذلك تجد أن القاضي رحمه الله كثيرا ما يقول أومأ إليه أحمد ، يفهم من كلام احمد .
بل وينسب أقوالا للإمام أحمد لا يمكن أن يقولها الإمام قطعاً !!
فالحاصل أنها لم تبن على استقراء لكلام الإمام أحمد ، وهنا تمكن المشكلة ؟!

وذكر شيخ الإسلام رحمه الله تعالى أن للخلال كتاباً اسمه " العلم " ووصف شيخ الإسلام بقوله في الفتاوى ( 7/390) " كتابه في العلم أجمع كتاب يذكر فيه أقوال أحمد في الأصول الفقهية " اهـ
ومع ذلك فلا نرى لهذا الكتاب = أثرا في كتابات القاضي ومن بعده ، ولا شك أن الخلال من أصحاب الاستقراء لكلام أحمد .

ويلاحظ من جهة أخرى أن شيخ الإسلام ابن تيمية ، وابن رجب كانا من أعلم الناس بأصول أحمد ، وكتاباتهم دالة على ذلك ، والسبب الواضح في ذلك أن كلا منهما من أصحاب الاستقراء لكلام أحمد ، إضافة إلى سلوكهم لطريقة الإمام في الفقه والحديث ن والاعتناء بآثار الصحابة والأئمة ، وبعدهم عن التأثر بعلم الكلام

يتبع إن شاء الله ..
__________________
قال الحسن البصري : ما لي أرى زمانا إلا بكيت منه ، فإذا ذهب بكيت عليه .
الإبانة ( الإيمان ) 1/186 (21)


التعديل الأخير تم بواسطة ابن أبي حاتم ; 15-07-03 الساعة 04:28 AM
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 30-01-03, 11:26 AM
محمد الأمين
 
المشاركات: n/a
افتراضي

...
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 30-01-03, 07:54 PM
ابن أبي حاتم ابن أبي حاتم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-02
المشاركات: 229
افتراضي

أخي الفاضل : محمد الأمين ..

بالنسبة لكتاب الموفق رحمه الله ، فعدم ذكري له ، ولغيره من كتب الحنابلة في أصول الفقه ، كأصول الفقه لابن مفلح ، أو شرح مختصر الطوفي ، أو كتاب المرداوي ، إلى غير ذلك من الكتب في أصول الفقه الحنبلي ؛ لأن مقصودي هو ذكر الكتب التي كان لها الأثر في صياغة أصول الفقه الحنبلي ، ولعل هذا يتضح بما يأتي في الأمثلة بإذن الله .

ولو أخذنا كتاب الموفق رحمه الله ( روضة الناظر ) = لوجدت أن الكتاب مادته الأصولية في الجملة ملخصة من المستصفى ، وهناك مادة حنبلية لم يخرج في جملتها عن الكتب الثلاثة السابقة ؟!

ولهذا يجزم في أقوال كثيرة أنها مذهب أحمد ، أو أنه مروي عنه ، وهو متابع لمن قبله في هذا ، فلا تجد أنه يتتبع مسائل أحمد لاستنباط القواعد الأصولية منها .
وهو يكثر من نقل أقوال الثلاثة الذين ذكرتهم لك ، وهم القاضي أبو يعلي ، وابن عقيل ، وأبو الخطاب .
والله أعلم .

وجزاك الله خيرا على متابعتك للموضوع ، وتفاعلك معه ، راجيا من الأخوة مزيدا من التفاعل ؛ لأن الموضوع مهم جداً .
__________________
قال الحسن البصري : ما لي أرى زمانا إلا بكيت منه ، فإذا ذهب بكيت عليه .
الإبانة ( الإيمان ) 1/186 (21)

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 30-01-03, 09:50 PM
ابن أبي حاتم ابن أبي حاتم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-02
المشاركات: 229
افتراضي

تنبيه :
أخي محمد الأمين ..
قولك : (وابن قدامة سلفي . نعم ، قد يكون الكتاب فيها تأثيرات معتزلية لأنه مأخوذ من أصول الغزالي ) = غير صحيح ؛ فإن الكتاب فيه مسائل تأثر فيها ابن قدامة بمذهب الأشاعرة ، وأبو حامد الغزالي " صاحب المستصفى " لا يخفى عليك أنه من أئمة الأشاعرة !!
ولعل هذا سبق قلم منك .!!
__________________
قال الحسن البصري : ما لي أرى زمانا إلا بكيت منه ، فإذا ذهب بكيت عليه .
الإبانة ( الإيمان ) 1/186 (21)

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 30-01-03, 10:18 PM
محمد الأمين
 
المشاركات: n/a
افتراضي

صحيح لكن عامة الأخطاء التي وقع بها الأشاعرة مصدرها المتعزلة. فالأشاعرة هم وسط بين أهل السنة وبين المعتزلة.
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 30-01-03, 10:27 PM
ابن أبي حاتم ابن أبي حاتم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-02
المشاركات: 229
افتراضي

أخي محمد الأمين..

الكلام الذي ذكرته يحتاج إلى مناقشة ، وليس هذا محل نقاشه ، ولعل نقاشه يكون في موضوع مستقل ..

والله يحفظك ..

__________________
قال الحسن البصري : ما لي أرى زمانا إلا بكيت منه ، فإذا ذهب بكيت عليه .
الإبانة ( الإيمان ) 1/186 (21)

رد مع اقتباس
  #17  
قديم 31-01-03, 01:48 AM
أبو خالد السلمي أبو خالد السلمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-02
المشاركات: 1,929
افتراضي

فضيلة الشيخ ابن أبي حاتم
جزاكم الله خيرا على هذا البحث الماتع
وأتمنى لو سلطتم شيئا من الضوء على دور الإمامين الخرقي وأبي بكر عبد العزيز بن جعفر ( غلام الخلال )في تكوين المذهب الحنبلي
فمن المعلوم أنهما اختصرا جامع الخلال ، ورجح كل منهما رواية من بين الروايات التي أوردها الخلال في جامعه في كل مسألة واعتمدها على أنها هي المذهب ، واتفقا في الترجيح إلا في بضع وثمانين مسألة أورها ابن أبي يعلى في طبقاته في ترجمة غلام الخلال .
واعتمد ابن قدامة في المغني ترجيحات الخرقي غالبا حيث إن المغني هو شرح على مختصر الخرقي ، وعادة تكون أشهر رواية بعد الرواية التي اختارها الخرقي هي الرواية التي اختارها أبو بكر .
فحبذا لو أفدتمونا بشيء مما لديكم حول دور هذين الإمامين في الترجيح بين الروايات ، وتحديد الرواية المختارة التي صارت ظاهر المذهب ، وجزاكم الله خيرا .
__________________
أبو خالد وليد بن إدريس المنيسي
http://almenesi.com
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 18-05-03, 08:20 PM
أبو عمر السمرقندي أبو عمر السمرقندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-02
المشاركات: 1,233
افتراضي

للإفادة .
__________________
((عدنان البخاري)).

((خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين))

أرحب بكم في حسابي على تويتر وفيسبوك: adnansafa20@
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 19-05-03, 12:23 AM
naser naser غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-05-03
المشاركات: 5
افتراضي

الأخ أبو حاتم ...

أشكرك على هذا البحث الجيد وقد مكثت فترة طويلة في البحث عن الكتب المعتمدة عند الحنابلة فوجدتها كثيرة جداً والعمر يقصر عن تحصيل ذلك ولو أن طالب العلم أخذ في دراسة الفقه الحنبلي وتتبع أقوال الإمام أحمد وصحة نسبتها إليه لمضى العمر ولم يجد طالب العلم متسع من الوقت للنظر في كلام الله وكلام رسوله والتفقه بهما فالأولى أن يقدم طالب العلم تصحيح العقيدة وطلب علوم الإجتهاد من نحو وصرف وأصول ومصطلح ثم النظر في أقوال الفقهاء وجعلها عوناً على التفقه في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وهذا هو قول كثير من العلماء المحققين كالإمام عبد البر والشوكاني وغيرهم من العلماء وارجع إلى كلام الحافظ ابن عبدالبر في جامع بيان العلم , والشوكاني في أدب الطلب وابن تيميه وابن القيم ,وغيرهم من العلماء المحققين .

والله الموفق ...
__________________
أبوعبدالله
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 19-05-03, 06:06 PM
ابن أبي حاتم ابن أبي حاتم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-02
المشاركات: 229
افتراضي

أخي الفاضل : أبو خالد السلمي سلمه الله

جزاك الله خيراً على تفاعلك مع الموضوع ، ولعل الله أن يسر الكتابة فيما أردت ، لكن المشكلة أن ما كتبته في الموضوع ، هو نتيجة بحوث متفرقة ، وتأملات من خلال قراءتي في الفقه ، خاصة من خلال كتب شيخ الإسلام ، وابن رجب رحمهما الله تعالى .

الأخ الفاضل : naser بارك الله فيه
أما بالنسبة لما ذكرته من طول هذه الطريق وصعوبتها ، فهي والله شاقة ، وهكذا دأب العلم ، فإنه لا ينال إلا بالصبر العظيم .
واعلم أن ما ذكرته من هذه الطريق في التعامل مع مسائل أحمد = ليست بِدْعاً من العلم ، بل سلكها أئمة أفذاذ ، وحققوا فيها ونظروا ، لا سيما من ذكرتهم ، شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ، وابن رجب ، فلهما في هذا الباب نفائس ، حَرية بالجمع والاعتناء ، والمواصلة لطريقهم .
واعلم وفقت للهدى أنه ليس المقصود تحرير أقوال احمد في كل مسألة فحسب ، بل المقصود الوقوف مع استدلالات الإمام احمد ، والتي فيها من الفقه ما لا يوجد في غيره ، لا سيما في فقه آثار السلف ، وعلمه باختلاف الصحابة والتابعين ، ومن قرأ في مسائل احمد وتأمل فيها وجد صدق ما أقول !!

وكتب :
ابن أبي حاتم
__________________
قال الحسن البصري : ما لي أرى زمانا إلا بكيت منه ، فإذا ذهب بكيت عليه .
الإبانة ( الإيمان ) 1/186 (21)


التعديل الأخير تم بواسطة ابن أبي حاتم ; 19-05-03 الساعة 06:09 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:25 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.