ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 26-04-18, 11:51 AM
ليث الزوبعي ليث الزوبعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-10-13
المشاركات: 255
افتراضي الادلة ولوازمها وترتيب الادلة في المناظرة

بسم الله

من المعلوم ان اصول الاحناف هي التالي الكتاب والسنة والاجماع و قول الصحابي و القياس والاستحسان و العرف

اما اصول الشافعي الكتاب والسنة والاجماع والقياس والاستصحاب

افردت الادلة لان اغلب المستدلين ممن لم تلن لهم عريكة العلم ليس لهم اصول ولا ضوابط مع الاسف بل الادهى انهم يسقطون لوازم الادلة ولوازم الادلة قوتها من قوة ما تلزمه اي ان كانت لوازم الكتاب والسنة فهي بحجيتها اتت
ومعلوم من لوازم الادلة التعليل كيف يستدل بالكتاب والسنه بلا تعليل هذه كارثة فحين تقول استدل بالكتاب والسنه هذا حق ولوازمها ايظا نفس قوة مرتبه الدليل ان كان النص بالتعليل فكحجيته وان كان بالقياس فكحجيته وان كان بالاستصحاب وكذا
نظرب مثلا تقصير الثوب يراع فيه العرف اذا في زمن النبي عليه السلام كان خيلاء اما في زماننا لا خيلاء وانتفى الحكم بدوران العلة وتنقيحها

اغلب المستدلين في هذه العصور لا يراعون الادلة ولوازمها مع ترتيب الادلة فهم اقرب للظاهرية مع الاسف
الاصول التي اعتمدها الكتاب السنة الاجماع القياس الاستحسان العرف الاستصلاح الاستصحاب سد الذرائع
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 26-04-18, 02:53 PM
ليث الزوبعي ليث الزوبعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-10-13
المشاركات: 255
افتراضي رد: الادلة ولوازمها وترتيب الادلة في المناظرة

ارجو النشر والرفع للاهمية
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 26-04-18, 05:07 PM
حسين صبحي حسين صبحي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-04-16
المشاركات: 307
افتراضي رد: الادلة ولوازمها وترتيب الادلة في المناظرة

بسم الله وبعد
إعلم رحمني الله وإياك أن حكم الله في من جر ثوبه أنه في النار ثم من فعل ذالك من جر الثوب خُيَلاء لم ينظر الله إليه
فهذان حكمان مختلفان وسببان مختلفان فأنَّى يُحمَل المطلق على المُقَيَّد هُنا
ثم هذه العل التي ذكرتها أُخَيْ غير منصوصة فكيف يدور معها حكم الله
ثم كيف أخي الكريم تثبت الخيلاء في زمن النبوة وتنفيها عن أواخر الزمن الذي كله خيلاء إلا من رحم الله ولزمننا والله أولى بالخيلاء بسبب البعد عن نور النبوة
أما ما ذكرته من لوازم الكتاب والسنة فحق, إذ أن لازم الحق حق
وأما الاستحسان فإذا كان عقليا فقول من أقوال أهل البدع وهو منكر.
أسأل الله لي ولك التوفيق.
__________________
السلف أسلم وأعلم وأحكم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 27-04-18, 10:14 AM
ليث الزوبعي ليث الزوبعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-10-13
المشاركات: 255
افتراضي رد: الادلة ولوازمها وترتيب الادلة في المناظرة

رحمك الله اخي لا يوجد في هذه الأزمان عرف الخيلاء في تطويل الأزآر بتاتا إنما كان في زمن النبي عليه السلام وقبل في الجاهلية ما عرفت انه أحد ينازع في ذلك كحكم السواك كانت التهم لتنظيف الأسنان أما في هذه الأزمان الفرشاة والمعجون العرف معتبر أما من أين جئت بتخريج المناط من حديث أبي بكر حين قال له النبي انك لا تصنع ذلك خيلاء ارجو بناء الفقه على قواعد معتبره
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 27-04-18, 06:28 PM
حسين صبحي حسين صبحي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-04-16
المشاركات: 307
افتراضي رد: الادلة ولوازمها وترتيب الادلة في المناظرة

بسم الله أما بعد
حياك الله أخي الكريم وإعلم أن هذه المسئلة تسعنا لوجود الخلاف المعتبر وإنما قلت ما قلت نصيحةً لله.
اما الخبر الذي ذكرت فرواه البخاري قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ جَرَّ ثَوْبَهُ خُيَلاَءَ، لَمْ يَنْظُرِ اللَّهُ إِلَيْهِ يَوْمَ القِيَامَةِ» فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ: إِنَّ أَحَدَ شِقَّيْ ثَوْبِي يَسْتَرْخِي، إِلَّا أَنْ أَتَعَاهَدَ ذَلِكَ مِنْهُ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّكَ لَسْتَ تَصْنَعُ ذَلِكَ خُيَلاَءَ
ففي هذا الحديث امران الاول تعاهده رضي الله عنه لثوبه من أن يسترخي, ثانيا شهادة الرسول له بانه لا يفعل ذالكخيلاء
فهب ان أبا بكر جر ثوبه ولم يفعل فتكفيه شهادة النبي صلى الله عليه وسلم
وهب ان الواحد منا جر ثوبه فأوردنا عليه هذا الخبر فيقول لست ممن يفعل ذالك خيلاء فلا هو تعهده كما فعل أبو بكر ولا شهد له النبي صلى الله عليه وسلم بأنه ليس ممن يفعله كذالك فأنى يكون له ذالك
وكيف نَرُد الحديث الصحيح بحالة خاصة أو ما يسمى بقضية عين
ثم المسئلة منفكة فليس كل من جر ثوبه قد فعل ذالك خيلاء وإنما كل جار مخالف لأمر الله.
أورد الالباني في الصحيحة برقم 1441 عن عمرو،،
بن الشريد يحدث عن أبيه: " أن النبي صلى الله عليه وسلم تبع رجلا من ثقيف حتى،،
هرول في أثره، حتى أخذ بثوبه فقال: " ارفع إزارك ". فكشف الرجل عن ركبتيه.،،
فقال: يا رسول الله! إني أحنف، وتصطك ركبتاي، فقال رسول الله صلى الله،،
عليه وسلم: " كل خلق الله عز وجل حسن ". قال: ولم ير ذلك الرجل إلا وإزاره،،
إلى أنصاف ساقيه حتى مات ". قلت: وإسناده صحيح على شرط الشيخين
, وبرقم 2682
وأخرج إبن ماجة عَنِ الْعَلَاءِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عَنْ أَبِيهِ قَالَ: قُلْتُ لِأَبِي سَعِيدٍ: هَلْ سَمِعْتَ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ شَيْئًا فِي الْإِزَارِ؟ قَالَ: نَعَمْ، سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: «إِزْرَةُ الْمُؤْمِنِ إِلَى أَنْصَافِ سَاقَيْهِ، لَا جُنَاحَ عَلَيْهِ مَا بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْكَعْبَيْنِ، وَمَا أَسْفَلَ مِنَ الْكَعْبَيْنِ فِي النَّارِ» . يَقُولُ ثَلَاثًا: «لَا يَنْظُرُ اللَّهُ إِلَى مَنْ جَرَّ إِزَارَهُ بَطَرًا, صحيح
والله أعلم
__________________
السلف أسلم وأعلم وأحكم
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 29-04-18, 02:48 PM
ليث الزوبعي ليث الزوبعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-10-13
المشاركات: 255
افتراضي رد: الادلة ولوازمها وترتيب الادلة في المناظرة

أخينا في الله هذه المسئلة حسمت بتخريج المناط لا تكثروا منها والا ارجعتم عرف الخيلاء سدا الذرية لا نرجع العبودية والاماء بعد أنفكاكه ولا نترك معجون الأسنان للسواك ولا نترك السيارات للخيل ولا نترك الحوسبة للأقلام
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:41 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.