ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى اللغة العربية وعلومها
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 15-04-17, 05:24 PM
د محمد الجبالي د محمد الجبالي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-14
المشاركات: 160
افتراضي ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟


سألتني طالبة ماليزية
سؤالا ذكيا في اللغة العربية
قالت:
مَن يُخطِئ في حقي يعتذر ويقول لي: أنا آسِف.
فأرد عليه: عفوا لا بأس.

ومن يقول لي : شكرا
أرد عليه : عفوا.

فكيف يكون جواب الاعتذار والشكر كليهما (عفوا)؟!
وما المقصود ب (عفوا)؟!

فأجبتها:
مَن يُخطئ ويعتذر ويقول : (أنا آسف) نقول له: (عفوا)
أي: أنا أعفو عنك عفوا.

ويصح أن يقول المُخطئ: (عفوا)
أي : اُعفُ عني عفوا
والجواب أيضا : (عفوا)
أي : عَفَوْتُ عنك عَفوا

أما مَن يقول لنا : (شكرا)
فنقول له : (عفوا)
فالمقصود ب (عفوا) هنا : أعفيك من الشكر عفوا.

وإن (عفوا) في كلا الجوابين إعرابها مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره : عفا أو أعفو.

ويمكن أن نقول في جواب الاعتذار والشكر : ( العفو ) بأل.
والتقدير يكون : عفوتُ العفوَ.

وتكون (العفو) مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره أيضا : عفا أو أعفو.

وقد يسأل سائل : ما الفرق بين جواب (عفوا) وجواب (العفو)؟

والجواب:
(عفوا) و (العفو) كلاهما مفعول مطلق يفيد التوكيد
لكن (العفو) أعظم وأبلغ لأن (ال) فيها تفيد العهدية أي تشمل كل العفو. فأفادت التوكيد وأفادت الشمول.

والله أعلم
هذا اجتهاد مني ، وتأويل قدرته بناء على علمي القليل في النحو والبلاغة.
وفإن كنتُ أصبت فلله الفضل والمنة ، وإن كانت الأخرى فإني أرجو أن أصيب أجر الاجتهاد.
وأسأله عز وجل العفو والمغفرة والرحمة ، هو ولي ذلك والقادر عليه.

د. محمد الجبالي.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15-04-17, 11:57 PM
أبو عائشة السلامني أبو عائشة السلامني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-08-15
المشاركات: 79
افتراضي رد: ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟

جزى الله خيرا الدكتور محمدا على إجابته ، لكن ظهر لي وجه في ردهم (عفوا) على قولهم (شكرا) ، أرجو من الدكتور إبداء ملاحظته عليه ، أما قولهم (شكرا ) فواضح أنه مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره (أشكرك) ، أما (عفوا) فالذي ظهر لي فيها أن قصدهم (أُعفُ عفوا ) ، والمعنى أنك إذا صنعت لآخر معروفا وشكرك ، فأنت تعترف له بالتقصير وتطلب منه أن يعفو عنك ، وهذا من هضم النفس ، والمحسن إذا طلب العفو كان في هذا قطعا لمادة المن والأذى ، فإذا اعترفت بالتقصير كان المن منك مناقضا لطلب العفو .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 16-04-17, 11:16 AM
محمد عبد الباقي محمد عبد الباقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-07
المشاركات: 45
افتراضي رد: ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟

أحسنتما جزاكما الله خيرا د. محمد وأبا عائشة.
ولي ملاحظة: لعلك قصدت أن (أل) جنسية، وليست عهدية يا د. محمد، أليس كذلك؟
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 17-04-17, 05:25 PM
د محمد الجبالي د محمد الجبالي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-12-14
المشاركات: 160
افتراضي رد: ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟

نعم هي (أل) الجنسية أخي محمد عبد الباقي جزاكم الله خيرا

أما أخونا أبو عائشة - وقد طلب رأيي خاصة - فجزاكم الله خيرا
أما تأويلكم مقصود وغرض [ عفوا ] بـ "والمعنى أنك إذا صنعت لآخر معروفا وشكرك ، فأنت تعترف له بالتقصير وتطلب منه أن يعفو عنك ، وهذا من هضم النفس ، والمحسن إذا طلب العفو كان في هذا قطعا لمادة المن والأذى ، فإذا اعترفت بالتقصير كان المن منك مناقضا لطلب العفو".
أخي الكريم : إن هذه المعاني التي ذكرتها هل يمكن أن تظهر في لفظ [عفوا] من غير أن تذكر صراحة مع اللفظ؟
لعل ذلك بعيد
والله أعلم
بارك الله فيكم ونفع بكم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 27-04-17, 07:38 AM
أبو عائشة السلامني أبو عائشة السلامني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-08-15
المشاركات: 79
افتراضي رد: ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د محمد الجبالي مشاهدة المشاركة
نعم هي (أل) الجنسية أخي محمد عبد الباقي جزاكم الله خيرا

أما أخونا أبو عائشة - وقد طلب رأيي خاصة - فجزاكم الله خيرا
أما تأويلكم مقصود وغرض [ عفوا ] بـ "والمعنى أنك إذا صنعت لآخر معروفا وشكرك ، فأنت تعترف له بالتقصير وتطلب منه أن يعفو عنك ، وهذا من هضم النفس ، والمحسن إذا طلب العفو كان في هذا قطعا لمادة المن والأذى ، فإذا اعترفت بالتقصير كان المن منك مناقضا لطلب العفو".
أخي الكريم : إن هذه المعاني التي ذكرتها هل يمكن أن تظهر في لفظ [عفوا] من غير أن تذكر صراحة مع اللفظ؟
لعل ذلك بعيد
والله أعلم
بارك الله فيكم ونفع بكم
يا دكتور محمد أنا لم أقصد كل تلك المعاني المذكورة ، وإنما ذكرت بعضها استطرادا ، والمعنى الذي ذكرته لقولنا (عفوا) بعد (شكرا) هو : أعف عفوا عن التقصير . والله أعلم
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 29-04-17, 07:49 AM
الطيّار الطيّار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-05-05
المشاركات: 100
افتراضي رد: ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عائشة السلامني مشاهدة المشاركة
أما (عفوا) فالذي ظهر لي فيها أن قصدهم (أُعفُ عفوا ) ، والمعنى أنك إذا صنعت لآخر معروفا وشكرك ، فأنت تعترف له بالتقصير وتطلب منه أن يعفو عنك ، وهذا من هضم النفس ، والمحسن إذا طلب العفو كان في هذا قطعا لمادة المن والأذى ، فإذا اعترفت بالتقصير كان المن منك مناقضا لطلب العفو .
رأيي مع أبي عائشة ، وهو أوضح ما يُقال في هذه العِبارة فيما يظهر لي ، فكأن المعنى: (أعفُ عن تقصيري عفواً) ، أو(أعفُ عني عفواً) ومن ذلك قول عمر بن أبي ربيعة:
قلتُ مهلاً عفْواً جميلاً فقالت *** لا وعيشي لو رأيتُك مِتَّا
أي: أعفِ عني عفواً جميلاً.


وبارك الله فيكم وفي علمكم ،،،
__________________
ياطالب الدّين اجْتنِبْ سُبل الهوى**كي لايغول الدّين منك غوائلُ
الرّفـْــضُ هُــــلكٌ واعتزالُـــك بدعــــةٌ** والشرك كفرٌ والتّفلسُف باطِلُ
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 30-04-17, 12:53 AM
أبو عائشة السلامني أبو عائشة السلامني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-08-15
المشاركات: 79
افتراضي رد: ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟

وأنت بارك الله فيكم وفي علمكم أخي الطيار
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 30-04-17, 12:54 AM
أبو عائشة السلامني أبو عائشة السلامني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-08-15
المشاركات: 79
افتراضي رد: ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟

بارك الله فيكم وفي علمكم أخي الطيار
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 27-12-18, 08:51 PM
أبوحيان علي أبوحيان علي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-05-18
المشاركات: 494
افتراضي رد: ما معنى (عفوا) جوابا ل (شكرا)؟

�� ‏ملحوظة لغوية للعرب الأقحاح أهل لغة الضاد:
��‏ إذا قيل لك (شكرًا) فمن الخطأ أن ترد بكلمة (عفوًا)!
لأن هذا الرد ركيك، فكيف تعفو عمن شكرك! أو كيف تطلب منه العفو!؟
‏ ��والصواب أن يكون الرد على كلمة شكرًا بكلمتي : (حبًّا و كرامة)
‏فلم يرد في لغة العرب عفوًا بعد شكرًا !
��. صفحة الشيخ محمد بن بازمول حفظه الله
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:47 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.