ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 15-09-15, 01:21 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي كناشتي لتدوين الفوائد

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه. أما بعد:
فكل واحد منا معشر طلبة العلم يمر به فوائد في طريق الطلب إذا لم يقيدها ويحفظها ضاعت منه وفقدها وندم أشد الندم عند حاجته إليها، وقد وقع لي ذلك للأسف مراراً ولذا خطرت لي فكرة تدوينها في هذا الموضوع لحفظها والرجوع إليها ونفع إخواني بها ممن يطالع هذا الملتقى المبارك.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15-09-15, 01:27 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

قال ابن تيمية: "وَقَدْ يَكُونُ الْعَمَلُ الْمَفْضُولُ أَفْضَلَ بِحَسَبِ حَالِ الشَّخْصِ الْمُعَيَّنِ؛ لِكَوْنِهِ عَاجِزًا عَنْ الْأَفْضَلِ أَوْ لِكَوْنِ مَحَبَّتِهِ وَرَغْبَتِهِ وَاهْتِمَامِهِ وَانْتِفَاعِهِ بِالْمَفْضُولِ أَكْثَرَ فَيَكُونُ أَفْضَلَ فِي حَقِّهِ لِمَا يَقْتَرِنُ بِهِ مِنْ مَزِيدِ عَمَلِهِ وَحُبِّهِ وَإِرَادَتِهِ وَانْتِفَاعِهِ كَمَا أَنَّ الْمَرِيضَ يَنْتَفِعُ بِالدَّوَاءِ الَّذِي يَشْتَهِيهِ مَا لَا يَنْتَفِعُ بِمَا لَا يَشْتَهِيهِ وَإِنْ كَانَ جِنْسُ ذَلِكَ أَفْضَلَ"

مجموع الفتاوى [25/311].
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15-09-15, 01:31 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

رموز الصبان في حاشيته على شرح الأشموني

للصبان (محمد بن علي المصري ت 1206هـ) رموز متنوّعة في حاشيته على شرح الأشموني لألفية ابن مالك، ربما يحتاج إلى معرفتها طالب العلم، ومنها ما يلي:
إذا قال الصبّان:
- "شيخنا" يعني المدابغي (حسن بن علي المابغي) ت 1170هـ
- "قال شيخنا السيّد" يعني محمد بن محمد البليدي ت 1176هـ
- "البعض" يعني يوسف بن سالم الحنفي ت 1178هـ
- "سم" يعني ابن قاسم (أحمد بن قاسم العبادي) 992هـ له حاشية على شرح ابن الناظم ومنها نسخة في مكتبة الحرم المكي، وله تعليقات على الهمع للسيوطي.
- "يس" يعني ياسين الحمصي العليمي ت 1061هـ
- "السيد" يعني الشريف علي بن محمد الجرجاني صاحب التعريفات ت 816هـ
- "زكريا" يعني شيخ الإسلام زكريا الأنصاري ت 926هـ
- "الدنوشري" هو عبدالله بن عبدالرحمن ت 1025هـ
- "السعد" ويعني سعد الدين التفتازاني ت 791هـ
- "الفارضي" يعني محمد الفارضي الحنبلي ت 981هـ
- "التصريح" يعني التصريح على التوضيح لخالد الأزهري ت 905هـ
- "اللقاني" يعني ناصر الدين محمد اللقاني المالكي ت 954هـ


نقلت هذا مما كتبته قديمًا على طرة نسختي، ولا أتذكّر الآن مصدري في هذا.

عبدالرزاق الصاعدي
المدينة المنورة 26/ 8/ 1436هـ
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 15-09-15, 01:33 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

قال ابن نصر الله التُستَري البغدادي في نظم الوجيز للدُجيلي:

وبعدُ فالفقه عظيمُ المنزلة// قد اصطفى الله خيار الخلق له
لكنه، بل كل علم يوضع// بدون حفظ لفظه لا ينفع

سمعتها من الشيخ عبدالسلام الشويعر حفظه الله ورعاه
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 15-09-15, 01:34 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

و حكى عنه تلميذه ابن القيم في ( إعلام الموقعين ) ج4 ص172 فقال :

وشهدت شيخ الإسلام _ قدس الله روحه _ إذا أعيته المسائل واستصعبت عليه فرَّ منها إلى التوبة والاستغفار , والاستغاثة بالله واللجوء إليه , واستنزال الصواب من عنده , والاستفتاح من خزائن رحمته , فقلما يلبث المدد الإلهي أن يتتابع عليه مدا , وتزدلف الفتوحات الإلهية إليه بأيتهن يبدأ , ولا ريب أن من وفق هذا الافتقار علما وحالا , وسار قلبه في ميادينه بحقيقة وقصد فقد أعطي حظه من التوفيق , ومن حرمه فقد منع الطريق والرفيق , فمتى أُعِين مع هذا الافتقار ببذل الجهد في درك الحق فقد سلك به الصراط المستقيم , وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم.


قال الحافظ ابن عبدالهادي المقدسي رحمه الله في "العقود الدرية من مناقب شيخ الإسلام أحمد بن تيمية" :

( وكان رحمه الله يقول ربما طالعت على الآية الواحدة نحو مائة تفسير ثم أسأل الله الفهم وأقول يا معلم آدم وإبراهيم علمني وكنت أذهب إلى المساجد المهجورة ونحوها وأمرغ وجهي في التراب وأسأل الله تعالى وأقول يا معلم إبراهيم فهمني)

انظر ( ص 42 – 43 ) دار الكتاب العربي ، بيروت ، تحقيق : محمد حامد الفقي .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 15-09-15, 01:35 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

قال أبو داود:
"وسمعت أحمد سُئل عن قول إبراهيم في القنوت: قدر إذا السماء انشقت؟ قال: هذا قليل، يعجبني أن يزيد"

مسائل الإمام أحمد برواية أبي داود السجستاني 96/1
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 15-09-15, 01:48 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

ومن عَدَّ كلامَه من عمله= تدبّر قولَه قبل أن يقول!

الذب عن مذهب مالك لابن أبي زيد القيرواني ص304
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 15-09-15, 01:50 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

نقل السيوطي في ترجمة ابن عبُّود في بغية الوعاة 134/1 قول أبي حيان:
"وهم يسمُّون عبدَ الله: عبُّودًا، ومحمدًا: حمُّودًا!".
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 15-09-15, 01:52 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

ورجل سَفَّاح، إذا كان قادرا على الكلام، قال الشاعر:

وقد ينطِقُ الشعرَ الغبيُّ ويلتوي = على البيّنِ السفاحِ وهو خطيبُ



من مقدمة متخيَّر الألفاظ لابن فارس.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 15-09-15, 01:53 PM
جعفر الغامدي جعفر الغامدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: مكة شرفها الله
المشاركات: 736
افتراضي رد: كناشتي لتدوين الفوائد

وَإِنْ كَانَ البيهقي رَوَى هَذَا فَهَذَا مِمَّا أُنْكِرَ عَلَيْهِ، وَرَآهُ أَهْلُ الْعِلْمِ لَا يَسْتَوْفِي الْآثَارَ الَّتِي لِمُخَالِفِيهِ كَمَا يَسْتَوْفِي الْآثَارَ الَّتِي لَه،ُ وَأَنَّهُ يَحْتَجُّ بِآثَارٍ لَوْ احْتَجَّ بِهَا مُخَالِفُوهُ لَأَظْهَرَ ضَعْفَهَا وَقَدَحَ فِيهَا.

وَإِنَّمَا أَوْقَعَهُ فِي هَذَا - مَعَ عِلْمِهِ وَدِينِهِ - مَا أَوْقَعَ أَمْثَالَهُ مِمَّنْ يُرِيدُ أَنْ يَجْعَلَ آثَارَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُوَافِقَةً لِقَوْلِ وَاحِدٍ مِنْ الْعُلَمَاءِ دُونَ آخَرَ .
فَمَنْ سَلَكَ هَذِهِ السَّبِيلَ دُحِضَتْ حُجَجُهُ وَظَهَرَ عَلَيْهِ نَوْعٌ مِنْ التَّعَصُّبِ بِغَيْرِ الْحَقِّ كَمَا يَفْعَلُ ذَلِكَ مَنْ يَجْمَعُ الْآثَارَ وَيَتَأَوَّلُهَا فِي كَثِيرٍ مِنْ الْمَوَاضِعِ بِتَأْوِيلَاتٍ يبينُ فَسَادُهَا لِتُوَافِقَ الْقَوْلَ الَّذِي يَنْصُرُهُ، كَمَا يَفْعَلُهُ صَاحِبُ شَرْحِ الْآثَارِ أَبُو جَعْفَر (الطحاوي)،ٍ مَعَ أَنَّهُ يَرْوِي مِنْ الْآثَارِ أَكْثَرَ مِمَّا يَرْوِي البيهقي ؛ لَكِنَّ البيهقي يُنَقِّي الْآثَارَ وَيُمَيِّزُ بَيْنَ صَحِيحِهَا وَسَقِيمِهَا أَكْثَرَ مِنْ الطَّحَاوِي .


مجموع الفتاوى 154/24
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:41 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.