ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 23-10-08, 08:28 PM
أم عبدالله الخلف أم عبدالله الخلف غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-08
المشاركات: 561
Exclamation فتوى في مسألة الحيض .....وجزيتم خيرالجزاء

السلام عليكم جميعا ...
وبعـــــــــــد....
امرأة انقطعت عنهاالدورة بعدخمسة أيام واغتسلت في الليلة السادسة تقريبا بعدصلاة التراويح واليوم الذي بعده بقيت طاهرة(يعني مدة يوم لم يأتيها دم) ولما جاءت الليلة السابعة نزل منها دم .....!!
هل تعتبراستحاضة أم حيض ؟؟؟؟
وجزيتــــــــــم خيــــــــــــرا ......
__________________
قال ابن تيمية رحمه الله :
(والفتنة إذا وقعت عجز العقلاء فيها عن دفع السفهاء )

منهاج السنة
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 24-10-08, 01:48 PM
أم عبدالله الخلف أم عبدالله الخلف غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-08
المشاركات: 561
افتراضي

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لازلت أنتظر،،،،،،،
__________________
قال ابن تيمية رحمه الله :
(والفتنة إذا وقعت عجز العقلاء فيها عن دفع السفهاء )

منهاج السنة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 24-10-08, 01:57 PM
أبو تراب السلفي أبو تراب السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-03-05
الدولة: السعودية
المشاركات: 152
افتراضي

هذا يا أخت يتوقف على مدة استمراره بعد عودته فلو استمر طويلا فهو استحاضة ولو فترة بسيطة فهو حيض عموما فدم الاستحاضة هو دم عرق طبيعي مخالف لدم الحيض

إن شاء الله أرجع بالتفصيل
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 24-10-08, 02:09 PM
خالد الحارثي خالد الحارثي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-04-08
المشاركات: 56
افتراضي

يرجع في هذا الأمر إلى عادتها ، فإن كانت خمسة أيام فقط فيكون ما بعد ذلك له حكم الإستحاضة

وأما إن كان ذلك في أثناء عادتها فله حكم الحيض حتى وإن انقطع ثم عاودها مرة أخرى فإنها تدع الصلاة

حتى ترى الطهر . والله أعلم .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 24-10-08, 02:22 PM
أم عبدالله الخلف أم عبدالله الخلف غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-08
المشاركات: 561
افتراضي

جزاكم الله خيرا .....وانتظرالتفصيل ،،،،،،،،،
__________________
قال ابن تيمية رحمه الله :
(والفتنة إذا وقعت عجز العقلاء فيها عن دفع السفهاء )

منهاج السنة
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 24-10-08, 02:45 PM
أم عبدالله الخلف أم عبدالله الخلف غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-08
المشاركات: 561
افتراضي

لكن قرأت فتوى للشيخ بن عثيمين ..
أنه ليس للحيض مدة معينة لأن الرسول صلى الله عليه وسلم لم يحدحدا معينا في الحيض ...وقال تعالى(ويسألونك عن المحيض قل هوأذى)
.........................
__________________
قال ابن تيمية رحمه الله :
(والفتنة إذا وقعت عجز العقلاء فيها عن دفع السفهاء )

منهاج السنة
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 24-10-08, 11:28 PM
مصطفى رضوان مصطفى رضوان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-05
الدولة: الإسكندرية
المشاركات: 951
افتراضي

وفقكم الله

فضلا يُنظر فى الفتاوى التالية :-

*** الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله

مكتبة الفتاوى : فتاوى نور على الدرب (نصية) : الطهارة

مكتبة الفتاوى : فتاوى نور على الدرب (نصية) : الطهارة

السؤال: من أسئلة السائلة يا فضيلة الشيخ تقول دائماً تواجهني مسألة الطهر من الحيض وذلك بسبب انقطاع الدم في اليوم الخامس ثم يخرج لوناً بنياً في اليوم السادس وحدث هذا في أول أيام رمضان وثانيها وثالثها أي بمعنى أنه انقطع الدم في آخر يوم من شعبان في اليوم الخامس من الحيض فاغتسلت في هذا اليوم وصليت وصمت ولما سألت عن ذلك قيل لي عليك بإعادة هذه الأيام الثلاثة وعليك بقضاء تلك الأيام أي يوم السادس والسابع والثامن والآن السؤال هو كيف أعرف الطهر علماً بأن هذا الشيء البني لا يخرج إلا مرة أو مرتين في اليوم السادس والسابع والثامن وهل غسلي ذلك يبطل الصلاة والصيام لأني لم أغتسل بعد الثلاثة الأيام الأخيرة لعدم علمي بذلك جزاكم الله خيرا؟

الجواب
الشيخ: نعم إذا طهرت المرأة من الحيض الجاري الغزير الذي تعرف أنه حيض فما بعده لا يعتبر شيئاً لأن الصفرة والكدرة والنقطة والنقطتين ليست بشيء وبناءً على ذلك نرى أن صومها صحيح وأن صلاتها صحيحة وأن غسلها الأول الذي كان بعد خمسة أيام قد رفع حدث الحيض.


******* الشيخ ابن باز - رحمه الله :-

انقطاع الدم ثم عودته




إذا أتى المرأة عذرها لمدة أربعة أيام، ثم انقطع عنها واغتسلت؛ لظنها أنها قد طهرت، وصامت ليوم كامل، وفي اليوم التالي عاودها العذر مرة أخرى، فهل عليها قضاء ذلك اليوم، أم لا؟

ليس عليها قضاء ذلك اليوم، إذا كان الدم ارتفع عنها ذلك اليوم، ولم تر دماً إلا بعد غروب الشمس، فإن ذلك اليوم صومه صحيح، والدم الذي عاد عليها بعد ذلك اليوم يعتبر دم الحيض إذا كان في العدة في أيام العادة، أما إذا كان خارج العادة، إذا كان عادتها أربعة أيام وطهرت، ثم جاءها دمٌ بعد اليوم الخامس الذي صامت فيه، فهذا فيه تفصيل، فإن كان كدرة، أو صفرة، فإنه لا عمل عليه تصلي وتصوم وتتوضأ لكل صلاة، أما إن كان دماً صحيحاً فإنه تابعاً... حيضاً تابعاً للأول، واليوم الذي فيه الطهارة يسومٌ صحيح، صومه صحيح والحمد لله. جزاكم الله خيراً



حكم من تأتيها الكدرة و الصفرة بعد انقطاع الدم ثم يعاودها الدم


عندما تأتيها الدورة الشهرية يستمر نزول الدم حوالي أربعة أيام ثم ينقطع, وتأتي بعد ذلك كدرة وتستمر تقريباً ثلاثة أيام, ثم يعاودها الدم مرة أخرى, ولكنه دم مختلف عن الذي يأتيها في بداية الدورة, ويستمر تقريباً ثم ينقطع, وتأتيها بعد ذلك كدرة ثم صفرة, وتستمر حوالي أربعة أيام, ويكون المجموع اثنا عشر يوماً, السؤال هو: هل تدع الصلاة طوال الاثني عشر يوماً كلها, أم ماذا تفعل؟

تدع الصلاة أيام الحيض ، أيام عادتها، فإذا انتهت ورأت الطهارة تصلي وتصوم ، ولا تلتفت إلى هذه الدماء الأخرى النقط أو الصفرة أو ما أشبه ذلك، كل هذا دم فساد، تحفظ بشيء من القطن في فرجها، تتحفظ، وتتوضأ لكل صلاة حتى تأتي الدورة الأخرى، وهذه الأشياء التي تقطعت عليها، هذا دم فاسد لا يلتفت إليه ، بل عليها أن تصوم وتصلي وتتوضأ لكل صلاة، قالت أم عطية - رضي الله عنها -: كنا لا نعد الكدرة ولا الصفرة بعد الطهر شيئا. ولما اشتكى بعض النساء إليه - صلى الله عليه وسلم - قال: (امكثي قدر ما كانت حيضتك ثم اغتسلي وصلي). وقال لحمنة: (امكثي ستة أيام أو سبعة أيام ثم صلي وصومي ثلاثا وعشرين أو أربعا وعشرين). المقصود أنها تمكث أيام العادة وما بعدها تصلي وتصوم ، وإذا كان معها دم أو قطرات أو صفرة أو شيء تتحفظ بقطن في فرجها وتتوضأ لكل صلاة، كل ما دخل الوقت تتوضأ وتصلي.

*************************

،الشاهد ان دم الحيض له مدة معلومة تعرفها المرأة يأتيها فى وقت معلوم ومدة زمنية شبه ثابتة الا من مرض او علة ،، فان انقطع عنها دم الحيض المعروف بلونه الداكن ورائحته وقوامه ، ورات القصة البيضاء ( ماء ابيض ) ، فقد طهرت المرأة ، وما بعده من دماء اما صفرة او كدرة او نقطة او نقطتين من دم فاسد لا يعتبر من دم الحيض ، فان كان غزيرا ، فهو دم استحاضة

والله اعلى واعلم
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 25-10-08, 11:46 PM
أم عبدالله الخلف أم عبدالله الخلف غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-08
المشاركات: 561
افتراضي

جزاك الله خيرا أخ مصطفى رضوان...
لكن هذا يعني أن من رأت القصة البيضاء(السائل الأبيض الشفاف)يعتبر ذلك طهر ولا تلتفت لمابعده سواءكان دم أم كدرة !! أليس كذلك؟؟
أرجوالإجابة............!!!
__________________
قال ابن تيمية رحمه الله :
(والفتنة إذا وقعت عجز العقلاء فيها عن دفع السفهاء )

منهاج السنة
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 26-10-08, 11:03 AM
سلطان القرني سلطان القرني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-07
المشاركات: 288
افتراضي

الحيض إذا انقطع ، ويعرف ذلك إما بخروج القصة البيضاء أو جفاف المحل تماما ، فإنها تغتسل وتصوم وتصلي ، فإن عاودها الدم مرة أخرى ولو بعد يوم واحد ، فهل تعتبره حيضا أو استحاضة؟
فيه تفصيل:
أقول: تطبق ـ من أصابها ذلك ـ على هذا الدم ما يعرف به الحيض من عدمه ، كما يلي:
- إن كان دما أسود منتنا فهذا حيض لا تصوم فيه ولا تصلي.
- فإن لم تميزه فتنظر عادتها إن كان من عادتها أنها تحيض ستة أيام أو سبعة ، وهذه المرة طهرت في الخامس على غير العادة فتعتبر هذا الدم حيضا ، وما بعد اليوم السادس أو السابع (حسب عادتها) استحاضة.
- لا تميز وليس لها عادة ، تنظر إلى عادة قريباتها كأخواتها مثلا ، فإن كنَّ يحضن خمسة أيام فما بعدها يعد استحاضة.

فإن لم تميز ولا عادة لها ولا قريبات لها تعرف عادتهن ، فإن الدم الذي يصيبها بعد انقطاع الحيض يعتبر دم استحاضة تصوم معه وتتوضأ لكل صلاة وتصلي.

والله أعلم ،،،

أما الكدرة والصفرة التي تصيب المرأة بعد زمن حيضها ، كما هنا بعد القصة البيضاء فإنها لا تعتبر شيئا.

لقول أم عطية رضي الله عنها "كنا لا نعد الكدرة بعد زمن الحيض شيئا"

والله تعالى أعلى وأعلم ،،،
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 26-10-08, 04:48 PM
مصطفى رضوان مصطفى رضوان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-05
الدولة: الإسكندرية
المشاركات: 951
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطالبة أحلام مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا أخ مصطفى رضوان...
لكن هذا يعني أن من رأت القصة البيضاء(السائل الأبيض الشفاف)يعتبر ذلك طهر ولا تلتفت لمابعده سواءكان دم أم كدرة !! أليس كذلك؟؟
أرجوالإجابة............!!!
بلى ايتها الفاضلة ، وجزانا واياك خيرا

، فللنساء علامتان يُعرف بهما الطهر ، اولهما القصة البيضاء وهو غالب حال النساء ، وثانيهما : جفاف المحل ، والعبرة بما اعتاده المرأة منهما

جاء فى الموسوعة الفقهية :

َعلاَمَةُ الطُّهْرِ :
25 - الطُّهْرُ مِنَ الْحَيْضِ يَتَحَقَّقُ بِأَحَدِ أَمْرَيْنِ ، إِمَّا انْقِطَاعِ الدَّمِ ، أَوْ رُؤْيَةِ الْقَصَّةِ .
وَالْمَقْصُودُ بِانْقِطَاعِ الدَّمِ الْجَفَافُ بِحَيْثُ تَخْرُجُ الْخِرْقَةُ ( قطنة ) غَيْرَ مُلَوَّثَةٍ بِدَمٍ ، أَوْ كُدْرَةٍ ، أَوْ صُفْرَةٍ . فَتَكُونُ جَافَّةً مِنْ كُل ذَلِكَ ، وَلاَ يَضُرُّ بَلَلُهَا بِغَيْرِ ذَلِكَ مِنْ رُطُوبَةِ الْفَرْجِ .


وَالْقَصَّةُ مَاءٌ أَبْيَضُ يَخْرُجُ مِنْ فَرْجِ الْمَرْأَةِ يَأْتِي فِي آخِرِ الْحَيْضِ . قَالَتْ عَائِشَةُ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهَا عَنْهَا : لَمَّا كَانَتِ النِّسَاءُ يَبْعَثْنَ إِلَيْهَا بِالدُّرْجَةِ ( اللِّفَافَةِ ) فِيهَا الْكُرْسُفُ ( الْقُطْنُ ) فِيهِ الصُّفْرَةُ مِنْ دَمِ الْحَيْضِ . لاَ تَعْجَلْنَ حَتَّى تَرَيْنَ الْقَصَّةَ الْبَيْضَاءَ .

وَقَدْ صَرَّحَ الْحَنَفِيَّةُ وَالشَّافِعِيَّةُ بِأَنَّ الْغَايَةَ الاِنْقِطَاعُ ، فَإِذَا انْقَطَعَ طَهُرَتْ ، سَوَاءٌ خَرَجَتْ بَعْدَهُ رُطُوبَةٌ بَيْضَاءُ أَمْ لاَ .

وَفَرَّقَ الْمَالِكِيَّةُ بَيْنَ مُعْتَادَةِ الْجُفُوفِ ، وَمُعْتَادَةِ الْقَصَّةِ ، وَمُعْتَادَةِ الْقَصَّةِ مَعَ الْجُفُوفِ . فَمُعْتَادَةُ الْجُفُوفِ إِذَا رَأَتِ الْقَصَّةَ أَوَّلاً ، لاَ تَنْتَظِرُ الْجُفُوفَ وَإِذَا رَأَتِ الْجُفُوفَ أَوَّلاً ، لاَ تَنْتَظِرُ الْقَصَّةَ .
وَأَمَّا مُعْتَادَةُ الْقَصَّةِ فَقَطْ ، أَوْ مَعَ الْجُفُوفِ إِذَا رَأَتِ الْجُفُوفَ أَوَّلاً ، نُدِبَ لَهَا انْتِظَارُ الْقَصَّةِ لآِخِرِ الْوَقْتِ الْمُخْتَارِ . وَإِنْ رَأَتِ الْقَصَّةَ أَوَّلاً فَلاَ تَنْتَظِرُ شَيْئًا بَعْدَ ذَلِكَ . فَالْقَصَّةُ أَبْلَغُ لِمُعْتَادَتِهَا ، وَلِمُعْتَادَتِهَا مَعَ الْجُفُوفِ أَيْضًا

، والله اعلى واعلم
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:44 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.