ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #21  
قديم 11-11-15, 06:12 PM
عبد الله عبد الحق عبد الله عبد الحق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-08-13
المشاركات: 46
افتراضي رد: فوائد حول صدقة الصباح

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اسمحوا لي أن أشارككم بهذا المقال الذي قمت بتحضيره مما كنتم ذكرتموه على هذه الصفحة
اختصرت فيه تخريج الاحاديث المذكورة حتى لا أطيل على الناس
هذا المقال مررته على الوتس و أضفته إلى صفحة الفيس ... أسأل الله تعالى أن يأجرنا جميعا عليها و يتقبل منا
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 11-11-15, 06:14 PM
عبد الله عبد الحق عبد الله عبد الحق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-08-13
المشاركات: 46
افتراضي رد: فوائد حول صدقة الصباح

فوائد حول صدقة الصباح
`````````````````````````
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ما طلعَتْ شمسٌ قطُّ إلَّا بُعِثَ بجنبَتَيْها ملَكانِ ، إنَّهما ليُسمِعانِ أهلَ الأرضِ إلَّا الثَّقلَيْنِ يا أيُّها النَّاسُ ! هلمُّوا إلى ربِّكُم ، فإنَّ ما قلَّ وكفَى خيرٌ ممَّا كثُرَ وألهَى وما غربَتْ شمسٌ قطُّ إلَّا وبُعِثَ بجنبَتَيْها ملَكانِ يناديانِ اللَّهمَّ عجِّلْ لمُنفِقٍ خلفًا وعجِّلْ لمُمسكٍ تلفًا ما من يومٍ طلعَتْ شمسُهُ إلَّا وكان بجنبَتَيْها ملَكانِ يناديانِ نداءً يسمعُهُ ما خلقَ اللهُ كلُّهُم غيرَ الثَّقلَيْنِ يا أيُّها النَّاسُ هلمُّوا إلى ربِّكُم إنَّ ما قلَّ وكفَى خيرٌ ممَّا كثُرَ وألهَى ولا آبَتِ الشَّمسُ إلَّا وكان بجنبَتَيْها ملَكانِ يناديانِ نداءً يسمعُهُ خَلْقُ اللهِ كلُّهُم غيرَ الثَّقلَيْنِ اللَّهمَّ أعطِ مُنفقًا خلفًا وأعطِ مُمسكًا تلفًا وأنزلَ اللهُ في ذلكَ قرآنًا في قَولِ الملَكَيْنِ يا أيُّها النَّاسُ هلمُّوا إلى ربِّكُم في سورةِ يونسَ وَاللهُ يَدْعُو إِلَى دَارِ السَّلَامِ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ وأنزلَ اللهُ في قولِهِما اللَّهمَّ أعطِ مُنفقًا خلفًا وأعطِ مُمسكًا تلفًا وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَى وَالنَّهَارِ إِذَا تَجَلَّى وَمَا خَلَقَ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى إلى قولِهِ لِلْعُسْرَى . .
المصدر : صحيح الترغيب

قال الحافظ بن حجر في فتح الباري :
معنى : ( أعط ممسكا تلفا )
التعبير بالعطية في هذه للمشاكلة ، لأن التلف ليس بعطية . وتضمنت الآية الوعد بالتيسير لمن ينفق في وجوه البر ، والوعيد بالتعسير لعكسه . والتيسير المذكور أعم من أن يكون لأحوال الدنيا أو لأحوال الآخرة ،
وكذا دعاء الملك بالخلف يحتمل الأمرين ، وأما الدعاء بالتلف فيحتمل تلف ذلك المال بعينه أو تلف نفس صاحب المال ، والمراد به فوات أعمال البر بالتشاغل بغيرها .
قال النووي : الإنفاق الممدوح ما كان في الطاعات وعلى العيال والضيفان والتطوعات .

يفهم من النصوص السابقة أن الملكان ينزلان فيناديان في الصباح بالإخلاف على المنفق والإتلاف للممسك ، وفي هذا حث على الإنفاق وتحذير من الإمساك.
والله سبحانه وتعالى قد حثنا على المسارعة إلى الخيرات
فقال تعالى(سابقوا إلى مغفرة من ربكم)
وقال (فاستبقوا الخيرات)
ويقول(وسارعوا إلى مغفرة من ربكم)
وقال (أولئك يسارعون في الخيرات)
ويقول تعالى(إنهم كانوا يسارعون في الخيرات).

وذكر عن بعضهم أنه كان يتحرى صباح كل يوم بعد الفجر فينفق ويتصدق فيجد لذلك بركة ، فدعوة الملائكة مستجابة .

أما حكيم بن حزام فقد كان يحزن على اليوم الذي لا يجد فيه محتاجاً ليقضي حاجته حيث يقول:
( ما أصبحت وليس ببابي صاحب حاجة إلا علمت أنها من المصائب التي أسأل الله الأجر عليها ). 

عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( كل امرئ في ظل صدقته حتى يقضى بين الناس ) .. ( رواه أحمد وابن خزيمة وابن حبان في صحيحهما )
قال يزيد : فكان أبو الخير مرثد لا يخطئه يوم إلا تصدق فيه بشيء ولو بكعكة أو بصلة

وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
يصبحُ على كلِّ سلامي من أحدِكم صدقةٌ . فكلُّ تسبيحةٍ صدقةٌ . وكلُّ تحميدةٍ صدقةٌ . وكلُّ تهليلةٍ صدقةٌ . وكلُّ تكبيرةٍ صدقةٌ . وأمرٌ بالمعروفِ صدقةٌ . ونهيٌ عن المنكرِ صدقةٌ . ويجزئُ ، من ذلك ، ركعتان يركعُهما من الضحى...صحيح مسلم

 كلُّ سُلامى مِن النَّاسِ عليهِ صدقةٌ كلَّ يومٍ تطلعُ فيهِ الشَّمسُ . قال : تعدِلُ بين الاثنينِ صَدقةٌ . وتُعينُ الرَّجلَ في دابَّتِه فتحمِلُه علَيها أو تَرفعُ لهُ علَيها مَتاعَه ، صدقةٌ . قال : والكلِمةُ الطَّيِّبةُ صَدقةٌ . وكلُّ خُطوةٍ تَمشيها إلى الصَّلاةِ صدقةٌ وتُميطُ الأذى عَن الطَّريقِ صدقةٌ...صحيح مسلم

ليس من نفسِ ابنَ آدمَ إلا عليها صدقةٌ في كلِّ يومٍ طلعت فيه الشمسُ قيل : يا رسولَ اللهِ ! من أين لنا صدقةٌ نتصدَّق بها كلَّ يومٍ ؟ فقال : إنَّ أبوابَ الخيرِ لكثيرةٌ : التَّسبيحُ والتَّحميدُ والتَّكبيرُ والتَّهليلُ ، والأمرُ بالمعروفِ ، والنَّهيُ عن المنكرِ ، وتميطُ الأذى عن الطريقِ ، وتسمعُ الأصَمَّ ، وتهدي الأعمى ، وتُدِلُّ المستدِلَّ على حاجتِه ، وتسعى بشدَّةِ ساقَيك مع الّلهفانِ المستغيثِ ، وتحملُ بشدَّةِ ذراعَيك مع الضعيفِ ؛ فهذا كلُّه صدقةٌ منك على نفسِك
المصدر :صحيح الترغيب

ويفيد في هذ الشأن أيضا الحديث الذي صححه العلامة الألباني:
(بورك لأمتي في بكورها)
( اللهم بارك لأمتي في بكورها).

والحمد لله رب العالمين
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 11-11-15, 09:28 PM
أم قيس أم قيس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-12-06
المشاركات: 227
افتراضي رد: فوائد حول صدقة الصباح

الا نستطيع القول ان دعاء الملكين لما يصبح العباد دعاء عام يشمل كل من تصدق في ذلك اليوم سواء كانت صدقته صباحا او ضحى او عصرا ؟
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 22-09-19, 08:48 AM
أبو جابر الجزائري أبو جابر الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-06-04
المشاركات: 729
افتراضي رد: فوائد حول صدقة الصباح

يرفع للفائدة
__________________
قال الحسن البصري :المؤمن يجمع إحساناً وخوفاً والمنافق يجمع تقصيرًا وأمناً.
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 23-09-19, 01:37 PM
هداية الرحمان هداية الرحمان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-03-17
المشاركات: 94
افتراضي رد: فوائد حول صدقة الصباح

ما رأيكم في هذه الأفكار للعمل بهذا الحديث؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا وزادكم علما نافعا وعملا صالحا

الفكرة الأولى:أن يكون لي صندوق صغير كلما استيقظت لصلاة الفجر كل يوم وضعت فيه مبلغا ولو بسيطا ،وأنا استشعر هذا الحديث ، في آخر الأسبوع أوالشهر اشتري به صدقات للفقراء والأيتام ،لأن الانسان لا يستطيع التواصل مع الفقراء كل يوم ، وخاصة النساء

الفكرة الثانية :هذه خاصة للرجال كلما صلى الفجر في جماعة وضع مبلغا في صندوق الصدقات في المسجد

الفكرة الثالثة:عندما يستيقظ الرجل لصلاة الفجر يضع مبلغا في صندوق خاص ينوي به إدخال الفرحة على زوجته والانفاق
وفي آخر كل شهر يعطيها هذا المبلغ لتشتري به بعض حاجاتها ،وخاصة الزوج الذي يرى في نفسه شحا تجاه زوجته
وبذلك يعالج نفسه من الشح قال الله عزوجل (وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَظ°ئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)
لأنني رأيت من يتصدق على الفقراء ولا ينفق على زوجته أو يقتر ويشح
وبذلك يكون قد جمع بين عدة عبادات :الانفاق ،وادخال السرور على زوجته ،وعلاج الشح
ستبقى هذه الفكرة صدقة جارية للزوج بعد وفاته لأن زوجته لن تنساها وربما نشرتها وعمل بها الكثير من الرجال

نشر مثل هذه الأفكار والمافيهم يساعد المسلم على العمل بالحديث بسهولة

والله أعلم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:36 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.