ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-12-19, 09:20 PM
أبو محمد السوري أبو محمد السوري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-04-08
المشاركات: 562
افتراضي معنى أنَّ الله في السماء :

الحمد لله رب العالمين .. والصلاة والسلام على من لا نبي بعده
أمَّا بعد :

إنَّ المطلع على اللغة العربية ، يعرف أن احرف الجر تتناوب فيما بينها ، فياتي حرف الجر : " في " . بمعني : " على " . كما في قوله تعالى :
( لأصلبنكم في جذوع النخل ) . أي : على جذوع النخلة ، أي ان حرف الجر : " في " ناب محل حرف الجر : " على " .
وقد يأتي حرف الجر : " عن " . بمعنى : " على " . كما في قوله تعالى : ( ومن يبخل فإنما يبخل عن نفسه ) . أي : على نفسه .
وقد ياتي حرف الجر : " من " . بمعنى : " عن " . مثل قوله تعالى : ( فويل للقاسية قلوبهم من ذكر الله " . أي عن ذكره الله .
والامثلة على ذلك كثير في شعر العرب الجاهلي ، وفي القرآن الكريم .
بل ذهب ابن هشام في كتابه : " مغني اللبيب " . إلى أن أحرف الجر متعدة الاستعمال والمعاني ، فقال رحمه الله تعالى عن حرف الجر : " إلى " . بأن لها ثمانية معاني ، وساق الأمثلة على ذلك . 1
وقال ان لحرف الجر : " الباء " . أربعة عشر معنى . 2
وقال : إن لحرف الجر : " على " . تسعة معاني . 3
وإن لحرف الجر : " في " . عشرة معاني . 4
فإذا علمنا هذه الحقيقة سهل علينا معرفة ما المقصود من عبارة : " إن الله في السماء " . كما صرحت بذلك نصوص الكتاب والسنة .
كما في قوله تعالى :
( أَأَمِنتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ أَنْ يَخْسِفَ بِكُمْ الأَرْضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ ) . سورة الملك .
وكما في قوله صلى الله عليه وسلم :
" أَلاَ تَأْمَنُونِي وَأَنَا أَمِينُ مَنْ فِى السَّمَاءِ ، يَأْتِينِي خَبَرُ السَّمَاءِ صَبَاحًا وَمَسَاءً " . متفق عليه .
وقوله صلى الله عليه وسلم :
" ارْحَمُوا مَنْ فِي الأَرْضِ يَرْحَمْكُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ " . اخرجه الترمذي وغيره .
فحرف الجر هنا بمعنى : " على " .
فعبى هذا يكون قوله تعالى : ( أَأَمِنتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ أَنْ يَخْسِفَ بِكُمْ الأَرْضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ ) . بمعنى : أامنتم من على السماء .. الخ .
" وأما قوله تعالى : ( أَأَمِنْتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ أَنْ يَخْسِفَ بِكُمُ ) . فمعناه مَن على السماء يعني على العرش ، وقد يكون في بمعنى على ، ألا ترى إلى قوله تعالى : ( فَسِيحُوا فِي الْأَرْضِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ ) . أي : على الأرض . وكذلك قوله : ( وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِي جُذُوعِ النَّخْلِ ) " . 5
وقال ابو بكر أحمد الصبغي الشافعي :
" تضع العرب : " في " . بموضع : " على " . قال الله عز وجل: ( فسيحوا في الأرض ) . وقال : ( لأصلبنكم في جذوع النخل ) . ومعناه : على الأرض وعلى النخل ، فكذلك قوله: ( في السماء ) . أي على العرش فوق السماء ، كما صحت الأخبار عن النبي صلى الله عليه وسلم " .6
وقال الذهبي :
" إن مقصوده بقوله : ( في السماء ) . أي : على السماء " . 7
وقال البيهقي رحمه الله تعالى :
" (وقال ( أَمِنْتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ ) . وأراد من فوق السماء ، كما قال ( وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِي جُذُوعِ النَّخْل ) يعني على جذوع النخل ، وقال ( فَسِيحُوا فِي الْأَرْضِ ) . يعني على الأرض ، وكل ما علا فهو سماء ، والعرش أعلى السماوات ، فمعنى الآية والله أعلم : أأمنتم من على العرش ، كما صرح به في سائر الآيات) " . 8
وقد عقد ابن قتيبة بابا في كتابه : " تأويل مشكل القرآن " . بعنوان :
" باب دخول الصفات مكان بعض " . انظره فإنه مهم في هذا الباب ، ولولا مخافة الإطالة لنقلته كله لنفاسته . 9
ومن هنا نعلم خطأ من فهم إن عبارة : ( أن الله في السماء ) . بمعنى انه داخلها ، وأنها تحيطه - تعالى الله عم يقوله الجاهلون - بل تعني أن الله فوق المخلوقات كلها ، فوق السماء ، وفوق الجنة ، وفوق العرش ، وأنه سبحانه وتعالى لا يحويه شيء من هذه المخلوقات .
----------------
1 - انظر مغني اللبيب لابن هشام : ( 1 / 78 ) .
2 - انظر المرجع السابق : ( 1 / 106 ) .
3 - انظر المرجع السابق : ( 1 / 152 ) .
4 - انظر المرجع السابق : ( 1 / 182 ) .
5 - انظر التمهيد لابن عبد البر : ( 7 / 130 ) . طبعة عبد الله بن الصديق .
6 - انظر العلو للذهبي : ( ص 227 ) . طبعة اشرف بن عبد المقصود .
7 - انظر كتاب العرش للذهبي : ( ص 74 ) . طبعة دار الكتب العلمية .
8 - انظر الإعتقاد إلى سبيل الرشاد للبيهقي : ( ص 116 ) .
9 - انظر تأويل مشكل القرآن : ( ص 298 ) .
__________________
قال سفيان :
" الملائكة حراس السماء ، وأصحاب الحديث حراس الارض ".
انظر
سير أعلام النبلاء(7/274).
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-12-19, 10:46 PM
رياض العاني رياض العاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-08-11
الدولة: العراق - بغداد
المشاركات: 5,844
افتراضي رد: معنى أنَّ الله في السماء :

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-12-19, 10:05 AM
حسين صبحي حسين صبحي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-04-16
المشاركات: 477
افتراضي رد: معنى أنَّ الله في السماء :

الله في السماء اي في العلو وهو وجودي بمعنى العدم فالله كان ولا شيء معه
__________________
السلف أسلم وأعلم وأحكم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 15-12-19, 08:57 PM
أبو محمد السوري أبو محمد السوري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-04-08
المشاركات: 562
افتراضي رد: معنى أنَّ الله في السماء :

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رياض العاني مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا
الحمد لله رب العالمين .. والصلاة والسلام على من لا نبي بعده
أمَّا بعد

وإياكم أخي الفاضل .
أخوكم من الداخل السوري
أبو محمد السوري
__________________
قال سفيان :
" الملائكة حراس السماء ، وأصحاب الحديث حراس الارض ".
انظر
سير أعلام النبلاء(7/274).
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:07 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.