ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 29-07-19, 09:59 PM
وليد بن عبده الوصابي وليد بن عبده الوصابي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-14
المشاركات: 103
افتراضي الاستئذان في دخولك على زوجتك!

الاستئذان في دخولك على زوجتك!

يتعمد بعض الأزواج؛ الدخول المفاجئ على زوجته؛ لأسباب يعلمها الفاعل.
قلت: وهذا حال من أراد تتبع الزلات، والوقوف على العثرات، وإلا فإن الأحرى؛ أن يطرق الباب، وإن كان مفتوحاً؛ فليتنحنح أو يسلم أو يقول شيئاً أو يفعل فعلاً؛ يوحي بدخوله، وذلك لأمور، منها:
أن لا يخيفهم أو يفجأهم، أو أن يرى زوجته بحالة من التبذل والامتهان، لا يحبها ولا تحب أن ترى عليها، أو سوء الظن والتخوين وغيرها من الأسباب.

ولهذا جاء في الصحيح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، أنه نهى أن يطرق الرجل أهله طُروقًا.
وفي رواية: ليلاً؛ يَتَخوَّنهم!

وهو أدب الصحابة الكرام.. عن زينب امرأة عبد الله بن مسعود رضي الله عنها قالت: كان عبد الله إذا جاء من حاجة، فانتهى إلى الباب؛ تنحنح وبزق؛ كراهية أن يهجُم منا على أمر يكرهه.

وعن الإمام أحمد -رحمه الله- أنه قال: إذا دخل الرجل بيته؛ استحب له أن يتنحنح، أو يحرك نعليه.

.
قال ابن كثير: الأَولى؛ أن يعلمها بدخوله، ولا يفاجئها به؛ لاحتمال أن تكون على هيئة لا تحب أن يراها عليها.
(تفسير ابن كثير: ٦/ ٣٩)


قال أبو نَعيم: وهذا -والله- مشرح للصدر، مجلب للمودة، منف للظنة، مذهب للخلاف.

اللهم احفظنا واحفظ بنا، واهدنا واهد بنا، واجعلنا هداة مهتدين، غير ضالين ولا مضلين.

وليد أبو نعيم.
١٤٤٠/١١/٢٦
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:04 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.