ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 12-06-02, 11:26 PM
خالد بن عمر خالد بن عمر غير متصل حالياً
عامله الله بلطفه
 
تاريخ التسجيل: 11-03-02
الدولة: بلاد غامد _ بالجرشي
المشاركات: 4,573
افتراضي حديث من قرا قل هو الله احد عشر مرات بنى الله له بيتا في الجنة تخرريج الحديث

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وبعد

فإن من النعم التي أنعم الله تعالى بها على هذه الأمة هي الأعمال القليلة التي رتب عليها أجورا عظيمة ولكن الكثير من الناس أخذوا بالقاعدة التي فيها أن الترغيب والترهيب لا يشدد في أسانيدها وهذا مزلق خطير ويجب على الإنسان وخاصة طالب الحديث أن يتنبه له ولا يعلّم الناس إلا ما صح من ألأذكار والأوراد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا أود الإطالة هنا ولكن راجع (صحيح الجامع مع الزيادة للشيخ الألباني رحمه الله 1/ 49-57)


وقد تناقشت أنا وبعض الإخوة حول حديث من قرأ قل هو الله أحد عشر مرات بنى الله له قصرا في الجنة


ورجعت لكلام الشيخ الألباني رحمه الله على الحديث ( الصحيحة 589) فوجدته قد جانب الصواب غفر الله لنا وله وسأبين ذلك بالأدلة هنا ومن كان لديه تعقيب أو توضيح فليكن بعلم وأدب فنحن هنا نبحث عن الصواب وإذا وجدناه أخذنا به والحق أحق أن يتبع ، خاصة وان هذا أجر عظيم يجب معرفة صحته من ضعفه



جاء هذا الحديث من طرق :
الأولى
أحمد (3/437)
حدثنا حسن حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة قال(ح) وثنا يحيي بن غيلان ثنا رشدين ثنا زبان بن فائد الحبراني عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه معاذ بن أنس الجهني صاحب النبي صلى الله عليه وسلم عن النبي صلى الله عليه ...



### الطبراني في الكبير (20/183) من طريقين :###
1- حدثنا المقدام بن داود حدثنا أسد بن موسى ثنا ابن لهيعة حدثني زبان بن فايد ...
2- حدثنا بكر بن سهل ثنا محمد بن أبي السري ثنا رشدين بن سعد ثنا زبان بن فايد...

###ابن السني (693-)###
اخبرنا الحسين بن يوسف ثنا علي بن عبدالرحمن بن المغيرة ثنا عثمان بن صالح ثنا ابن لهيعة ثنا زبان بن فائد ...


وهذه الطريق لها ثلاث علل:
1- ابن لهيعة ورشدين بن سعد وكلاهما ضعيف .

2- زبان بن فائد (الحبراني ) وقد جاء في الصحيحة ( الجداني ) وعند البخاري في التاريخ(2/1/444) الحمراوي

قال أحمد : أحاديثه مناكير وقال ابن معين : شيخ ضعيف وقال أبو حاتم : صالح وضعفه العقيلي (2/454) تحقيق السلفي ، وابن حبان وقال في المجروحين (((ينفرد عن سهل بن معاذ بنسخة كأنها موضوعة لا يحتج به ))) وضعفه ابن الجوزي

3- سهل بن معاذ بن أنس:
ضعفه ابن معين وابن الجوزي ، وقال ابن حجر : لا بأس به إلا في روايات زبان

( وهذه منها )



الثانية
الطبراني في الأوسط (1/198)

حدثنا أحمد بن رشدين قال حدثنا هانئ بن المتوكل الإسكندراني قال حدثنا خالد بن حميد المهري عن زهرة بن معبد عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة عن النبي قال ثم من قرأ قل هو الله أحد عشر مرات بني له قصر في الجنة ومن قرأها عشرين مرة بني له قصران ومن قرأها ثلاثين مرة بني له ثلاثة لم يرو هذا الحديث عن زهرة بن معبد متصل الإسناد إلا خالد بن حميد تفرد به هانئ بن المتوكل

وهذا فيه ثلاث علل :

1- احمد بن محمد بن الحجاج بن رشدين : قال ابن عدي :كذبوه ، وانكرت عليه أشياء وقال البخاري : لايتابع على حديثه

2- هاني بن المتوكل الاسكندراني:
قال ابن حبان : كان تدخل عليه المناكير فكثرت لا يجوز الاحتجاج به بحال .


3- ما رواه الدارمي في سننه (4/2156) تحقيق الداراني ، (2/459) الأخرى

حدثنا عبد الله بن يزيد ثنا حيوة قال أخبرني أبو عقيل انه سمع سعيد بن المسيب يقول ان نبي الله قال ثم من قرأ قل هو الله أحد عشر مرات بني له بها قصر في الجنة ومن قرأ عشرين مرة بني له بها قصران في الجنة ومن قرأها ثلاثين مرة بني له ثلاثة قصور في الجنة فقال عمر بن الخطاب والله يا رسول الله إذن لنكثرن قصورنا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم الله أوسع من ذلك قال أبو محمد أبو عقيل زهرة بن معبد وزعموا أنه كان من الأبدال


وهذا المرسل علة للرولية السابقة لا شاهدا لها كما قال الشيخ الألباني رحمه الله

وذلك لأن (( خالد المهري)) الراوي عن زهرة بن معبد سلك الجادة وهي سعيد بن المسيب عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ( وهو ليس بالقوي )
وقد تفرد بالرفع كما قال الطبراني

وأما حيوة بن شريح ا(لثقة الثقة كما قال أحمد ، وابن معين وغيرهم ) فقد حفظ الإسناد جيدا فوقفه على سعيد ( مرسلا )

ومعلوم أن من خالف الجادة تقدم روايته ، كيف ومن خالفه هنا ( المهري ) لم يوثقه إلا ابن حبان وقال عنه أبو حاتم لابأس به


وبهذا يتبين أن هذا الحديث له طريقان :

الأولى : ( طريق معاذ بن أنس الجهني ) وفيها زبان بن فائد لا تصح روايته وخاصة عن معاذ بن أنس

الثانية : (طريق أبي هريرة ) والصواب فيه المرسل عن ابن المسيب



وأقوى الروايات هي المرسلة



فما كان من صواب فمن الله وما كان من خطأ فمن نفسي والشيطان



هذا والله أعلم وأحكم
__________________
طويلب العلم أبو عبد الرحمن خالد بن عمر الفقيه الغامدي
قال الخليل بن أحمد الفراهيدي : إِذا كُنْتَ لاَ تَدْرِي ، وَلَمْ تَكُ بِالَّذِي ... يُسائِلُ مَنْ يَدْرِي ، فَكَيْفَ إِذاً تَدْرِي
قال الإمام الكرجي القصاب : (( مَنْ لَمْ يُنْصِفْ خُصُوْمَهُ فِي الاحْتِجَاجِ عَلَيْهِمْ ، لَمْ يُقْبَلْ بَيَانُهُ ، وَأَظْلَمَ بُرْهَانُهُ ))
قال الإمام الذهبي : (( الجَاهِلُ لاَ يَعلَمُ رُتْبَةَ نَفْسِه ، فَكَيْفَ يَعْرِفُ رُتْبَةَ غَيْرِهِ ))
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-09-02, 09:20 PM
عبدالله العتيبي عبدالله  العتيبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-07-02
المشاركات: 384
افتراضي

جزيت خير الجزاء اخي الكريم خالد
__________________
ابو فهد عبد الله العتيبي.

afot@maktoob.com
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-09-02, 09:52 PM
بو الوليد بو الوليد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-02
المشاركات: 402
افتراضي

أحسنت أخي الكريم ..

وبارك الله لك في علمك ووقتك ..
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07-09-02, 12:55 AM
خليل بن محمد خليل بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 2,825
افتراضي

بارك الله فيك أخي خالد

وقد ضعّفه ــ أيضاً ــ الشيخ [ عبد الله السعد ] ، كما في أجوبته لأسئلة [ ملتقى أهل الحديث ] عند السؤال رقم [42] .
__________________
.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-09-02, 07:39 PM
بو الوليد بو الوليد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-02
المشاركات: 402
افتراضي

أخي خالد هذه إضافة لما كتبت لإذا سمحت لي :


* بحثت عن حال سهل ، فوجدت ما قد يضاف :

ذكره الذهبي في المغني وقال : ضعفه ابن معين ، ولم يترك .
وذكره في الكاشف له ، وقال : ضعِّف .
وضعفه ابن القيم في زاد المعاد ، ( فصل في انتهاء السلام إلى "وبركاته" جـ 2 صـ 417 ) ووافقه المحقق الشيخ الأرناؤوط .
وقال عنه الهيثمي في مجمعه (52231 ) :
وثقه ابن حبان ، وفيه ضعف .انتهى.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 08-09-02, 07:41 PM
فالح العجمي فالح العجمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-03-02
المشاركات: 263
افتراضي

عندي تنبيه صغير :

أولا : بارك الله فيك على هذا التخريج المبارك

ثانيا : ذكر ابن رجب في شرحه على العلل صفحة ( 76 ) من نسخة السامرائي ومابعدها

الآتي : " وأما ما ذكره الترمذي أن الحديث إذا انفرد من هو متهم بالكذب أو هو ضعيف في

الحديث لغفلته وكثرة خطأه ، ولم يعرف ذلك الحديث إلا من حديثه ، فإنه لا يحتج به ، فمراده

أنه لا يحتج به في الأحكام الشرعية والأمور العلمية .

وإن كان يروى حديث هؤلاء في الرقائق والترغيب والترهيب ، فقد رخص كثير من الأئمة في

رواية الأحاديث الرقائق ونحوها عن الضعفاء منهم ابن مهدي وأحمد بن حنبل " ا.هـ

ثم ذكر بعض كلام الأئمة فراجعه فانه جيد .

فراجع تخريجك وانظر إذا طبقنا كلام أهل العلم من المتقدمين فهل يصل الحديث إلى

درجة القبول أم لا ؟؟

والله الموفق
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-09-02, 12:08 PM
مبارك مبارك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-03-02
الدولة: المنطقة الشرقية
المشاركات: 531
افتراضي

* أحب أن أنقل ماكتبه الشيخ المفضال محمد بن رزق بن طرهوني في كتابه القيم " موسوعة فضائل سور وآيات القرآن " (2/399ـ405)حول
هذا الحديث فقل بعد ذكره حديث معاذ بن أنس الجهني وجديث سعيد
ابن المسيب المرسل :
" الحديث الأول في إسناده زبان بن فائد ، قال الحافظ : ضعيف
الحديث مع صلاحه وعبادته اه.
وهو كما قال وذلك لأنه انفرد بأحاديث استنكروها عليه ، ولكن هذا الحديث كما سيأتي لم يتفرد به ، بل جاء من طرق أخرى مرسلة
ومرفوعة ، وسهل بن معاذ، قال الحافظ : لا بأس به إلا في روايات زبان عنه . وذلك أيضا لما تفرد به زبان عنه من المناكير .
وقد روى الحديث عن زبان رشدين بن سعد وابن لهيعة وكلاهما فيه كلام من جهة حفظه ، فرشدين قال فيه ابن يونس : كان صالحا في
دينه ؛ فأدركته غفلة الصالحين فخلط في الحديث . وابن لهيعة صدوق خلط بعد احتراق كتبه بالإضافة إلى أنه مدلس كما ذكرنا غير مرة ، ولكنه
صرح بالتحديث هنا ، وقد تابع كل منهما الآخر ؛ فارتفعت التهمة عنهما .
وأما حسن فهو ابن موسى ثقة .
ويحيى بن غيلان هو ابن عبدالله ثقة .
فالحديث ضعيف إلا أنه يصلح للشواهد والمتابعات .
فمن شواهده :
الحديث الثاني وهو مرسل إسناده في غاية الصحة , ولو أننا نستجيز
الاحتجاج بالمرسل لاكتفينا به وحده لتوفر شروط قبول المرسل التي شرطها أكثر أهل العلم ، والتي ذكرناها في فضل سورة الكهف فراجعها
هناك .
قال مبارك وهي :
*صحة السند
*كون المرسل من كبار التابعين .
* كون شيوخه من الصحابة فهذا يقوي احتمال كون الساقط صحابيا.
* أنه قد اعتضد بمرفوعات وبمراسيل كثيرة تؤيده .
قال الشيخ الطرهوني : وقد نص بعض أهل العلم على قبول مراسيل سعيد بن المسيب بالذات قال أحمد : مرسلات سعيد صحاح
لانرى أصح من مرسلاته . وقال الشافعي : إرسال ابن المسيب عندنا
حسن ( انظر التهذيب 4/85) وقد رجح البيهقي وغيره كابن أبي حاتم أن
المراد قبولها اعتبارا أيإذا وجد مايشهد لها من مرفوعات ومراسيل أخرى ( انظر مقدمة المراسيل لأبي داود 33، 34، المرسيل للرازي ص14)
وأبو عقيل اسمه زهرة بن معبد وهو ثقة ويبدو أن ابن المسيب أخذ الحديث عن أبي هريرة فأرسله ؛ لأنه روايته وقد أتى الحديث من نفس طريق أبي عقيل عنه موصولا يذكر أبي هريرة فيه إلا أن في الطريق إليه ضعيفا .
فالحديث بمجموع الطريقين حسن ، ويشهد له مايأتي :
قال مبارك : راجع الشواهد في الموسوعة .
وقال أسد السنة الإمام الألباني : فإذا ضم إلىهذا المرسل الصحيح
الموصولان من حديث معاذ وأبي هريرة ؛ تقوى الحديث وبلغ رتبة الحسن على أقل الدرجات .
قال مبارك : وتقوية الحديث بكثرة الطرق ـبشرط أن لا يشتد ضعفهاـ
أمر معروف ، وسبيل مطروق عند العلماء انظر مانقله شيخنا عن شيخ الإسلام والعلائي حول تقوية الحديث بالطرق والشواهد في " الرد
المفحم " (ص/96 ـ101) .
__________________
الكلام كالدواء إذا قللت منه نفعك وإذا أكثرت منه قتلك
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 10-09-02, 02:18 AM
خالد بن عمر خالد بن عمر غير متصل حالياً
عامله الله بلطفه
 
تاريخ التسجيل: 11-03-02
الدولة: بلاد غامد _ بالجرشي
المشاركات: 4,573
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمد وآله وصحبه ومن والاه

ما قاله الشيخ محمد رزق طرهوني وما علق به الأخ مبارك وفقه الله وسبقهما به الشيخ الألباني رحمه الله

قد بينت بعضه

ولكنا اختلفنا في النتيجة

والسبب في ذلك :

1- أن حديث سهل بن معاذ بن أنس الجهني لا يصلح لا شاهدا ولا

مشهودا

والسبب أن زبان بن فائد يروي عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني

نسخة موضوعة وإذا أردنا أن نبرىء ساحة زبان بن فائد من هذا الحديث

ونقول إن له شاهدا ، لا بد أن يكون هذا الشاهد من طريق رجل آخر

عن سهل بن معاذ بن أنس حتى لو كان ذلك المتابع ضعيفا ضعفا

يسيرا ، لأنه إن وجد ذلك علمنا أن زبان لم يختلق هذا الحديث ويركب

له هذا الإسناد عن سهل بن معاذ بن أنس ( من نسخته الموضوعة

عن سهل )

والإمام أحمد قال عن زبان :أحاديثه مناكير

2- أن رواية ابن المسيب المرسلة علة للطريق الثانية الموصولة التي

أخطأ في وصلها خالد بن حميد المهري أو من دونه ( مع أن هذه

الطريق لا تصح لوجود أحمد بن رشدين وهاني بن المتوكل )

وليس صوابا أن نقول إن هذه تشهد للمرسلة ، فأين تقديم رواية الثقة

والترجيح عند الوصل والإرسال وغيرها من القواعد


وبهذا يتبين كما سبق أن قلته أن واية ابن المسيب هي الثابتة فقط

وأما بقية الروايات فلا تصلح بل هي معلولة

===================

وبالمناسبة فهذا الحديث قد خرجته قديما قبل تعطل المنتدى

وكان هناك شاهد آخر وهو ضعيف أيضا




ابن أبي شيبة في المصنف (7/131) ط الكتب العلمية ،
حدثنا أبو معاوية عن ليث عن هلال قال من قرأ قل هو الله أحد عشر مرات بني له برج في الجنة

أبو معاوية : محمد بن خازم الضرير قال أحمد أبو معاوية في غير حديث الأعمش ضعيف وقال عنه ابن معين في غير الأعمش ثقة ولكنه يخطىء ووثقه النسائي
2- ليث بن أبي سليم :قال أحمد يث بن أبي سليم مضطرب الحديث ولكن حدث عنه الناس ، وقال أحمد ضعيف الحديث جدا كثير لخطأ ، وقال اب معين ضعيف الحديث إلا أنه يكتب حديثه وكان ابن عيينة يضعف حديث ليث بن أبي سليم ، واستشهد به البخاري في الصحيح وروى له مسلم مقرونا قال أبو داود وعامة شيوخ ليث لا يعرفون

3- هلال : هو ابن عامر بن عمرو المزني الكوفي والله أعلم وثقه ابن معين ووثقه الذهبي وابن حجر وذكره ابن حبان في الثقات

وهذا اسناد معضل ضعيف لوجود ليث وأبو معاوية رويته عن غير الأعمش مضطربة


===========

فتبين مما سبق

أن الرواية الصحيحة فقط لهذا الحديث

هي رواية ابن المسيب المرسلة

وأما رواية زبان فلا تصلح لا شاهدا ولا مشهودا

وأما الرواية المرفوعة عن أبي هريرة فعلتها الرواية المرسلة عن ابن

المسيب

وأما رواية ابن أبي شيبة فهي معضلة


هذا والله أعلم وأحكم

__________________
طويلب العلم أبو عبد الرحمن خالد بن عمر الفقيه الغامدي
قال الخليل بن أحمد الفراهيدي : إِذا كُنْتَ لاَ تَدْرِي ، وَلَمْ تَكُ بِالَّذِي ... يُسائِلُ مَنْ يَدْرِي ، فَكَيْفَ إِذاً تَدْرِي
قال الإمام الكرجي القصاب : (( مَنْ لَمْ يُنْصِفْ خُصُوْمَهُ فِي الاحْتِجَاجِ عَلَيْهِمْ ، لَمْ يُقْبَلْ بَيَانُهُ ، وَأَظْلَمَ بُرْهَانُهُ ))
قال الإمام الذهبي : (( الجَاهِلُ لاَ يَعلَمُ رُتْبَةَ نَفْسِه ، فَكَيْفَ يَعْرِفُ رُتْبَةَ غَيْرِهِ ))

التعديل الأخير تم بواسطة خالد بن عمر ; 10-09-02 الساعة 04:37 AM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 10-09-02, 05:39 PM
مبارك مبارك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-03-02
الدولة: المنطقة الشرقية
المشاركات: 531
افتراضي

* زبان بن فائد لم يضعف بما يجرح عدالته وإنماكان شيخا صالحا
عابدا .
فلو عارضت روايته نصا صحيحاأو حسنا لرددناها لليقين بخطئه
فلما ورد الحديث المرسل الصحيح قامت شواهد الحسن وارتفع الضعف عن روايته هذه وبقي الضعف في الراوي نفسه بحسبه في الروايات الأخرى .
أما قول ابن حبان في زبان : ينفرد عن سهل بن معاذ بنسخة كأنها
موضوعة .
قلت : هذا تشبيه فيه مبالغة من هذا الإمام العظيم وهو موصوف بالتعنت في الجرح ، وكتابه في المجروحين يشهد على تعنته البالغ ، مما
حمل الذهبي على تعقبه في مواطن كثيرة من ميزانه ، وقد وصفه هناك
بألفاظ شديدة تدل على تعنت ابن حبان منها : الخساف المتهور ، ربما
قصب الثقة حتى كأنه لا يدري مايخرج من رأسه ، حساف قصاب .
وقال فيه أبو زرعة العراقي : وهو يطلق لسانه في الجرح كثيرا فينبغي أن يتثبت في أمره
* كيف يقال فيمن وصف بالصلاح والعبادة أنه يختلق ويركب له أسناد
؟ فهذا يخدش العدالة، لذا نجد الحافظ لخص حاله وقال : ضعيف الحديث
مع صلاحه وعبادته .
*محمد بن خازم ، أبو معاويةالضرير
قال الإمام الألباني في " الصحيحة " (1/172) : ثقة حجة واحتج به الشيخان ، ولا عيب منه سوى ماأشار إليه الحافظ في " التقريب " :
ثقة ، أحفظ الناس لحديث الأعمش، وقد يهم في حديث غيره.
والأصل في مثله تسليك حديثه مالم يتبين خطؤه فيه .
__________________
الكلام كالدواء إذا قللت منه نفعك وإذا أكثرت منه قتلك
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 10-09-02, 06:26 PM
بو الوليد بو الوليد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-02
المشاركات: 402
افتراضي

ابن حبان موصوف بالتعنت في الجرح ، هذا صحيح ..ليس غالباً !!
ولكن زبان ابن فائد عنده مناكير كما قال أحمد ..
ولا أدل على نكارة حديثه هذا من تفرده بالحديث على هذا النحو ،،
ثم مخالفته للطريق الثابتة المرسلة ..
وعلى احتمال عدم ضعفه الشديد يبقى إسناده هذا من المنكرات ، حيث إنه أتى به بالمنكرات .
وتساهل الأئمة في أسانيد الفضائل وغيرها ليس على هذا الضرب من الأحاديث ، بل هو منصب على قبول رواية من قل حفظهم شيئاً ، أو أعلت روايتهم بعلة محتملة كتدليس خفيف أو عدم ذكر سماع ، أو نحو ذلك .. والله أعلم ..

وانظر أخي الكريم مبارك إلى عمل أسد السنة الشيخ الألباني رحمه الله في الحديث رقم 2433 من الضعيفة تجد فيه حديثاً مشابهاً لحديثنا هذا من حيث الشاهد والمتابعة وترجيح المرسل .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:23 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.