ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 15-10-11, 11:47 PM
عبد الرحمن ابو علي الدقاق عبد الرحمن ابو علي الدقاق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-08
المشاركات: 13
افتراضي توبة الغزالي من التصوف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
استغرب من قول الامام ابن كثير على حجة الاسلام اباحامد الغزالي هذا القول قال ابن كثير: (ثم عاد إلى بلده طوس فأقام بها، وابتنى رباطاً، واتخذ داراً حسناً، وغرس فيها بستاناً أنيقاً، وأقبل على تلاوة القرآن وحفظ الأحاديث الصحيحة ... ويقال إنه مال في آخر عمره إلى سماع الحديث والتحفيظ للصحيحين) البداية والنهاية 12/174.
وكأن الغزالي لم يعلم قط عن كتب الحديث والصحيحين اشهر من ان تخفى على عبقري كالغزالي وهي روح الاسلام وكيف يجهلها وكانا استاذا في المدرسة النظامية التي هي مربط الكتب و الصحاح وكيف تخفى عليه وقد عاصر الحفاظ و المحدثين كلام يحتاج الى اعادة نظر
وليس من المعقول ان يقول ان الغزالي تاب والبخاري فوق صدره فهذا كلام لا دليل عليه ولا يحقق انه كان على ظلالة فتاب منها بل لربما تجد فوق صدره الموطا او مصنف ابن ابي شيبة او سنن البيهقي
ليس العبرة في الكتب من حيث المطالعة ولو تاب من تصوفه حقيقة لكتب او صنف ورقات في توبته ورجوعه عن مذهب التصوف وكما تعلمون فان الغزالي كان سريع الكتابة سيال الذهن لا تغلبه الدواة والقلم من كتابة مصنف صغير الحجم كما كتب عن بداية تويته من الفلسفة و علم الباطن وعلم الكلام
مسألة توية الغزالي من التصوف تحتاج الى دراسة عميقة لا يكون للظن والتخمين فيها نصيب
والله اعلم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 16-10-11, 12:14 AM
أبو ماهر السوري أبو ماهر السوري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-03-11
المشاركات: 21
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

هل كان على ضلالة حتى يتوب
يفهم من هذا الكلام
عجييييييييييييب
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-11-11, 08:07 PM
ياسر محبوب خان ياسر محبوب خان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-08-11
المشاركات: 131
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

لم يقل الحافظ العماد إن الغزالي تاب بل مفاد كلامه أنه أخذ في سماع الصحيحين وملازمته مع القرآن. وقد كان الإمام قد سمع البخاري (درسا) من قبل.

قال الذهبي : سمع (صحيح البخاري) من أبي سهل الحفصي، وقدم دمشق في سنة تسع وثمانين.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29-11-11, 08:08 PM
ياسر محبوب خان ياسر محبوب خان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-08-11
المشاركات: 131
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

وقال الذهبي : وقد سمعت أنه سمع (سنن أبي داود) من القاضي أبي الفتح الحاكمي الطوسي.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-11-11, 08:10 PM
ياسر محبوب خان ياسر محبوب خان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-08-11
المشاركات: 131
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

وقال الذهبي في ترجمة الرواسي أنه قدم طوس في آخر عمره، فصحح عليه الامام الغزالي " الصحيحين " وفي الترجمة أنه لما قدم طوس، أنزله أبو حامد الغزالي عنده، وأكرمه، وقرأ عليه الصحيح ثم شرحه. انتهى كلام الذهبي.

وهذا التصحيح والسماع لم يكن لأول مرة.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 29-11-11, 09:44 PM
ماجد القرشي ماجد القرشي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-11-11
المشاركات: 23
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو ماهر السوري مشاهدة المشاركة
هل كان على ضلالة حتى يتوب
يفهم من هذا الكلام
عجييييييييييييب

نعم كان على الضلاله
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 30-11-11, 01:12 PM
ياسر محبوب خان ياسر محبوب خان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-08-11
المشاركات: 131
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد القرشي مشاهدة المشاركة
نعم كان على الضلاله
إنا لله وإنا إليه راجعون. لا جعلنا الله ممن يعد الأخطاء والزلات ضلالات الأئمة. إنه سميع مجيب.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 30-11-11, 01:44 PM
ابو سعيد العامري ابو سعيد العامري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-07-07
المشاركات: 257
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

ذكر الذهبي رحمه الله في سير أعلام النبلاء ص 328 / 19 ، وميزان الاعتدال ص 248 / 2 كتاب أو رسالة ( سر العالمين ) منسوبة إلى الغزالي ، وجاء في المقالة السابعة عشر منها ما يلي :
((أما السحر فهو عمل وكلام قد تداولوه بينهم في أوقات معلومة وطوالع معروفة وطلسمات مضروبة فإذا أردت أن تولد طلسما يصلح لما تريد فخذ من كل ثلاثة أحرف حرفا فإذا اجتمعت لك في التأليف فهو يصلح لما تريد فخذ من كل ثلاثة أحرف حرفاً فإذا اجتمعت لك في التأليف ثلاثة أحرف من تسعة فهو طلسم يصلح لما تريد فأنظر في الأوسط لأب عند ساعة التأليف فهو يصلح لما دلت عليه الدقيقة من الساعة ومثاله أب ت ث فتأخذ الجيم والثاء أليق عوضاً عن الجيم ج ح خ خذ الصاد ص ط ظ خذ العين فمصير عقربا لتدوير الحروف فضع صورتها على خاتم والقمر في العقرب تكف خاصيتها عنك أذى النساء ترمي الخاتم في الماء فينفع سقياه الملسوع وتلقي به سوءا بين من أردت وترش من مائه على سطح المبغض أو طريقة أو داره فإنه يستضر من سنة . وخذ صورة أسد والقمر في الأسد وانقشه على خاتم بسواد ومعه كلمة وهي: أتينا طائعين. فتدخل به إلى الملك فيذله الله لك ))
وقال أيضا : (( ذكر كلمات تفرق بها بين جماعة فاسدة تخافهم تأخذ أفراداً من شعير حزام وتقول عليه أربع مرات هاطاش ماطاش هطاشنة { وألقينا بينهم العداوة والبغضاء إلى يوم القيامة } وترميه من حيث لا يشعرون وتنظر ما يصنع الله ))
وكان الغزالي رحمه الله يُعنى بعلم الأوفاق ، وهو : علم يُبنى على دراسة طبائع الحروف و أسرارها وما يقابلها من أعداد، ولكل حرف تبعا لهذا العلم وزن ورقم يقابله، ويؤمن المشتغلون بهذا العلم بقوته وتأثيره ويقولون إن بالإمكان استخدامه تبعا لما يسمونه بالوفق أي التوفيق بين الحروف والأرقام وبين الكلمات وأوزانها. ويسمى هذا العلم باسم علم الحرف، ويقول المشتغلون به إنه علم واسع له تطبيقات كثيرة استفاد منها الإنسان على مر الزمان وهو علم منتشر في كل أنحاء العالم ومعروف باسم Numerology أو علم الأرقام ، ويرى هذا العلم أن الكون منظم بدقة وكل شيء يتشكل و يدور فيه بمقدار تحدده الأرقام التي قد يحمل بعضاً منها قوة سحرية تبعاً لما تعنيه ، وهو أيضا في عرف هؤلاء علم باطني لا يسهل الاشتغال به إلا لمن منح الحكمة والقبول من الله عز وجل.
وقال عن الغزالي و علم الأوفاق القرافي في الفروق :
(( وكان الغزالي يعتني به كثيرا حتى أنه ينسب إليه وضابطه ( ب ط د ز هـ ج و ا ح ) ))

و معلوم أن من اهتم بشيء عُرف به ، و لم ينسبوا له هذه العلوم إلا أنه اشتغل بها ، و لا يقدح قول ابن كثير رحمه الله فيه أنه تاب ، ثم إن ما قاله لا يعدو كونه نقلا - بحسب ما يظهر لي و الله أعلم - لأنه قال :
(( ويقال إنه مال في آخر عمره إلى سماع الحديث والتحفيظ للصحيحين ))
ومعلوم أن (( يقال )) : تستعمل للنقل ، وصيغة تمريض أيضاً ، فلا يلزم أنه يصححها.

وفي الختام آسف على تطفلي على موائد العلم و أهله ، إنما القصد المشاركة برأيي الذي قد يحتمل الصواب و الخطأ
__________________
قال شيخ الإسلام رحمه الله:

الرب سبحانه: أكرم ما تكون عليه أحوج ما تكون إليه
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 30-11-11, 03:03 PM
ابو عمر الرشيني ابو عمر الرشيني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-03-11
المشاركات: 284
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر محبوب خان مشاهدة المشاركة
إنا لله وإنا إليه راجعون. لا جعلنا الله ممن يعد الأخطاء والزلات ضلالات الأئمة. إنه سميع مجيب.

اخي الكريم فرق بين التكلم عن زلة هنا او هناك زلها العالم في مسألة فرعية او مسألة عقدية من العمق بمكان ، وبين التكلم على منهج كان ينتهجه ذلك العالم ، ولا يعني هذا نسف حسنات الشخص ، حشا وكلا ولا لعل ، انما هو من باب ((كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ))

فأرجو ان لا يخلط الحابل بالنابل ، ولعلك ان كلفت نفسك قليلا بالنظر في سير الصحابة والتابعين وجد برهان ما اقول

ودمت بود
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 30-11-11, 10:55 PM
إبراهيم بن حسن إبراهيم بن حسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-09-09
المشاركات: 189
افتراضي رد: توبة الغزالي من التصوف

رحم الله الغزالي رحمة واسعة و غفر له و أسكنه جنته.
__________________
إلى كل من يقرأ مشاركاتي أن يدعو لي بالشفاء العاجل و الثبات .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:52 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.