ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى اللغة العربية وعلومها

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #191  
قديم 11-12-07, 10:12 AM
محمود آل زيد محمود آل زيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-04-07
الدولة: مـصـر - شـربيـن
المشاركات: 651
Post أي الرجال المهذب !!

لكل أمرء نصيب من النقض ، ومقدار من الذنوب ؛ وإنما يتفاضل الناس بكثرة المحاسن وقلة المساوى .
فأما الاشتمال على جميع المحاسن ، والسلامة من جميع المساوئ دقيقها وجليلها ، وظاهرها وخفيها، فهذا لا يعرف.

قال النابغة:

ولسْتَ بِمُسْـتَبْق أخـا لا تَلُمـّه على شَعَثٍ أيُّ الرِّجـال المُهَـذَّبُ

(أي الرجال المهذب!)
يضرب مثلاً للرجل يعرف بالإصابة في الأمور، وتكون منه السقطة ،
والبيت معناه : من لم تصلحه وتقومه فلست بمستبقيه ولا راغبٍ فيه.
و(اللم ) الجمع لما تفرق من أخلاقه وفسد .

رد مع اقتباس
  #192  
قديم 11-12-07, 01:43 PM
أبو زارع المدني أبو زارع المدني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-07-07
المشاركات: 9,591
Lightbulb

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عزان مشاهدة المشاركة
ويكَ انتبه إن السَّلامةَ بابها ... قرعُ الكتائبِ لا اشتمامَ الآسِ
أبو عزان
الأبيات جدا جميلة وكأنها تحكي واقعنا
لكن مابينته بالأحمر في النفس منه شي
هل الصحيح ان تكون ويحكَ ..؟
أم انا مخطئ ..؟
__________________
.
(اللَّهمَّ ربَّنا آتِنا في الدُّنيا حَسَنةً، وفي الآخِرَةِ حَسَنةً، وقِنا عذابَ النَّارِ)
.
رد مع اقتباس
  #193  
قديم 11-12-07, 01:56 PM
أبو عزان أبو عزان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-02-06
المشاركات: 221
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو زارع المدني مشاهدة المشاركة
أبو عزان
الأبيات جدا جميلة وكأنها تحكي واقعنا
لكن مابينته بالأحمر في النفس منه شي
هل الصحيح ان تكون ويحكَ ..؟
أم انا مخطئ ..؟
بارك الله فيك أخي العزيز
ربما ما ذكره الشاعر هو الصواب
وننتظر تعليق الأخوة الأعزاء
رد مع اقتباس
  #194  
قديم 12-12-07, 08:43 AM
محمود آل زيد محمود آل زيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-04-07
الدولة: مـصـر - شـربيـن
المشاركات: 651
Question

المجدُ يُدرك بالقَنا الحسَّاسِ في كَفِّ مِقدامٍ شديدِ الباسِ
يرمي بهِ نحرَ العدوِّ فلا تَرى إلا الكَمي يخِرُّ بين النـاسِ
وبقاضبٍ عَضبٍ إذا حَكَّمتَهُ في قسمةِ الشُّجعان والأفرَاسِ
أيقنتُ أن السيفَ عدلٌ في القضا وبه أساسُ الدين أي أساسِ
إن لم تجد للقاسياتِ مسهِّلا جرِّده يسهل كلُّ صعبٍ قاسِ
وإذا تضايقت الأمورُ رأيتَه حَلاَّلَُ مُشكلها بلا إلبــاسِ
لا مجدَ إلا إن شحذتَ حدودَه بعظامِ مَن عاداكَ والأضراسِ
لا عِزَّ إلا إن غمدتَ حديدَهُ في جُثةِ الباغينَ والأنجـاسِ
قَضتِ المعالي بالبَعادِ عنِ الذي تُخطِيمضاربُهُ أعالي الرَّاسِ
ما أبعدَ المجدَ الشريفَ منارُهُ عن منزلِ العجَّازِ والأنكاسِ
اللؤمُ كلُّ اللؤمِ في شخصٍ غدا متوشحا بالعجز يوم الباسِ
جعلَ المذلةَ مركباً لسلامةٍ قد ظنَّها والعارُ شرُّ لبــاسِ
ويكَ انتبه إن السَّلامةَ بابها قرعُ الكتائبِ لا اشتمامَ الآسِ
لا تحسبنَّ سلامةً موجودةً إن لم تكُن في قطعِ رأسِ الآسي
إن العدو لَعِلَّةٌ إن لم تُداوى أهلكت والسيفُ فهْو الآسي
يا لهفَ نفسي من همومٍ صيرت قلبي بعظم مُصابهِ كالآسي
ولطــالما حملَ الهموم تجلدا مما يعاني نيله ويُقـــاسي
ولقد بُليتُ بفقدِ سادات مَضَوا ولهم من العَلياءِ طودٌ راسي
إن تنسب الأشراف منا للذرى فلهم من الذَّرواء هامُ الراسي
قد كنتُ أرجو نصرَ دين محمد في عصرِهم فمضوا فإبت بياسي
إلا إذا ما أدركتَه عنايـــةٌ تمحو بوادِرُها صـدى الأدناس
ولقد سبرتُ الناسَ طرا بعدهم فرأيتُ شكواهم من الإفلاسِ
ورأيتُ قوماً منهمُ ركنوا إلى الرَّا حاتِ فانقَسموا إلى أجناسِ
ما جئتُ شخصاً منهمُ مستنجداً فرأيتُ منه نجدةَ الأكياسِ
ولقد سئمتُ من الإقامةِ بينهم ورأيتُ خيرا منزلَ الأرماسِ
كيفَ المقام على تظاهُرِ مُنكر وفسادِ أعيانٍ وقتلِ أنــاسِ
من عزَّ بزَّ ومن دَعا لكريمةٍ يُقلى ويُرمى بينهم بخســاسِ
إن السَّلامة في اعتزالِ جميعِهم لو صَحَّ ذلك للفتى النبراس

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عزان مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك أخي العزيز
ربما ما ذكره الشاعر هو الصواب
وننتظر تعليق الأخوة الأعزاء
الشيخ الموقر ( أبا عزان ) - حفظه الله - :
جزاك الله خيرا ، وبارك فيك ،
قصيدة رائعة ،
ولي سؤال : من هو صاحب العلامة الحمراء ؟!
يقع في نفسي أنها لكم !!

رد مع اقتباس
  #195  
قديم 12-12-07, 07:21 PM
محمود آل زيد محمود آل زيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-04-07
الدولة: مـصـر - شـربيـن
المشاركات: 651
Post ...

علي بن أحمد بن سلك المؤدب المعروف بالفالي ( ت 448) :

تَصَدَّرَ للتَّدريـسِ كُلّ مَهـوس بَليدٌ تَسَمَّى بِالفَقيـهِ الْمُـدَرِّسِ

فَحُقَّ لأهلِ العِلـمِ أنْ يَتَمَثَّلُوا بِبَيْتٍ قَديمٍ شاعَ في كُلِّ مَجْلـِسٍ

لَقَدْ هَزُلَتْ حتى بَدا مِنْ هَزْلِها كِلاها وحتى سامَها كُلّ مُفْلِـسِ


رد مع اقتباس
  #196  
قديم 13-12-07, 10:48 PM
محمود آل زيد محمود آل زيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-04-07
الدولة: مـصـر - شـربيـن
المشاركات: 651
Post خبيب بن عدي الأنصاري - رضى الله عنه - ...


روي الإمام البخاري في صحيحة من حديث أبي هريرة : قال :
« بَعَثَ النبيُّ سَرِيَّة عَيْنا ، وَأَمَّرَ عليهم عاصمَ بنَ ثابت - وهو جدُّ عاصم بن عمر بن الخطاب- فانطلقوا ، حتى إِذا كانوا بين عُسْفَانَ ومكةَ ذُكِرُوا لِحَيّ مِنْ هُذَيل ، يقال لهم بنو لِحْيَان، فَتَبِعُوهُمْ بقريب من مائة رام ، فاقْتَفَوْا آثارهم ، حتى أَتَوْا منزلا نَزَلُوهُ ، فوجدوا فيه نَوَى تمر تَزَوَّدُوه من المدينة ، فقالوا : هذا تمرُ يثربَ ، فَتَبِعُوا آثارهم حتى لَحِقُوهُمْ ، فلما أَحسَّ بهم عاصم وأصحابُه، لجؤوا إِلى فَدفَد، وجاء القوم ، فأحاطوا بهم .
فقالوا : لكم العهد والميثاق : إِن نزلتم إِلينا أَنْ لا نَقْتُلَ منكم رَجُلا .
فقال عاصم : أَمَّا أَنا فلا أنزل في ذِمَّةِ كافر ، اللهم أخْبِر عنَّا رسولَكَ.
فقاتلوهم ، فَرَمْوهُمْ حتى قَتلوا عاصما في سبعةِ نَفَر بالنَّبْلِ ، وَبَقِيَ خُبَيْب وزيد ، ورجل آخرُ ، فأعطَوْهُمُ العَهْدَ والميثاقَ ، فلما أَعْطَوْهم العهدَ والميثاقَ نزلوا إِليهم ، فلما استمكَنُوا منهم ، حَلُّوا أَوْتَارَ قِسِيِّهِم فَرَبَطُوهم بها .
فقال الرجل الثالث الذي معهم : هذا أَوَّلُ الغَدْرِ .
فأَبَى أَن يَصْحَبَهُم ، فجرَّرُوهُ وعالجوه على أن يَصْحَبَهُمْ ، فلم يفعلْ ، فقتلوه .
وانطلقوا بخُبَيْب وزيد ، حتى باعوهما بمكة ، فاشترى خُبيبا بنو الحارث بن عامر بن نوفل - وكان خبيب هو قتل الحارثَ يومَ بدر - فمكثَ عندهم أسيرا ، حتى إِذا أَجْمَعُوا قَتْلَهُ ، استعار موسى من بعض بنات الحارث، لِيَسْتَحِدَّ بها ، فأعارَتْه .
قالت: فَغَفَلْتُ عَنْ صَبيّ لي ، فَدَرَجَ إِليه حتى أَتَاهُ ، فوضعه على فخذه ، فلما رأيتُهُ فَزِعتُ منه فَزْعَة عَرفَ ذلك مني، وفي يده الموسى .
فقال : أَتَخْشَيْنَ أَنْ أَقْتُلَهُ ؟ ما كنتُ لأفعل ذلك إِن شاء الله .
وكانت تقول : ما رأيتُ أسيرا قَطُّ خيرا من خُبَيْب ، لقد رأيتُهُ يأكلُ من قِطْفِ عِنَب ، وما بمكة يومئذ ثَمَرَة ، وَإنَّهُ لَموثَق في الحديد، وما كان إِلا رزق رزقه الله خُبَيْبا .
فلما خرجوا به من الحَرَم ليقتلوه ، قال : دَعُوني أُصلِّي ركعتين ، ثم انصرف إليهم ، فقال : لولا أن تَرَوا أَنَّ ما بي جَزَع من الموت لَزِدْتُ .
فكان أَوَّلَ مَنْ سَنَّ الركعتين عند القتل ،
وقال:
اللهم أحصهم عَدَدا ، واقتُلهم بَدَدا ، ولا تُبْقِ منهم أحدا .
وقال :

فَلَسْتُ أُبالي حِينَ أُقْتـَلُ مُسْلِمـا عَلى أَيِّ جَنْـب كَانَ في الله مَصْرَعِي
وَذَلكَ في ذَاتِ الإِلَـهِ ، وَإِن يَشـَأْ يُبَارِكْ على أَوصـَالِ شِلـْو مُمـَزَّعِ ()


ثم قام إِليه عُقبةُ بنُ الحارث، فقتله ، وبعثتْ قريش إِلى عاصم ، ليُؤتَوْا بشيء من جسده بعد موته - وكان قَتل عظيما من عظمائهم يوم بدر - فبعث الله عليه مثل الظُّلَّة من الدَّبْرِ ، فحمتْهُ ، فلم يقدروا منه على شيء .
.........
() أوصال : أعضاء .
شلو : جسد .
ممزع : مقطع .

رد مع اقتباس
  #197  
قديم 15-12-07, 11:16 AM
محمود آل زيد محمود آل زيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-04-07
الدولة: مـصـر - شـربيـن
المشاركات: 651
Post


ومن عجيب أبيات أبي تمام - وهو غير مسبوق في معناها - :

وإذا أرادَ اللهُ نَشْـرَ فَضيلـةٍ طُويتْ أَتاحَ لها لِسَـانَ حَسُـودِ

رد مع اقتباس
  #198  
قديم 16-12-07, 07:31 AM
محمود آل زيد محمود آل زيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-04-07
الدولة: مـصـر - شـربيـن
المشاركات: 651
Post الجمال الحقيقي,,,

علي بن أبي طالب :

ليس البليّـة ُ في أيامنا عجبـاً بل السلامةُ فيها أعجبُ العَجَبِ
لَيْسَ الجَمَـال بأَثْوابٍ تُزَيِّنُنـَا إنَّ الجَمَال جمال العِلـمِ والأدَب
ليس اليتيم الذي قد مات والده إِنَّ اليَتيمَ يَتيمُ العِلـْمِ والأَدَب

رد مع اقتباس
  #199  
قديم 17-12-07, 08:50 AM
محمود آل زيد محمود آل زيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-04-07
الدولة: مـصـر - شـربيـن
المشاركات: 651
Post


ابن المبارك :
كُلَّ العـَدَاوَاتِ قَدْ تُرْجَى إِقَالَتُهَـا إلّا عَـدَاوَةُ مَنْ عَاَدَاك عَنْ حَسَـدِ

وقيل : ( قَدْ تُرْجَى إَمَاتَتُها )

وأجمل منه :
كُلُّ الْعـَدَاوَاتِ قَدْ تُرْجَى مَوَدَّتُهَـا إلَّا عَـدَاوَةُ مَنْ عَادَاكَ فِي الدِّيـنِ

رد مع اقتباس
  #200  
قديم 19-12-07, 09:49 AM
محمود آل زيد محمود آل زيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-04-07
الدولة: مـصـر - شـربيـن
المشاركات: 651
Post


المتنبي :

فإنَّ الجُـرحَ يَنْفَرُ بعد حيـنٍ إذا كـانَ البنـاءُ على فسـادِ

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:42 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.