ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 23-11-16, 05:35 PM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي فوائد متفرقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أقدم إن شاء الله بعض الفوائد استخرجتها من بطون كتب السلف ومن خلال الدروس العلمية وغيرها .

نسأل الله أن يرزقنا وإياكم التقوى ويرزقنا الثبات وحسن الخاتمة
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 23-11-16, 05:36 PM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

قال الإمام ابن السبكي:

( ومنهم طائفة لا تترك الفرائض، و لكنَّها أحبَّت العلم و المناظرة و أن يقال :فلان اليوم فقيه البلد ، حبّا اختلط بعظمها و لحمها ؛ فاستغرقت فيه أكثر أوقاتها ، و استهانت بالنوافل ، و نسيت القرآن بعد حفظه ، و شمخت بآنافها مع ذلك ، و قالت: نحن العلماء ؛ و إذا قامت لصلاة الفريضة قامت أربعا لا تذكر الله فيها إلا قليلا ، مزجت صلاتها بالفكر فى باب الحيض و دقائق الجنايات ، و ربما جاء ليقول {إياك نعبد و إياك نستعين} ؛فسبق لسانه إلى ما هو مفكر فيه من جزئيات الفروع = فنطق به.

ثم إذا سألت واحداً من هذه الطائفة : أصليت سنة الظهر ؟ قال لك: قال الشافعى :طلب العلم أفضل من صلاة النافلة.
أو قلت له: أخشعت فى صلاتك؟ قال : ليس الخشوع من شرائط صحة الصلاة.
أو قلت له: أنسيت القرآن؟ قال لك: لم يقل إن نسيانه كبيرة إلا صاحب العدة ، و ما الدليل على ذلك؟ و أنا لم أنس الجميع؛ فإنى أحفظ الفاتحة، وكثيرا من القرآن غيرها.

فقل له: أيها الفقيه؛كلمة حق أريد بها باطل ؛ إن الشافعى لم يعن ما أردت، و لكلامه تقرير لسنا له الآن؛ و يخشى على من هذا شأنه المروق من الدين رأسًا. )

[معيد النعم ومبيد النقم (ظ¨ظ¤-ظ¨ظ¥)]
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 23-11-16, 07:11 PM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

فإذا استيقظت، فارجع إلى ما عرفتك أولا، وداوم على هذا الترتيب بقية عمرك. فإن شقت عليك المداومة، فاصبر صبر المريض على مرارة الدواء انتظارا للشفاء، وتفكر في قصر عمرك، وإن عشت مثلا مائة سنة فهي قليلة بالاضافة إلى مقامك في الدار الآخرة وهي أبد الآباد، وتأمل أنك كيف تتحمل المشقة والذل في طلب الدنيا شهرا أو سنة رجاء أن تستريح بها عشرين سنة مثلا، فكيف لا تتحمل ذلك أيام قلائل رجاء الاستراحة أبد الآباد! ولا ت طول أملك فيثقل عليك عملك، وقر قرب الموت، وقل في نفسك: إني أتحمل المشقة اليوم فلعلي أموت الليلة، وأصبر الليلة فلعلى أموت غدا؛ فإن الموت لا يهجم في وقت مخصوص، وحال مخصوص، فلا بد من هجومه؛ فالاستعداد له أولى من الاستعداد للدنيا، وأنت تعلم أنك لا تبقى فيها إلا مدة يسيرة، ولعله لم يبق من أجلك إلا يوم واحد، أو نفس واحد؛ فقدر هذا في قلبك كل يوم، وكلف نفسك الصبر على طاعة الله يوما فيوما، فإنك لو قدرت البقاء خمسين سنة، وألزمتها الصبر على طاعة الله تعالى نفرت واستعصت عليك. فإن فعلت ذلك فرحت عند الموت فرحا لا آخر له. وإن سوفت وتساهلت جاءك الموت في وقت لا تحتسبه، وتحسرت تحسرا لا آخر له، وعند الصباح يحمد القوم السرى، وعند الموت يأتيك الخبر اليقين، ولتعلمن نبأه بعد حين.
أ.ه
بداية الهداية ï»·بي حامد الغزالي .
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 26-11-16, 08:31 AM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

مَعْنُ بْنُ عِيسَى ، قَالَ : انْصَرَفَ مَالِكُ بْنُ أَنَسٍ يَوْمًا مِنَ الْمَسْجِدِ ، وَهُو مُتَّكِئٌ عَلَى يَدِي فَلَحِقَهُ رَجُلٌ يُقَالُ لَهُ : أَبُو الْجُوَيْرِيَةِ كَانَ يُتَّهَمُ بِالإِرْجَاءِ ، فَقَالَ : يَا أَبَا عَبْدِ اللَّهِ اسْمَعْ مِنِّي شَيْئًا أُكَلِّمُكَ بِهِ وَأُحَاجُّكَ وَأُخْبِرُكَ بِرَأْيِي قَالَ : فَإِنْ غَلَبْتَنِي ؟ قَالَ : إِنْ غَلَبْتُكَ اتَّبَعْتَنِي قَالَ : فَإِنْ جَاءَ رَجُلٌ آخَرُ ، فَكَلَّمَنَا فَغَلَبَنَا ؟ قَالَ : نَتَّبِعُهُ . قَالَ مَالِكٌ رَحِمَهُ اللَّهُ : " يَا عَبْدَ اللَّهِ ، بَعَثَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ مُحَمَّدًا صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِدِينٍ وَاحِدٍ ، وَأَرَاكَ تَنْتَقِلُ "
وقال عمر بن عبد العزيز : ( من جعل دينه عرضه للخصومات أكثر التنقل ) .
الإعتصام الجزء الثاني 346
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 26-11-16, 08:59 AM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

جاء في تهذيب الكمال في ذكر ترجمة/ عميرة بن أبي ناجية المصري

وقال أيضا (أي المهري ) : سمعت سعيدا الآدم ، يقول : مر عميرة بْن أَبِي ناجية بقوم يتمارون في المسجد في مسألة قد علت أصواتهم فقال : هؤلاء قوم قد ملوا العبادة ، وأقبلوا على الكلام ، اللَّهم أمت عميرة ، قال : فمات عميرة من عامه ذلك في الحج ، فرأى إنسان في النوم ها هنا كأنه يقال له : مات في هذه الليلة نصف الناس.

وفي رواية : أعف الناس ، قال : فعرفت تلك الليلة فجاء فيها موت عميرة بْن أَبِي ناجية سنة ثلاث وخمسين ومائة.
والأثر ذكره الشاطبي في الإعتصام /ج2/ 347
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 28-11-16, 08:05 AM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

قال ابن كثير رحمه الله تعالى في تفسير قوله تعالى ( واضمم إليك جناحك من الرهب )
قال: ( وربما إذا استعمل أحد ذلك على سبيل الاقتداء فوضع يده على فؤاده فإنه يزول عنه ما يجده أو يخف إن شاء الله تعالى وبه الثقة. )
انتهى كلامه رحمه الله
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 28-11-16, 09:19 AM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

يقول الشيخ ابن سعدي رحمه الله :
بعد التأمل والاستقراء ..
وجدت أن الأذكار التي يُوصى بالإكثار منها ..
كما في الكتاب والسنه هي ستة أذكار ..
الستة أذكار التي سأذكرها لك تُعتبر هي رأس الحربة وسلاحك الفتاك في معركتك الطويلة مع الهموم والأحزان والأوجاع والأمراض والذنوب ..!!
الذكر الأول .. ( الصلاة على رسول الله )
التزم به طوال اليوم
ستجد أنك في نهاية اليوم كنت ( مُكثراً )
الذكر الثاني ( كثرة الاستغفار )
إذا ألهمك الله وأعانك في وقت فراغك
أن تقول ( أستغفر الله ) غالباً ستصل إلى 2000 مرة
الذكر الثالث ( ياذا الجلال والإكرام )
والإكثار من هذا الذكر يكاد يكون من السنن المهجورة مع أن رسول الله أوصانا به
قال رسول الله ( ألظّوا بـ يا ذا الجلال والإكرام )
وألظّوا معناها .. أكثروا .. وألزموا ..
وخصّ رسول الله هظ“ذين الإسمين لأن فيها سر عظيم
ياذا الجلال معناها: ياذا الجمال والكمال والعظمة
والإكرام يعني: ياذا العطاء والجود ..
ولو تغوص في معناها لوجدت أنك تُثنِي وتطلب!!
تخيل أنك في اليوم تقول لله مئات المرات ..
ياذا الجلال .. أكيد سيفرح الله بك
ومئات المرات تقول ( والإكرام )
فالله يعلم حاجتك وسيُعطيك.!
الذكر الرابع
( لا حول ولا قوة إلا بالله )
وهذا الكلمة أوصى بها رسول الله كثير من الصحابة وقال عنها كنز من كنوز الجنة
لو أنك حافظت على الإكثار من لا حول ولا قوة إلا بالله
لرأيت من تدبير الله عجباً ولُطفاً وفضلاً من الله ونعمة.
الذكر الخامس
هو دعاء نبي الله يونس
( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين )
هذا الذكر قاهر الأحزان وجالب الأفراح.
الذكر السادس
( سبحان الله ، الحمدلله ، لااله الاالله ،الله اكبر )
خذها قاعدة:
العبرة والمنفعة والثمرة في الأذكار والأدعية والرقية
تكون في الإلحاح والإكثار والتكرار والتدبر..
على قدر إكثارك من ذكر الله لك .. تنال محبة الله..
على قدر إلحاحك في الدعاء .. تستنزل الإجابة ..
على قدر تكرارك للرقية الشرعية ..
يكون فتكُكظ“ بالشياطين وطردك لسموم الحسد
✒السعدي _رحمه الله _
•فتح الرحيم الملك العلام/47
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 28-11-16, 04:50 PM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إنما أنا لكم مثل الوالد لولده أعلمكم ) . أبو داود وغيره وحسنه الألباني
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 03-12-16, 04:02 AM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

عن أبي بن كعب أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( بشِّرْ هذِهِ الأمَّةَ بالسَّناءِ والرِّفعةِ ، والدِّينِ والتَّمكينِ في الأرضِ ، فمَن عمِلَ منهم عملَ الآخرةِ للدُّنيا ، لم يَكُن لَهُ في الآخرةِ من نصيبٍ) اخرجه احمد وابن حبان والحاكم وصححه ووافقه الذهبي وأقره المنذري وقال الألباني /واسناد عبد الله صحيح على شرط البخاري .
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 03-12-16, 11:41 AM
عبادة أبو مالك عبادة أبو مالك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-04-14
المشاركات: 68
افتراضي رد: فوائد متفرقة

كيف نفهم هذه النصوص الآمرة بالتخفيف ؟
( أفتان أنت يامعاذ ؟ ) ، ( من صلى بالناس فليخفف ) ، وغير هذا من النصوص ،
وهل نترك تفسيرها لأهواء عامة الناس يفسرونها بعقولهم المجردة تبعاً لشهواتهم ؟

قال ابن القيم رحمه الله في زاد المعاد (فَالتَّخْفِيفُ أَمْرٌ نِسْبِيٌّ يَرْجِعُ إِلَى مَا فَعَلَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَوَاظَبَ عَلَيْهِ، لَا إِلَى شَهْوَةِ الْمَأْمُومِينَ، فَإِنَّهُ لَمْ يَكُنْ يَأْمُرُهُمْ بِأَمْرٍ ثُمَّ يُخَالِفُهُ، وَقَدْ عَلِمَ أَنَّ مِنْ وَرَائِهِ الْكَبِيرَ وَالضَّعِيفَ وَذَا الْحَاجَةِ، فَالَّذِي فَعَلَهُ هُوَ التَّخْفِيفُ الَّذِي أَمَرَ بِهِ، فَإِنَّهُ كَانَ يُمْكِنُ أَنْ تَكُونَ صَلَاتُهُ أَطْوَلَ مِنْ ذَلِكَ بِأَضْعَافٍ مُضَاعَفَةٍ، فَهِيَ خَفِيفَةٌ بِالنِّسْبَةِ إِلَى أَطْوَلَ مِنْهَا، وَهَدْيُهُ الَّذِي كَانَ وَاظَبَ عَلَيْهِ هُوَ الْحَاكِمُ عَلَى كُلِّ مَا تَنَازَعَ فِيهِ الْمُتَنَازِعُونَ، وَيَدُلُّ عَلَيْهِ مَا رَوَاهُ النَّسَائِيُّ وَغَيْرُهُ عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ: «كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَأْمُرُنَا بِالتَّخْفِيفِ، وَيَؤُمُّنَا بِ (الصَّافَّاتِ) » ،
فَالْقِرَاءَةُ بِ (الصَّافَّاتِ) مِنَ التَّخْفِيفِ الَّذِي كَانَ يَأْمُرُ بِهِ. وَاللَّهُ أَعْلَم ) أهـ .
فالضابط للتخفيف هنا هو : اتباع السنة وقد ورد عنه صلى الله عليه وسلم مثلاً :
أنه قرأ في المغرب بالأعراف وقرأ فيها بالصافات وبالدخان وسبح اسم ربك الأعلى والتين والزيتون والمرسلات وقصار المفصل قال ابن القيم ( وهي كلها آثار صحيحة مشهورة ) .
__________________
فوائد متفرقة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:46 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.