ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الرواية

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 17-11-12, 10:05 PM
أبو المهند القصيمي أبو المهند القصيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-06
المشاركات: 1,776
افتراضي الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

بسم الله.

فهذه فوائد منتقاة من الجزء الثاني( تونس عند الورود) من كتاب ملء العيبة للشيخ ابن رشيد الفهري السبتي (657-721) قيدتها أثناء قراءتي.
وقد كنتُ وعدت بإكمال انتقاء فوائد هذه الرحلة في الفوائد المنتقاة من الجزء الخامس هنا
وقد نقلت هناك ترجمة ابن رشيد وبعض الكلام عن أهمية هذه الرحلة.


* تنبيه: رقم الصفحة هو بداية الفائدة وقد تكون الفائدة في أكثر من صفحة.

****
ص89

من شيىوخ أبي بكر بن حبيش القاضي أبو الحسن محمد بن عبدالله بن محمد بن أحمد التجيبي ابن الحاج القرطبي، أحدالفضلاء الخيار، لقيه شيخنا أبو بكر بالجزيرة الخضراء، وكان قاضيا بها سنة ست وثلاثين وستمائة فقرأ عليه وسمع وتناول وأجازه جميع ما يحمل وكان آية من آيات الله في النزاهة والتواضع وحسن الخلق، سمعت شيخنا أبا بكر رضي الله عنه يقول: رأيته بمنزله بالجزيرة الخضراء إذا فرغ من الإسما نهض مسرعا فقدم للحاضرين نعالهم قبل خروجهم ثم يخرجون وعلموا أنه لا يحتمل المراجعة في ذلك فتركوه على حاله. وكذلك كان شيخنا أبو بكر يقتدي به في فعله وتواضعه وفضله نفع الله به.

****

ص 91

من شيىوخ أبي بكر بن حبيش العلامة الأوحد أبو المطرف أحمد بن عبدالله ابن عميرة المخزومي وكان متسعا في العلوم السنية والأدبية والمشاركة النبيلة في أصول الفقه وأصول الدين، وأما الكتابة فكان حامل لوائها كما قال بعض أصحابنا: ألان الله له الكلام كما ألان لداود عليه السلام الحديد.
أخبرنا شيخنا أبو بكر أن شيخه أبا المطرف رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم في النوم فأعطاه حزمة أقلام وقال: استعن بهذه على كتابت، أو كما قال له عليه السلام.

***

ص95
وكان شيخنا أبو بكر في غاية التواضه عن رفعة، بعيدا عن الرياء والسمعة، ومن مآثره على كثرتها وتعددها وشهرتها أنه لم ينظم بيت هجو قط، وكان ينتهي من تواضعه إلى قصد زيارة أصحابه وتلامذته في دورهم، ويقيد ما يصدر من أصحابه وتلامذته بخطه اعتناء بهم وتنشيطا لهم.

***

ص122
وله- أي أبو بكر ابن حبيش- في صادات الصيام:
جاء الصيام ومن صاداته بيدي** سبع فقد أكسبتني بالقبول ثقة
صوفيتي وصلاحي في صلاحيتي **والصبر والصون ثم الصدق والصدقة

***
ص128

في إجازة ابن الحاج لابن رشيد: وخيرتهم في أن يقولوا ما شاءوا من حدثنا وأنبأنا وأخبرنا

***

ص148

في ترجمة شيخه أبي إسحاق بن الحاج
قال أبو إسحاق: وقرأت أيضاً على الإمام أبي محمد عبدالله بن محمد اللخمي كتاب معرفة أنواع علوم الحديث إملاء أبي عمرو ابن الصلاح وحدثني به عن مؤلفه رحمه الله سماعاً عليه.

***

ص157

في ترجمة أبي العباس ابن القصير
قال لي عنه أبو القاسم ابن خلفون: شهر برئيسه أبي إسحاق المعلم لكتاب الله كان يلقب بالقصير لقصره.

***

ص165

من شعر أبي محمد الطبيري:
لقد طاب ذكر المصطفى وثناؤه** فكان لدى الأفواه مستعذبا سهلا
وكل جديد لا محالة للبلى** وذكر رسول الله في الدهر لا يبلى
نواصل فيه كل حين صلاتنا ** ولمْ لا ورب العرش قبلنا صلى

***

ص172

ساق بإسناده عن الشيخ الفقيه أبو العباس أحمد بن مسعود القبذاقي قال: أنشدنا أبو القاسم بن نوح لنفسه حين خروجي من بلنسية مودعا:
لا زلت تصحبك السلامة حيثما** يممت في غرب البلاد وشرقها
فقلوبنا لك مصفياتُ ودادها** ولئن ملكت قلوبنا فبحقها
ضمنت لك الشيم الذي خُولتها** ألا يكون سواك مالك رقها

***

ص174

في ترجمة أبي عبدالله ابن حيان الأندلسي الأنصاري
وسمع مني وسمعت منه... وله قدرة على مداخلة الشيوخ واستخراج ما عندهم.

***
ص175

قال عن حديث "إن الحلال بين" هذا حديث صحيح كثير الروايات متعدد الطرق مخرج في الأمهات وهو أحد الأحاديث الأربعة التي عليها مدار العلم.

***

ص178

ساق بإسناده إلى عطاء الفقيه وأنه أنشد ببيت المقدس:
تمتع بالرقاد على شمال ** فسوف يطول نومك باليمين
ومتع من يحبك باجتماع** فأنت من الفراق على يقين

***

ص183

مسلسل إني اشتكيت عيني فماذا أفعل؟ انظر في المصحف!

***

ص190

أبيات في الثناء على كتاب التنبيهات للقاضي عياض.

***
ص191

ساق بإسناده إلى خميس الحوزي:
كتب لأهل العلم مبذولة** أيديهم مثل يدي فيها
متى أرادوها بلا منة** عارية فليستعيروها
حاشاي أن أخفيها عنهمُ** بخلا كما غيري يخفيها
أعارنا أشياخُنا كتبهمُ** وسنة الأشياخ نمضيها
ثم ذكر خلاف في الأبيات
ثم ذكر أن العماد في الخريدة ترجم لخميس الحَوْزي وفيها: كان حَوْزِيَّ الأَصل، واسطيّ المولد والمسكن والأهل، ومُعَلِّماً، لم يزل ثوب فضله مُعْلَماً، ومؤدِّباً مهذّباً مهدياً: كلُّ متأدب إلى ورود علم خميس خامس، وبه أنار بواسط لأهلها كل ليل من الجهل جنحه دامس..... حبرٌ بحرٌ، رحبٌ ربح من ابتاع من متاعه، وخسِر من لم يَكِل بصواعه، وسعى في إضاعة بِضاعته، ولم يتعلم من صناعته. فالعلم في ذاته عزيز وإن أذله الجهال، رشيد هادٍ صاحبه وإن أضله الضلال. وناظم محسن، له شعر حسن، ومنطق ولسن ... أسن، وماء علمه ما أسن، وشاخ، وخمر فضله الجم ما باخ. وهرم، وحبل أدبه ما صرِم. ومات وأثره ما فات.
وتوفي، بعد طويل من العمر وفِيّ. فمشايخ واسط الآن عنه يروون، وبالرواية عنه يرتوون.

***

ص193

ذكر أبيات شعر لأبي محمد عبدالعظيم بن سالم بن أبي العرب الأندلسي من كلمة طويلة:
سلم في الأمر تنل فرجا** وتجد إن ضاق له فُرجا
وارج الرحمن فنعمته** تنساغ لمن رُحماه رجا
وبفضل الله ورحمته**أبشر جذِلا بهما لَهِجا
فوض لله فلست ترى** أبواب اليسر به رُتُجا
وازدد في الأمر يقين هُدى** تُلف في الصدر به ثلجا
واقرع باب الرضوان ومن** قرع الأبواب فقد ولجا
واركب في الفلك على ثقة** بالله ولا تهب اللُّججا
فكليم الله وأمته** لعبور اليم نجوا ونجا

***

ص195

ذكر أبياتا لابن جبير يُفضل مشرق البلاد على مغربها.

***

ص195

لابن جبير:
إياك والشهرة في ملبس** والبس من الأثواب أسمالها
تواضعُ الإنسان في نفسه** أشرف في النفس وأسمى لها

***
ص196

قال ابن رشيد: وأنشدني أبو عبدالله ابن حيان لنفسه مما نظمه متمما ما نقص الشاطبي في باب المد :
وأطولهم في المد ورش وحمزة** ودنهما نام ودونهمُ كلا
رضا ويليه حسن بدر وخلفهم** على قدر تحقيق وحرز مُحَصَّلا

***

ص197

أسند عن الناظم أبي الفضل يوسف بن محمد الأنصاري عرف بابن النحوي :
اشتدي أزمة تنفرج** قد آذن ليلك بالبلج
وظلام الليل له سرج** حتى يغشاه أبو السرج
قوله أبو السرج: قال فيه أبو عبدالله المصري التوزري رحمه الله إنه كناية عن الصبح ، وقال صاحبنا أبو الفضل التجاني : يحتمل أن تكون كناية عن الشمس وليس بالتذكير في قوله اعتبار وهو أنسب لسرج ظلام الليل فإن المراد بها نجومه وسحاب الخير ...

***

ص198

أسند عن الأستاذ أبي بكر حميد وهو ابن المحدث الإمام أبي محمد القرطبي:
مقاصد الناس في دنياك أجناس** فاقصد فلا مطلب يبقى ولا ناس
وارض القناعة مالا والتقى حسبا **فما على ذي تُقىً من دهره باس
وإن علتك رؤوس وازدرتك ففي ** بطن الثرى يتساوى الرجل والراس

***

ص199-203

أورد أشعارا عن النعل النبوية ثم قال في آخرها: نجزت الإنشادات المباركة النعلية.

***

ص213

ذكر في ترجمة أبي جعفر اللبلي في ذكر مصنفاته:
ومنها كتاب صنفه في الأفعال سمعت أنه صنفه برسم الإمام عز الدين بن عبدالسلام وكان عز الدين فيما بلغني قد تحفى به وبالغ في البر والاعتناء بجانبه وقام بواجبه
وألف أيضا كتابا في التصريف ضاهى به كتاب أبي الحسن ابن عصفور

***

ص215

ذكر ضمن الكتب التي قرأها أبي جعفر اللبلي غريب ابن عُزيز قرأ جميعه بالقاهرة على تقي الدين عبدالرحمن بن مرهف الشافعي..
وقد ذكر مسموعات كثيرة لشيخه هذا في جميع الفنون منها الكتاب لسيبويه قرأه عدة مرات وعلى عدة شيوخ

***

ص239

ذكر قراءة وسند شيخه أبي جعفر اللبلي لفصيح ثعلب ثم في ص 247 ذكر ثناء ناصر الدين الحصري على شرح أبي جعفر اللبلي لفصيح ثعلب وجميع هذا نقله ابن رشيد من فهرسته التي أشار لها في ص213

***

ص248

ساق إسناد شيخه اللبلي إلى مقامات الحريري من طريق السلفي عن الحريري ثم نقل كلام شيخه: وقد ذكر لي بعض أصحابنا أن من الناس من يذكر عن السلقي أنه لم يرو المقامات عن الحريري وذلك غلط وقد ذكر ابن ظفر في أول كتابه شرح المقامات أنه حدثه بها السلفي عن الحريري.

***

ص257

في ترجمة أبي البركات القَميجي:
وقرأت على الكواب قصيدة الألبيري : تفت فؤادك الأيام فتا
قال: وكان من تلاميذ الألبيري.

***

ص258

رسالة من أبي بكر العربي إلى أبي القاسم بن حبيش

***

ص259

خرج الأحاديث التي ذكر أبو بكر ابن العربي أنها له مصافحة وبين ما فيها من وهم على قلتها.

***

ص263
أورد حديثا من رواية محمد بن يحيى بن عمر بن علي بن حرب عن علي بن حرب وفي ص 264 قال: وفيه من المديج –علم من علوم الحديث- رواية الرجل عن أبي جده. والكلام لأبي بكر ابن العربي.

***

ص273

وهذا من أبي بكر القاضي وهم بعيد والوهم لا يعصم منه كبير أحد.

***

ص295

ذكر شيخه أبو عبدالله السلاوي وقال: شيخ حافظ ويعرف بخديم المشايخ لكثرة من خدم منهم.... ثم ذكر انه لا يقيم الإعراب حق إقامته فزل ذلك به ...الخ.. وفي ص303 نقل عن شيخه أنه خدم أبو الحسن الحرالي ستة أعوام فكان يملي علي وأكتب

***

يتبع ،،،
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 17-11-12, 10:07 PM
أبو المهند القصيمي أبو المهند القصيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-06
المشاركات: 1,776
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

***

ص317

قال في ترجمة صالح ابن شوشن:
أحد الأولياء الأتقياء، وعمر طويلا، ولو تشاغل بالسماع في فتاء سنه لكان عنده من ذلك ما يفرح به ولكن السماع رزق.

***

ص318

في ترجمة صالح ابن شوشن:
وقرأت على أبي عبدالله محمد بن عبدالعزيز بن سعادة حرف نافع جمعا قال: بات عندي ليلة واحدة فقرأته عليه وكتب لي بذلك بخطه.

***

ص318

قال ابن رشيد في ترجمة شيخه صالح ابن شوشن: دخلت على الشيخ الصالح أبي التقى زائرا في منزله فقرأت عليه حديثا واحدا من ثلاثيات البخاري إيثارا للتخفيف عليه.

***

ص319

في ترجمة صالح ابن شوشن : وربما كان هذا الشيخ يقصد لقراءة حرف نافع عليه لعلوه.

***

ص328

قال عن كتاب المغني عن الحفظ والكتاب لعمر بن بدر الموصلي: كتاب صغير الحجم، كثير العلم.

***

ص331

ساق بإسناده إلى أبي محمد بن عتاب قال: أنشدني أبي قال: كان بعض علمائنا يقول إذا رأى أصحاب الحديث:
أهلاً وسهلا بالذين أحبهم ..........وأودهم في الله ذي الآلاء
أهلا بقوم صالحين ذوي تقى....... غر الوجوه وزين كل ملاء
يسعون في طلب الحديث بعفة ....... وسكينة وتوقر وحياء
لهم الجلالة والمهابة والنهى.......... وفضائل جلت عن الإحصاء
فمداد ما تجري به أقلامهم ........ أزكى وأفضل من دم الشهداء
يا طالبي علم النبي محمد.......... ما أنتم وسواكم بسواء

***

ص335

ساق بإسناده إلى أحمد بن شعيب قال: كنا عند بعض المحدثين بالبصرة فحدثنا بحديث النبي صلى الله عليه وسلم " إن الملائكة تضع أجنحتها لطالب العلم" وفي المجلس معنا رجل من المعتزلة فجعل يستهزي بالحديث فقال: والله لأفطرن غدا نعلي فأطأ بها أجنحة الملائكة قال: ففعل ومشى في النعلين فجفت رجلاه جميعا ووقعت في رجلاه جميعا الآكلة.

***


ص336

ساق بإسناده إلى أبي عبد الله الحسين بن علي بن نعيم المصري قاضي البرلس يقول عن بعض سكان البرلس قال سمعت قائلا يقول ليلا من جانب البحر وينشد بيتين فقصدت الصوت فلم أر أحدا فعلمت أنه هاتف هتف بالجو وهما هذان البيتان
لولا رجال لهم ورد يقومونا.......وآخرون لهم صوم يصومونا
لزلزلت أرضكم من تحتكم سحرا......لأنكم قوم سوء لا تتوبونا

***

ص339

ساق بإسناده إلى أبي طاهر السلفي أنه قال في شرف الحديث وأهله:
إذا ذُكرت بحار العلم يوما.... فقول المصطفى لا غيرَ بحري
هو البحر المحيط وما سواه...... فأنهار صغار منه تجري

***


ص343

قال بعد أن ساق مسلسل الأسودين التمر والماء: كتبت أصل الحديث ونحن براء من عهدته، وآثار الوضع تلوح على صفحته، ونعوذ بالله من التقول عليه صلى الله عليه وسلم.

***

ص362

قال ابن رشيد عن المسلسل بالمحبة: مثل هذا المسلسل ينبغي أن يعتمد عليه وتشد اليد له ويرغب في اتصال سنده وبركته وقد أخرجه عبد بن حميد في مسنده المنتخب.

***

ص385

ذكر عنوان: نزهة جمعتنا مع جماعة من فضلاء الأصحاب

***

ص394

أبيات لأبي محمد ابن مبارك قالها عند انسلاخ شهر رمضان.

***
ص394

من أبيات أبي محمد ابن مبارك
كن مؤمنا بقضاء الله وارض به... وفوض الأمر –تلق النجح- لله
وصاحب الجد إن الجد يصحبه ... في كل حال وخل اللهو للآهي

***

ص395

من أبيات أبي محمد ابن مبارك
شمر إلى طلب المعالي ساعدا... تغدو به ذا رفعة وعلاء
وأجلها إن رمت نيل أجلها... طلب العلوم وصحبة الفضلاء

***

ص396

نقل عن أبي محمد ابن مبارك:
ونظرت يوما أنا وبعض الطلبة في الكتاب المسمى المغني عن الحفظ والكتاب فذكر فيه أنه لم يصح عن النبي صلى الله عليه وسلم في الحض على الطلب من الحسان الوجوه شيء وذكرنا قول الآخر:
لقد قال الرسول وقال حقا... وخير القول ما قال الرسول
إذا الحاجات أعيت فاطلبوها... إلى من وجهه حسن جميل

***

ص403

ترجم لأبي محمد عبدالحميد ابن أبي الدنيا الصدفي وقال: وصلت إلى تونس وهو بحالة مرض متزايد فقصدت بعض الطلبة المشتغلين بالرواية هنالك –وكان له به اتصال- في رؤيته وسرت معه إلى منزله فاستأذن ودخل وتركني في دكان إسطوانه فمكث ساعة وخرج إليّ وقال: إن الشيخ بحالة لا يدخل عليه فيها. وما نصح في ذلك ولا أراه صدق في استئذانه فإنه بلغني أن الشيخ أبا محمد رحمه الله كان في تلك الأيام حريصا على لقاء من وصل من المغرب في المركب الواصل راغبا فيمن يستجيزه أو يأخذ عنه أو يسمع منه فلما كان في غد عدت لأنظر من أتوسل إليه ليدخلني عليه فألفيتُ الشيخ رحمه الله قد توفي ووضع في مصلاه فحضرت جنازته واشتد أسفي على فقده فإنا لله وإنا إليه راجعون.
وقال في ص 405 وكان هذا الشخص الذي فعل معي هذه الفعلة في استئذان الشيخ لا يُنكر عليه مثل ذلك فقد فعلها معي مرة ثانية في عجوز كانت بتونس لها سماع عال في البلاد المشرقية مع أبيها، وهي آسية بنت عبدالرحيم بن طلحة، لم أجد من يدلني على دارها، وكان هو يعرفها فلم يزل يعدني بها إلى أن فاتت بالموت! والله يجازي كلا على نيته.

***

ص404

في ترجمة عبدالحميد ابن أبي الدنيا قال:
وكان رحمه الله من ذوي الثروة والمروءة حدثنا أصحابنا عنه أنه كان يجالسه الطلبة في إسطوان منزله يُخرج إلى من يحسر منه بحاجة كتابا من كتبه فيناوله إياه ويقول له: هذا مما يصلح بك ويعينك على طلبك أو نحو هذا ويتركه في يده ويدخل منزله وإذا ذهب الطالب به يجد فيه كاغدا بجملة دنانير أو دارهم.
وبلغني رحمه الله أنه لما مات أبوه رحمه الله كان أخوه غائبا ولم يكن له وارث سواهما فبلغه أن أخاه قال في طريقه: لأطالبن أخي بمال أبي واستحلفه. فلما بلغه ذلك وجه إلى الشهود قبل وصول أخيه وأشهدهم أنه وهب لأخيه جميع نصيبه من أبيه، فلما وصل أخوه دفع له جميع التركة فلم يلبث أخوه بعد ذلك إلا سنتين أو دونهما وتوفي رحمه الله واستولى أبو محمد على الجميع رحمه الله.

***

ص411

قال في ترجمة أبي العباس الأشعري المالقي: وشرع في تكميل كتاب ميدان السابقين وحلبة الصادقين المصدقين في ذكر الصحابة الأكرمين ومن في عدادهم بإدراك العهد الكريم من أكبر التابعين رضي الله عنهم أجمعين الذي ابتدأه المحدث الحافل أبو الربيع سليمان بن موسى بن سالم واختُرم دون إكماله أو أكمله ولم تقع في اليد جملته. كان قد وقع إليه جملة منه فشرع في تكميل ما نقص منه والزيادة عليه . وذكره أبو الربيع ابن سالم في إجازته لبني البيساني وسماه كما تقدم أنه يخلص منه الثلثان أو أشف قال: وإن أذن الله في تمامه وتيسير مرامه فسيكون ضعف كتاب أبي عمر بن عبد البر في الصحابة أو نحو ذلك باستيفاء من ذكر أبو عمر منهم ومن صح استدراكه عليه لي أو لسواي إذ نظمت ذلك كله في سلك واحد ورتبته ترتيبا يتيح الطالب فيه ما شاء من غير تعب باسم الواجد. وتاريخ كتب أبي الربيع سنة أربع وثلاثين وستمائة وهذا التاريخ يقتضي أنه لم يكمله لاتصال ذلك بوفاته رحمه الله.

***

ص426

وجدت في بعض التعاليق أن أب الحجاج يوسف بن محمد القضاعي الأندي رحمه الله سأله بعض من أخذ عنه المقامات عن الحريري: هل كان له علم سوى الأدب؟ فقال: نعم كان فقيها مفتيا. قال: وولقد كنت أقرأ عليه المقامات له فدخل عليه أمير البصرة فما تحرك له عن مجلسه وأمرني بإتمام دولتي على حالها قبل، فلما فرغت قال له الأمير: إن بني فلان قبيلا من العرب أغاروا على بني فلان فماذا ترى؟ يستفتيه في أمرهم. قال أبو الحجاج: وله كتاب في ثلاثة أسفار في الفقه على مذهب الشافعي رحمه الله، وكان هذا الكتاب عند أبي الحجاج القضاعي وتناوله منه بعض الآخذين عنه ..

***

هذا آخر ما تيسر انتقاءه من هذا الجزء من هذه الرحلة، ويسر الله انتقاء بقية فوائدها، والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل، والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً ...
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-11-12, 08:57 AM
مناور زيد النوب مناور زيد النوب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-10-09
المشاركات: 46
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

جزاك الله خيرا ونفع بك
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 18-11-12, 04:10 PM
أبو المهند القصيمي أبو المهند القصيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-06
المشاركات: 1,776
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

وإياك أخي مناور..
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 18-11-12, 04:32 PM
محمد زياد التكلة محمد زياد التكلة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-11-04
المشاركات: 3,027
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

جزاكم الله خيرا أخي المكرم، وأعادك الله للرياض قريبا بخير.
وأبارك لك مناقشة رسالتك (الماجستير)، وفقك الله للمزيد.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 18-11-12, 05:54 PM
أبو إلياس رشيد مجاهد الأثري أبو إلياس رشيد مجاهد الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-12-10
المشاركات: 545
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

"كنوز الشيخ أبي المهند القصيمي من الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري"

وفقكم الله لكل خير ، وبارك الله لكم في علمكم...
__________________
قال الحسن : من علامة إعراض الله عن العبد أن يجعل شغله فيما لا يعنيه .
قال سهل : من اشتغل بالفضول حُرِم الورع .
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 18-11-12, 06:04 PM
يوسف السليم يوسف السليم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-10-09
المشاركات: 291
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

فوائد عظيمة
وكنوز قيمة جداً

جزاك الله عنا كل خير
شيخنا ابوالمهند

وعند نفس جيد وقوي في اختيار الفوائد
(ابتسامه)
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 19-11-12, 11:28 AM
أبو المهند القصيمي أبو المهند القصيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-06
المشاركات: 1,776
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

بارك الله فيكم وجزاكم الله خيراً على المرور والتعليق..

وشكراً لك شيخ زياد على المباركة السابقة واللاحقة :) ولعلنا نراكم قريبا بإذن الله ..
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01-12-12, 08:00 PM
ابو عبد الرحمن الفلازوني ابو عبد الرحمن الفلازوني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-03-07
الدولة: مصر _دمياط
المشاركات: 963
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

جزاكم الله خيرا" يا ابا مهند ورفع الله قدرك على استخراج هذة الفوائد
__________________
قال البخاري رحمه الله :أفضل المسلمين رجل أحيا سنة من سنن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أميتت ، فاصبروا يا أصحاب السنن رحمكم الله فإنكم أقل الناس .
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 09-12-12, 06:49 AM
أبو المهند القصيمي أبو المهند القصيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-06
المشاركات: 1,776
افتراضي رد: الفوائد المنتقاة من الجزء الثاني من رحلة ابن رشيد الفهري "ملء العيبة"

وإياك أبا عبد الرحمن..
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:57 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.