ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الرواية

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #31  
قديم 14-03-14, 03:30 PM
محمود المختار محمود المختار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-10-13
المشاركات: 26
افتراضي رد: وجهات نظر وتناقضات في مسائل الرواية والإجازات

بارك الله فيك اخي عاطف.الإجازة والرواية من أمور الامه التي لاتنتهي.وانا أفضل أن تبقى الأسانيدلأن من خصائص هذه الامه .وان طالب العلم عليه أن يكون سباقا الدرايه وفقه الحديث.لذلك رد ابن حجر رحمه الله على ابن الصلاح في كتابه النكت في ماذكره في الانشغال بالإجازة والانشغال بالإخراج الحديث السقيم عن الصحيح بدعوى أنها عرفت وصنف فيها
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 15-03-14, 09:50 PM
أم عمر بن عبد العزيز أم عمر بن عبد العزيز غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-05-12
المشاركات: 24
افتراضي رد: وجهات نظر وتناقضات في مسائل الرواية والإجازات

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في الحث على تبليغ السماع :
( نضر الله امرأ سمع منا حديثا , فحفظه حتى يبلغه غيره , فرب حامل فقه إلى من هو أفقه منه , ورب حامل فقه ليس بفقيه ) .
الترمذي : أبواب العلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم . باب ما جاء في الحث على تبليغ السماع , ورواه غيره بنحوه .

وقال في الحث على طلب العلم والفقه : ( من يرد الله به خيرا يفقه في الدين ) .
الترمذي وابن ماجه وغيرهما .



وقال الإمام ابن القيم - رحمه الله - في كتابه مفتاح دار السعادة ومنشور ولاية العلم والإرادة :

" الْوَجْه الثَّانِي والاربعون مَا فِي الصَّحِيحَيْنِ ايضا من حَدِيث ابي مُوسَى رضى الله عَنهُ قَالَ قَالَ رَسُول الله ان مثل مَا بَعَثَنِي الله بِهِ من الْهدى وَالْعلم كَمثل غيث اصاب ارضا فَكَانَت مِنْهَا طَائِفَة طيبَة قبلت المَاء فانبتت الْكلأ والعشب الْكثير وَكَانَ مِنْهَا اجادب امسكت المَاء فنفع الله بهَا النَّاس فَشَرِبُوا مِنْهَا وَسقوا وزرعوا واصاب طَائِفَة مِنْهَا اخرى إِنَّمَا هِيَ قيعان لاتمسك مَاء وَلَا تنْبت كلأ فَذَلِك مثل من فقه فِي دين الله ونفعه مَا بَعَثَنِي الله بِهِ فَعلم وَعلم وَمثل من لم يرفع بذلك راسا وَلم يقبل هدى الله الَّذِي ارسلت بِهِ شبه الْعلم وَالْهدى الَّذِي جَاءَ بِهِ بالغيث لما يحصل بِكُل وَاحِد مِنْهُمَا من الْحَيَاة والنافع والاغذية والادوية وَسَائِر مصَالح الْعباد فَإِنَّهَا بِالْعلمِ والمطر وَشبه الْقُلُوب بالاراضي الَّتِي قع عَلَيْهَا الْمَطَر لانها الْمحل الَّذِي يمسك المَاء فينبت سَائِر انواع النَّبَات النافع كَمَا ان الْقُلُوب تعي الْعلم فيثمر فِيهَا ويزكو وَتظهر بركته وثمرته ثمَّ قسم النَّاس الى ثَلَاثَة اقسام بِحَسب قبولهم واستعدادهم لحفظه وَفهم مَعَانِيه واستنباط احكامه واستخراج حكمه وفوائده احدها اهل الْحِفْظ والفهم الَّذين حفظوه وعقلوه وفهموا مَعَانِيه واستنبطوا وُجُوه الاحكام وَالْحكم والفوائد مِنْهُ فَهَؤُلَاءِ بِمَنْزِلَة الارض الَّتِي قبلت المَاء وَهَذَا بِمَنْزِلَة الْحِفْظ فأنبتت الْكلأ والعشب الْكثير وَهَذَا هُوَ الْفَهم فِيهِ والمعرفة والاستنباط فَإِنَّهُ بِمَنْزِلَة انبات الْكلأ والعشب بِالْمَاءِ فَهَذَا مثل الْحفاظ الْفُقَهَاء اهل الرِّوَايَة والدراية الْقسم الثَّانِي اهل الْحِفْظ الَّذين رزقوا حفظه وَنَقله وَضَبطه وَلم يرزقوا تفقها فِي مَعَانِيه وَلَا استنباطا وَلَا استخراجا لوجوه الحكم والفوائد مِنْهُ فهم بِمَنْزِلَة من يقرا الْقُرْآن ويحفظه ويراعي حُرُوفه واعرابه وَلم يرْزق فِيهِ فهما خَاصّا عَن الله كَمَا قَالَ على ابْن ابي طَالب رضى الله عَنهُ إِلَّا فهما يؤتيه الله عبدا فِي كِتَابه وَالنَّاس متفاوتون فِي الْفَهم عَن الله وَرَسُوله اعظم تفَاوت فَرب شخص يفهم من النَّص حكما اَوْ حكمين وَيفهم مِنْهُ الآخر مائَة اَوْ مِائَتَيْنِ فَهَؤُلَاءِ بِمَنْزِلَة الارض الَّتِي امسكت المَاء للنَّاس فانتفعوا بِهِ هَذَا يشرب مِنْهُ وَهَذَا يسقى وَهَذَا يزرع فَهَؤُلَاءِ القسمان هم السُّعَدَاء والاولون ارْفَعْ دَرَجَة واعلى قدرا وَذَلِكَ فضل الله يؤتيه من يَشَاء وَالله ذُو الْفضل ... " .



.
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 26-03-14, 03:06 PM
خالد السكنى خالد السكنى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-06-12
الدولة: مصر
المشاركات: 361
Post رد: وجهات نظر وتناقضات في مسائل الرواية والإجازات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاطف بن عبد المعز الفيومي مشاهدة المشاركة
جزاكم الله خيرا كثير الشيخ الحبيب عماد الجنابي، وسائر الإخوة الفضلاء والأخوات الفاضلات...
على المشاركة الطيبة والمثرية بحق.. ولكن يبدوا أن الأمر عاد كله كما أشرت في عرضي الأول، كما هو الواقع وليس وجهة نظر خاصة بي، يبدوا أن الأمر عاد إلى وجهات النظر نفسها التي عرضتها فأثبت صحة ما قلته والله المستعان.

** والخلاصة في كلمات:

1- الإجازات والسماعات في زماننا غلب عليها أن تكون شرفية والقليل منها ما تكون مقرونة بالعلم والدراية.

2- أن وجهات النظر مهما تباعدت فلها محمل في العلم وحسن الظن كبير، ما دامت لها أدلتها الواضحة، ولها سلف من فعل وأقوال سلفنا الصالح رحمهم الله، وهذا أحد الأحباب الفضلاء أبو فهر المغربي حفظه الله يقول أيضا على كلامي (جزاكم الله خيرا ولعلي ابدأ من حيث انتهيت واقول هذا الذي ذهبت اليه هو ايضا وجهةنظر ،كما هو الحال معي ومع الغير،.. ) والله المستعان..

3- ألا يكون همنا جمع الإجازات وتكديسها على حساب الأولويات في طلب العلم والتعلم من الحفظ للقرآن والسنة، ومتون العلم، والفهم والدراية الواعية العميقة، في أصول الدين والشريعة والعلوم، وليكن لها النصيب الأوفر من الحفظ والفهم والدراسة، ولتكن الإجازات حافزا طيبا نحو المعالي في الطلب.

4- ألا نسارع بالتخطئة لغيرنا دون تبصر ودراسة وتأن وتعمق في الفهم، وهذا يحتاج زمان وأعمار، لا سطور وأحبار، (ولا نكن أصحاب الرأي الواحد ما دام الآخر له أدلته المعتبرة) فكم تسرع أناس في الحكم على المسائل أو على إخوانهم فبان مع الأيام عدم صحة قولهم ومذهبهم، بسبب عدم الاطلاع على الآراء والأقوال الأخرى والنظر في اعتبارها وحسن الظن فيها.

5- ألا يتصدر أصحاب الإجازات إلا بعد التأهل العلمي الرصين، ولا يظنن أن الإجازات هي العلم، كلا، بل هي من ملح العلم وفوائده في هذه العصور، فلا يتسرع أحد إلا إن كان من أهل الطلب والعلم والتعليم، عندئذ تنفع الإجازات وتصح الأسانيد بحقها، ولا نرى فوضى علمية لا خطام لها ولا زمام، خاصة على شبكة الإنترنت، والله المستعان.

6- ألا نضيع أوقاتنا الغالية الثمينة في وجهات النظر، والأولى أن تصرف، في طلب العلم والأصول، وتعليم الخير للناس، والعمل الصالح، ونفع المسلمين.
فلا حاجة لإشغال الفضلاء بوجهات نظر جانبية، وكل يلزم غيره بما يراه باجتهاده، وندع المسلك الأمم، والطريق الأهم، فمن وجدناه على بصيرة من أمره، وفقه من علمه، فلنعنه عليه، ومن كان على قصرمن أمره، وقلة فقه من علمه فلنرشده لأقوم سبيل وبالحكمة والموعظة الحسنة البالغة.. والله أعلم.
ونذكر أيضا ما نقله الشيخ الفاضل عماد الجنابي حفظه الله قول الذهبي:"فبالله يا أخي ثم بالله ، اتَّق الله في نفسك المسكينة ،ولا تكن ممن أدخله طلبُ الحديث النار ؛ فما ارتفع رافعٌ إلاّ بالتقوى ، وملازمةالآداب النبوية" .
والنصيحة الطيبة، والحكمة البالغة، إذا وجدنا من لا يحسن هذا الباب من العلم، بيننا وبين إخواننا، هي أقوم سبيل لتعليم الجاهل، وتبصير الغافل، وهداية المسترشد. والله الهادي إلى سواء السبيل.


وكتبه
أبو شهاب الدين عاطف بن محمد بن عبد المعز السلمي الفيومي
غفر الله له وعفى عنه



جزاكم الله خيرا شيخنا وسلم الله لسانك
__________________
قال الإمام أحمد رحمه الله :
" إن أحببت أن يدوم الله لك على ما تحبُّ فدم له على ما ُيحبُّ "
البداية والنهاية - (10 /330)
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 06-04-14, 04:54 PM
عبدالعليم محمود عبدالعليم محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-10-10
المشاركات: 181
افتراضي رد: وجهات نظر وتناقضات في مسائل الرواية والإجازات

مدار الأمر كله على إتقان العلم ، وطرق إتقانه تختلف من شخص لآخر ، والله الموفق ..
__________________
عفوَك يا رب ..
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 22-04-14, 04:11 AM
أبو عاصم أحمد سعيد بلحة السلفي أبو عاصم أحمد سعيد بلحة السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-11-13
المشاركات: 54
افتراضي رد: وجهات نظر وتناقضات في مسائل الرواية والإجازات

[QUOTE=عاطف بن عبد المعز الفيومي;1979795]جزاكم الله خيرا كثير الشيخ الحبيب عماد الجنابي، وسائر الإخوة الفضلاء والأخوات الفاضلات...
على المشاركة الطيبة والمثرية بحق.. ولكن يبدوا أن الأمر عاد كله كما أشرت في عرضي الأول، كما هو الواقع وليس وجهة نظر خاصة بي، يبدوا أن الأمر عاد إلى وجهات النظر نفسها التي عرضتها فأثبت صحة ما قلته والله المستعان.

** والخلاصة في كلمات:

1- الإجازات والسماعات في زماننا غلب عليها أن تكون شرفية والقليل منها ما تكون مقرونة بالعلم والدراية.

2- أن وجهات النظر مهما تباعدت فلها محمل في العلم وحسن الظن كبير، ما دامت لها أدلتها الواضحة، ولها سلف من فعل وأقوال سلفنا الصالح رحمهم الله، وهذا أحد الأحباب الفضلاء أبو فهر المغربي حفظه الله يقول أيضا على كلامي (جزاكم الله خيرا ولعلي ابدأ من حيث انتهيت واقول هذا الذي ذهبت اليه هو ايضا وجهةنظر ،كما هو الحال معي ومع الغير،.. ) والله المستعان..

3- ألا يكون همنا جمع الإجازات وتكديسها على حساب الأولويات في طلب العلم والتعلم من الحفظ للقرآن والسنة، ومتون العلم، والفهم والدراية الواعية العميقة، في أصول الدين والشريعة والعلوم، وليكن لها النصيب الأوفر من الحفظ والفهم والدراسة، ولتكن الإجازات حافزا طيبا نحو المعالي في الطلب.

4- ألا نسارع بالتخطئة لغيرنا دون تبصر ودراسة وتأن وتعمق في الفهم، وهذا يحتاج زمان وأعمار، لا سطور وأحبار، (ولا نكن أصحاب الرأي الواحد ما دام الآخر له أدلته المعتبرة) فكم تسرع أناس في الحكم على المسائل أو على إخوانهم فبان مع الأيام عدم صحة قولهم ومذهبهم، بسبب عدم الاطلاع على الآراء والأقوال الأخرى والنظر في اعتبارها وحسن الظن فيها.

5- ألا يتصدر أصحاب الإجازات إلا بعد التأهل العلمي الرصين، ولا يظنن أن الإجازات هي العلم، كلا، بل هي من ملح العلم وفوائده في هذه العصور، فلا يتسرع أحد إلا إن كان من أهل الطلب والعلم والتعليم، عندئذ تنفع الإجازات وتصح الأسانيد بحقها، ولا نرى فوضى علمية لا خطام لها ولا زمام، خاصة على شبكة الإنترنت، والله المستعان.

6- ألا نضيع أوقاتنا الغالية الثمينة في وجهات النظر، والأولى أن تصرف، في طلب العلم والأصول، وتعليم الخير للناس، والعمل الصالح، ونفع المسلمين.
فلا حاجة لإشغال الفضلاء بوجهات نظر جانبية، وكل يلزم غيره بما يراه باجتهاده، وندع المسلك الأمم، والطريق الأهم، فمن وجدناه على بصيرة من أمره، وفقه من علمه، فلنعنه عليه، ومن كان على قصرمن أمره، وقلة فقه من علمه فلنرشده لأقوم سبيل وبالحكمة والموعظة الحسنة البالغة.. والله أعلم.
ونذكر أيضا ما نقله الشيخ الفاضل عماد الجنابي حفظه الله قول الذهبي:"فبالله يا أخي ثم بالله ، اتَّق الله في نفسك المسكينة ،ولا تكن ممن أدخله طلبُ الحديث النار ؛ فما ارتفع رافعٌ إلاّ بالتقوى ، وملازمةالآداب النبوية" .
والنصيحة الطيبة، والحكمة البالغة، إذا وجدنا من لا يحسن هذا الباب من العلم، بيننا وبين إخواننا، هي أقوم سبيل لتعليم الجاهل، وتبصير الغافل، وهداية المسترشد. والله الهادي إلى سواء السبيل.


وكتبه
أبو شهاب الدين عاطف بن محمد بن عبد المعز السلمي الفيومي
غفر الله له وعفى عنه
[/QU

أحسنت، بارك الله فيك.
__________________
حسابي على الفيسبوك:
https://www.facebook.com/aboasem.said
حسابي على تويتر:
https://twitter.com/abuasem_said80
للتواصل واتس آب:
0201017921036
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 30-11-14, 09:25 AM
عاطف بن عبد المعز الفيومي عاطف بن عبد المعز الفيومي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-11
المشاركات: 156
افتراضي رد: وجهات نظر وتناقضات في مسائل الرواية والإجازات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود كامل مشاهدة المشاركة
ارجوا من مشايخنا
عرض هذا الموضوع للبحث
والإشارة الي حكم هذة الاجازات عبر الغرف وهل هي مثل التي في المساجد وحول المشايخ
وجزاكم الله خيرا
الأستاذ الفاضل محمود كامل حياكم الله وبياكم:
والموضوع الذي طرحته لعل بعض الفضلاء قد طرحه في الملتقى من قبل ولم أطلع عليه، فلعل الله ييسر الأمر بطرحه في موضوع ومبحث مستقل إذا لم يكن كذلك.

ولكن للفائدة مؤقتًا يمكنكم التفضل بمراجعة هذا المبحث الطيب إن شاء الله:
مختصر الإجازات الحديثية وضوابطها في وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة (PDF)



وكذلك هذه السلسلة العامة ربما وجدتم فيها بعض فائدة:
http://www.alukah.net/sharia/0/76794/





__________________
عاطف بن عبد المعز السُلمي الفيومي - باحث شرعي
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 04-03-15, 02:51 PM
أبو أسامة عبدالرحمن أبو أسامة عبدالرحمن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-07-07
المشاركات: 16
افتراضي رد: وجهات نظر وتناقضات في مسائل الرواية والإجازات

كتب الله أجركم جميعاً وجزاكم الله خيراً.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:24 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.