ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-04-19, 08:06 PM
محمد البشير مناعي محمد البشير مناعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-07-10
الدولة: el oued algeria
المشاركات: 375
افتراضي الترويح والترفيه بين الإفراط والإعتدال.

الترويح والترفيه بين الإفراط والإعتدال.

الترويح والترفيه واللهو ليس هدفا لذاته، وإنما تستدعيه ظروف المرحلة:
زواج ، قدوم غائب عيد، الخ...
وهو وسيلة لتجديدالهمة وجعل النفس عند العودة للجد نشيطة مقبلة لا ثقيلة مكرهة دون التأثير على الإيمان والأخلاق، يقول الإمام علي": روحوا القلوب ساعة بعد ساعة فإن القلب إذا أكره عميَ" ويقول أبو الدرداء": إني لاستجم قلبي باللهو المباح ليكون أقوى لي على الحق". ويقول عمر: "كان القوم يضحكون والإيمان في قلوبهم أرسى من الجبال.
ولما أنكر عمر على الحبشة لعبهم بالحراب في مسجده صلى الله عليه وسلم قال له: "دعهم يا عمر، ليعلم يهود أن في ديننا فسحة" أخرجه أحمد من حديث عائشة رضي الله عنها .
وفِي الصحيحين عنها:
- أن أبا بكر دخل عليها، والنبي صلَّى اللهُ عليه وسلَّم عِندَها، يومَ فطر أو أضحى، وعِندَها قينتان تغنيان بما تقاذفت الأنصار يومَ بعاث، فقال أبو بكر : مزمار الشيطان ؟ مرتين، فقال النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : ( دعهما يا أبا بكر، إن لكل قوم عيدا، وإن عيدنا اليومَ ) .
فأين نحن من هذه الأمثلة الحية في اللهو البريء.
فليعي هذا الذين يخلطون أفراحهم بما حرم الله: بمكبرات الصوت المزعجة، والغناء الفاحش، وقنابل البارود إلى ما بعد منتصف الليل، وهم لا يبالون بمريض ولا مهموم ولا صغير نائم .
__________________
أقر بعجزي وانتقاص بضاعتي وأعلم أني في الطريق مقصرا
لكن حبي للعلوم وأهلها عساه عزائي في الذي كان قُدرا
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:06 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.