ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتديات الخاصة > استراحة الملتقى
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #181  
قديم 18-05-12, 12:14 PM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

العصـــاة



قال أهل التخصص : إن كل لفظ ننطقه يثير في الذهن تصورا يناسبه ...!!

فإذا كان هذا اللفظ لشيء محدد محسوس ، فحينها يجد غالب الناس صورته قد تمثلت في الأذهان و في النفوس...!!

فإذا لفظ أحدنا - مثلا - بكلمة أسد ، فغالب الناس يجدون صورته في أذهانهم قد امتثلت ...!!

وربما كان بعض ما نتكلم به من الألفاظ لشيء غير محدد حسي ، فحينها قد تختلف أذهان الناس في استحضار ما يناسبها من تصور نفسي ...!!

فمثلا : كلمة العصاة التي قد يطلقها بعضنا بغير أناة ، تُرى أتتفق تصوراتنا الذهنية التي تثيرها تلك الكلمة اللفظية ...!!

يغلب على الظن ، وقوع تباينٍٍ جم ...!!

فمثلا :

بعضنا يصاحب تلك اللفظة عنده تصور من هم على غير دينه أو معتقده ...!!

وبعضنا يصاحب تلك اللفظة عنده تصور غير المتسننين مثله ...!!

وبعضنا يصاحب تلك اللفظة عنده تصور جميع من خالف رأيه ...!!

وبعضنا يصاحب تلك اللفظة عنده تصور جميع الخلق إلا نفسه ...!!

وبعضنا يصاحب تلك اللفظة عنده تصور كل من جاهر بمعصيته ...!!

وبعضنا يصاحب تلك اللفظة عنده تصور جميع الخلق وأولهم نفسه ...!!


هذا بعض ما قد يكون من تصور وقصد عند قائليها ، فكيف تراه يكون التصور والمدلول عند سامعيها ...؟!

ربما لن يخرج المدلول المُتصَوّر عند السامع للمعنى المراد عما ذكرناه سابقا من إحدى تلك تصورات ...!!


وقد يقع الإشكال إذا ما قصد المتحدث بكلمة العصاة معنىً غير ذلك الذي وقع في نفس من سواه ...!!


وغالبا سيكون مرد الأمر والحكم الفصل هو موقع كلمة العصاة في سياقة القول ...!!

وعلى المستخدم لهذه الكلمة مراعاة أمرين :

- استخدام كلمة العصاة في سياق أبلج معناه ، يحدد المعنى المراد لسامعيه دونما سواه ...!!

- وقبل ذلك لابد له أن يحدد مراده : فيضبط في ذهنه التصور المناسب ويتأكد من المعنى المصاحب ...!!

ثم يفكر هل يليق به قولها ، أم أن الأسلم له شرعا تركها ...!!

فحين يكون تصور مطلِق كلمة العصاة ، دخول جميع من سواه ، أو بعض أولئك أو هؤلاء إلاه ، ففي هذا نوع كبر وعلو لذاته ، وتزكية غير محمودة لنفسه ؛ وحينها سينفر السامعون من قوله ، لما سيشعرون من كبره ....!!

وربما جهر بلومهم على نفورهم ، أو أضمر ذلك اللوم ولم يبده لهم ، متغافلا عن أنه أحق منهم باللوم ؛ لاستعماله لفظة محملة بالإثم ...!!

فهلا توقف كل منا مع نفسه لحظات ؛ ليضبط في ذهنه المعنى المراد ، وينتقي لنفسه أسلم التصورات قبل أن يلفظ ما يعنّ له من كلمات ....!!


اللهم ارزقنا قولا سديدا آمين .
رد مع اقتباس
  #182  
قديم 21-05-12, 12:06 AM
لجـيــن لجـيــن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-09-11
المشاركات: 1,191
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم هانئ مشاهدة المشاركة
ففي الصمت السلامة ...


حين يغلب على ظنك عدم تقدير الآخر لقولك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك أن قولك سيزيد من تجبر خصمك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك أن السامع سيسيء فهمك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك تساوي قولك و تركك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك استغلاق فهمهم عن مرادك وقصدك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك أن محض ما ستحصله انبحاح صوتك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك أن قولك سيفضح خبيئة نفسك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك تأذي قلبك لردهم قولك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك فقدك لعزيزك أو حِبك ففي الصمت السلامة ...

حين يغلب على ظنك أن أقربهم لنفسك يعوزه إيضاح قولك ففي الصمت السلامة ...
اي والله فيه سلامة .. وهو أبلغ رد ..
وقد أعجبتني مقولة أن للصمت سبع فوائد :
1- عبادة من غير عناء .
2- زينة من غير حلي .
3- هيبة من غير سلطان .
4- حصن من غير حائط .
5- الاستغناء عن الاعتذار لأحد .
6- راحة للكرام الكاتبين .
7- ستر لعيوب الجاهلية .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم هانئ مشاهدة المشاركة

فهلا توقف كل منا مع نفسه لحظات ؛ ليضبط في ذهنه المعنى المراد ، وينتقي لنفسه أسلم التصورات قبل أن يلفظ ما يعنّ له من كلمات ....!!

اللهم ارزقنا قولا سديدا آمين .
اللهم آمين ..
أحسن الله اليك أم هانئ .. وبارك فيك .. وجزاك كل خير ..
رد مع اقتباس
  #183  
قديم 02-06-12, 06:33 AM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لجـيــن مشاهدة المشاركة
اي والله فيه سلامة .. وهو أبلغ رد ..
وقد أعجبتني مقولة أن للصمت سبع فوائد :
1- عبادة من غير عناء .
2- زينة من غير حلي .
3- هيبة من غير سلطان .
4- حصن من غير حائط .
5- الاستغناء عن الاعتذار لأحد .
6- راحة للكرام الكاتبين .
7- ستر لعيوب الجاهلية .



اللهم آمين ..
أحسن الله اليك أم هانئ .. وبارك فيك .. وجزاك كل خير ..

وجزاك وفيك بارك وإليك أحسن آمين

دائما أسعد بعطر مرورك لجين هنا أو هناك ...
رد مع اقتباس
  #184  
قديم 02-06-12, 06:34 AM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

نــــــــوع اختبـــــــــــار ...!!


أحيانا استعمال الكلمات لترجمة بعض ما نشعر به أو نعاني يهبط بسمو تلك المعاني ...!

حينها نضطر إلى العدول نبحث عن نوع تواصل ربما معنوي أو حسي ؛ ليقوم بالأداء الذي عجز عن كماله تعبيرنا اللغوي ...!

وربما تطلبت الحال مزجا بين اللغة وغيرها ، علّنا نُوَفق لأداء تلك المعاني أو بعضها دون فقد لنقائها أو هبوط بسموها ...!

وربما كان الخيار الأمثل ، صمت عن التعبير أشمل ...!!


حينها يكون الاختبار :
كيف نُوفق إلى أداء أكمل لما في نفوسنا من شعور أجمل (1)...!!


----------------------------------------------------------------

(1)- وليس المقصود بالجمال هنا الشعور بما يسر النفس فقط ، بل هو شامل للفرح والترح والإقبال والإدبار ....إلى آخره .
رد مع اقتباس
  #185  
قديم 09-06-12, 07:47 PM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

محض المحاولة يكفي ...!!



إذا كان الأصل المرجو من علاقتك بأحدهم هو التكامل ، ثم وصلت معه إلى نقطة اللاتفاهم ، وصار ما يجمعك به قناعة كل منكما باللاتوافق ...!!

ثم تغريك نفسك أملا بلعل وعسى وربما ؛ فإذا ذهبتَ تبغي الإصلاح باذلا وسعك حتى وإن بلغتَ في نواله حد الكفاح ، فاجأك الآخر بأنه لن يتقدم إلا بما هو متاح : فيجهر في وجهك أنه أبدا لن يتغير لأجلك ، ولن يستطيع مهما فعلتَ أو توسلتَ وقلتَ مسايرتك ، فإن كنت تريد حقا الإصلاح فينبغي أن ترضى قابلا هذا المتاح ...!!

حينها يتملكك اليأس ، وتوقن أنه لا سبيل إلى توافق الحس ، و يجللك الهم فما حسبته أملا كان محض سراب و وهم ...!!

تحدث نفسك متحسرا : إنما كان يكفيني منه محض المحاولة ...!!
رد مع اقتباس
  #186  
قديم 13-06-12, 04:58 PM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

لا خيار إلا للكفار ...!!


من أعجب ما قد تسمع من شنيع التٌراهات ، وعظيم الفِرى والخرافات استدلال بعضهم غير الصائب ببعض الآيات ...!!

فتراهم يعضدون شنيع أفعالهم ، ببنت من بنات أفكارهم استولدوها بجهلهم من عميق سقيم أفهامهم ..!!

- فقد سمعت أحدهم يجيب مذيعا فور تبوّئه منصبا دينيا رفيعا : كيف أجبر بناتي يوما على ارتداء الحجاب - يقصد الخمار المزين القصير - و قد قال رب الأرباب : ( لا إكراه في الدين )؟!!

- بينما استنكرت إحدى الحقوقيات بملء فيها زعمت أمام كثير من الشاشات : لقد أعطانا الله مطلق الحرية : ( من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ) فليست الطاعات على العباد جبرية ...!!


فإن كان العجب شديد من استدلالاتهم الشوهاء ، فالأكثر عجبا تأمين سامعيهم على تراهاتهم كالبلهاء..!!

فمال هؤلاء القوم لا يفقهون ؛ و بالآيات التي قيلت في الكفار الأصليين على أنفسهم يُنزلون ...!!

فتلك الآيات نزلت في الكافرين ، بينما المستدلون بها على أنفسهم من المسلمين ...!!!!!


ولننظر ما جاء في تفسير كتاب ربنا العظيم :

( لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها والله سميع عليم ) البقرة : 256

جاء في تفسير القرآن العظيم لابن كثير :
يقول تعالى : ( لا إكراه في الدين ) أي : لا تكرهوا أحدا على الدخول في دين الإسلام فإنه بين واضح جلي دلائله وبراهينه لا يحتاج إلى أن يكره أحد على الدخول فيه ، بل من هداه الله للإسلام وشرح صدره ونور بصيرته دخل فيه على بينة ، ومن أعمى الله قلبه وختم على سمعه وبصره فإنه لا يفيده الدخول في الدين مكرها مقسورا . وقد ذكروا أن سبب نزول هذه الآية في قوم من الأنصار ، وإن كان حكمها عاما . انتهى





( وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر إنا أعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي الوجوه بئس الشراب وساءت مرتفقا ) الكهف : 29

جاء في تفسير القرآن العظيم لابن كثير :
يقول تعالى لرسوله محمد صلى الله عليه وسلم : وقل يا محمد للناس : هذا الذي جئتكم به من ربكم هو الحق الذي لا مرية فيه ولا شك ( فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ) هذا من باب التهديد والوعيد الشديد ؛ ولهذا قال : ( إنا أعتدنا ) أي : أرصدنا ) للظالمين ) وهم الكافرون بالله ورسوله وكتابه ( نارا أحاط بهم سرادقها ) أي : سورها . انتهى



بينما لا خيار لمسلم إلا الطاعة ، والتسليم لأمر خالقه قدر الطوق والاستطاعة ..!!


{ وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُبِينًا ْ} الأحزاب : 36

قال السعدي في تفسيره :
أي: لا ينبغي ولا يليق، ممن اتصف بالإيمان، إلا الإسراع في مرضاة اللّه ورسوله، والهرب من سخط اللّه ورسوله، وامتثال أمرهما، واجتناب نهيهما، فلا يليق بمؤمن ولا مؤمنة { إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا ْ} من الأمور، وحتَّما به وألزما به { أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ ْ} أي: الخيار، هل يفعلونه أم لا؟ بل يعلم المؤمن والمؤمنة، أن الرسول أولى به من نفسه، فلا يجعل بعض أهواء نفسه حجابًا بينه وبين أمر اللّه ورسوله.
{ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُبِينًا ْ} أي: بَيِّنًا، لأنه ترك الصراط المستقيم الموصلة إلى كرامة اللّه، إلى غيرها، من الطرق الموصلة للعذاب الأليم، فذكر أولاً السبب الموجب لعدم معارضته أمر اللّه ورسوله، وهو الإيمان، ثم ذكر المانع من ذلك، وهو التخويف بالضلال، الدال على العقوبة والنكال. انتهى


وقال ابن كثير في تفسيره :
فهذه الآية عامة في جميع الأمور ، وذلك أنه إذا حكم الله ورسوله بشيء ، فليس لأحد مخالفته ولا اختيار لأحد هاهنا ، ولا رأي ولا قول ، كما قال تعالى : ( فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما ) [ النساء : 65 ] وفي الحديث : " والذي نفسي بيده ، لا يؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به "(1) ولهذا شدد في خلاف ذلك ، فقال : ( ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا ) ، كقوله تعالى : ( فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم ) [ النور : 63 ] انتهى


اللهم ارزقنا طاعتك ، ولا تحرمنا - بذنوبنا - رحمتك آمين .



-----------------------------------------------------

(1) والذي نفسي بيده , لا يؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به
* الراوي: - المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/533
خلاصة حكم المحدث: صحيح
** وضعفه الألباني المصدر: تخريج مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 166
خلاصة حكم المحدث: إسناده ضعيف
*** وقال الشيخ العثيمين معناه صحيح وهو ضعيف :
المصدر: مجموع فتاوى ابن عثيمين - الصفحة أو الرقم: 757/10 خلاصة حكم المحدث: معناه صحيح .....الصفحة أو الرقم: 91/16 خلاصة حكم المحدث: ضعيف.



منقول من موضوعنا : حكايات على شرف الثورة و الانتخابات ....!!
رد مع اقتباس
  #187  
قديم 20-06-12, 09:39 PM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

أحببتُ أن يكونَ الوداعُ باسمًا ...!!


لم يفهموا أنه يودعهم ، لم يفهموا أنه مفارقهم ...!!

لِمَ يستبعد الآخرون الوداع الباسم ...!!

وهل لا يتم فراق إلا ومعه بكاء لازم ...!!

فالتبسم أولى به أناس لهم في نفوسنا مكان سالم ...!!

وطيب الذكرى نرجوها ممن ندعو لهم بعظيم خير دائم ...!!

لو يعلمون ما سُتر عنهم بالتبسم من حريق ضارم ...!!

لو يعلمون ما ستر عنهم بالتبسم حين ولىّ من بكاء غائم ...!!

ما لاموا يوما مفارقهم ذا الوداع الباسم ...!!
رد مع اقتباس
  #188  
قديم 11-07-12, 08:51 AM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

بما تُحاذ المكانة في النفوس ...؟




قد ننجح في شعل مكانة عالية مؤقتة في النفوس بطيب الكلمات ...


بينما إن إردنا لتلك المكانة الثبات فضلا عن النماء و الازدياد فعلينا أن ندعم بأفعالنا ولابد تلكم الكلمات ...
رد مع اقتباس
  #189  
قديم 25-07-12, 02:51 PM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

لحظة صدق مع النفس ...!!




كم من الناس يعملون بقوله تعالى :

{خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ} الأعراف: 199



و كم من الناس يعملون بقول الشاعر :

ألا لا يــجــلــهــن أحـــــــــد عــلــيــنـــا*** فـنـجـهـل فــــوق جــهـــل الجـاهـلـيـنـا



و السؤال : أي القولين شعارنا ، وأيهما بصدق يعبّـر عن حقيقة حالنا ؟!!
رد مع اقتباس
  #190  
قديم 25-07-12, 05:13 PM
سارة بنت محمد سارة بنت محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-12-10
المشاركات: 1,432
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

جزاك الله خيرا

لا أجد كلمات تعبر عن استمتاعي بكلماتك

تقبل الله
__________________
كتاب إضاءات في الرد على الاستشارات
متاح في المكتبة العصرية ويمكن التوصيل
ومتاح pdf
هنا
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:55 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.