ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #81  
قديم 20-05-15, 03:24 PM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

⚠ شاهدُ عِيانٍ يصف ما أثَّرَه في البيوتِ المِصريَّة تعاملاتها بالرِّبا ! ، والعاقلُ السعيد مَن وُعِظ بغيرِه ! .

---✺✺✺---

لقد صدق الله عز وجل إذ قال - وقوله الحق ، وهو أصدق القائلين - : ﴿ يَمْحَقُ اللّهُ الْرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ ﴾ "من آية : 279 ، من سورة البقرة" .

قال "محمد كرد علي" - المتوفى عام 1372هـ - : (حضرتُ دروسه [يعني الشيخ المصري محمد عبده] في الرواق العباسي ، وكان الدرسُ الثالث فيما أثَّره الرِّبا في البيوت المصرية ، عَدَّد في هذا الدرس "أسماء" البيوت التي تعاملت بالرِّبا دائنة ومدينة ، فاضمحلت ثروتها ، وافتقرت بعد الغِنى ، وذلَّت بعد العز !! ) انتهى .

📌 المَصدر : «المُذكِّرات» ، لمحمد كُرد علي ، 641/2 .

فاللهم اكفنا بحلالك عن حرامك ، وأغننا بفضلك عمَّن سواك .
رد مع اقتباس
  #82  
قديم 20-05-15, 03:25 PM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

⭐ هل القولُ الشهيرُ المُتداولُ بكثافة : ( مَن ترك شيئًا للهِ عوَّضه اللهُ خيرًا منه ) حديثٌ ، أم ماذا ؟! .

---✺✺✺---

➊ أولاً : لم يَرد حديثٌ بلفظِ : ( مَن ترك شيئًا للهِ عوَّضه اللهُ خيرًا منه ) ؛ كذا قال الحافظُ الغِزي - المَوصوف بخاتمةِ حُفاظِ الشام - في كتابه «الجد الحثيث في بيان ما ليس بحديث ، م : 486» ؛ وقال عنه الأميرُ المالكي في «النخبة البهية في الأحاديثِ المكذوبةِ على خير البرية ، م : 343» : "ورد بمَعناه دون لفظه" انتهى .

وهو كما قالاَ ، حسب بحثنا آليًّا في موسوعاتٍ حديثيةٍ وغيرها بحثًا عميقًا .

---✺✺✺---

➋ ثانيًا : والذي ورد بمَعناه جاء بألفاظٍ مِن أصحِّها ما جاء عن أبي قتادة ، وأبي الدَّهْماء - وكانا يُكثران الحَجَّ - ، قالاَ : أتيْنا على رَجُلٍ مِن أهلِ الباديةِ ، فقلنا : هل سمعتَ من رسول الله ﷺ شيئًا ؟ ؛ قال : نعم ، سمعته يقول : ( إِنَّكَ لَنْ تَدَعَ شَيْئًا لِلَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ، إِلاَّ بدَّلَكَ اللَّهُ بهِ مَا هُوَ خَيْرٌ لَكَ مِنْهُ ) .

🔗 تـخـريـجـه :

رواه الإمامُ أحمد في «مسنده ، م : 22471» ، وغيرُه .

✅ درَجـتـه :

إسناده صحيحٌ ، على شرط مسلم .

وقد صحَّحَ إسناده الألباني في «السلسلة الصحيحة ، 734/2» ، وفي «السلسلة الضعيفة ، ضمن كلامه على حديثٍ متعلقٍ تحت رقم : 5» ؛ وصححه ابن عثيمين في «مجموع فتاويه ، : 263/20» ، والوادعي في «الصحيح المُسند ، م : 1523» .

والحَمدُ لله رَب العالَمين .
رد مع اقتباس
  #83  
قديم 22-05-15, 08:07 PM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

⭐ ➊ بُكاءٌ مِن نوعٍ خاصٍّ ! ، ➋ بُشرى بالصِّدِّيقية ! .

---✺✺✺---

① بُكـاءُ صاحـبِ سُنَّـةٍ ! :

قال الإمامُ "ابنُ القَيِّم" - رحمه الله تعالى - : ( دخلتُ يوماً على بعض أصحابنا وقد حصل له وَجْدٌ أبكاه ! ، فسألته عنه فقال : "ذكرتُ ما مَنّ اللهُ به علَيَّ من السُّنة ومعرفتها ، والتخلص من شُبَهِ القوم وقواعدهم الباطلة ، وموافقة العقل الصريح والفطرة السليمة لِمَا جاء به الرسول ﷺ ، فسَرَّني ذلك حتى أبكاني !") انتهى .

📌 المَصدر : «مدارجُ السَّالكين» ، لابن القَيِّم ، 127 / 3 .

---✿✿✿---

② بُشْرى عظيمةٌ لطالبِ العِلْمِ الشرعي ، القاصدِ به إحياءَ الإسلامِ :

وقال الإمامُ "ابنُ القَيِّم" أيضاً - رحمه الله تعالى - : ( فمَن طلب العلم ليحيي به الإسلامَ فهو من الصِّدِّيقين ! ، ودرجته بعد درجةِ النُّبوة ) انتهى .

📌 المَصدر : «مِفتاحُ دارِ السَّعادة» ، لابن القَيِّم ، 121 / 1 .

ودرجةُ الصِّدِّيقين هي درجةٌ دون درجةِ الأنبياءِ مباشرة وفوق درجةِ الشهداء ، بِنَصِّ آية "69 ، من سورة النساء" .

نسأل الله الكريم مِن فَضله العظيم .

والحَمدُ لله رَب العالَمين .
رد مع اقتباس
  #84  
قديم 24-05-15, 02:37 PM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

✅ اسمُ اللهِ ( الرحمن ) هل هناك سِـرٌّ لذِكره مِرارًا عند ذِكر يوم القيامة ؟! .

---✺✺✺---

➊ قال الإمام الزركشي - رحمه الله تعالى - : (أذهلني يومًا قوله تعالى : ﴿ وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاء بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلَائِكَةُ تَنزِيلاً ۞ الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَنِ ﴾ "سورة الفرقان ، آية : 25 ، ومِن آية : 26" ، فقلتُ : يا لطيف ! ، علِمْتَ أنَّ قلوبَ أوليائِك الذين يعقلون هذه الأوصاف عنك وتتراءى لهم تلك الأهوال لا تتمالك ؛ فلطفْتَ بهم فأضفت "المُلْكَ" إلى أعمِّ اسمٍ في الرحمة فقلتَ : «الرحمن» ! ، ولو كان بدله اسمًا آخر كـ «العزيز» و «الجبار» لتفطَّرت القلوبُ !) انتهى بتصرُّفٍ يسيرٍ .

📌 المَصدر : «البرهان في علوم القرآن» ، للزركشي ، 470/1 .

---✿✿✿---

➋ وقال العلاَّمةُ "عبد الرحمن السَّعْدي" - رحمه الله تعالى - : (والأملُ بالرَّب الكريم ، الرحمن الرحيم أن يَرى الخلائقُ منه ، من الفضل والإحسان ، والعفو والصفح والغفران ، ما لا تُعبِّر عنه الألسنة ، ولا تتصوره الأفكار ؛ ويتطلع لرحمته إذْ ذاك جميع الخلق لِما يشاهدونه [فيختص المؤمنون به وبرسله بالرحمة] فإن قيل : مِن أين لكم هذا الأمل ؟! ، وإن شئت قلت : مِن أين لكم هذا العلم بما ذكر ؟! .

قلنا : لِما نعلمه من غلبة رحمته لغضبه ، ومن سعة جوده الذي عَمَّ جميع البرايا ، ومما نشاهده في أنفسنا وفي غيرنا ، من النعم المتواترة في هذه الدار ، وخصوصًا في فصل القيامة ، فإن قوله : ﴿ وَخَشَعَتِ الأَصْوَاتُ لِلرَّحْمَنِ ﴾ "سورة طه ، من آية : 108" ، ﴿ إِلاَّ مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَنُ ﴾ "سورة النبأ ، من آية : 38" ، مع قوله : ﴿ الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَنِ ﴾ "سورة الفرقان ، من آية : 26" ؛ مع قوله ﷺ : { إنَّ لله مائة رحمة أنزل لعباده رحمة ، بها يتراحمون ويتعاطفون ، حتى إن البهيمة ترفع حافرها عن ولدها خشية أن تطأه -[أيْ : مِن الرحمة المُودعة في قلبها] ، فإذا كان يوم القيامة ، ضَم هذه الرحمة إلى تسع وتسعين رحمة ، فرحم بها العباد} [أو كما جاء عنه ﷺ] .

مع قوله ﷺ : { لَلَّهُ أرحمُ بعباده من الوالدة بولدها } ، فقل ما شئت عن رحمته ، فإنها فوق ما تقول ، وتصور ما شئت ، فإنها فوق ذلك ، فسبحان مَن رَحِم في عَدله وعقوبته ، كما رَحم في فضله وإحسانه ومثوبته ، وتعالى مَن وسِعت رحمته كل شيء ، وعم كرمه كل حي ، وجلَّ مِن غنيٍّ عن عباده ، رحيم بهم ، وهم مفتقرون إليه على الدوام ، في جميع أحوالهم ، فلا غِنى لهم عنه طرفة عين) انتهى .

📌 المَصدر : «تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان» ، للسعدي ، في تفسير "آية : 108 ، من سورة طه" .

والحَمْد لله رَب العالَمين .
رد مع اقتباس
  #85  
قديم 17-06-15, 03:33 PM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

🌕 في المرفقات صورة فيها من خط الشيخ العلاَّمة "ابن عثيمين" - رحمه الله - مهنئًا بحلول شهر رمضان المبارك .

🌕 وهذا مـلـف رائع وشامل لاستقبال هذا الشهر العظيم ، وقصائد رائعة ترحيبيَّة به :

http://goo.gl/lvj6Rn

والحَمدُ لله رَب العالَمين .
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	Designs 220150617151932.png‏
المشاهدات:	286
الحجـــم:	653.9 كيلوبايت
الرقم:	116707  
رد مع اقتباس
  #86  
قديم 07-07-15, 12:14 AM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

✅ بيانُ الحِكمةِ المتوقَّعةِ مِن جَعْل آخرِ الأوقاتِ الفاضلةِ خير مِن أولها .

---✺✺✺---

قال العلاَّمة "محمد بن صالح العثيمين" - رحمه الله تعالى - : ( العشر الأواسط [أيْ من رمضان] أفضل من العشر الأُوَل ، والعشر الأواخر أفضل من العشر الأواسط ، وتجدون هذا في الغالب مطَّرد وأنَّ الأوقات الفاضلة آخرها أفضل مِن أولها ، ويوم الجمعة عصره أفضل مِن أوله ، ويوم عرفة عصره أفضل مِن أوله ، والحكمة من هذا - والله أعلم - : أن النفوس إذا بدأت بالعمل كلَّت وملَّت فرُغِّبت بفضلِ آخر الأوقات على أولها حتى تنشط فتعمل العمل الصالح ) انتهى .

📌 المَصدر : سلسلة «اللقاء الشهري» ، لابن عثيمين ، رقم : 71 :

http://goo.gl/zjIdrv

اللهم اجعلنا ممن يقوم رمضان ويصومه إيماناً واحتساباً ، وممن يدرك ليلة القدر ويقومها إيماناً واحتساباً .

اللهم إنك عفوٌّ تُحِبُّ العفوَ فاعفُ عنا .

والحَمدُ لله رَب العالَمين .
رد مع اقتباس
  #87  
قديم 07-07-15, 12:15 AM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

⭐ سِرٌّ عظيمٌ لزيادة العِلْم .

---✺✺✺---

قال الإمام برهان الدِّين الزرنوجي عن الإمام "أبي حنيفة" - أحد الأئمة الأربعة - : ( قيل : قال أبو حنيفة رحمه الله : إنما أدركتُ العِلمَ بالحَمد والشكر ، فكلما فهمت ، ووُفِّقتُ على فِقهٍ وحِكمةٍ ، قلت : "الحمد لله " ؛ فازداد علمي) انتهى .

📌 المَصدر : «تعليم المُتعلِّم طريق التعلُّم» ، للزرنوجي ، ص : 56 .

❁ ولا عَجَب ، فهذا مصداق قول الله الشكور الكريم عز وجل :
﴿ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ ﴾ "سورة إبراهيم ، آية : 7" .

والحَمدُ لله رَب العالَمين .
رد مع اقتباس
  #88  
قديم 09-07-15, 11:20 PM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

⭐ مهم حول هذه الليلة 23 التي توافق ليلة الجمعة .

---✺✺✺---

قال الإمامُ ابن رجب الحنبلي عن ( ليلة القدْر ) نقلاً عن الإمام "ابن هُبيرة" - رحمهما الله تعالى - : ( وإن وقع في ليلةٍ من أوتار العشر ليلة جمعة فهي أرجى مِن غيرها ) انتهى .

📌 المَصدر : «لطائف المعارف» ، لابن رجَب ، ص : 203 .

وهذه الليلة ليلةٌ وِتْرِيّةٌ وليلة جمعة فلا يفتك قيامها والإكثار من الدعاء فيها ، فلعلها أن تكون هي ليلة القدْر التي هي خيرٌ مِن ألف شهر .

فأكثِرْ إذًا من الطاعات ، ومن الدعاء لنفْسك ، ولوالديك ، ولمن تحب ، وللمسلمين في كل مكان .

والحَمدُ لله رَب العالَمين .
رد مع اقتباس
  #89  
قديم 13-07-15, 08:17 PM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

(3) أعمال يتأكد استحبابها في الليلة التي تُرجى أن تكون "ليلة القدْر" ، التي هي خيرٌ مِن ألف شهر .

---✺✺✺---

➊ الــصــلاة :

لقول النبي ﷺ : ( مَن قامَ ليلةَ القَدْرِ إيمَانًا واحْتِسابًا ، غُفِرَ لهُ ما تقدَّمَ مِن ذَنْبِهِ ) رواه البخاري في صحيحه برقم : «1901» ، ومسلم برقم : «760» .

➋ قـراءة الـقـرآن :

قال الشيخ "عبد العزيز الطريفي" : ( مِن أفضل الأعمال في ليلة القدر : قراءة القرآن ، لأن الليلة فُضِّلت بسببه ، ففيها أُنزِل ) انتهى ؛ وقد قال الله تعالى مخبرًا عن إنزاله القرآن في ليلة القدر : ﴿ إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ﴾ ، وقال سبحانه : ﴿إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ﴾ "سورة الدخان ، من آية :3" .

➌ الــدعــاء :

فادعوا الله عز وجل بما تريدونه مِن خيري الدنيا والآخرة .

ومن أعظم ذلك ما جاء عن أمِّنا أمِّ المؤمنين عائشة - رضي الله عنها - أنها قالت : قلتُ : يا رسولَ اللهِ : أرأيتَ إن علِمتُ ليلةَ القدرِ ما أقولُ فيها ؟! ، قال : ( قُولي : اللَّهمَّ إنَّك عفُوٌّ تُحبُّ العفوَ فاعْفُ عنِّي ) رواه الترمذي برقم : «3513» ، وقال : "حسَنٌ صحيحٌ" ، وصحَّحه ابنُ القيِّم ، وصحَّح إسنادَه النووي والألباني .

ومَن عفا الله تعالى عنه فقد أفلح وفاز بخيري الدنيا والآخرة ، نسأل الله الكريم من فضله العظيم .

والحَمدُ لله رَب العالَمين .
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	IMG_20150713_133350.jpg‏
المشاهدات:	211
الحجـــم:	100.5 كيلوبايت
الرقم:	116939   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	Designs 220150713133745-1.png‏
المشاهدات:	203
الحجـــم:	183.7 كيلوبايت
الرقم:	116940   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	Screenshot_2015-07-13-17-37-41-1.png‏
المشاهدات:	480
الحجـــم:	386.2 كيلوبايت
الرقم:	116941   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	20150713_175049.jpg‏
المشاهدات:	561
الحجـــم:	209.4 كيلوبايت
الرقم:	116942  
رد مع اقتباس
  #90  
قديم 18-07-15, 10:19 PM
أبو صالح الشمري أبو صالح الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-08-13
المشاركات: 620
افتراضي رد: فــوَائــد متنوعة وموثقة المصادر ؛ صُــوَر تتضمن فوائد قيِّمة .

⭐ بيانُ كراهيةِ بعض العلماء للاستعجال بصيام السِّت من شوال بعد يوم العيد مباشرة .

---✺✺✺---

➊ قال الإمام «عبد الرزاق الصنعاني» "المتوفى سنة : 211هـ" - رحمه الله تعالى - : وسألتُ «مَعْمَرًا - يعني : ابن راشد -» "شيخ الإسلام ، الحافظ ؛ المتوفى سنة : 153هـ" - رحمه الله تعالى - ؛ عن صيام السِّت التي بعد يوم الفِطر ، وقالوا له : تُصام بعد الفطر بيوم ؟! ، فقال : ( مَعَاذَ اللَّهِ ! ؛ إِنَّمَا هِيَ أَيَّامُ عِيدٍ وَأَكْلٍ وَشُرْبٍ ، وَلَكِنْ تُصَامُ ثَلاَثَةُ أَيَّامٍ قَبْلَ أَيَّامِ الْغُرِّ ، أَوْ ثَلاَثَةُ أَيَّامِ الْغُرِّ أَوْ بَعْدَهَا ، وَأَيَّامُ الْغُرِّ : ثَلاَثَةَ عَشَرَ ، وَأَرْبَعَةَ عَشَرَ ، وَخَمْسَةَ عَشَرَ ) .

➋ وسُئِل عبد الرزاق الصنعاني : عمَّن يصوم يوم الثاني - أي من عيد الفِطْر - ؟! ؛ فكَرِه ذلك ، وأباه إِباءً شديدًا .

📌 المَصدر : «مُصنَّفُ الحافظِ عبد الرزاق » ، 316/4 ، م : 7922 .

والحَمدُ لله رَب العالَمين .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:47 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.