ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-09-19, 08:18 PM
هداية الرحمان هداية الرحمان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-03-17
المشاركات: 66
افتراضي أحب الأعمال إلى الله عزوجل (في القرآن الكريم)

أحب الأعمال إلى الله عزوجل التي وردت في القرآن الكريم

بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على رسول الله

كل مؤمن يحب الله تعالى فإنه يتلمس ما يحبه الله تعالى من الأقوال ليقولها، ومن الأعمال ليعملها، ومن الأماكن ليرتادها، ومن الصفات ليتصف بها؛ فليس من سار في حياته على ما يحبه الله تعالى كمن سار على غير هدى.جمعت أهم الأعمال التي يحبها الله من القرآن والسنة الصحيحة .

قد يتبادر إلى ذهن كل واحد منا سؤال :إذا أحبني الله عزوجل فبماذا أفوز ؟
الجواب : يدبر لك أمرك ، فلا تمر بك مشكلة إلا بعث لك حلها ، يحفظ سمعك فلا تسمع إلا ما يرضيه ، يحفظ بصرك فلا ترى إلا ما يحب ، يحفظ عليك جوارحك فلا تصرفها إلا في طاعته .
الدليل على ذلك :
هذا الحديث القدسي : إن الله تعالى قال من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي بها وإن سألني لأعطينه ولئن استعاذ ني لأعيذ نه وما ترددت عن شيء أنا فاعله ترددي عن نفس المؤمن يكره الموت وأنا أكره مساءته ولا بد له منه . رواه البخاري .

علامة حب الله لعبده
وعن عبد الله يعني ابن مسعود رضي الله عنه قال إن الله قسم بينكم أخلاقكم كما قسم بينكم أرزاقكم وإن الله يؤتي المال من يحب ومن لا يحب ولا يؤتى الإيمان إلا من أحب فإذا أحب الله عبدا أعطاه الإيمان فمن ضن بالمال أن ينفقه وهاب العدو أن يجاهده والليل أن يكابده فليكثر من قول لا إله إلا الله والله أكبر والحمد لله وسبحان الله
رواه الطبراني ورواته ثقات وليس في أصله رفعه .

ولو رزقت الإيمان سيحفظك الله من الشبهات والشكوك والريب ، وأنت في أمس الحاجة لهذا في هذا الزمان الذي تموج فيه الفتن كموج البحر ، وتختلط فيه الأوراق ، ولا يهتدي فيه إلى السبيل إلا من رحم الله .

أحب الأعمال إلى الله التي وردت في القرآن الكريم

‌ *يحب الصابرين يتبادر إلى أذهان معظم الناس أن الصبر يقتصر على الصبر على المصائب
ولا يعلم أن الصبر ثلاثة أنواع ،فما هي ياترى ؟ لعلنا نجاهد أنفسنا ونفوز بها جميعا
قال الشيخ السعدي الصبر هو : حبس النفس وكفها عما تكره, فهو ثلاثة أقسام:-1- صبرها على طاعة الله حتى تؤديها, -2-وعن معصية الله حتى تتركها -3-وعلى أقدار الله المؤلمة فلا تتسخطها

*-يحب المتقين : بَلَىظ° مَنْ أَوْفَىظ° بِعَهْدِهِ وَاتَّقَىظ° فَإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ. آل عمران الآية76
قال الطبري في تفسيره :فإنّ الله يحبّ المتقين "، يعني: فإن الله يحب الذين يتقونه فيخافون عقابه ويحذرون عذابه، فيجتنبون ما نهاهم عنه وحرّمه عليهم، ويطيعونه فيما أمرهم به.

* الله يحب المتوكلين:.قال ابن كثير: وكم من أناس اعتمدوا على قوتهم وحدها، أو على مباشرتهم للأسباب وحدها دون أن يجعلوا للاعتماد على الله مكانا في نفوسهم، فكانت نتيجتهم الفشل والخذلان وكانت الهزيمة المنكرة المرة التي اكتسبوها بسبب غرورهم وفجورهم وفسوقهم عن أمر الله. ورحم الله القائل:
إذا لم يكن عون من الله للفتى ******* فأول ما يجنى عليه اجتهاده

‌ *و الله يحب المطهرين: قال السعدي ‏وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ: الطهارة المعنوية، كالتنزه من الشرك والأخلاق الرذيلة، والطهارة الحسية كإزالة الأنجاس ورفع الأحداث‏.طهر عقيدتك من الشرك فإن الشرك الأكبر لا تقبل معه لا صلاة ولا زكاة ولا نافلة وصاحبه مخلد في النار إن لم يتب منه قبل موته ،وطهر كلامك من الغيبة والنميمة والبهتان ،وطهر قلبك من الحسد ،والبخل والشح ،والرياء والنفاق .

*إن الله يحب التوابين : أى إن الله- تعالى- يحب عباده الذين يكثرون الرجوع إليه إذا ما ظلموا أنفسهم بسيئة من السيئات، والذين يصونون أنفسهم وينزهونها عن المعاصي والآثام.

*إنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ
قال الشيخ السعدي رحمه الله في تفسيره أي: العادلين في حكمهم بين الناس وفي جميع الولايات، التي تولوها، حتى إنه،
قد يدخل في ذلك عدل الرجل في أهله، وعياله، في أدائه حقوقهم.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ‌((إِنَّ الْمُقْسِطِينَ عِنْدَ الله عَلَى مَنَابِرَ مِنْ نُورٍ، عَنْ يَمِينِ الرَّحْمَنِ، وَكِلْتَا يَدَيْهِ يَمِينٌ، الَّذِينَ يَعْدِلُونَ فِي حُكْمِهِمْ وَأَهْلِيهِمْ وَمَا وَلُوا)).
رواه مسلم

واعلم أن الله لا يحب :المستكبرين ،الخائنين،المسرفين،الظالمين ،المعتدين،الكافرين ،المفسدين

أما أحب الأعمال التي يحبها الله عزوجل التي وردت في السنة ساتناوله كموضوع لوحده لكي لا أطيل عليكم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم اجعلنا من الذين تحبهم
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:56 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.