ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى تراجم أهل العلم المعاصرين

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-04-15, 08:58 PM
أبو المهند القصيمي أبو المهند القصيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-06
المشاركات: 1,779
افتراضي سيرة الشيخ حمود بن علي الفحيل التويجري


سيرة الشيخ حمود بن علي التويجري
بقلم حفيده: عبدالله بن عبدالعزيز التويجري
****

اسمه:

هو الوالد الجد حمود بن علي بن محمد بن علي الفحيل التويجري

نشأته:

- نشأ نشأةً متواضعة، وسافر إلى العراق ثم الشام طلباً للمعيشة مع والده وأخيه ثم رجع لمسقط رأسه وبقي والده وأخوه حماد في بلاد الغربة ووافتهم المنية هناك رحمهم الله.
- ومع حداثة سنه فقد شارك رحمه الله في وقعة المليداء عام ١٣٠٨هـ والتي دارت بين أهل القصيم وبين ابن رشيد والتي هزم فيها أهل القصيم وأصيب فيها إصابةً بالغة ونجاه الله بعنايته وكان يقول: هذا بسبب بركة دعاء أمي لي.
- تولى شؤون أسرته مع أخيه الذي يصغره سليمان

ذريته:

رزق رحمه الله من الأولاد حسب الترتيب: علي ثم عبدالله ثم محمد ثم حماد ثم عبدالرحمن ثم عبد العزيز، وأربع بنات.

طلبه للعلم:

-كان مجلسه ملتقى للأخبار وأحاديث الزمن ثم من الله عليه واتجه لطلب العلم فلازم الشيخ محمد بن عبدالله السليم ملازمة قوية، حتى أنه لحق به إلى النبهانية لما نفاه ابن رشيد، وقد أرجعه الشيخ حيث قال الشيخ ارجع يا حمود يفرجه الله جلوسك هنا يهضل علينا وتصير فتنة، فرجع باكيًا من حرصه على فوات العلم عليه.
- وكان يتردد على الشيخ ابن دخيل بالمذنب يطلب العلم
- ممن زامله عند الشيخ محمد بن سليم ابنه عمر، يقول: أشكل علي معنى قوله تعالى: {عذابٌ اليم} فاستحييت أن أسال عنها، ثم سألت الشيخ عمر فقال: موجع يا حمود.

ومضات من حياته:

-اتسم بالزهد والورع وحب العبادة حتى انقطع وتفرغ للعبادة بعد أن كبر أبناءه وقامو بعمل الحرفة والزراعة معه، وكانوا أبناءً بررة.
- اشترى نخيلات بين العريمضي والصقرات وسكن فيها يريدها أن تكون بين بلدته ضراس وبين المريدسية حيث يوجد فيها أهل علم وزهد، فكان له ثلاثة إخوة في الدين تربطه بهم علاقة وشيجة وهم:
1- عبدالعزيز العودة السعوي
2-عبدالله بن محمد أبالخيل
3-عمر بن علي العمر
وكلهم من أهل الزهد والورع وكانوا يتواصون على الخير ويتعاونون على العبادة ولهم حكايات طريفة تناقلها الناس من بعدهم مثل، قولهم: القهوة تشغلك عن عبادة الصلاة، وقولهم: مالا ينفعك في الآخرة فتركه راحة.
-نذر إن حفظ القران ليقومن به في ركعة فأتقن حفظه وأوفى بنذره حيث دخل جامع ضراس في أحد الليالي الطوال ثم شرع في صلاته مبتدأ في البقرة وقبيل الفجر ركع ركوعه الأولى في سورة الناس وبهذا وفى بنذره.
-مِمَّا أثر عنه أنه كان يقيس مسافات ممشاه بما يقرأ فيقول: بين البلدة الفلانية والتي تليها قدر كذا آية.
-كان يخرج من بيته ويفتتح قراءته فما يصل البدائع إلا وقد وختم القران.
-خلف بعد وفاته مصحفًا كتبه بخط يده.
-جلس للتدريس في بلدة الشقة محتسباً بأمر من الشيخ عبدالله بن محمد ابن سليم، فكان يمكث عندهم بعد فراغه من زراعة القمح حيث كان له مزرعة في بلدة الضلفعة لزراعة القمح وله مسجدٌ هناك أعاد بنائه ابنه عبدالرحمن عام ١٣٩٩هـ، وحلقته بالشقة بارك الله فيها وتخرج منها طلبة جمعوا بين العلم والزهد منهم:
1- عبدالعزيز الشايعي
2-عبدالرحمن الرشيد
3-محمد الربعي
وكان يجلس في الشقة الشهر والشهرين يعلمهم ويرشدهم
-كف بصره في آخر حياته ولم يثنه ذلك عن بذله للعلم وطالبيه، وكانت مجالسه يغمرها الوقار فلا يسمح أن يتحدث بأحد مهما كانت نوايا المتحدث خشية الغيبة، وإذا طال المجلس قال: أعطونا فايدة من كتاب فتح المجيد وكان يصحبه كثيراً .
- كان يحتسب أن يكتب للناس مبايعاتهم وبعض شؤنهم ويرقى من يأتي اليه.
- كان مضرب مثل في الزهد والورع والعبادة وحب نفع الناس.

وفاته:

توفي رحمه الله رحمةً واسعة
في العشرة الأخيرة من شهر رمضان المبارك لعام ١٣٥٢هــ.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-04-15, 09:33 PM
أبو المهند القصيمي أبو المهند القصيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-06
المشاركات: 1,779
افتراضي رد: سيرة الشيخ حمود بن علي الفحيل التويجري

إضافة:

كان يقول عن الليلة التي عقبت معركة المليداء:
في ليلتها كأن القيامة قد قامت ، والناس تنادي على مفقوديهم طوال الليل
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:07 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.