ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-06-17, 04:39 AM
علي المرشدي علي المرشدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-10-11
المشاركات: 39
افتراضي تذكير بالأوراد الشرعية

*الأوراد الشرعية*

قال الشيخ ابن باز رحمه الله :

"الأوراد الشرعية من الأذكار والدعوات الواردة عن النبي صلى الله عليه وسلم : *فالأفضل أن يؤتى بها في طرفي النهار بعد صلاة الفجر وصلاة العصر ، وذلك أفضل من قراءة القرآن* ؛ لأنها عبادة مؤقتة تفوت بفوات وقتها ، أما قراءة القرآن فوقتها واسع " انتهى .
"مجموع فتاوى ابن باز" (8 / 312) ، وينظر أيضا : (26 / 72) .انتهى

------------
قلت:
بعض الناس قد يتساهل بالأوراد في شهر رمضان
ظنا منه ان الشياطين مصفدة وهذا بلا شك مفهوم خاطيء يا أكارم.

👇👇👇
روى البخاري ( 1899 ) ومسلم ( 1079 ) ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( إِذَا جَاءَ رَمَضَانُ فُتِّحَتْ أَبْوَابُ الْجَنَّةِ ، وَغُلِّقَتْ أَبْوَابُ النَّارِ ، وَسُلْسِلَتْ الشَّيَاطِينُ ).

*وأقوال العلماء في معنى تصفيد الشياطين في رمضان* .

👇👇👇👇
قال الحافظ ابن حجر نقلا عن الحليمي : " يحتمل أن يكون المراد أن الشياطين لا يخلصون من افتتان المسلمين إلى ما يخلصون إليه في غيره لاشتغالهم بالصيام الذي فيه قمع الشهوات وبقراءة القرآن والذكر ،

وقال غيره - أي غير الحليمي - المراد بالشياطين بعضهم وهم المردة منهم .... وقوله صفدت ... أي شدت بالأصفاد وهي الأغلال وهو بمعنى سلسلت .... قال عياض يحتمل أنه على ظاهره وحقيقته وأن ذلك كله علامة للملائكة لدخول الشهر وتعظيم حرمته ولمنع الشياطين من أذى المؤمنين ،

ويحتمل أن يكون إشارة إلى كثرة الثواب والعفو وأن الشياطين يقل اغواؤهم فيصيرون كالمصفدين ،
قال ويؤيد هذا الاحتمال الثاني قوله في رواية يونس عن بن شهاب عند مسلم فتحت أبواب الرحمة ، قال ويحتمل أن يكون .... تصفيد الشياطين عبارة عن تعجيزهم عن الإغواء وتزيين الشهوات .
*قال الزين بن المنير والأول أوجه*
ولا ضرورة تدعو إلى صرف اللفظ عن ظاهره " فتح الباري 4/114

-----------

لذا تلاحظون مايحصل في رمضان مثل يحصل في غيره من الشهور من المنكرات والمحرمات
نسأل الله السلامة والعافية
وحري بالمؤمن ان يحافظ على اذكار الصباح والمساء على الداوم...ولايتركها ابدا
مادامت الروح بالجسد..

_______________*


إعداد
ابوعبدالله المطرفي
٥ رمضان ١٤٣٨ هـ
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:51 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.