ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 10-05-04, 07:47 PM
عبدالله بن جامع عبدالله بن جامع غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-07-03
المشاركات: 34
افتراضي الصلاة على النبى فى الخطبة

اخوانى الكرام أفيدونا على الصلاة على النبى فى الخطبة الثانية من صلاة الجمعة، ما قول السلف فى هذا.
ارجو المشاركة.........
__________________
ربى اغفر لى ذنبى واستر لي عيبي واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي ...
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-05-04, 07:59 PM
السدوسي السدوسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-01-04
المشاركات: 816
افتراضي

قد بحثت فلم أقف على شيء من ذلك وللشيخ سعود الشريم بحث في مايتعلق بالجمعة سماه الشامل ولم يقف على شيء وقبله العلامة بكر أبوزيد كذلك.
المقصود أنه لم يكن من هدي السلف أمر المصلين بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في خطبة الجمعة وأذكر أنني وقفت على سؤال للشيخ صالح الفوزان حفظه الله في مجلة الدعوة عن ذلك فأجاب بأنه بدعة .
وماذكره الشيخ هو الموافق للمنهج لأن الأصل في العبادات التوقيف والأمر بالصلاة عليه في هذا الموطن يحتاج إلى دليل.
ومن أجازه من علماء نجد استدل لذلك بأنه عمل أئمة الدعوة !!
وعملهم رحمهم الله يستدل له ولايستدل به.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-05-04, 12:45 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 9,773
افتراضي

قال الحافظ ابن رجب رحمه الله في فتح الباري(8/270-271)
ولم ينقل عنه أنه كان يصلي على نفسه في الخطبة ، بل كان يشهد لنفسه بالعبودية والرسالة ؛ ولكن روي عنه الأمر بالإكثار من الصلاة عليه في يوم الجمعة وليلة الجمعة ،وان الصلاة عليه معروضة عليه .
وقد روي في حديث مرسل ، رواه ابن إسحاق ، عن المغيرة بن عثمان بن محمد بن الاخنس ، عن أبي سلمة بن عبد الرحمن ، قال : أول خطبة خطبها رسول الله بالمدينة ، أن قام فيهم ، فحمد الله وأثنى عليه بما هو أهله ، ثم قال : ((أما بعد ، ايها الناس ، فقدموا لأنفسكم ، تعلمن والله ، ليصعقن أحدكم ، ثم ليدعن غنمه ،ليس لها راع ، ثم ليقولن له ربه –ليس له ترجمانٌ ،ولا حاجب يحجبه دونه -: ألم يأتك رسولي ، فيبلغك ، وآتيتك مالاً ، وأفضلت ،فما قدمت لنفسك ؟ فينظر يميناً وشمالا ، فلا يرى شيئاً ، ثم ينظر قدامه ، فلا يرى غير جهنم ، فمن استطاع أن يقي وجهه من النار ولو بشق تمرة فليفعل ، ومن لم يفعل فبكلمة طيبة؟ فإن بها تجزئ الحسنة عشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف ، والسلام على رسول الله ورحمته وبركاته )) .(قال في الحاشة أخرجه هناد في الزهد(1/279-280) والبيهقي في الدلائل(2/524-525))

فالصلاة والسلام عليه في الخطبة يوم الجمعة حسنٌ متأكد الاستحباب ، لكن لا يظهر أنه تبطل الخطبة بتركه ، بل الواجب الشهادتان مع الحمد والموعظة .) انتهى كلام الحافظ ابن رجب رحمه الله.
__________________
الحمد لله كثيراً
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-05-04, 01:12 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 9,773
افتراضي

وقد تكلم عليها ابن القيم في جلاء الأفهام ص 284 والسخاوي في القول البديع ص 387(عوامة)


قال ابن القيم رحمه الله في جلاء الأفهام

والدليل على مشروعية الصلاة على النبي في الخطبة ما رواه عبد الله بن احمد حدثنا منصور بن أبي مزاحم حدثنا خالد حدثني عون بن أبي جحيفة قال كان أبي من شرط علي وكان تحت المنبر فحدثني انه صعد المنبر يعني عليا رضي الله عنه فحمد الله واثنى عليه وصلى على النبي صلى الله عليه وسلم وقال خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر والثاني عمر وقال يجعل الله الخير حيث شاء إسناده حسن

وقال محمد بن الحسن بن جعفر الاسدي حدثنا أبو الحسن علي بن محمد الحميري حدثنا عبد الله بن سعيد الكندي حدثنا حميد بن عبد الرحمن الرؤاسي قال سمعت أبي يذكر عن أبي اسحاق عن أبي الاحوص عن عبد الله انه كان يقول بعدما يفرغ من خطبة الصلاة ويصلي على النبي صلى الله عليه وسلم اللهم حبب الينا الإيمان وزينه في قلوبنا وكره الينا الكفر والفسوق والعصيان أولئك هم الراشدون اللهم بارك لنا في اسماعنا وابصارنا وازواجنا وقلوبنا وذرياتنا

وروى الدار قطني من طريق ابن لهيعة عن يحيى بن هاني المعافري قال ركبت انا ووالدي إلى صلاة الجمعة فذكر حديثا وفيه فقام عمرو بن العاص على المنبر فحمد الله واثنى عليه حمدا موجزا وصلى على النبي صلى الله عليه وسلم ووعظ الناس فأمرهم ونهاهم

وفي الباب حديث ضبة بن محيصن أن أبا موسى كان إذا خطب فحمد الله واثنى عليه وصلى على النبي صلى الله عليه وسلم ودعا لعمر قبل الدعاء لأبي بكر رضي الله عنهما فرفع ذلك إلى عمر رضي الله عنه فقال لضبة أنت اوفق منه وارشد

فهذا دليل على أن الصلاة على النبي في الخطب كان امرا مشهورا معروفا عند الصحابة رضي الله عنهم اجمعين

واما وجوبها فيعتمد دليلا يجب المصير اليه والى مثله) انتهى.
__________________
الحمد لله كثيراً
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11-05-04, 01:17 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 9,773
افتراضي

وذكر السخاوي في القول البديع ص 386 من الأدلة على وجوبها قوله تعالى(ورفعنا لك ذكرك) وتفسير ابن عباس لذلك بقوله فلا يذكر إلا ذكرت معه، وقول قتادة : رفع الله ذكره في الدنيا والآخرة، فليس خطيب ولامتشهد ولاصاحب صلاة إلا ابتدأها : أشهد أن لاإله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله

قال السخاوي
وفي الاستدلال بهذا نظر 0000)
__________________
الحمد لله كثيراً
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 11-05-04, 01:44 AM
حارث حارث غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-07-02
المشاركات: 302
افتراضي

حسب ما أتذكر :

الذي سئل عنه الفوزان وحكم ببدعيته :
هو أمر الناس بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم


وهذه مسألة غير مسألة ختم الخطبة بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، والتي قد يستدل لها بعمومات بعض الأحاديث .
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 11-05-04, 02:20 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 9,773
افتراضي

نعم أحسنت اخي الكريم حارث ، وهذا الذي ذكره الأخ السدوسي عن الشيخ الفوزان

وأما الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في خطبة الجمعة فقد ذكرها الشيخ الفوزان في الملخص الفقهي وذكرها من شروط صحة الجمعة حيث قال(ومن شروط صحتهما‏:‏ حمد الله، والشهادتان، والصلاة على رسوله، والوصية بتقوى الله، والموعظة، وقراءة شيء من القرآن، ولو آية؛ بخلاف ما عليه خطب بعض المعاصرين اليوم، من خلوها من هذه الشروط أو غالبها‏.‏ )
http://www.alfuzan.net/islamLib/view...D=326&CID=7#s1
__________________
الحمد لله كثيراً
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 11-05-04, 07:06 AM
راجي رحمة ربه راجي رحمة ربه غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-08-03
المشاركات: 510
افتراضي

وفي الحديث الذي رواه أحمد والنسائي في الكبرى وصححه ابن حبان والحاكم عن سيدنا الحسين بن علي رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:" البخيل من ذكرت عنده فلم يصل علي."
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 13-05-04, 03:14 AM
الحنبلي السلفي الحنبلي السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-03-04
المشاركات: 1,133
افتراضي

الذي يظهرلي والله أعلم أن أمر الناس بالصلاة على النبي صلى الله عليه وعلى اّّّله وسلم لايقصد به الخطبة بل القصد تذكيرهم بالصلاة عليه يوم الجمعة عموما لاستحباب ذلك.
__________________
لئن قلد الناس الأئمة إنني .. لفي مذهب الحبر ابن حنبل راغب
أقلد فتواه و أعشق قوله .. وللناس فيما يعشقون مذاهب

على اعتقاد ذي السداد الحنبلي .. إمام أهل الحق ذي القدر العلي
حبر الملا فرد العلا الرباني .. رب الحجا ماحي الدجى الشيباني
فإنه إمام أهل الأثر ..فمن نحا منحاه فهو الأثري
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 13-05-04, 05:17 PM
مصطفى الفاسي مصطفى الفاسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-04
الدولة: الدانمرك
المشاركات: 1,108
Lightbulb فائدة.

يقول ابن قدامة في المغني (2/193) تحقيق عبد السلام محمد علي شاهين. (النسخة ذات 9 مجلدات)


مسألة : قال : ( فحمد الله ، وأثنى عليه ، وصلى على النبي صلى الله عليه وسلم وجلس وقام ، فأتى أيضا بالحمد لله والثناء عليه ، والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، وقرأ ووعظ ، وإن أراد أن يدعو لإنسان دعا ) وجملته أنه يشترط للجمعة خطبتان . وهذا مذهب الشافعي .

وقال مالك ، والأوزاعي ، وإسحاق ، وأبو ثور ، وابن المنذر، وأصحاب الرأي : يجزيه خطبة واحدة .

وقد روي عن أحمد ما يدل عليه ، فإنه قال : لا تكون الخطبة إلا كما خطب النبي صلى الله عليه وسلم أو خطبة تامة . ووجه الأول أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يخطب خطبتين ، كما روينا في حديث ابن عمر ، وجابر بن سمرة ، وقد قال : { صلوا كما رأيتموني أصلي } ولأن الخطبتين أقيمتا مقام الركعتين . فكل خطبة مكان ركعة ، فالإخلال بإحداهما كالإخلال بإحدى الركعتين .

ويشترط لكل واحدة منهما حمد الله تعالى ، والصلاة على رسوله صلى الله عليه وسلم ؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : { كل أمر ذي بال لا يبدأ فيه بحمد الله فهو أبتر } . وإذا وجب ذكر الله تعالى ، وجب ذكر النبي صلى الله عليه وسلم لما روي في تفسير قوله تعالى : { ألم نشرح لك صدرك } { ورفعنا لك ذكرك } قال : لا أذكر إلا ذكرت معي ، ولأنه موضع وجب فيه ذكر الله تعالى ، والثناء عليه ، فوجب فيه الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم كالأذان والتشهد

ويحتمل أن لا تجب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يذكر في خطبه ذلك. اهـــ
__________________
الحمد لله على نعمة الإسلام
مصطفى الفاسي
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:10 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.