ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-09-16, 08:03 AM
علي الخشان علي الخشان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-13
المشاركات: 99
افتراضي مائة فائدة اخترتها من كتاب الحج من الشرح الممتع لابن عثيمين رحمه الله

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين
وبعد فهذه مسائل وأحكام عن الحج مختارة من كتاب ( الشرح الممتع ) المجلد السابع كتاب المناسك للشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله – تعالى –
ملحوظة : الرقم المكتوب قبل الفائدة يشير إلى رقم الصفحة المأخوذ منها الفائدة
26. يطوف طوافا مستقلا حاملا الصبي الذي لا يعقل .
71. الطيب مستحب كل وقت ، كالسواك .
95 . يرى الشيخ عدم جواز إدخال الحج على العمرة – قبل الطواف – إلا في حالة الضرورة ( كضرورة عائشة )
96. يصح إدخال العمرة على الحج .
99 . أحسن ما يقال في حاضري المسجد الحرام : أهل مكة أو أهل الحرم .
112 . الصحيح عدم اشتراط الطهارة من الحدث الأصغر في الطواف .
114 . البيداء جبل صغير في ذي الحليفة .
116 . الأولى ألا يبدأ التلبية إلا إذا ركب .
125 . لأحمد مرفوعا : لبيك إله الحق
زيادة ابن عمر في التلبية : لبيك وسعديك ، والخير في يديك والرغباء إليك والعمل .
127 . لا يسمع صوت الملبي حجر ولا مدر ولا شجر إلا شهد له يوم القيامة فيقول : أشهد أن هذا حج ملبيا ( لم ينسبه )
132 اختلف العلماء في القدر الذي تجب فيه الفدية و الأقرب عدم حضر حلق الشعور غير الرأس للآية ، ولأن العلة والله أعلم ليس عدم الترفه بل عدم اسقاط نسك وهو الحلق ، لكن احتياطا يجتنب .
135 . الأقرب وهو ظاهر القرآن أنه إذا حلق ما به إماطة الاذى أي يكون ظاهر على كل الرأس وهو مذهب مالك ، أي إذا حلق حلقا يكاد يكون كاملا يسلم به الرأس من الأذى ؛ لأنه هو الذي يماط به الاذى .
138 . الاطعام لستة مساكين كل مسكين نصف صاع .
139 . لا بأس بحك الشعر ، قيل لعائشة :( إن قوما يقولون بعدم حك الرأس ؟ قالت : لو لم أستطع أن أحكه بيد لحككته برجلي )
145 . المخيط : ما خيط على قياس عضو ، أو على البدن كله ، وأن يلبس على عادة اللبس .
152 . لا بأس بالإزار الذي ليس له فتحة – من الجانب - .
153. الأفضل للمحرمة كشف الوجه إذا لم يكن قربها أجانب .
158 . إن شم الطيب لا للتلذذ بل للاختبار فلا شئ عليه .
160 . يرى الشيخ عدم وضع طيب في الحجر الأسود – لأن المحرم مأمور بعدم استعماله -
263. يسن دخول مكة ضحى إن تيسر ؛ لفعل النبي صلى الله عليه وسلم .
264 . يرى الشيخ أن دخول مكة من أعلاها يسن إذا كان أرفق ، وكذلك دخول الحرم من باب بني شيبة .
266 . إذا اعتمر ولم ينو حجا ثم طرأ له الحج فليس بمتمتع .
268. ينبغي أداء طواف القدوم قبل حط الرحل إن تيسر .
268 . تسمية الحجر الأسود بالأسعد تسمية بدعية .
273 . يبدأ الطواف بقول : بسم الله والله أكبر ، ثم بقية الطوافات بالتكبير .
274 . عند الإشارة للحجر يستقبله فإن شق يشير وهو ماش .
279 . أهمية استشعار إغاظة المشركين عند الرمل .
281 . لا يكبر ولا يستلم الحجر في آخر شوط .
283 . لا يقول شيئا عند استلام الركن اليماني .
284 . قال شيخ الإسلام : إن مناسبة قول ( ربنا آتنا في الدنيا حسنة ...) أن النبي صلى الله عليه وسلم يختم دعاءه غالبا بهذا الدعاء .
293 .استشار الرشيد العلماء أن يعيد بناء الكعبة على قواعد ابراهيم فأشاروا عليه بعدم ذلك لئلا يكون البيت ( ملعبة للملوك )
305 . لم يذكر الشيخ قول ( الحمد لله ) على الصفا والمروة .
162 . تقول هذا مجاج النحل تمدحه ## وإن شئت قلت ذا قئ الزنابير .
346 . مكان المشعر الحرام في مزدلفة هو المسجد الآن .
346 . المشعر الحرام مزدلفة والمشعر الحلال عرفة .
349 . ليس معنى ( أن يصيبكم ما أصابهم ) أن يصيبكم العذاب والرجز الحسي ، بل المعني لأن الإنسان إذا دخل على هؤلاء فقلبه يكون غير لين و خاشع ، فيكون قاسيا مع مشاهدته آثار العذاب ، وحينئذ يصيبه ما أصابهم من التكذيب والتولي .
والذين يذهبون إلى النزهة أو للتفرج الظاهر : هم للضحك أقرب منهم للبكاء ، ويصورون ، ويعملون أشياء الله أعلم بها ، فنسأل الله لنا ولكم العبرة والهداية .
350 الأقرب في علة الإسراع في وادي محسر أنه بسبب أن المشركين كانوا يذكرون أمجاد آبائهم .
351 الذي يظهر لي أن النبي صلى الله عليه وسلم لقط الحصى من عند الجمرة ، أما من مزدلفة فليس بمستحب .
353 ( منى ) مصروفة أي تنون .
357 الحكمة من رمي الجمرات : قال صلى الله عليه وسلم : ( إنما جعل الطواف بالبيت ، وفي الصفا والمروة ، ورمي الجمار لإقامة ذكر الله ) فالحكمة : إقامة ذكر الله ، وتعظيم الله عز وجل ، وتمام التعبد ؛ لأن كون الإنسان يأخذ حصى ويضرب به هذا المكان يدل على تمام انقياده ؛ إذ النفوس ، قد لا تنقاد إلى الشئ إلا بعد أن تعرف المعنى الذي من أجله شرع ، وأما ما يذكر من أن الرمي هنا إنما هو لإغاظة الشيطان فإن هذا لا أصل له .
359 . الراجح جواز الرمي بحصاة سبق أن رمي بها .
363 . الأنملة : مقدار سنتيمترين اثنين .
211 . على المحصر حلق .
214 . المحصر إن لم يجد هديا فلا عليه صيام على الصحيح .
المباشرة فيها فدية أذى . وبالإنزال على الصحيح .
218 .إذا لم يجد دما لترك واجب فليس عليه صيام على الصحيح .
219+208+438 . إيجاب ما لم يجب أشد من تحريم ما لم يحرم .
230 . الجندي الذي يشتغل بمصلحة الحجيج إذا أحرم ولبس اللبس العسكري لو فدى احتياطا ، أو يطعم ستة مساكين لكل واحد نصف صاع .
236 فدية الأذى لكل مسكين نصف صاع .
237 . الإحصار يكون حتى بضياع النفقة والمرض والإنكسار وما أشبهه .
236 . فدية فعل المحظور حيث حصل .
238 . يكون ذبح الهدي في الحرم ، ولا نفتي بغير ذلك إلا لضرورة .
239 . من لزمته فدية أذى واختار الصوم فعليه المبادرة ولو أخره يأثم .
242 . سبع البدنة يجزئ في الهدي وفعل المحظور والأضحية ، و لا تجزئ في الصيد عن الحمام .
246 . وجه المشابهة بين الحمامة والشاة هو في الشرب لا في الهيكل أو الهيئة .
363 . اختار شيخ الإسلام جواز عقد النكاح بعد التحلل الأول .
الذي يظهر لي أنه لا يحل إلا بعد الرمي والحلق .
394 . يفضل الشيخ لمن سافر إلى خارج مكة أن يوادع ولو كان ناويا الرجوع .
403 . كان الصحابة يفعلون الالتزام عند القدوم .
408 . يجوز أن يجعل العمرة لشخص والحج لآخر ، ولكن أميل أنه لا ينبغي ( القارن ) أما المتمتع فواضح أنه يجزئ .
428 الصحيح أن الوداع ليس من واجبات الحج ؛ إذ لو كان كذلك لوجب حتى على المقيم في مكة .
تعليق مني : وقد يورد على ذلك أن المقيم بمكة دون نسك لا يجب عليه الطواف إذا سافر من مكة .
441 . من عجز عن دم ترك الواجب فليس عليه صيام .
443 . من فاته الحج تحلل بعمرة ، أو يبقى على إحرامه حتى يحج من قابل ، ويجب عليه القضاء والهدي في عام القضاء .
448 . المحصر إذا لم يجد هديا فلا صيام عليه .
455 . القول بوجوب الأضحية أظهر .
458 . العقيقة بالشاة أفضل من الإبل .
460 . الإبل لا تثني إلا إذا بلغت خمس سنين .
463 . البدنة لا تجزئ في العقيقة إلا عن واحد .
195. لا يشترط التتابع لا في صيام المتعة ، ولا في صيام فدية الأذى .
207 . لا يجوز تأخير الصيام لمن لم يجد الهدي عن أيام التشريق .
230 . لو حج الجندي – المكلف في عمل بالحج – بلباسه الرسمي فقد نقول : لا فدية عليه ؛ لأنه يشتغل بمصالح الحجيج ، والنبي صلى الله عليه وسلم أسقط المبيت عن الرعاة ، ، والمبيت واجب من واجبات الحج وأسقط عنهم لمصلحة الحجاج ، ورخص للعباس أن يبيت في مكة من أجل سقاية الحجاج ، وسقاية الحجاج أدنى حاجة من حفظ الأمن وتنظيم الناس ، فيحتمل أن لا تجب عليه الفدية ، ولا سيما أن لبس المخيط ليس فيه نص على وجوب الفدية ....... لكن لو قلنا يفدي احتياطا ، والفدية سهلة إطعام ستة مساكين لكل مسكين نصف صاع لكان أحسن .
281 . لا يستلم الحجر الأسود ولا يكبر أيضا في آخر شوط .
283 الركن اليماني كان الرسول صلى الله عليه وسلم يستمله ، ولم يكن يكبر ، وعلى هذا فلا يسن التكبير عند استلامه .
329 . الأفضل أن كل إنسان يدعو لنفسه ، ويجوز أن يدعو واحد ويؤمن البقية فلا بأس به فيما يظهر لي .
343 . بعض الحجاج لا يصلون إلى مزدلفة إلا بعد طلوع الفجر ، وبعد صلاة الفجر أيضا فما الحكم ؟
الجواب : على المذهب يجب عليهم دم ، لأن القاعدة عندهم أن من أحصر عن واجب فعليه دم ؛ ولأن المحصور عن الواجب لا يتحلل ؛ إذ لا حاجة له إلى التحلل . وقال بعض العلماء : إن هؤلاء أحصروا إكراها فهم حصروا ولم يصلوا في الوقت ، فيكون وصولهم إلى المكان بعد زوال الوقت كقضاء الصلاة بعد خروج وقتها للعذر ، لذلك إذا أحصروا في هذه الحال .....وهذا القول أقرب إلى الصواب .
313 يلغز فيقال : متمتع حرم عليه التحلل ، الجواب : أنه متمتع ساق الهدي ؛ يقولون : إذا طاف وسعى أدخل الحج أي أحرم بدون تقصير ، وهل يكون قارنا في هذه الحال ؟ الجواب : يقولون : ليس بقارن ، ولهذا يلزمونه بطواف وسعي في الحج كما طاف وسعى في العمرة ولو كان قارنا لكفاه السعي الذي كان عند قدومه .
48 . الذي أرى عدم إلزام المحرم أن يحج مع المرأة ولو بذلت النفقة .
378 معنى يتضلع من ماء زمزم : يملأ بطنه حتى يمتلئ ما بين أضلاعه .
379 . هل يفعل شيئا آخر كالرش على البدن وعلى الثوب ...؟ والجواب : لا فنحن لا نتجاوز في التبرك ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم
453 . قد يهدي الإنسان إلى الحرم نعما إبلا أو بقرا أو غنما ، وقد يهدي غيرها كالطعام ، وقد يهدي اللباس
198 . جزاء الحمامة شاة أو إطعام بثمن الشاة أو صيام عن كل مد يوما .
198 . يطعم كل مسكين مدا .
199 فما استيسر من الهدي : باعتبار الوجود لا الهدي نفسه .
199. إذا لم يقدر على الهدي ولا الصيام سقط عنه .
206 ابتداء الصيام لمن لم يجد هدي من حين إحرامه بالعمرة .
سـ هل وقوف النبي صلى الله عليه وسلم على ناقته وهي باركة ؟
387 لو رمى بغير ترتيب ولم يعلم إلا بعد أيام التشريق فلا شئ عليه .
390 لو ترك ليلة من الليالي فإنه ليس عليه دم وهو كذلك بل عليه إطعام مسكين إن ترك ليلة وإطعام مسكينين إن ترك ليلتين وعليه دم إن ترك ثلاث ليالي .
162 . إذا عرفت المعروف صار نكرة ولهذا قال النحويون : علا زيدنا يوم النقا رأس زيدكم
زيد بالأول معرفة ، ولما أضفناه والإضافة تقتضي التعريف صار نكرة .
190 . ينقصنا في علمنا أننا لا نطبق ما علمناه على سلوكنا ، وأكثر ما عندنا أننا نعرف الحكم الشرعي ، أما التطبيق العملي بحيث يظهر أثر العلم على صفحات وجه الإنسان وسلوكه وأخلاقه وعبادته ووقاره وخشيته وغير ذلك وهذا هو المهم .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-09-16, 07:41 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,630
افتراضي رد: مائة فائدة اخترتها من كتاب الحج من الشرح الممتع لابن عثيمين رحمه الله

ماشاء الله ..

نفع الله بكم ياشيخ علي وزادكم من واسع فضله ..

أستأذنك بنقل الرابط إلى التويتر ليعم النفع .

وفقكم الله .
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-09-16, 03:41 PM
علي الخشان علي الخشان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-13
المشاركات: 99
افتراضي رد: مائة فائدة اخترتها من كتاب الحج من الشرح الممتع لابن عثيمين رحمه الله

جزاك الله خير يا فضيلة الشيخ
و تفعل خيراً بتوسيع الاستفادة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:49 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.