ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-09-02, 11:33 PM
هيثم حمدان هيثم حمدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 4,199
افتراضي زيادة (قبل أن تجيء) في حديث: "فصلّ ركعتين وتجوز فيهما"

عن أبي هريرة وجابر (رضي الله عنهما) قالا: جاء سليك الغطفاني ورسول الله (صلى الله عليه وسلم) يخطب، فقال له النبي (صلى الله عليه وسلم): "أصليت ركعتين (((قبل أن تجيء)))؟ قَال : لا، قَال: "فصلّ ركعتين وتجوز فيهما".

تكلّم الدكتور إبراهيم العبيد حول هذه الزيادة في بحثه: (الأحاديث والآثار الواردة في سنة الجمعة القبلية وأقوال العلماء فيها)، والموجود بصيغة وورد في هذا الرابط:

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/attach...=&postid=15226
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-09-02, 12:22 AM
خليل بن محمد خليل بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 2,825
افتراضي

بارك الله في أخوي هيثم ،، ولعلّك تسمح لي بنقل كلام الشيخ إبراهيم العبيد .


أخرجه ابن ماجه([52]) وأبو يعلى ([53])كلاهما من طريق داود بن رشيد([54]) عن حفص بن غياث عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة وعن سفيان عن جابر ورجال إسناده ثقات كما قَاله ابن القيم([55]) .
وهذا الحديث في الصحيحين وغيرهما([56]) دون قوله (( قبل أن تجيء)) ويحتمل فيها أحد أمور هي :
الأمـر الأول : أنـهـا غـير محفـوظـة فقـد أخـرج أبـو داود([57]) عـن محمد بن محبوب([58]) وإسماعيل بن إبراهيم([59]) قَالا : حدثنا حفص بن غياث به ، ولفظه (( جاء سليك الغطفاني و رسول الله r يخطب فقال له : أصليت شيئا ؟ قَال : لا. قَال : صل ركعتين تجوز فيهما ))
فداود بن رشيد تفرد بذكر هذه اللفظة (( قبل أن تجيء )) وخالفه محمد بن محبوب وإسماعيل بن إبراهيم .
ورواه ابن حبان([60]) من طريق داود بن رشيد به ، ولم يذكر هذه اللفظة ، وهذا يؤيد الاحتمال الثاني كما سيأتي .
ثم إن هذا الحديث رواه جماعة عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر مرفوعا فلم يذكروا هذه اللفظة في المتن ولا في السند أبو صالح عن أبي هريرة ... وهم عيسى بن يونس وأبو معاوية وسفيان الثوري ومعمر وحفص بن غياث وداود الطائي .
أخـرجـه مسلم([61]) وأحمد([62]) وعبد الرزاق([63]) والطحاوي([64]) وابــــن خزيمة([65]) وابن حبان([66]) والدارقطني([67]) والبيهقي([68]) .
ورواه أيضا الوليد أبو بشر عن أبي سفيان عن جابر مرفوعا بدون ذكر هذه اللفظة أخرجه أبو داود([69]) وأحمد([70]) .
ورواه أيضا عمرو بن دينار وأبو الزبير عن جابر مرفوعا بدون هذه اللفظة.
أخـــرجه البخــــاري([71]) ومســـلم([72]) وأبـــو داود([73]) والترمـــــذي([74]) والنسائي([75]) وابن ماجة([76]) .
وقد غلَّط شيخ الإسلام ابن تيمية هذه اللفظة كما ذكره عنه تلميذه ابن القيم([77]) فقال : ومنهم من احتج بما رواه ابن ماجة ثم ذكر الحديث ، وقال : قَال أبو البركات : وقوله (( قبل أن تجيء )) يدل على أن هاتين الركعتين سنة الجمعة وليستا تحية للمسجد قَال شيخنا حفيده أبو العباس : وهذا غلط و الحديث المعروف في الصحيحين عن جابر قَال : دخل رجل يوم الجمعة و رسول الله r يخطب فقال : أصليت ؟ قَال : لا . قَال : فصل ركعتين . و قَال: (( إذا جاء أحدكم الجمعة والإمام يخطب فليركع ركعتين ، وليتجوز فيهما )) فهذا هو المحفوظ في هذا الحديث ، وأفراد ابن ماجة في الغالب غير صحيحة هذا معنى كلامه . ا. هـ .
الأمر الثاني : أن هذه اللفظة (( قبل أن تجيء )) تصحفت من بعض الرواة أو النساخ ، وأصلها (( قبل أن تجلس )) .
قَال ابن القيم([78]) : قَال شيخنا أبو الحجاج المزي : هذا تصحيف من الرواة إنما هو : أصليت قبل أن تجلس . فغلط فيه الناسخ وقال : وكتاب ابن ماجة إنما تداولته شيوخ لم يعتنوا به بخلاف صحيح البخاري ومسلم فإن الحفاظ تداولوهما واعتنوا بضبطهما وتصحيحهما ، قَال : ولذلك وقع فيه أغلاط وتصحيف .
و قَال ابن القيم قلت : ويدل على صحة هذا إن الَّذِين اعتنوا بضبط سنن الصلاة قبلها وبعدها وصنفوا في ذلك من أهل الأحكام والسنن وغيرها لم يذكر واحد منهم هذا الحديث في سنة الجمعة قبلها ، وإنما ذكروه في استحباب فعل تحية المسجد والإمام على المنبر واحتجوا به على من منع فعلها في هذه الحال فلو كانت هي سنة الجمعة لكان ذكرها هناك والترجمة عليها وحفظها وشهرتها أولى من تحية المسجد ، ويدل عليه أيضا أن النبي r لم يأمر بهاتين الركعتين إلا الداخل لأجل أنها تحية المسجد ولو كانت سنة الجمعة لأمر بها القاعدين أيضا ولم يخص بها الداخل وحده . ا.هـ .
ومما يؤيد أنها تصحيف أن ابن حبان أخرج هذا الحديث عن داود بن رشيد بدون هذه اللفظة كرواية الجماعة كما تقدم والله أعلم .
الأمر الثالث: أنه على فرض ثبوتها المعنى : قبل تقرب مني لسماع الخطبة.
قَال أبو شامة([79]) : فقوله فيما أخرجه ابن ماجه (( قبل أن تجيء )) يحتمل أن يكون معناه قبل أن تقرب مني لسماع الخطبة وليس المراد قبل أن تدخل المسجد فإن صلاته قبل دخول المسجد غير مشروعة فكيف يسأل عنها وذلك أن المأمور به بعد دخول وقت الجمعة إنما هو السعي إلى مكان الصلاة فلا يشتغل بغير ذلك وقبل دخول الوقت لايصح فعل الســـنة على تقدير أن تكون مشروعة )) .



ــــــــــــــــــــــــــــــــ
([52]) في سننه ( 1/ 353 رقم 1114 ) كتاب إقامة الصلاة ، باب ما جاء فيمن دخل المسجد والإمام يخطب .

([53]) في مسنده ( 3/ 449 رقم 1946 ) .

([54]) داود بن رشيد الهاشمي مولاهم الخوارزمي نزيل بغداد ، ثقة ، من العاشرة ، مات سنة تسع وثلاثين ومائتين خ. م. د. س. ق. الكاشف ( 1/ 221 ) التَّقْرِيب ( 198 )

([55]) زاد المعاد ( 1/ 434 ) .

([56]) سيأتي تخريجه .

([57]) في سننه ( 1/667 رقم 116 ) كتاب الصلاة ، باب إذا دخل الرجل والإمام يخطب ..

([58]) محمد بن محبوب البناني البصري ، ثقة ، من العاشرة ، مات سنة ثلاث وعشرين ومائتين. خ. د. س. و قَال الذهبي : ثقة . الكاشف ( 3/ 82 ) التَّقْرِيب ( 505 ) ..

([59]) إسماعيل بن إبراهيم بن معمر بن الحسن الهذلي أبو معمر القطيعي ، أصله هروي ، ثقة ، مأمون ، من العاشرة ، مات سنة ست وثلاثين ومائتين خ. م. د. س. الكاشف ( 1/69 ) التَّقْرِيب ( 105 ) .

([60]) في صحيحه - الاحسان - ( 6/ 246 رقم 1116 ) كتاب الصلاة ، باب الأمر للداخل المسجد يوم الجمعة والإمام يخطب أن يركع ركعتين .

([61]) في صحيحه ( 2/ 596 رقم 875 ) كتاب الجمعة ، باب التحية والإما يخطب عن عيسى ابن يونس .

([62]) في مسنده (3/ 316 ، 317 ، 389 ) عن أبي معاوية وسفيان .

([63]) في مصنفه ( 3/244 رقم 5514 ) كتاب الصلاة ، باب الرجل يجيء والإمام يخطب عن معمر والثوري .

([64]) في شرح معاني الآثار ( 1/ 365) كتاب الصلاة ، باب الرجل يدخل المسجد يوم الجمعة والإمام يخطب هل ينبغي له أن يركع أم لا .

([65]) في صحيحه ( 3/167 رقم 1835 ) كتاب الصلاة ، باب أمر الإمام في خطبته الجالس قبل أن يصليها بالقيام ليصليها .

([66]) في صحيحه - الاحسان ( 6/ 247 رقم 2501 ) كتاب الصلاة ، باب ذكر البيان بأن الداخل المسجد والإمام يخطب .

([67]) في سننه ( 2/ 13 ) كتاب الصلاة ، باب في الركعتين إذا جاء الرجل والإمام يخطب ..

([68]) في سننه ( 3/ 194 ) كتاب الجمعة ، باب من دخل المسجد يوم الجمعة والإمام على المنبر ولم يركع ركعتين ..

([69]) في سننه ( 1/ 667 رقم 1117 ) كتاب الصلاة ، باب إذا دخل الرجل والإمام يخطب.

([70]) في مسنده ( 3/ 297 ) .

([71]) في صحيحه ( 1/ 315 رقم 888 ) كتاب الجمعة ، باب إذا رأى الإمام رجلا جاء وهو يخطب أمره أن يصلي ركعتين . وانظر ( رقم 889 ، 1113 ) .

([72]) في صحيحه وتقدم العزو إليه ..

([73]) في سننه ( 1/ 667 رقم 1115 ) كتاب الصلاة ، باب إذا دخل الرجل والإمام يخطب.

([74]) في سننه ( 2/ 384 رقم 510 ) كتاب الصلاة ، باب ما جاء في الركعتين إذا جاء الرجل والإمام يخطب .

([75]) في سننه ( 3/ 103 رقم 1400 ) كتاب الجمعة ، باب الصلاة يوم الجمعة لمن جاء والإمام يخطب ، وفي الكبرى ( 1/ 528 رقم 1703 ) .

([76]) في سننه ( 1/353 رقم 1112 ) كتاب إقامة الصلاة ، باب ما جاء فيمن دخل =المسجد والإمام يخطب كلهم عن عمرو بن دينار عن جابر إلا عند مسلم وابن ماجة والنسائي في الكبرى عن عمرو بن دينار وأبي الزبير عن جابر به .

([77]) زاد المعاد ( 1/434 ، 435 ) .

([78]) زاد المعاد ( 1/ 435 ) ونقل الحافظ نحو هذا الكلام عن المزني في التلخيص (2/ 74 ) .

([79]) الباعث على انكار البدع والحوادث ( 124 ) .
__________________
.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 10-09-02, 03:35 PM
هيثم حمدان هيثم حمدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 4,199
افتراضي

أحسن الله إليك يا شيخ خليل.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:58 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.